شبكة الإمامين الحسنين عليهما السلام الثقافية

عامة

هدم الآثار الإسلامية إرهاب فكري

هدم الآثار الإسلامية إرهاب فكري

إن خيار المحافظة على الآثار الإسلامية الموجودة في بلدنا الحبيب أو هدمها وإزالتها بالكلية، خوفا من افتتان المسلمين بها وفساد عقيدتهم، أمر خلافي لم تجمع الأمة عليه حتى الآن. بل إن الأمر موضع خلاف حتى بين المسلمين داخل بلدنا وحيث الأمر كذلك ففي رأيي لا يجوز التصرف بهدم وإزالة تلك المعالم حتى يتم نوع من الإجماع في الأمة حول هذا الموضوع خاصة أنه ينبغي علينا ألا ننسى أن هذه الآثار والمعالم ليست ملكنا وحدنا نتصرف بها كيفما شئنا وإنما هي عهدة وأمانة في أعناقنا وملك كل الأمة الإسلامية والتي نشكل نحن جزءاً منها.

التفاصيل

التقليد والمرجعية عند أهل السنة والجماعة

التقليد والمرجعية عند أهل السنة والجماعة إذا بحثنا موضوع التقليد والمرجعية عند « أهل السنة والجماعة » فإننا نتحير لإيجاد علاقة تربط هؤلاء بالرسول (صلى الله عليه وآله) فكلنا يعلم بأن « أهل السنة والجماعة » يرجعون في التقليد إلى أئمة المذاهب الأربعة أبو حنيفة ومالك والشافعي وابن حنبل ، وكل هؤلاء لا يعرفون رسول الله (صلى الله عليه وآله) ولا صاحبوه .وفي وقت كان الشيعة يقلدون علي بن أبي طالب (عليه السلام) الذي لم يفارق النبي طيلة حياته ومن بعده يقلدون سيدي شباب أهل الجنة الإمام الحسن والإمام الحسين سبطي النبي والإمام علي بن الحسين زين العابدين ،

التفاصيل

عوامل زيادة الاِيمان

عوامل زيادة الاِيمان لما كان العلم رأس الفضائل صار أمل المؤمن، لكونه المرتقى الذي يتجه به صعوداً إلى الدرجات الرفيعة، قال تعالى: ( يَرفَعِ اللهُ الَّذينَ آمنُوا مِنكُم والّذينَ أوتُوا العلمَ دَرجَاتٍ.. ) (1). فالعلم هو الذي يكسب صاحبه الشرف والسؤدد، قال أمير المؤمنين عليه السلام: «.. لا شرف كالعلم» (2)وقال ـ أيضاً ـ موصياً بضرورة اقتران العلم بالاَدب: «يا مؤمن إنّ هذا العلم والاَدب ثمن نفسك فاجتهد في تعلّمهما، فما يزيد من علمك وأدبك يزيد من ثمنك وقدرك، فإنَّ بالعلم تهتدي إلى ربّك، وبالاَدب تحسن خدمة ربّك» (3).

التفاصيل

تحديد الإيمان والكفر

تحديد الإيمان والكفر الإيمان : عبارة عن الإذعان بالله سبحانه ، واليوم الآخر ، ورسالة النبي ( صلّى الله عليه وآله وسلّم ) ، فهذه الأمور الثلاثة تشكّل دعامات الإيمان وأركانه ، وما سواها ترجع بشكلٍ إليها ، نعم لمّا كان ما خلّف النبي ( صلّى الله عليه وآله وسلّم ) من تراث في مجال المعارف والأحكام ضخماً لا يمكن استحضاره في الضمير ثمّ التصديق به ، اضطرّ العلماء إلى تقسيم ما جاء به النبي إلى قسمين :

التفاصيل

نعم لقد تشيعت... وهذا هو السبب

نعم لقد تشيعت... وهذا هو السبب كانت إجابة أحمد . . . سريعة ومتحمسة ، فقد انبرى قائلا : الحمد لله تعالى الذي هداني إلى معرفة أهل ولايته ، واستنقذني من عمى الضلالة، وتيه سبل الانحراف ، لقد عرفت الحقيقة ، ووقفت على صدق الدعوى التي رفعها النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) ، والأئمة الأطهار من أهل بيته (عليهم السلام) ، رغم محاولات الطمس التي تعرضت لها قرون عديدة ، صحيح أن تضافر الأدلة التي احتج بها أهل البيت (عليهم السلام) وشيعتهم ، على أحقية الأئمة الهداة في قيادة الأمة الإسلامية ، بعد وفاة النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) ، لا تدع لمؤمن وجهة يقصدها غير أبواب الهداة الطاهرين ، التي جعلها الله تعالى قبلة وملاذا للمسلمين ، وأودع في بيوتهم العلم والحكمة ومكارم الأخلاق ، ففاضت على العالمين خيرا وبركة.

التفاصيل

خطط الإمام الصادق (عليه السّلام) لإنقاذ الشيعة

خطط الإمام الصادق (عليه السّلام) لإنقاذ الشيعة اتخذ الإمام الصادق (عليه السّلام) خطوات هامة ليحول دون انحراف الشيعة وسقوطها، وتمثلت الخطوة الأولى في منع تلامذته وأتباعه من المغالاة في حقّ الأئمة. وفكرة التأليه أو المغالاة في حقّ الإمام تسرّبت إلى الشيعة من وقت سابق على عهد الصادق (عليه السّلام)، وكان البعض يرى بأنّ في الرسول (صلى الله عليه وآله وسلّم) وعلي والحسن والحسين وعلي بن الحسين ومحمد الباقر (عليهم السلام) وأئمة الشيعة عنصراً ملكوتياً يميزهم عن سائر البشر تمييزاً جوهرياً، وبعبارة أخرى،

التفاصيل

ظلال إسلامية على قصة نشأة الكون

ظلال إسلامية على قصة نشأة الكون لابد في أول الأمر من التعرض للإشكال الذي ظهر خلال فترة السبعينات في بعض الكتابات الإسلامية عبر تأويل جملة من النتائج والحقائق العلمية المحدودة والآنيّة ومحاولات تفصيلها على قياس الكثير من آيات القرآن التي لم تكن تمت إلى تلك النتائج بصلة، وقد ساعد على ظهور هذا التوجّه الذي ما لبث أن رُفض لاحقاً، أنّ من قام بهذه المهمة كانوا ممن لا علاقة لهم بجوهر الحقائق العلمية ومدلولاتها. أما اليوم، وبنهاية هذه الموجة واستهلاك أهدافها وظهور نتائجها الخاطئة على أكثر من صعيد،

التفاصيل

ظاهرة تشيع علماء السنة ومثقفيهم استوقفتني

ظاهرة تشيع علماء السنة ومثقفيهم استوقفتني إنّ قصّة الانتقال في العصر الحاضر من السنّة إلى الشيعة زادتْني حيرة وتأمّلاً وتفكّراً في هذا المجال العقائدي ، فصرت أتساءل مع نفسي ما هذا الانتقال الضخم ؟ والتحوّل الهائل ؟ من التسنّن إلى التشيّع ، من علماء أهل السنّة ومثقّفيهم ، ولم أجد العكس .. !! لماذا .. ؟ !! فقلتُ : لو لم تكن الأدلّة مقنعة لَمَا انتقل هؤلاء بهذه الكثرة وتركوا التسنّن وأصبحوا شيعة ، والكل كتبوا تجربتهم في هذا المجال ، سأذكر قسماً من هؤلاء الذين انتقلوا من مذهب السنّة إلى مذهب الشيعة .

التفاصيل

يسر الإسلام ، وعظمة محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) سبب هدايتي

يسر الإسلام ، وعظمة محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) سبب هدايتي منذ بعث الله محمد (صلى الله عليه وآله وسلم)  بالحق والناس ـ في مشارق الأرض ومغاربها ـ يدخلون في دين الله أفواجاً، لأن الإسلام هو دين الفطرة .. ولأنه الشرعة السمحاء التي تبيّن لهم سبل الخير والرشاد وتقودهم إلى المحجّة الواضحة. وهذا أخ من إخواننا في الدين ـ وهم كثر والحمد لله ـ ، هو البروفسور الأمريكي دونالد ريكيفول , رئيس تحرير مجلة (شخصيات من الراديو)، يتحدث إلى قرّاء (مجلة نور الإسلام) عن تجربته على طريق الهداية والإيمان . إنه يحدثنا كيف اهتدى إلى الإسلام بعد أن اكتشف سماحته ويُسره ، من خلال بحثه الدائب عن الحقيقة ..

التفاصيل

على طريق الهدى

على طريق الهدى نشأت في عائلة متدينة ومحافظة على هويتها رغم محاولات المسخ التي أضفيت على المجتمعات العربية تحت عناوين متعددة ، وكان والدي أبقاه الله تعالى ، متعه بالصحة والعافية ، وثبته على منهاج الحق الذي هداه الله تعالى إليه ، مالكي المذهب ، حريصا على أن تتأصل كل تلك المفاهيم في شخصيتي وتتشبع بها روحي ، فتتشكل كما كان يصبو إليه إنسانا مستقيما ، ومؤمنا صادقا في كنف المولى تعالى وعلى عينه عز وجل ، لتقر بيّ عينه ، إلا أنني وان لم أتمكن من تحقيق مبتغاه في أن يكون لي مركز مرموق عند الناس ،

التفاصيل

هدم قبور أئمة البقيع (عليهم السلام)

هدم قبور أئمة البقيع (عليهم السلام) البقيع : بقعة شريفة طاهرة في المدينة المنوّرة ، قرب المسجد النبوي الشريف ، ومرقد الرسول الأعظم ( صلّى الله عليه وآله ) ، فيها مراقد الأئمّة الأربعة المعصومين من أهل بيت النبوّة والرسالة ( عليهم السلام ) ، وهم : الإمام الحسن المجتبى ، والإمام علي زين العابدين ، والإمام محمّد الباقر ، والإمام جعفر الصادق ( عليهم السلام ) .

التفاصيل

كيفيّة‌ نزول‌ التوراة‌ علی النبيّ موسى‌، و نزول‌ الإنجيل‌ علی النبيّ عيسى(عليهما السّلام)

كيفيّة‌ نزول‌ التوراة‌ علی النبيّ موسى‌، و نزول‌ الإنجيل‌ علی النبيّ عيسى(عليهما السّلام) هل‌ نزلت‌ التوراة‌ علی موسى‌ علی نبيّنا و آله‌ وعليه‌ السلام‌ في‌ تلك‌ الليالي‌ الأربعين‌ التي‌ ذهب‌ فيها إلى المناجاة‌ في‌ ميقات‌ ربّه‌؟ و من‌ أيّ شي‌ء كانت‌ الألواح‌ التي‌ كتبت‌ التوراة‌ عليها؟ و أين‌ يقع‌ جبل‌ الطور؟ و كيف‌ كان‌ نزول‌ الإنجيل‌؟ و هل‌ كتب‌ حواريّو عيسى الأناجيل‌ في‌ عصره‌ أم‌ بعده‌؟ و هل‌ كانوا بأجمعهم‌ من‌ الأخيار الصالحين‌ أم‌ لا؟  ليس‌ من‌ الجليّ تماماً أنّ التوراة‌ نزلت‌ علی موسى‌ في‌ ليالي‌ المناجاة‌ تلك‌، لكن‌ من‌ الثابت‌ أنّ التوراة‌ كانت‌ ألواحاً علی موسى‌ (عليه السّلام) في‌ جبل‌ الطور في‌ أربعين‌ ليلة‌، فأخذها موسى‌ و أتي‌ بها قومه‌.

التفاصيل

الخلاف حول البناء على قبور الأنبياء (عليهم السّلام) واتخاذها محلاً للعبادة

الخلاف حول البناء على قبور الأنبياء (عليهم السّلام) واتخاذها محلاً للعبادة عن عليّ قال: (كان رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلّم) في جنازة ، فقال: أيكم ينطلق إلى المدينة فلا يدع بها وثناً إلاّ كسره ، ولا قبراً إلاّ سواه ، ولا صورة إلاّ لطخها ؟ فقال (رجل): أنا يا رسول الله ، فانطلق فهاب أهل المدينة ، فرجع ، فقال علي: أنا أنطلق يا رسول الله ، قال: فانطلق، فانطلق ثُمّ رجع ، فقال:يا رسول الله، لم أدع بها وثناً إلاّ كسرته ، ولا قبراً إلاّ سوّيته ، ولا صورة إلاّ لطختها). وقد تكرر ورود هذا الحديث في كتب الحديث واكتفينا بإيراد أتمّ لفظ منه.

التفاصيل

أسماء الله الحسنى

أسماء الله الحسنى لكل اسم من الأسماء الحسنى أثرٌ وُجودي في الكون، وهذه الآثار غير متطابقة في السعة والمصداق، ولذا يندرجُ بعضها تحت بعض، فالرزق مثلاً من مصاديق الكرم، وهذا من مفردات الرحمة، وهكذا تتناهى الأسماء الحسنى وكأنّها سلسلة من الوحدات المتوالِدة، ففوق كل اسم ما هو أشمل منه عطاءً وبركة وتأثيراً، حتى تستقرّ حركتها على اسم جامع ناظم لكل شتاتها وكل مفرداتها، ذلك هو لفظ الجلالة، أي (الله) تبارك وتعالى، ولذا كان عَلَماً خاصَّاً بالحضرة المقدَّسة، ولذا لم تصلح الإشارة إليه إلاّ بـ (هو).

التفاصيل

السنة والبدعة

السنة والبدعة الطريقة والسيرة، وأصلها من قولهم: سننت الشيء بالمسن إذا أمررته عليه حتى يؤثر فيه سناً، أي: طريقاً، والجمع سنن: كغرفة وغرف. وقيل: معناها الدوام، من قولهم: سننت الماء إذا واليت في صبه. وقيل: هي الطريقة المحمودة، فإذا أطلقت انصرفت إليها، وقد تستعمل في غيرها مقيدة: كقوله صلى الله عليه وآله وسلم:  (( من سن سنة سيئة...)) (1).

التفاصيل

صبر يوسف (عليه السّلام)

صبر يوسف (عليه السّلام) لا شكّ أنّ الصبر إنّما يتحقّق إذا فرضنا أنّ هناك ابتلاءً أو امتحاناً يمرّ به الإنسان فيصبر عليه، ومن ثمّة ينبثق السؤال الآتي: ما هو الابتلاء الذي مرّ به يوسف (عليه السّلام) وعلى ماذا صبر؟ يظهر للمتدبّر في قصّته التي عرضها القرآن أنّ هناك مجموعة من الابتلاءات مرّ بها هذا النبي الصدّيق، ويمكن تلخيصها بما يلي: إنّ يوسف (عليه السّلام) كما تحدّثنا السورة عن مقاطع حياته كان ذلك الطفل الصغير الذي حوّلته أيدي المقادير وسلكته في سبل الابتلاءات. فمن كيد إخوته إلى رميه في غيابة الجبّ إلى بيعه بثمن بخس إلى أن وصل إلى بيت العزيز. ومن هنا أيضاً تبدأ مرحلة أُخرى من الابتلاء أشدّ وأصعب ممّا مرّ به سابقاً.

التفاصيل

ما هو سرّ الخليقة وفلسفة الحياة؟!

ما هو سرّ الخليقة وفلسفة الحياة؟! قال الله تعالى: ( أَفَحَسِبْتُمْ أَنّمَا خَلَقْنَاكُمْ عَبَثاً ) المؤمنون / 115 . ( وَمَا خَلَقْنَا السّماوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا لاَعِبِينَ ) الأنبياء / 16 . مهما بلغ الإنسان في سير تقدّمه العلمي وتمدّنه الحضاري المزدهر بأحدث الصناعات التكنولوجية، فإنه لا يزال يدور في فلك من المجهولات في الآفاق والأنفس، فلو تسَلّق سُلّم العلوم والفنون وسخّر الفضاء والقمر، فإنه لا يكاد يرى إلاّ أنه في بداية الطريق، وأن معلوماته وما كشفه ليس إلاّ كالقطرة أمام البحر الهائج من مجهولات الكون وأسراره، ولو وضع جهله تحت قدميه لنطح رأسه السماء السابعة، مع أنّ جبال المجهولات ما زالت لم تفتح قممها الشامخة التي تعلو السحاب، ( وَمَا أُوتِيتُم مّنَ الْعِلْمِ إِلّا قَلِيلاً ) الإسراء / 85 . ( وَفَوْقَ كُلّ ذِي عِلْمٍ عَلِيمٌ )  يوسف / 76 .

التفاصيل

الإسراء والمعراج

الإسراء والمعراج قال الله تعالى : ( سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ ) الإسراء : 1 .   معنى الإسراء : الإسراء والسري : السير بالليل ، والمسجد الأقصى : بيت المَقْدِس ، والقصي : البعيد ، وسُمِّي أقصى : لكونه أبعد مسجد عن مكّة . من معجزات رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) التي سبق بها الأولين والآخرين من الأنبياء والمرسلين هي معجزة الإسراء والمعراج ، وذلك بعد وفاة زوجته أُمّ المؤمنين خديجة الكبرى ( عليها السلام ) ، وكذلك وفاة عمّه شيخ البطحاء أبو طالب  ( عليه السلام ) ، وتثبتاً لفؤاد الرسول وتخفيف عنه أحزانه ، أسري به ( صلى الله عليه وآله ) إلى البيت المقدس ، ثمّ عرج به إلى السماء .

التفاصيل

تعدد المذاهب والفرق سمة وحالة لازمة ثابتة في جميع الأديان

تعدد المذاهب والفرق سمة وحالة لازمة ثابتة في جميع الأديان بنظرة عابرة يلقيها الباحث في تاريخ الدّين والمبادئ يجد أنّ ظاهرة تعدد المذاهب والفرق تشكّل سمة وحالة لازمة ثابتة في جميع الأديان. ففي بداية كُلّ دين وأثناء حياة مؤسسة يكون مدرسة واحدة وتياراً واحداً، أمّا بعد فترة من الزمان وبعد ارتحال المؤسس من الدنيا فعادة ما يحصل الاختلاف والانشقاق بين أتباع ذلك الدّين ، وتتعدد المذاهب والفرق ضمن الدّين الواحد، وفي مرحلة لاحقة يحدث الانشقاق والتعدد داخل كُلّ مذهب من المذاهب المتفرعة عن الدّين الرئيسي.

التفاصيل

عوامل زوال الاِيمان

عوامل زوال الاِيمان المؤمن هو الذي يسير بخطى ثابتة على درب الاِيمان الواضح المعالم ولكن قد يتعرض لعواصف هوجاء من الاَهواء والشبهات فتخرجه عن جادّة الصواب، وتسقطه من قمة جبل الاِيمان إلى وادي الكفر السحيق، وعندئذٍ يصبح فقيراً من الناحية المعنوية بعد أن كان غنياً بإيمانه، سأل زيد بن صوحان العبدي أمير المؤمنين عليه السلام قائلاً: «.. فأيُّ فقر أشدّ ؟» قال عليه السلام: «الكفر بعد الاِيمان» (1).

التفاصيل

أضف تعليقك

تعليقات القراء

ليس هناك تعليقات
*
*

شبكة الإمامين الحسنين عليهما السلام الثقافية