الكافي الجزء ١٢

الكافي0%

الكافي مؤلف:
تصنيف: متون حديثية
الصفحات: 811

الكافي

هذا الكتاب نشر الكترونيا وأخرج فنيّا برعاية وإشراف شبكة الإمامين الحسنين (عليهما السلام) وتولَّى العمل عليه ضبطاً وتصحيحاً وترقيماً قسم اللجنة العلمية في الشبكة

مؤلف: أبو جعفر محمد بن يعقوب بن إسحاق الكليني الرازي
تصنيف: الصفحات: 811
المشاهدات: 232136
تحميل: 3369


توضيحات:

الجزء 1 الجزء 2 الجزء 3 الجزء 4 الجزء 5 الجزء 6 الجزء 7 الجزء 8 الجزء 9 الجزء 10 الجزء 11 الجزء 12 الجزء 13 الجزء 14 الجزء 15
بحث داخل الكتاب
  • البداية
  • السابق
  • 811 /
  • التالي
  • النهاية
  •  
  • تحميل HTML
  • تحميل Word
  • تحميل PDF
  • المشاهدات: 232136 / تحميل: 3369
الحجم الحجم الحجم
الكافي

الكافي الجزء 12

مؤلف:
العربية

هذا الكتاب نشر الكترونيا وأخرج فنيّا برعاية وإشراف شبكة الإمامين الحسنين (عليهما السلام) وتولَّى العمل عليه ضبطاً وتصحيحاً وترقيماً قسم اللجنة العلمية في الشبكة

١٢٢٤٦ / ١٦. عِدَّةٌ مِنْ أَصْحَابِنَا ، عَنْ سَهْلِ بْنِ زِيَادٍ ، عَنْ بَكْرِ بْنِ صَالِحٍ ، عَنِ(١) الشَّيْبَانِيِّ ، عَنْ يُونُسَ بْنِ ظَبْيَانَ ، قَالَ :

قَالَ أَبُو عَبْدِ اللهِعليه‌السلام : « يَا يُونُسَ بْنَ ظَبْيَانَ(٢) ، أَبْلِغْ عَطِيَّةَ عَنِّي أَنَّهُ مَنْ شَرِبَ جُرْعَةَ(٣) خَمْرٍ لَعَنَهُ اللهُ - عَزَّ وَجَلَّ - وَمَلَائِكَتُهُ وَرُسُلُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ ، فَإِنْ(٤) شَرِبَهَا حَتّى يَسْكَرَ(٥) مِنْهَا(٦) نُزِعَ رُوحُ الْإِيمَانِ مِنْ(٧) جَسَدِهِ ، وَرَكِبَتْ فِيهِ رُوحٌ سَخِيفَةٌ خَبِيثَةٌ(٨) مَلْعُونَةٌ(٩) ، فَيَتْرُكُ الصَّلَاةَ(١٠) ، فَإِذَا(١١) تَرَكَ الصَّلَاةَ عَيَّرَتْهُ الْمَلَائِكَةُ ، وَقَالَ اللهُ - عَزَّ وَجَلَّ - لَهُ(١٢) : عَبْدِي(١٣) ، كَفَرْتَ ، وَعَيَّرَتْكَ الْمَلَائِكَةُ سَوْأَةً لَكَ عَبْدِي ».

ثُمَّ قَالَ أَبُو عَبْدِ اللهِعليه‌السلام : « سَوْأَةً سَوْأَةً كَمَا تَكُونُ السَّوْأَةَ(١٤) ، وَاللهِ(١٥) لَتَوْبِيخُ(١٦) الْجَلِيلِ - جَلَّ اسْمُهُ(١٧) - سَاعَةً وَاحِدَةً(١٨) أَشَدُّ مِنْ عَذَابِ أَلْفِ عَامٍ ».

قَالَ : ثُمَّ قَالَ أَبُو عَبْدِ اللهِعليه‌السلام :( مَلْعُونِينَ أَيْنَما ثُقِفُوا(١٩) أُخِذُوا وَقُتِّلُوا تَقْتِيلاً) (٢٠) .

___________________

(١). في التهذيب : + « محمّد ».

(٢). في « ط ، م ، ن ، بن ، جد » والوسائلوالتهذيب : - « بن ظبيان ».

(٣). هكذا في « ط ، ق ، ن ، بح ، بف ، جت » والوافي. وفي سائرالنسخ والمطبوع : + « من ».

(٤). في « م ، بن ، جد » والوسائل : « وإن ».

(٥). في التهذيب : « سكر ».

(٦). في « ط » : - « منها ».

(٧). في الوافي : « عن ».

(٨). في التهذيب : « خبيثة سخيفة ».

(٩). في « بن » : « ملعونة خبيثة ».

(١٠). في التهذيب : - « فيترك الصلاة ».

(١١). في « بح » : « فإن ».

(١٢). في التهذيب : - « له ».

(١٣). في « ط » : - « عبدي ».

(١٤). فيالوافي : « سوأة : كلمة تقبيح ، وكأنّه أرادعليه‌السلام بقوله : كما يكون السوأة ، أشدّ أفرادها ».

(١٥). في « ط » : - « عبدي ، ثمّ قال أبو عبد اللهعليه‌السلام : سوأة سوأة كما تكون السوأة ، والله ».

(١٦). في « ط » : « فالتوبيخ من ».

(١٧). في « م ، بن ، جد »والتهذيب :-«جلّ اسمه».

(١٨). في التهذيب : - « واحدة ».

(١٩). « ثقفوا » أي وجدوا. اُنظر القاموس المحيط ، ج ٢ ، ص ١٠٦١ ( ثقف ).

(٢٠). الأحزاب (٣٣) : ٦١. وفيالمرآة : « ولعلّ الاستشهاد لبيان أنّ من صار ملعوناً بلعن الله تعالى ترتفع عنه ذمّة الله وأمانه ، لقوله تعالى :( أَيْنَمَا ثُقِفُوا أُخِذُوا ) ».

٦٨١

ثُمَّ قَالَ(١) : « يَا يُونُسُ ، مَلْعُونٌ مَلْعُونٌ(٢) مَنْ تَرَكَ أَمْرَ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ ، إِنْ هُوَ(٣) أَخَذَ بَرّاً دَمَّرَتْهُ(٤) ، وَإِنْ أَخَذَ بَحْراً غَرَّقَتْهُ(٥) ، يُغْضَبُ(٦) لِغَضَبِ الْجَلِيلِ عَزَّ اسْمُهُ(٧) ».(٨)

١٢٢٤٧ / ١٧. عِدَّةٌ مِنْ أَصْحَابِنَا ، عَنْ سَهْلِ بْنِ زِيَادٍ ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ خَالِدٍ ، عَنْ مَرْوَكٍ ، عَنْ رَجُلٍ :

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام ، قَالَ : « إِنَّ أَهْلَ الرِّيِّ(٩) فِي الدُّنْيَا مِنَ الْمُسْكِرِ(١٠) يَمُوتُونَ عِطَاشاً(١١) ، وَيُحْشَرُونَ(١٢) عِطَاشاً ، وَيَدْخُلُونَ النَّارَ عِطَاشاً ».(١٣)

١٢٢٤٨ / ١٨. عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنِ الْحَسَنِ بْنِ عَلِيٍّ ، عَنْ أَبِيهِ :

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام مِثْلَهُ. وزَادَ فِيهِ : « وَلَوْ أَنَّ رَجُلاً كَحَلَ عَيْنَهُ(١٤) بِمِيلٍ مِنْ خَمْرٍ(١٥) ،

___________________

(١). في « بن » وحاشية « جت »والتهذيب : « وقال ».

(٢). في « بف »والتهذيب : - « ملعون ».

(٣). هكذا في « ط ، م ، ن ، بح ، بف ، جت ، جد » والوافي. وفي سائر النسخ والمطبوع : - « هو ».

(٤). في التهذيب : « دمّر به ». و « دمّرته » : أهلكته. اُنظر :المصباح المنير ، ص ١٩٩ ( دمر ).

(٥). في « ط »والتهذيب : « اغرقه ». وفي الوافي « غرقه ».

(٦). في « ط » : « بغضبه ». وفي الوافي : « بغضب ».

(٧). في « م ، بن ، جد » : - « عزّ اسمه ». وفي التهذيب : « جلّ اسمه ».

(٨).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٥ ، ح ٤٥٦ ، معلّقاً عن الكلينيالوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦١٤ ، ح ٢٠١١٤ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٢٩٧ ، ح ٣١٩٤٩ ؛ إلى قوله : « روح سخيفة خبيثة ملعونة ».

(٩). الرّيّ بالكسر : خلاف العطش. اُنظر :القاموس المحيط ، ج ٢ ، ص ١٦٩٣ ( روي ).

(١٠). في الوسائل : « من المسكر في الدنيا » بدل « في الدنيا من المسكر ».

(١١). في « ط » : « عطشاً ».

(١٢). في « ط » : « أو يحشرون ».

(١٣).ثواب الأعمال ، ص ٢٩٠ ، ذيل ح ٥ ، بسند عن مروك بن عبيد ، عن رجل ، عن أبي عبد اللهعليه‌السلام .الفقيه ، ج ٣ ، ص ٥٧٠ ، ح ٤٩٤٩ ، مرسلاً من دون التصريح باسم المعصومعليه‌السلام الوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٣٥ ، ح ٢٠١٦٨ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣٢٧ ، ح ٣٢٠٣٢.

(١٤). في « م » والوسائل : « عينيه ».

(١٥). في « بن ، جد » وحاشية « بح ، بف ، جت » والوسائل : « نبيذ ».

٦٨٢

كَانَ حَقِيقاً(١) عَلَى اللهِ أَنْ يَكْحُلَهُ بِمِيلٍ مِنْ نَارٍ ».(٢)

١٢٢٤٩ / ١٩. عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنِ ابْنِ أَبِي عُمَيْرٍ ، عَنِ الْحَسَنِ الْعَطَّارِ ، عَنْ أَبِي بَصِيرٍ :

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام ، قَالَ : « قَالَ رَسُولُ اللهِصلى‌الله‌عليه‌وآله : لَايَنَالُ(٣) شَفَاعَتِي(٤) مَنِ اسْتَخَفَّ بِصَلَاتِهِ ، وَلَا يَرِدُ(٥) عَلَيَّ الْحَوْضَ ، لَاوَاللهِ ، لَايَنَالُ(٦) شَفَاعَتِي(٧) مَنْ شَرِبَ الْمُسْكِرَ ، وَلَا يَرِدُ(٨) عَلَيَّ الْحَوْضَ ، لَاوَاللهِ ».(٩)

___________________

(١). في « ط ، م ، بح ، بن » وحاشية « ن » والوسائل : « حقّاً ».

(٢).الكافي ، كتاب الأشربة ، باب من اضطرّ إلى الخمر ، ح ١٢٣١٤؛والتهذيب ،ج ٩،ص ١١٤،ح ٤٩٢؛=

وثواب الأعمال ، ص ٢٩٠ ، صدر ح ٥ ، بسند آخر.الفقيه ، ج ٣ ، ص ٥٧٠ ، ح ٤٩٤٧ ، مرسلاً ، وفي كلّ المصادر من قوله : « لو أنّ رجلاً كحل عينه » مع اختلاف يسير. وراجع :الكافي ، كتاب الأشربة ، باب من اضطرّ إلى الخمر ، ح ١٢٣١٦الوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٣٥ ، ح ٢٠١٦٩ ، إلى قوله : « عن أبي عبد اللهعليه‌السلام مثله » ؛وفيه ، ص ٦٤١ ، ح ٢٠١٨٢ ، من قوله : « ولو أنّ رجلاً كحل عينه » ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣٢٧ ، ح ٣٢٠٣٤.

(٣). في « ط » : « لا تنال ».

(٤). في الفقيه وفقه الرضاعليه‌السلام والعلل : « ليس منّي » بدل « لا ينال شفاعتي ».

(٥). في « ط »والفقيه وفقه الرضا والعلل : « لايرد » بدون الواو. وفي الوسائل : « فلا يرد ».

(٦). في « ط ، بح ، بف ، بن ، جت » والوافي : « ولا ينال ».

(٧). في الفقيه وفقه الرضاعليه‌السلام : « ليس منّي » بدل « لا ينال شفاعتي ».

(٨). في « ط ، ق ، ن ، بف » والوافيوالفقيه وفقه الرضاعليه‌السلام : « لا يرد » بدون الواو.

(٩).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٦ ، ح ٤٥٧ ، معلّقاً عن الكليني.علل الشرائع ، ص ٣٥٦ ، ح ٢ ، بسنده عن محمّد بن أبي عمير ، عن الحسن بن زياد العطّار ، عن أبي عبد اللهعليه‌السلام ، إلى قوله : « بصلاته ولا يرد عليّ الحوض لا والله ». وفيالكافي ، كتاب الصلاة ، باب من حافظ على صلاته أو ضيّعها ، ح ٤٨٠٥ ؛وعلل الشرائع ، ص ٣٥٦ ، ذيل ح ١ ، بسند آخر عن أبي جعفرعليه‌السلام عن النبيّصلى‌الله‌عليه‌وآله ، مع اختلاف يسير. وفيالكافي ، كتاب الأشربة ، باب آخر منه ، ح ١٢٢٥٦ ؛والتهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٧ ، ح ٤٦٤ ، بسند آخر عن أبي الحسن ، عن أبيهعليهما‌السلام من دون الإسناد إلى النبيّصلى‌الله‌عليه‌وآله ، مع اختلاف يسير.الفقيه ، ج ١ ، ص ٢٠٦ ، ح ٦١٧ ، مرسلاً عن رسول اللهصلى‌الله‌عليه‌وآله .فقه الرضا عليه‌السلام ، ص ٩٩. راجع :الكافي ، كتاب الصلاة ، باب من حافظ على صلاته أو ضيّعها ، ح ٤٨١٣ ؛ والأمالي للصدوق ، ص ٣٩٩ ، المجلس ٦٢ ، ح ١٥ ؛وثواب الأعمال ، ص ٢٧٢ ، ح ١ ؛والأمالي للطوسي ، ص ٤٤٠ ، المجلس ١٥ ، ح ٤٢الوافي ، ج ٧ ، ص ٥٠ ، ح ٥٤٥٥ ؛ وج ٢٠ ، ص ٦٣٥ ، ح ٢٠١٧٠ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣٢٧ ، ح ٣٢٠٣٥.

٦٨٣

١٦ - بَابٌ آخَرُ مِنْهُ‌

١٢٢٥٠ / ١. الْحُسَيْنُ بْنُ مُحَمَّدٍ ، عَنْ مُعَلَّى بْنِ مُحَمَّدٍ ، عَنِ الْوَشَّاءِ(١) ، عَنْ أَبَانِ بْنِ عُثْمَانَ ، عَنْ عَبْدِ الرَّحْمنِ بْنِ أَبِي عَبْدِ اللهِ :

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام ، قَالَ : « مَنْ شَرِبَ مُسْكِراً انْحَبَسَتْ(٢) صَلَاتُهُ أَرْبَعِينَ يَوْماً ، وَإِنْ(٣) مَاتَ فِي الْأَرْبَعِينَ مَاتَ مِيتَةً جَاهِلِيَّةً ؛ فَإِنْ(٤) تَابَ ، تَابَ اللهُ عَلَيْهِ ».(٥)

١٢٢٥١ / ٢. أَبُو عَلِيٍّ الْأَشْعَرِيُّ ، عَنِ الْحَسَنِ بْنِ عَلِيٍّ الْكُوفِيِّ ، عَنِ الْعَبَّاسِ بْنِ عَامِرٍ ، عَنْ دَاوُدَ بْنِ الْحُصَيْنِ :

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام ، قَالَ : « مَنْ شَرِبَ مُسْكِراً لَمْ تُقْبَلْ(٦) مِنْهُ(٧) صَلَاتُهُ(٨) أَرْبَعِينَ يَوْماً(٩) ، فَإِنْ(١٠) مَاتَ فِي الْأَرْبَعِينَ ، مَاتَ مِيتَةً جَاهِلِيَّةً ؛ وَإِنْ تَابَ ، تَابَ اللهُ عَلَيْهِ ».(١١)

___________________

(١). في « بن » والوسائل : - « عن الوشّاء ». وهو سهو ؛ فإنّ طريق الحسين بن محمّد عن معلّى بن محمّد عن الحسن‌بن عليّ [ الوشّاء ] عمدة طرق الكلينيقدس‌سره إلى أبان بن عثمان.

(٢). في « ط » : « نحست ». وفي التهذيب : « انجست ».

(٣). في « ط ، م ، بن ، جد » والوسائل : « فإن ».

(٤). في«بح،بن،جت،جد»والوسائلوالتهذيب :«وإن».

(٥).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٦ ، ح ٤٥٨ ، معلّقاً عن الكليني.ثواب الأعمال ، ص ٢٩٢ ، ح ١٤ ، بسند آخر ، مع اختلاف.الفقيه ، ج ٤ ، ص ٣٥٢ ، ضمن الحديث الطويل ٥٧٦٢ ، بسند آخر عن جعفر بن محمّد ، عن آبائهعليهم‌السلام عن النبيّصلى‌الله‌عليه‌وآله ، مع اختلاف يسير. وفيالخصال ، ص ٥٣٤ ، أبواب الأربعين ومافوقه ، صدر ح ١ ؛وثواب الأعمال ، ص ٢٩٠ ، صدر ح ٣ ، بسند آخر عن أبي جعفرعليه‌السلام ، إلى قوله : « أربعين يوماً » مع اختلاف يسيرالوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٣٦ ، ح ٢٠١٧١ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣٢٣ ، ح ٣٢٠٢١.

(٦). في « م ، بن ، جد » وحاشية « جت » : « ما من عبد شرب مسكراً فتقبل ». وفي التهذيب : « ما من عبد يشرب‌المسكر فتقبل ». (٧). في الوافي : - « منه ».

(٨). في « ط » : « صلاته منه ». وفي الوسائل : « صلاة ».

(٩). في « بن » وحاشية « م ، بح ، جت » والوسائلوالتهذيب : « صباحاً ».

(١٠). في التهذيب : « وإن ».

(١١).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٦ ، ح ٤٥٩ ، معلّقاً عن الكلينيالوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٣٦ ، ح ٢٠١٧٢ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣٢٣ ، ح ٣٢٠٢٠.

٦٨٤

١٢٢٥٢ / ٣. عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنِ ابْنِ أَبِي عُمَيْرٍ ، عَنْ مِهْرَانَ بْنِ مُحَمَّدٍ(١) ، عَنْ سعْدٍ الْإِسْكَافِ :

عَنْ أَبِي جَعْفَرٍعليه‌السلام ، قَالَ : « مَنْ شَرِبَ(٢) مُسْكِراً ، لَمْ تُقْبَلْ(٣) مِنْهُ صَلَاةُ(٤) أَرْبَعِينَ يَوْماً(٥) ، وَإِنْ(٦) عَادَ سَقَاهُ اللهُ مِنْ طِينَةِ خَبَالٍ ».

قَالَ(٧) : قُلْتُ : وَمَا(٨) طِينَةُ خَبَالٍ؟

فَقَالَ(٩) : « مَاءٌ(١٠) يَخْرُجُ مِنْ فُرُوجِ الزُّنَاةِ ».(١١)

١٢٢٥٣ / ٤. أَبُو عَلِيٍّ الْأَشْعَرِيُّ ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِ الْجَبَّارِ ، عَنْ صَفْوَانَ ، عَنِ الْعَلَاءِ ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ مُسْلِمٍ :

___________________

(١). هكذا في « ط ، م » وحاشية « جت ، جد »والتهذيب . وفي « ق ، ن ، بح ، بف ، بن ، جت ، جد » والمطبوع والوافي‌والوسائل : + « عن رجل ».

والخبر رواه الشيخ الصدوق فيمعاني الأخبار ، ص ١٦٤ ، ح ٢ بسنده عن ابن أبي عمير ، عن مهران بن محمّد ، عن سعد الإسكاف ، عن أبي جعفرعليه‌السلام .

(٢). في المعاني : + « خمراً أو ».

(٣). في « ن » : « لم يتقبل ». وفي « بح » : « لم يقبل ».

(٤). هكذا في « ق ، م ، ن ، بح ، بف ، بن ، جت ، جد » والوافي والوسائل. وفي « ط » : « صلاته منه ». وفي هامش « بن ، جت » والمطبوع : « صلاته ».

(٥). في « م ، بن ، جد » وحاشية « بح ، بف » والوافي والوسائلوالتهذيب والمعاني : « صباحاً ».

(٦). في « م ، بن ، جد » وحاشية « جت » والوسائل والمعاني : « فإن ».

(٧). في « م ، ن ، بح ، بف ، جد » والوافيوالتهذيب والمعاني : - « قال ».

(٨). في « بن » : « ما » بدون الواو.

(٩). في « م ، بن ، جد » والوسائلوالتهذيب والمعاني : « قال ».

(١٠). في « ط ، م ، ن ، بح ، بف ، بن ، جت ، جد » والوسائل : « ما ». وفي المعاني : « صديد ».

(١١).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٦ ، ح ٤٦٠ ، معلّقاً عن الكليني.معاني الأخبار ، ص ١٦٤ ، ح ٢ ، بسنده عن ابن أبي عمير.الكافي ، كتاب الأشربة ، باب النبيذ ، ح ١٢٣٢٦ ، بسند آخر عن جعفر بن محمّدعليه‌السلام عن رسول اللهصلى‌الله‌عليه‌وآله ، مع اختلاف. وراجع :الكافي ، كتاب الأشربة ، باب شارب الخمر ، ح ١٢٢٣٣ و ١٢٢٤٤ ومصادرهالوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٣٦ ، ح ٢٠١٧٣ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣٢٨ ، ح ٣٢٠٣٦.

٦٨٥

عَنْ أَحَدِهِمَاعليهما‌السلام ، قَالَ : « مَنْ شَرِبَ مِنَ(١) الْخَمْرِ شَرْبَةً ، لَمْ يَقْبَلِ اللهُ(٢) مِنْهُ(٣) صَلَاةً(٤) أَرْبَعِينَ يَوْماً ».(٥)

١٢٢٥٤ / ٥. عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنِ ابْنِ أَبِي عُمَيْرٍ ، عَنْ عَبْدِ الرَّحْمنِ بْنِ الْحَجَّاجِ:

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام ، قَالَ : « مَنْ شَرِبَ الْخَمْرَ ، لَمْ يَقْبَلِ اللهُ(٦) لَهُ صَلَاةً أَرْبَعِينَ يَوْماً(٧) ».(٨)

١٢٢٥٥ / ٦. مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيى ، عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدٍ ، عَنْ عَلِيِّ بْنِ الْحَكَمِ ، عَنْ سَيْفِ بْنِ عَمِيرَةَ ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ مَرْوَانَ ، عَنِ الْفُضَيْلِ بْنِ يَسَارٍ :

عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ(٩) عليه‌السلام ، قَالَ : « إِنَّ(١٠) لِلّهِ - عَزَّ وَجَلَّ - عِنْدَ فِطْرِ(١١) كُلِّ لَيْلَةٍ مِنْ شَهْرِ رَمَضَانَ عُتَقَاءَ يُعْتِقُهُمْ مِنَ النَّارِ إِلَّا مَنْ أَفْطَرَ عَلى مُسْكِرٍ(١٢) ، وَمَنْ(١٣) شَرِبَ مُسْكِراً ، لَمْ‌

___________________

(١). في « ط » : - « من ».

(٢). في « ق ، ن ، جت » : « لم يُقبل ». وفي « ط ، بف » والوافي : « لم تُقبل » بدل « لم يقبل الله ».

(٣). في « ط ، ق ، ن ، بح ، بن ، جت » والوسائلوالتهذيب : « له ».

(٤). في « بف » والوافي : « صلاته » بدل « منه صلاة ».

(٥).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٦ ، ح ٤٦١ ، معلّقاً عن الكلينيالوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦١٤ ، ح ٢٠١١٥ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٢٩٨ ، ح ٣١٩٥١.

(٦). في « ط » : « تُقبل » بدل « يقبل الله ».

(٧). في جميع النسخ التي قوبلت جاء هذا الحديث هنا ، خلافاً للمطبوع حيث قدّم هذا الحديث على الحديث الرقم ٤.

(٨).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٧ ، ح ٤٦٢ ، معلّقاً عن الكلينيالوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦١٥ ، ح ٢٠١١٦ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٢٩٨ ، ح ٣١٩٥٢.

(٩). في « ط ، ق ، بف » : + « الثاني ». وهو سهو ؛ فقد مات الفضيل في حياة أبي عبداللهعليه‌السلام ولم يدرك أبا جعفر الثاني‌محمّد بن عليّ الجوادعليه‌السلام . راجع :رجال النجاشي ، ص ٣٠٩ ، الرقم ٨٤٦ ؛رجال الطوسي ، ص ٢٦٩ ، الرقم ٣٨٦٨.

(١٠). في « ط ، ق » : - « إنّ ».

(١١). في الوسائل : - « فطر ».

(١٢). في الوسائل عن بعض النسخ : + « أو شرب مسكراً ».

(١٣). في « ط ، ق ، بح » وحاشية « جت » : « أو من ».

٦٨٦

تُحْتَسَبْ لَهُ(١) صَلَاتُهُ(٢) أَرْبَعِينَ يَوْماً(٣) ، فَإِنْ(٤) مَاتَ فِيهَا مَاتَ مِيتَةً جَاهِلِيَّةً ».(٥)

١٢٢٥٦ / ٧. أَحْمَدُ بْنُ مُحَمَّدٍ(٦) ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ إِسْمَاعِيلَ(٧) ، عَنِ ابْنِ مُسْكَانَ ، عَنْ أَبِي بَصِيرٍ :

عَنْ أَبِي الْحَسَنِعليه‌السلام ، قَالَ : « إِنَّهُ(٨) لَمَّا احْتُضِرَ أَبِيعليه‌السلام (٩) قَالَ لِي(١٠) : يَا بُنَيَّ ، إِنَّهُ(١١) لَا يَنَالُ(١٢) شَفَاعَتَنَا مَنِ اسْتَخَفَّ بِالصَّلَاةِ ، وَلَا يَرِدُ عَلَيْنَا(١٣) الْحَوْضَ مَنْ أَدْمَنَ هذِهِ الْأَشْرِبَةَ.

___________________

(١). في الوافي : « لم يحتسب له ». وفي الوسائل : « انحبست ». وفي التهذيب : « اُبخست » كلاهما بدل « لم تحتسب له ».

(٢). في « ط » : « نجست الصلاة » بدل « لم تحتسب له صلاته ». وفي « م ، بن » : « انحبست صلاته » بدلها. وفي « جد » وحاشية « جت » : « انحبست صلواته ». وفي الوافي : « صلاة » بدل « صلاته ».

(٣). في « ط ، ق ، ن ، بف » وحاشية « جت »والتهذيب : « صباحاً ». وفي « بح » : + « صباحاً ».

(٤). في « م ، بح ، جت ، جد » : « وإن ». وفي « بن » وحاشية « جت » والوسائل : « ومن ».

(٥).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٧ ، ح ٤٦٣ ، معلّقاً عن أحمد بن محمّد. وفيالكافي ، كتاب الصيام ، باب فضل شهر رمضان ، ح ٦٢٧٥ ؛ وكتاب الأشربة ، باب النرد والشطرنج ، ح ١٢٤١٤ ؛والفقيه ، ج ٢ ، ص ٩٨ ، ح ١٨٣٨ ؛والتهذيب ، ج ٣ ، ص ٦٠ ، ح ٢٠٣ ؛ وج ٤ ، ص ١٩٣ ، ح ٥٥١ ؛ والأمالي للصدوق ، ص ٥٨ ، المجلس ١٤ ، ح ١ ؛وثواب الأعمال ، ص ٩٠ و ٩٢ ، ح ٦ و ١٠ ؛ وفضائل الأشهر الثلاثة ، ص ٧٤ ، ح ٥٤ ؛والأمالي للطوسي ، ص ٦٩٠ ، المجلس ٣٩ ، ح ١١ ، بسند آخر عن أبي عبد اللهعليه‌السلام ، إلى قوله : « إلاّ من أفطر على مسكر » مع اختلاف يسير وزيادة في آخره. وراجع :الكافي ، كتاب الأشربة ، باب النرد والشطرنج ، ح ١٢٤١٩الوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٣٦ ، ح ٢٠١٧٤ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣٢٨ ، ح ٣٢٠٣٧.

(٦). السند معلّق على سابقه. ويروي عن أحمد بن محمّد ، محمّد بن يحيى.

(٧). في الكافي ، ح ٤٨١٣ : + « عن أبي إسماعيل السرّاج ».

(٨). في « ق ، ن ، بح ، بف ، جت » : - « إنّه ».

(٩). في الكافي ، ح ٤٨١٣ : « قال : قال أبو الحسن الأوّلعليه‌السلام : إنّه لـمّا حضر أبي الوفاة » بدل « عن أبي الحسن قال : إنّه لمّا احتضر أبيعليه‌السلام ».

(١٠). في « ق ، بح ، بف » والوسائل : - « لي ». وفي « ط » : - « إنّه لـمّا احتضر أبيعليه‌السلام ، قال لي ».

(١١). في « ط ، ق ، بح ، بف »والتهذيب ، ح ٤٦٤ : - « إنّه ».

(١٢). في « ط ، بف » والوافي : « لا تنال ».

(١٣). في « بح » : « عليّ ».

٦٨٧

فَقُلْتُ : يَا أَبَهْ(١) ، وَأَيَّ(٢) الْأَشْرِبَةِ؟ فَقَالَ : كُلَّ مُسْكِرٍ ».(٣)

١٢٢٥٧ / ٨. عِدَّةٌ مِنْ أَصْحَابِنَا ، عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ خَالِدٍ ، عَنْ عُثْمَانَ بْنِ عِيسى ، عَنْ سَمَاعَةَ بْنِ مِهْرَانَ(٤) :

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام ، قَالَ : « قَالَ رَسُولُ اللهِصلى‌الله‌عليه‌وآله : مَنْ شَرِبَ(٥) مُسْكِراً ، لَمْ تُقْبَلْ(٦) مِنْهُ(٧) صَلَاتُهُ(٨) أَرْبَعِينَ لَيْلَةً ».(٩)

١٢٢٥٨ / ٩. عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ حَمَّادِ بْنِ عِيسى ، عَنِ الْحُسَيْنِ بْنِ الْمُخْتَارِ ، عَنْ عَمْرِو بْنِ شِمْرٍ ، قَالَ :

سَمِعْتُ أَبَا عَبْدِ اللهِعليه‌السلام يَقُولُ : « مَنْ شَرِبَ شَرْبَةَ خَمْرٍ لَمْ يَقْبَلِ اللهُ مِنْهُ صَلَاتَهُ(١٠)

___________________

(١). في « جت » : « يا أبت ». وفي « ط » : - « يا أبه ».

(٢). في « بح » : « وما ».

(٣).الكافي ، كتاب الصلاة ، باب من حافظ على صلاته أو ضيّعها ، ح ٤٨١٣ ، عن محمّد بن يحيى ، عن أحمد بن محمّد ، إلى قوله : « من استخفّ بالصلاة ».التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٧ ، ح ٤٦٤ ، معلّقاً عن أحمد بن محمّد. وفيالكافي ، نفس الباب ، ح ٤٨٠٥ ؛ وكتاب الأشربة ، باب شارب الخمر ، ح ١٢٢٤٩ ؛والتهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٦ ، ح ٤٥٧ ؛والمحاسن ، ص ٧٩ ، كتاب عقاب الأعمال ، ضمن ح ٥ ؛وعلل الشرائع ، ص ٣٥٦ ، ح ١ و ٢ ، بسند آخر عن أبي جعفرعليه‌السلام عن النبيّصلى‌الله‌عليه‌وآله ، مع اختلاف يسير.الفقيه ، ج ١ ، ص ٢٠٦ ، ح ٦١٧ ، مرسلاً عن النبيّصلى‌الله‌عليه‌وآله ، مع اختلاف يسير.فقه الرضا عليه‌السلام ، ص ٩٩ ، عن رسول اللهصلى‌الله‌عليه‌وآله ، مع اختلاف يسير. راجع :الأمالي للصدوق ، ص ٣٩٩ ، المجلس ٦٢ ، ح ١٥ ؛وثواب الأعمال ، ص ٢٧٢ ، ح ١ ؛والأمالي للطوسي ، ص ٤٤٠ ، المجلس ١٥ ، ح ٤٢الوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٣٧ ، ح ٢٠١٧٥ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣٢٩ ، ح ٣٢٠٣٨.

(٤). في « بن » وحاشية « جت » : - « بن مهران ».

(٥). هكذا في جميع النسخ التي قوبلت والوافي والوسائلوالتهذيب . وفي المطبوع : + « [ منكم ] ».

(٦). في « ن » والوسائل : « لم يقبل ».

(٧). في « ط » : - « منه ».

(٨). في « بح ، جت » : « صلاة ».

(٩).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٧ ، ح ٤٦٥ ، معلّقاً عن أحمد بن محمّد بن خالد.تحف العقول ، ص ١٢٢ ، عن أمير المؤمنينعليه‌السلام الوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٣٧ ، ح ٢٠١٧٦ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣٢٧ ، ح ٣٢٠٣٣.

(١٠). في « ط ، ق » : - « صلاته ».

٦٨٨

سَبْعاً ، وَمَنْ سَكِرَ(١) لَمْ تُقْبَلْ(٢) مِنْهُ صَلَاتُهُ(٣) أَرْبَعِينَ صَبَاحاً(٤) ».(٥)

١٢٢٥٩ / ١٠. عِدَّةٌ مِنْ أَصْحَابِنَا ، عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ خَالِدٍ ، عَنْ عُثْمَانَ بْنِ عِيسى ، عَنْ سَمَاعَةَ بْنِ مِهْرَانَ ، عَنْ أَبِي بَصِيرٍ :

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام ، قَالَ : « قَالَ رَسُولُ اللهِصلى‌الله‌عليه‌وآله : مَنْ شَرِبَ خَمْراً حَتّى يَسْكَرَ(٦) ، لَمْ يَقْبَلِ(٧) اللهُ(٨) - عَزَّ وَجَلَّ - مِنْهُ صَلَاتَهُ(٩) أَرْبَعِينَ صَبَاحاً(١٠) ».(١١)

١٢٢٦٠ / ١١. عَنْهُ(١٢) ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنِ النَّضْرِ بْنِ سُوَيْدٍ ، عَنْ هِشَامِ بْنِ سَالِمٍ ، عَنْ‌ سُلَيْمَانَ بْنِ خَالِدٍ :

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام ، قَالَ : « مَنْ شَرِبَ شَرْبَةً مِنْ خَمْرٍ ، لَمْ يَقْبَلِ(١٣) اللهُ(١٤) مِنْهُ

___________________

(١). في « جت » والوسائل : « ومن شرب مسكراً ».

(٢). في « ن ، بح ، بف ، جت » والوافيوالتهذيب : « لم يقبل ».

(٣). في « بح » : « صلاة ».

(٤). في « ط » : « يوماً ».

(٥).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٧ ، ح ٤٦٦ ، معلّقاً عن الكلينيالوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦١٥ ، ح ٢٠١١٧ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣٢٩ ، ح ٣٢٠٣٩. (٦). في « ط » : « سكر ».

(٧). في « بن ، جد » : « لم تقبل ». وفي « م ، جت » بالتاء والياء معاً.

(٨). في « م ، بن ، جد » والوسائل : - « الله ».

(٩). في « بح » وحاشية « جت» والوافي : « صلاة ».

(١٠). في « ط ، بح ، جد » : « يوماً ».

(١١).الوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦١٥ ، ح ٢٠١١٨ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٢٩٧ ، ح ٣١٩٥٠.

(١٢). هكذا في « ط ». وفي « ق ، م ، ن ، بح ، بف ، بخ ، بن ، جت ، جد » والمطبوع : « عليّ ».

وما أثبتناه هو الظاهر. ومرجع الضمير هو أحمد بن محمّد بن خالد ؛ فقد روى الشيخ الطوسي الخبر فيالتهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٨ ، ح ٤٦٧ وقد بدأ سنده ب- « أحمد بن محمد بن خالد » والخبر مأخوذ منالكافي بلاريب كما تشهد بذلك مقارنة الأخبار المتقدّمة عليه والمتأخّرة عنه معالكافي .

والعارف بعوامل التحريف يعلم أنّ تحريف « عنه عن أبيه » بـ « عليّ عن أبيه » هو أسهل من العكس ، بلحاظ كثرة روايات عليّ بن إبراهيم عن أبيه. ويؤكّد هذا الأمر تقدّم عبارة « عليّ بن إبراهيم عن أبيه » في سند الخبر التاسع من الباب.

(١٣). في « بن ، جد » والوسائل : « لم تقبل ». وفي « م » بالتاء والياء معاً.

(١٤). في « بن ، جد » والوسائل : - « الله ».

٦٨٩

صَلَاتَهُ(١) أَرْبَعِينَ يَوْماً(٢) ».(٣)

١٢٢٦١ / ١٢. مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيى ، عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ عِيسى ، عَنِ ابْنِ أَبِي نَصْرٍ ، عَنِ الْحُسَيْنِ بْنِ خَالِدٍ ، قَالَ :

قُلْتُ لِأَبِي الْحَسَنِ(٤) عليه‌السلام : إِنَّا رُوِّينَا(٥) عَنِ النَّبِيِّصلى‌الله‌عليه‌وآله أَنَّهُ قَالَ : « مَنْ شَرِبَ الْخَمْرَ لَمْ تُحْتَسَبْ(٦) لَهُ(٧) صَلَاتُهُ(٨) أَرْبَعِينَ يَوْماً(٩) ».

قَالَ(١٠) : فَقَالَ(١١) : « صَدَقُوا ».

قُلْتُ : وَكَيْفَ(١٢) لَاتُحْتَسَبُ(١٣) صَلَاتُهُ(١٤) أَرْبَعِينَ صَبَاحاً(١٥) لَاأَقَلَّ مِنْ ذلِكَ وَلَاأَكْثَرَ؟

فَقَالَ(١٦) : « إِنَّ اللهَ - عَزَّ وَجَلَّ - قَدَّرَ(١٧) خَلْقَ الْإِنْسَانِ ، فَصَيَّرَهُ نُطْفَةً(١٨) أَرْبَعِينَ‌

___________________

(١). في « ق ، بح » وحاشية « بف » والوافي : « صلاة ».

(٢). في « بح » : « صباحاً ».

(٣).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٨ ، ح ٤٦٧ ؛ بسنده عن النضر بن سويدالوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦١٥ ، ح ٢٠١١٩ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٢٩٨ ، ح ٣١٩٥٣.(٤). في حاشية « بن » : + « الرضا ».

(٥). في « ط » : + « حديثاً ».

(٦). في « ن ، بح ، بف » وحاشية « بن ، »والبحار : « لم يحتسب ». وفي « بن » والوسائلوالتهذيب والعلل : « لم تحسب ». وفي المحاسن : « لم يقبل ». وقال فيالوافي : « لم تحسب له ، أي لايعطى عليها أجراً ».

(٧). في الوسائلوالتهذيب والعلل : - « له ».

(٨). في « ط ، بح » والوافيوالمحاسن : « صلاة ».

(٩). في « بن ، جد » وحاشية « جت » والوسائلوالتهذيب والعلل : « صباحاً ».

(١٠). في « بن » والوسائلوالمحاسن والعلل : - « قال ».

(١١). في « ط » : - « فقال ». وفي « بن ، بح ، جد » وحاشية « م ، بف ، جت » والوافي والوسائل : + « قد».

(١٢). في « بن ، جد » والوسائل : « كيف » بدون الواو. وفي « ط » : « فلِمَ وكيف ».

(١٣). في « ن ، بح » والوافيوالبحار : « لا يحتسب ». وفي « بن ، جد » وحاشية « جت » والوسائلوالتهذيب والعلل : « لا تحسب ». وفي المحاسن : « لا يقبل ». (١٤). في « بح » : « صلاة ».

(١٥). في المحاسن : « يوماً ».

(١٦). في « م ، جد » وحاشية « جت »والتهذيب والمحاسن والعلل : « قال ».

(١٧). في « ط » : - « قدّر ».

(١٨). في « بن » وحاشية « جت » والوسائل والعلل : « فصيّر النطفة ».

٦٩٠

يَوْماً ، ثُمَّ نَقَلَهَا(١) فَصَيَّرَهَا(٢) عَلَقَةً أَرْبَعِينَ يَوْماً ، ثُمَّ نَقَلَهَا(٣) فَصَيَّرَهَا(٤) مُضْغَةً أَرْبَعِينَ يَوْماً ، فَهُوَ إِذَا شَرِبَ الْخَمْرَ بَقِيَتْ(٥) فِي مُشَاشِهِ(٦) أَرْبَعِينَ يَوْماً عَلى قَدْرِ انْتِقَالِ(٧) خِلْقَتِهِ(٨) ».

قَالَ(٩) : ثُمَّ قَالَعليه‌السلام : « وَكَذلِكَ(١٠) جَمِيعُ(١١) غِذَائِهِ أَكْلِهِ(١٢) وَشُرْبِهِ يَبْقى فِي مُشَاشِهِ(١٣) أَرْبَعِينَ يَوْماً(١٤) ».(١٥)

١٧ - بَابُ أَنَّ الْخَمْرَ رَأْسُ كُلِّ إِثْمٍ وَشَرٍّ‌

١٢٢٦٢ / ١. عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنِ ابْنِ أَبِي عُمَيْرٍ ، عَنْ إِسْمَاعِيلَ بْنِ بَشَّارٍ(١٦) :

___________________

(١). في « بف ، بن » وحاشية « جت » والوسائل : « ينقلها ».

(٢). في « بن » وحاشية « جت » والوسائل : « فيصيّرها ».

(٣). في « بف ، بن » والوسائل : « ينقلها ».

(٤). في « بن » والوسائل : « فيصيّرها ».

(٥). في البحار : « بقي ».

(٦). في البحاروالمحاسن : « مشاشته ». وفي العلل : « مثانته ». وقال الفيروزآبادي : « المشاش ، كغراب : النفس والطبيعة والأصل ». وقال الجوهري : « المشاش : هي رؤوس العظام الليّنة التي يمكن مضغها ».القاموس المحيط ، ج ١ ، ص ٨٢٤ ؛الصحاح ، ج ٣ ، ص ١٠١٩ ( مشش ).

(٧). في « بف ، جت » : - « انتقال ».

(٨). في « م ، بن ، جت ، جد » وحاشية « ن ، بح » والوسائلوالتهذيب والعلل : « ما خلق منه ».

(٩). في « ط ، ق ، بح ، بف ، جت » والوافيوالبحار : - « قال ».

(١٠). في « ط ، ق ، ن ، بح ، بف »والبحار : « كذلك » بدون الواو.

(١١). في « ط » : - « جميع ».

(١٢). في « ط » : - « أكله ».

(١٣). في البحار : « مشاشته ». وفي العلل : « مثانته ».

(١٤). في « ط » : + « على قدر انتقال خلقته ».

فيمرآة العقول ، ج ٢٢ ، ص ٢٥٨ : « هذا منبّه لكون التغيير الكامل في بدن الإنسان من حال إلى حال لا يكون في أقلّ من أربعين يوماً ، فقلع بقيّة الشراب عن البدن لا يكون أقلّ منه ».

(١٥).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٨ ، ح ٤٦٨ ، معلّقاً عن أحمد بن محمّد بن عيسى.المحاسن ، ص ٣٢٩ ، كتاب العلل ، ح ٨٦ ، عن أحمد بن محمّد بن أبي نصر.علل الشرائع ، ص ٣٤٥ ، ح ١ ، بسنده عن أحمد بن محمّد بن عيسى ، عن الحسين بن خالدالوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦١٦ ، ح ٢٠١٢٠ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٢٩٩ ، ح ٣١٩٥٦ ؛البحار ، ج ٥٣ ، ص ٣٢٦ ؛ وج ٦٠ ، ص ٣٥٧ ، ح ٤١.

(١٦). في « ن ، بح ، بف ، بن ، جت » والوسائل والعلل : « إسماعيل بن يسار ».

٦٩١

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام ، قَالَ : سَأَلَهُ رَجُلٌ ، فَقَالَ لَهُ(١) : أَصْلَحَكَ اللهُ ، شُرْبُ(٢) الْخَمْرِ شَرٌّ ، أَمْ تَرْكُ الصَّلَاةِ؟

فَقَالَ : « شُرْبُ الْخَمْرِ » ثُمَّ(٣) قَالَ : « أَوَ تَدْرِي(٤) لِمَ ذَاكُ؟ » قَالَ : لَا ، قَالَ : « لِأَنَّهُ يَصِيرُ فِي حَالٍ لَايَعْرِفُ مَعَهَا(٥) رَبَّهُ ».(٦)

١٢٢٦٣ / ٢. أَبُو عَلِيٍّ الْأَشْعَرِيُّ ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ حَسَّانَ ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَلِيٍّ ، عَنْ أَبِي جَمِيلَةَ ، عَنِ الْحَلَبِيِّ وَزُرَارَةَ وَمُحَمَّدِ بْنِ مُسْلِمٍ وَحُمْرَانَ بْنِ أَعْيَنَ :

عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ وَأَبِي عَبْدِ اللهِعليهما‌السلام ، قَالَا(٧) : « إِنَّ الْخَمْرَ رَأْسُ كُلِّ إِثْمٍ ».(٨)

١٢٢٦٤ / ٣. عِدَّةٌ مِنْ أَصْحَابِنَا ، عَنْ سَهْلِ بْنِ زِيَادٍ ، عَنِ الْعَبَّاسِ بْنِ عَامِرٍ ، عَنْ‌ أَبِي جَمِيلَةَ ، عَنْ زَيْدٍ الشَّحَّامِ :

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام ، قَالَ : « قَالَ رَسُولُ اللهِصلى‌الله‌عليه‌وآله : إِنَّ الْخَمْرَ رَأْسُ كُلِّ إِثْمٍ ».(٩)

١٢٢٦٥ / ٤. عَنْهُ(١٠) ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَلِيٍّ ، عَنْ أَبِي جَمِيلَةَ ، عَنْ أَبِي أُسَامَةَ :

___________________

(١). في الوسائلوالفقيه والمحاسن والثواب : - « له ».

(٢). في الوسائل : « أشرب ».

(٣). في « جت » : - « ثمّ ».

(٤). في « بن » والوسائل : « وتدري » من دون همزة الاستفهام.

(٥). في « بح »والفقيه : « فيها ». وفي الوسائلوالمحاسن والشراب والعلل : - « معها ».

(٦).علل الشرائع ، ص ٤٧٦ ، ح ١ ، عن أبيه ، عن إبراهيم بن هاشم ، عن أبيه ، عن محمّد بن أبي عمير ، مع اختلاف يسير.الفقيه ، ج ٣ ، ص ٥٧٠ ، ح ٤٩٤٨ ، معلّقاً عن ابن أبي عمير ، عن إسماعيل بن سالم ، عن أبي عبد اللهعليه‌السلام . وفيالمحاسن ، ص ١٢٥ ، كتاب عقاب الأعمال ، ح ١٤٣ ؛وثواب الأعمال ، ص ٢٩٠ ، ح ٣ ، بسندهما عن ابن أبي عمير ، عن إسماعيل بن سالم ، عن أبي عبد اللهعليه‌السلام الوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٠٥ ، ح ٢٠٠٩١ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣١٣ ، ح ٣١٩٩٠. (٧). في « بف » : « قال ».

(٨).تفسير القمّي ، ج ١ ، ص ٢٩٠ ، مرسلاً عن النبيّصلى‌الله‌عليه‌وآله ، وتمام الرواية فيه : « الخمر جماع الإثم »الوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٠٥ ، ح ٢٠٠٩٣ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣١٥ ، ح ٣١٩٩٥.

(٩).الوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٠٦ ، ح ٢٠٠٩٤ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣١٥ ، ح ٣١٩٩٢.

(١٠). الضمير راجع إلى سهل بن زياد المذكور في السند السابق.

٦٩٢

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام ، قَالَ : « الشُّرْبُ(١) مِفْتَاحُ كُلِّ شَرٍّ ، وَمُدْمِنُ(٢) الْخَمْرِ كَعَابِدِ وَثَنٍ ، وَإِنَّ(٣) الْخَمْرَ(٤) رَأْسُ كُلِّ إِثْمٍ ، وَشَارِبَهَا مُكَذِّبٌ بِكِتَابِ اللهِ تَعَالى ، لَوْ صَدَّقَ كِتَابَ(٥) اللهِ حَرَّمَ حَرَامَهُ ».(٦)

١٢٢٦٦ / ٥. أَبُو عَلِيٍّ الْأَشْعَرِيُّ ، عَنِ الْحَسَنِ بْنِ عَلِيٍّ الْكُوفِيِّ ، عَنْ عُثْمَانَ بْنِ عِيسى ، عَنِ ابْنِ مُسْكَانَ ، عَمَّنْ رَوَاهُ :

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام ، قَالَ : قَالَ(٧) : « إِنَّ اللهَ - عَزَّ وَجَلَّ - جَعَلَ لِلشَّرِّ أَقْفَالاً ، وَجَعَلَ(٨) مَفَاتِيحَهَا - أَوْ قَالَ(٩) : مَفَاتِيحَ تِلْكَ الْأَقْفَالِ - الشَّرَابَ(١٠) ».(١١)

١٢٢٦٧ / ٦. عِدَّةٌ مِنْ أَصْحَابِنَا ، عَنْ أَحْمَدَ بْنِ أَبِي عَبْدِ اللهِ ، عَنْ أَبِيهِ وَمُحَمَّدِ بْنِ عِيسى ، عَنِ النَّضْرِ بْنِ سُوَيْدٍ ، عَنْ يَعْقُوبَ بْنِ شُعَيْبٍ ، عَنْ أَبِي بَصِيرٍ :

عَنْ أَحَدِهِمَاعليهما‌السلام ، قَالَ : « إِنَّ اللهَ - عَزَّ وَجَلَّ - جَعَلَ لِلْمَعْصِيَةِ بَيْتاً ، ثُمَّ جَعَلَ‌

___________________

(١). في « ط ، ق » والوسائل : « الشراب ».

(٢). فيالوافي : « الإدمان : الإدامة ، وفسّر هنا بما إذا وجدها شربها ».

(٣). في « بن » : « إنّ » بدون الواو.

(٤). في « ق » : « الخمرة ».

(٥). في « بح » وحاشية « بف » والوافي : « بكتاب ».

(٦).ثواب الأعمال ، ص ٢٨٩ ، ح ١١ ؛وعلل الشرائع ، ص ٤٧٦ ، ح ٣ ، بسند آخر ، مع اختلاف يسير وزيادة في أوّله. راجع :الكافي ، كتاب الأشربة ، باب مدمن الخمر ، ح ١٢٢٧٢ - ١٢٢٧٨ و ١٢٢٨٠ ومصادرهالوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٠٦ ، ح ٢٠٠٩٥ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣١٥ ، ح ٣١٩٩٣.

(٧). في « م ، بح ، بن ، جد » والوسائل والكافي ، ح ٢٦٨٥ والثواب : - « قال ».

(٨). في الوافي « فجعل ».

(٩). في « بح » : « وقال ». وفي « م ، ن ، بن ، جد » والوسائل والكافي ، ح ٢٦٨٥ والثواب : - « مفاتيحها أو قال ».

(١٠). في الكافي ، ح ٢٦٨٥ : + « والكذب شرّ من الشراب ». وفي الثواب : + « وأشرّ من الشراب الكذب ».

(١١).ثواب الأعمال ، ص ٢٩١ ، ح ٨ ، بسنده عن الحسن بن عليّ عن عثمان بن عيسى.الكافي ، كتاب الحجّة ، باب الكذب ، ح ٢٦٨٥ ، بسنده عن عثمان بن عيسى ، عن ابن مسكان ، عن محمّد بن مسلم ، عن أبي جعفرعليه‌السلام الوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٠٦ ، ح ٢٠٠٩٧ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣١٥ ، ح ٣١٩٩٤.

٦٩٣

لِلْبَيْتِ بَاباً ، ثُمَّ جَعَلَ(١) لِلْبَابِ غَلَقاً ، ثُمَّ جَعَلَ لِلْغَلَقِ مِفْتَاحاً ، فَمِفْتَاحُ الْمَعْصِيَةِ الْخَمْرُ ».(٢)

١٢٢٦٨ / ٧. مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيى ، عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدٍ ، عَنِ الْحُسَيْنِ بْنِ سَعِيدٍ ، عَنْ إِبْرَاهِيمَ بْنِ أَبِي الْبِلَادِ ، عَنْ أَبِيهِ :

عَنْ أَحَدِهِمَاعليهما‌السلام ، قَالَ : « مَا عُصِيَ اللهُ - عَزَّ وَجَلَّ - بِشَيْ‌ءٍ أَشَدَّ مِنْ شُرْبِ المُسْكِرِ(٣) ، إِنَّ(٤) أَحَدَهُمْ لَيَدَعُ(٥) الصَّلَاةَ الْفَرِيضَةَ ، وَيَثِبُ عَلى أُمِّهِ وَأُخْتِهِ وَابْنَتِهِ(٦) وَهُوَ لَايَعْقِلُ(٧) ».(٨)

١٢٢٦٩ / ٨. مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيى ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ الْحُسَيْنِ رَفَعَهُ ، قَالَ :

قِيلَ لِأَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَعليه‌السلام : إِنَّكَ تَزْعُمُ أَنَّ شُرْبَ الْخَمْرِ أَشَدُّ مِنَ الزِّنى وَالسَّرِقَةِ؟

فَقَالَعليه‌السلام : « نَعَمْ ، إِنَّ صَاحِبَ الزِّنى لَعَلَّهُ(٩) لَايَعْدُوهُ إِلى غَيْرِهِ ، وَإِنَّ شَارِبَ الْخَمْرِ إِذَا شَرِبَ الْخَمْرَ زَنى ، وَسَرَقَ ، وَقَتَلَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ(١٠) اللهُ عَزَّ وَجَلَّ ، وَتَرَكَ الصَّلَاةَ ».(١١)

١٢٢٧٠ / ٩. مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيى ، عَنْ بَعْضِ أَصْحَابِنَا(١٢) :

___________________

(١). في « ط ، ق ، ن ، بح ، بف ، جت » : « وجعل ».

(٢).ثواب الأعمال ، ص ٢٩١ ، ح ٩ ، بسنده عن محمّد بن عيسى العبيدي ، عن النضر بن سويد ، عن يعقوب بن شعيب ، عن أحدهماعليهما‌السلام الوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٠٦ ، ح ٢٠٠٩٨ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣١٤ ، ح ٣١٩٩١.

(٣). هكذا في جميع النسخ التي قوبلت والوافي والوسائل. وفي المطبوع : « الخمر ».

(٤). في « ط » : - « إنّ ».

(٥). في الوسائل : « يدع » بدون اللام.

(٦). في « م ، بن ، جت ، جد » والوسائل : « وابنته واخته ».

(٧). في « ن » : « لا يعقله ».

(٨).الوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٠٧ ، ح ٢٠٠٩٩ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣١٣ ، ح ٣١٩٨٩.

(٩). في « ق » : « لعمله ». وفي « ن » والوافي : « بعمله ». وفي « بح ، بف » وحاشية « جت » : « يعمله ».

(١٠). في « ط » : « حرّمها ».

(١١).الكافي ، كتاب الأشربة ، باب النوادر ، ح ١٢٣٧٨ ، بسند آخر عن أبي جعفرعليه‌السلام ، من قوله : « وإنّ شارب الخمر إذا شرب الخمر » مع اختلاف يسيرالوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٠٧ ، ح ٢٠١٠٠ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣١٦ ، ح ٣١٩٩٦.

(١٢). في « بح » والوافي : « أصحابه ».

٦٩٤

رَفَعَهُ إِلى(١) أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام ، قَالَ : « شُرْبُ الْخَمْرِ مِفْتَاحُ كُلِّ شَرٍّ ».(٢)

١٨ - بَابُ مُدْمِنِ (٣) الْخَمْرِ‌

١٢٢٧١ / ١. عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنِ ابْنِ أَبِي عُمَيْرٍ ، عَنْ أَبِي أَيُّوبَ الْخَرَّازِ(٤) ، عَنْ عَجْلَانَ أَبِي صَالِحٍ(٥) ، قَالَ :

قَالَ أَبُو عَبْدِ اللهِعليه‌السلام : « مَنْ شَرِبَ الْمُسْكِرَ(٦) حَتّى يَفْنى عُمُرُهُ ، كَانَ كَمَنْ عَبَدَ الْأَوْثَانَ ، وَمَنْ تَرَكَ مُسْكِراً مَخَافَةً مِنَ(٧) اللهِ - عَزَّ وَجَلَّ - أَدْخَلَهُ اللهُ(٨) الْجَنَّةَ ، وَسَقَاهُ مِنَ الرَّحِيقِ الْمَخْتُومِ(٩) ».(١٠)

١٢٢٧٢ / ٢. عِدَّةٌ مِنْ أَصْحَابِنَا ، عَنْ سَهْلِ بْنِ زِيَادٍ ، عَنِ الْعَبَّاسِ بْنِ عَامِرٍ ،عَنْ أَبِي جَمِيلَةَ،

___________________

(١). في « م ، ن ، بف ، بن ، جد » والوسائل : « عن ».

(٢).الوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٠٦ ، ح ٢٠٠٩٦ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣١٦ ، ح ٣١٩٩٧.

(٣). قال الجوهري : « رجل مدمن خمر ، أي مداوم شربها ».الصحاح ، ج ٥ ، ص ٢١١٤ ( دمن ).

(٤). هكذا في « بح ، بن ، جد » والوسائل. وفي « ط ، ق ، م ، جت » والمطبوع : « الخزّاز ».

وتقدّم فيالكافي ، ذيل ح ٧٥ أنّ الصواب في لقب أبي أيّوب هذا ، هو الخرّاز.

(٥). في « بف ، بن » وحاشية « بح » والوسائل : « عجلان بن صالح ». والمذكور في أصحاب أبي عبد اللهعليه‌السلام وكتب الرجال هو عجلان أبو صالح. راجع :رجال الكشّي ، ص ٤١١ ، الرقم ٧٧٢ ؛رجال الطوسي ، ص ٢٦٢ ، الرقم ٣٧٥١ و ٣٧٥٢ وص ٢٦٣ ، الرقم ٣٧٥٣ ؛معجم رجال الحديث ، ج ١١ ، ص ٤٤٦ - ٤٤٧.

(٦). في الوسائل : « الخمر ».

(٧). في الوسائل : - « من ».

(٨). في « م ، ن ، بن » والوسائل : - « الله ».

(٩). في « ط ، بف » : « المحتوم ». وقال ابن الأثير : « الرحيق : من أسماء الخمر ، يريد خمر الجنّة. والمختوم : المصون الذي لم يبتذل لأجل ختامه ».النهاية ، ج ٢ ، ص ٢٠٨ ( رحق ).

(١٠).الكافي ، كتاب الأشربة ، باب شارب الخمر ، ضمن ح ١٢٢٣٧ ، عن عليّ بن إبراهيم ، عن أبيه ومحمّد بن إسماعيل ، عن الفضل بن شاذان جميعاً ، عن ابن أبي عمير ، عن حفص بن البختري ودرست وهشام بن سالم جميعاً ، عن عجلان أبي صالح ، من قوله : « ومن ترك مسكراً » مع اختلاف يسير. راجع :الكافي ، كتاب الأشربة ، باب النوادر ، ح ١٢٣٨٣ و ١٢٣٨٤ ؛والفقيه ، ج ٤ ، ص ٣٥٢ ، ح ٥٧٦٢ ؛ وتفسير القمّي ، ج ٢ ، ص ٤١١ ؛ وصحيفة الرضا عليه‌السلام ، ص ٩٠ ، ح ١٨الوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٣٣ ، ح ٢٠١٦٣ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ،ص ٣١٨ ، ح ٣٢٠٠١.

٦٩٥

عَنْ زَيْدٍ الشَّحَّامِ :

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام ، قَالَ : « قَالَ رَسُولُ اللهِصلى‌الله‌عليه‌وآله : مُدْمِنُ الْخَمْرِ يَلْقَى(١) اللهَ - عَزَّ وَجَلَّ - كَعَابِدِ وَثَنٍ(٢) ».(٣)

١٢٢٧٣ / ٣. أَبُو عَلِيٍّ الْأَشْعَرِيُّ ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِ الْجَبَّارِ ، عَنْ صَفْوَانَ ، عَنِ الْعَلَاءِ ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ مُسْلِمٍ :

عَنْ أَحَدِهِمَاعليهما‌السلام ، قَالَ : قَالَ(٤) : « مُدْمِنُ الْخَمْرِ يَلْقَى اللهَ - عَزَّ وَجَلَّ - حِينَ يَلْقَاهُ(٥) كَعَابِدِ وَثَنٍ ».(٦)

١٢٢٧٤ / ٤. عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ حَمَّادِ بْنِ عِيسى ، عَنِ الْحُسَيْنِ بْنِ الْمُخْتَارِ ، عَنْ عَمْرِو بْنِ عُثْمَانَ(٧) ، قَالَ :

سَمِعْتُ أَبَا عَبْدِ اللهِعليه‌السلام يَقُولُ : « مُدْمِنُ الْخَمْرِ يَلْقَى اللهَ حِينَ يَلْقَاهُ(٨) كَعَابِدِ وَثَنٍ ».(٩)

___________________

(١). في « بح » : « يلقاه ».

(٢). في « بف » والوافي : « الوثن ».

(٣).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٩ ، ح ٤٧٥ ، معلّقاً عن الكليني. وفيالكافي ، كتاب الأطعمة ، باب علل التحريم ، ضمن ح ١١٤٤٤ ؛والمحاسن ، ص ١٢٥ ، كتاب عقاب الأعمال ، صدر ح ١٤٢ ؛وثواب الأعمال ، ص ٢٨٩ ، صدر ح ٢ ، بسند آخر عن أبي عبد اللهعليه‌السلام من دون الإسناد إلى رسول اللهصلى‌الله‌عليه‌وآله . وفيالكافي ، كتاب الأشربة ، باب آخر منه ، ح ١٢٢٨١ ؛والتهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٩ ، ح ٤٧٦ ، بسند آخر عن أبي عبد الله ، عن أبيهعليهما‌السلام عن رسول اللهصلى‌الله‌عليه‌وآله ، مع اختلاف يسير وزيادة في آخره. وفيقرب الإسناد ، ص ٢٧٣ ، ح ١٠٨٥ ؛ ومسائل عليّ بن جعفر ، ص ١٥٦ ، بسند آخر عن موسى بن جعفرعليه‌السلام ، مع اختلاف يسير وزيادة.تحف العقول ، ص ١٢٠ ، عن أمير المؤمنينعليه‌السلام الوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦١٩ ، ح ٢٠١٢٧ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣٢٠ ، ح ٣٢٠٠٨.

(٤). في « م ، بن » والوافي والوسائل : - « قال ».

(٥). في « ط » : - « حين يلقاه ».

(٦).الخصال ، ص ٦٣٦ ، أبواب الثمانين ومافوقه ، ضمن الحديث الطويل ١٠ ، بسند آخر عن أبي بصير ومحمّد بن مسلم ، عن أبي عبد الله ، عن آبائه ، عن أمير المؤمنينعليهم‌السلام الوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦١٩ ، ح ٢٠١٣٠ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣١٩ ، ح ٣٢٠٠٤.

(٧). في « ط ، ق ، بن » وحاشية « بف » : « عمرو بن عمر ». وفي « ن ، بف » وحاشية « بن » : « عمرو بن عمير ».

(٨). في « ط » : « عزّ وجلّ » بدل « حين يلقاه ».

(٩).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٩ ، ح ٤٧٤ ، معلّقاً عن الكلينيالوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٢٠ ، ح ٢٠١٣٠ ؛الوسائل ، =

٦٩٦

١٢٢٧٥ / ٥. الْحُسَيْنُ بْنُ مُحَمَّدٍ ، عَنْ مُعَلَّى(١) بْنِ مُحَمَّدٍ ، عَنِ الْحَسَنِ بْنِ عَلِيٍّ الْوَشَّاءِ ، عَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ سِنَانٍ :

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام ، قَالَ : « قَالَ رَسُولُ اللهِصلى‌الله‌عليه‌وآله : مُدْمِنُ الْخَمْرِ يَلْقَى اللهَ - عَزَّ وَجَلَّ - يَوْمَ يَلْقَاهُ كَافِراً ».(٢)

١٢٢٧٦ / ٦. عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنِ ابْنِ أَبِي عُمَيْرٍ ، عَنْ عَبْدِ الرَّحْمنِ بْنِ الْحَجَّاجِ(٣) :

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام ، قَالَ : « مُدْمِنُ الْخَمْرِ يَلْقَى اللهَ - تَبَارَكَ وَتَعَالى - يَوْمَ يَلْقَاهُ كَعَابِدِ وَثَنٍ ».(٤)

١٢٢٧٧ / ٧. أَبُو عَلِيٍّ الْأَشْعَرِيُّ ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ حَسَّانَ ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَلِيٍّ ، عَنْ أَبِي جَمِيلَةَ ، عَنِ الْحَلَبِيِّ وَزُرَارَةَ(٥) وَمُحَمَّدِ بْنِ مُسْلِمٍ وَحُمْرَانَ بْنِ أَعْيَنَ :

عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ وَأَبِي عَبْدِ اللهِعليهما‌السلام أَنَّهُمَا(٦) قَالَا : « مُدْمِنُ الْخَمْرِ كَعَابِدِ وَثَنٍ ».(٧)

___________________

= ج ٢٥ ، ص ٣١٨ ، ح ٣٢٠٠٣.

(١). في « ن ، بف ، جت » : « المعلّى » بدل « معلّى ».

(٢).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٩ ، ح ٤٧٣ ، معلّقاً عن الكلينيالوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦١٩ ، ح ٢٠١٢٨ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣٢٠ ، ح ٣٢٠٠٩.

(٣). في التهذيب : « عبد الله بن الحجّاج ». لكنّ المذكور في طبعة الغفّاري منالتهذيب ، ج ٩ ، ص ١٢٦ ، ح ٤٧١ هو عبد الرحمن بن الحجّاج.

وعبد الله بن الحجّاج هو أخو عبد الرحمن بن الحجّاج. ترجم له النجاشي في كتابه ، ص ٢٢٥ ، الرقم ٥٨٩ وقال : « له كتاب يرويه عنه محمّد بن أبي عمير ». لكن لم تثبت رواية ابن أبي عمير عن عبد الله بن الحجّاج في شي‌ءٍ من الأسناد ، والمعهود المتكرّر في أسناد كثيرة رواية عليّ بن إبراهيم عن أبيه عن ابن أبي عمير عن عبد الرحمن بن الحجّاج.

(٤).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٩ ، ح ٤٧٢ ، معلّقاً عن الكلينيالوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٢٠ ، ح ٢٠١٣٢ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣١٨ ، ح ٣٢٠٠٢.

(٥). هكذا في « ط ، م ، ن ، بن ، جد » وحاشية « جت » والوافي والوسائلوالتهذيب . وفي « ق ، بح ، بف ، جت » والمطبوع : + « أيضاً ». (٦). في « بن » والوسائلوالتهذيب : - « أنّهما ».

(٧).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٨ ، ح ٤٧١ ، معلّقاً عن الكليني. وفيالفقيه ، ج ٣ ، ص ٣٤٥ ، ضمن ح ٤٢١٥ ؛ =

٦٩٧

١٢٢٧٨ / ٨. عِدَّةٌ مِنْ أَصْحَابِنَا ، عَنْ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ خَالِدٍ ، عَنْ عُثْمَانَ بْنِ عِيسى ، عَنْ سَمَاعَةَ ، عَنْ أَبِي بَصِيرٍ :

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام ، قَالَ : « قَالَ رَسُولُ اللهِصلى‌الله‌عليه‌وآله : مُدْمِنُ الْخَمْرِ كَعَابِدِ وَثَنٍ ، إِذَا هُوَ(١) مَاتَ وَهُوَ مُدْمِنٌ(٢) عَلَيْهِ ، يَلْقَى اللهَ - عَزَّ وَجَلَّ - حِينَ يَلْقَاهُ(٣) كَعَابِدِ وَثَنٍ ».(٤)

١٢٢٧٩ / ٩. عِدَّةٌ مِنْ أَصْحَابِنَا ، عَنْ سَهْلِ بْنِ زِيَادٍ ، عَنْ يَعْقُوبَ بْنِ يَزِيدَ(٥) ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ دَاذَوَيْهِ(٦) ، قَالَ :

كَتَبْتُ إِلى أَبِي الْحَسَنِعليه‌السلام أَسْأَلُهُ عَنْ شَارِبِ(٧) الْمُسْكِرِ؟

قَالَ : فَكَتَبَعليه‌السلام : « شَارِبُ الْخَمْرِ(٨) كَافِرٌ ».(٩)

___________________

= والأمالي للصدوق ، ص ٦٦٥ ، المجلس ٩٥ ، ضمن ح ١ ؛وعلل الشرائع ، ص ٤٨٣ ، ضمن ح ١ ، بسند آخر عن أبي جعفرعليه‌السلام الوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٢٠ ، ح ٢٠١٣٣ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣١٩ ، ح ٣٢٠٠٥.

(١). هكذا في جميع النسخ التي قوبلت والوافي. وفي المطبوع والوسائل : - « هو ».

(٢). في « بن » والوسائلوالتهذيب : - « وهو مدمن ».

(٣). في « ن » : « يلقى الله ».

(٤).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٨ ، ح ٤٧٠ ، معلّقاً عن أحمد بن محمّد بن خالد. ثواب الأعمال ، ص ٢٤٦ ، صدر ح ١ ؛ وص ٢٩١ ، ح ١ ، مع اختلاف يسير ،وفيه ما بسند آخر عن أبي بصير.الكافي ، كتاب الأشربة ، باب آخر منه ، ح ١٢٢٨١ ، بسند آخر عن أبي عبد الله ، عن آبائهعليهم‌السلام عن رسول اللهصلى‌الله‌عليه‌وآله ، مع زيادة في آخره.تفسير العيّاشي ، ج ١ ، ص ٣٦٦ ، ح ٤٦ ، عن أبي بصير ، مع اختلاف يسير ، وفي الأربعة الأخيرة هذه الفقرة : « مدمن الخمر كعابد وثن».الوافي ،ج ٢٠ ، ص ٦١٩،ح ٢٠١٢٩ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣١٩ ، ح ٣٢٠٠٦.

(٥). هكذا في « ط » والوسائل وبعض نسخ التهذيب. وفي « ق ، م ، ن ، بح ، بف ، بن ، جت ، جد »والتهذيب والمطبوع : « ويعقوب بن يزيد ». والمتكرّر في الأسناد رواية المصنّفقدس‌سره عن عدّة من أصحابنا ، عن سهل بن زياد ، عن يعقوب بن يزيد. راجع :معجم رجال الحديث ، ج ٨ ، ص ٥٣٣ - ٥٣٤.

ويؤيّد ذلك عدم توسّط « عدّة من أصحابنا » بين الكلينيقدس‌سره وبين يعقوب بن فريد في شي‌ءٍ من أسنادالكافي .

(٦). في « ط » : « داديه ». وفي « ق ، بف » : « راديه ». وفي « م » : « زاذيه ». وفي « ن » وحاشية « جت » : « زاديه ». وفي « بن ، جد » والوافي : « زاد به ». وفي « جت » : « زازيه ». وفي حاشية « م » : « راذويه ». وفي الوسائل : « زادويه ».

(٧). في « بن » وحاشية « م ، ن ، بف ، جت » والوافي والوسائل : « الخمر ».

(٨). في « م ، بن ، جت ، جد » وحاشية « ن ، بح » والوسائلوالتهذيب : « المسكر ».

(٩).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٨ ، ح ٤٦٩ ، معلّقاً عن الكليني.ثواب الأعمال ، ص ٢٩٢ ، ح ١٦ ، بسند آخر =

٦٩٨

١٢٢٨٠ / ١٠. عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ عَمْرِو بْنِ عُثْمَانَ ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِ اللهِ ، عَنْ رَجُلٍ(١) :

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام : قَالَ : « مُدْمِنُ الْخَمْرِ كَعَابِدِ وَثَنٍ ».(٢)

١٩ - بَابٌ آخَرُ مِنْهُ‌

١٢٢٨١ / ١. عَلِيُّ بْنُ إِبْرَاهِيمَ(٣) ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عِيسى ، عَنْ يُونُسَ ، عَنْ حَمَّادٍ ، عَنْ جارُودٍ(٤) ، قَالَ :

سَمِعْتُ أَبَا عَبْدِ اللهِعليه‌السلام يَقُولُ : « حَدَّثَنِي أَبِي ، عَنْ أَبِيهِ(٥) ، أَنَّ رَسُولَ اللهِصلى‌الله‌عليه‌وآله قَالَ(٦) : مُدْمِنُ الْخَمْرِ كَعَابِدِ وَثَنٍ ».

قَالَ : قُلْتُ لَهُ(٧) : وَ(٨) مَا الْمُدْمِنُ؟

___________________

= عن الرضاعليه‌السلام ، مع اختلاف يسيرالوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦١٧ ، ح ٢٠١٢٣ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣١٩ ، ح ٣٢٠٠٧.

(١). في « ط ، ن ، بف » : - « عن رجل ». وفي التهذيبوالخصال : « عن بعض أصحابه »

وتقدّم هذا الخبر فىالكافي ، ح ١١٤٤٤ ، كجزء من خبر مفصّل رواه المصنّف بثلاثة أسناد ، منها « عليّ بن إبراهيم ، عن أبيه ، عن عمرو بن عثمان ، عن محمّد بن عبدالله ، عن بعض أصحابنا عن أبي عبد اللهعليه‌السلام ».

(٢).الكافي ، كتاب الأطعمة ، باب علل التحريم ، ضمن ح ١١٤٤٤ ، بهذا السند وبالسندين الآخرين عن أبي عبد اللهعليه‌السلام .التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٢٨ ، ضمن ح ٥٥٣ ، بسنده عن عمرو بن عثمان.الكافي ، كتاب الأشربة ، باب أنّ الخمر رأس كلّ إثم وشرّ ، ضمن ح ١٢٢٦٥ ، بسند آخر.علل الشرائع ، ص ٤٧٦ ، ضمن ح ٣ ، بسند آخر عن أحدهماعليهما‌السلام . وفيتفسير العيّاشي ، ج ١ ، ص ٢٩١ ، ضمن ح ١٥ ؛ والاختصاص ، ص ١٠٣ ، ضمن الحديث ، مرسلاً عن محمّد بن عبد اللهالوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٢٠ ، ح ٢٠١٣٤ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣١٨ ، ذيل ح ٣٢٠٠٣.

(٣). في « ط ، بح » والوسائل : + « عن أبيه » ، وهو سهوٌ ، كما تقدّم فيالكافي ، ذيل ح ١٨٧.

(٤). هكذا في « ق ، م ، ن ، بن ، جد » والوسائلوالتهذيب . وفي « بح ، بف ، جت » : « الجارود ». وفي « ط » والمطبوع والوافي : « أبي الجارود ». وجارود هذا ، هو جارود بن المنذر أبو المنذر من أصحاب أبي جعفر وأبي عبد اللهعليهما‌السلام . راجع :رجال النجاشي ، ص ١٣٠ ، الرقم ٣٣٤ ؛رجال البرقي ، ص ١٥ وص ٤٢.

(٥). في التهذيب : « وحدّثني عن أبيه » بدل « يقول : حدّثني أبي عن أبيه ». وفي الوسائل : « وحدّثني عن أبيه » بدل « حدّثني أبي عن أبيه ». (٦). في « ط » : « عن رسول اللهصلى‌الله‌عليه‌وآله أنّه قال ».

(٧). في « بح ، بن » : - « له ».

(٨). في الوسائلوالتهذيب : - « له و ».

٦٩٩

قَالَ : « الَّذِي إِذَا وَجَدَهَا شَرِبَهَا(١) ».(٢)

١٢٢٨٢ / ٢. مُحَمَّدُ بْنُ جَعْفَرٍ ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِ الْحَمِيدِ ، عَنْ سَيْفِ بْنِ عَمِيرَةَ ، عَنْ مَنْصُورِ بْنِ حَازِمٍ ، قَالَ : حَدَّثَنِي أَبُو بَصِيرٍ وَابْنُ أَبِي يَعْفُورٍ ، قَالَا :

سَمِعْنَا(٣) أَبَا عَبْدِ اللهِعليه‌السلام يَقُولُ : « لَيْسَ(٤) مُدْمِنُ الْخَمْرِ الَّذِي يَشْرَبُهَا كُلَّ يَوْمٍ(٥) ، وَلكِنِ(٦) الَّذِي يُوَطِّنُ(٧) نَفْسَهُ أَنَّهُ إِذَا وَجَدَهَا شَرِبَهَا ».(٨)

١٢٢٨٣ / ٣. عِدَّةٌ مِنْ أَصْحَابِنَا ، عَنْ سَهْلِ بْنِ زِيَادٍ ، عَنْ مَنْصُورِ بْنِ الْعَبَّاسِ ، عَنِ الْحَسَنِ بْنِ عَلِيِّ بْنِ يَقْطِينٍ ، عَنْ هَاشِمِ(٩) بْنِ خَالِدٍ ، عَنْ نُعَيْمٍ الْبَصْرِيِّ :

عَنْ أَبِي عَبْدِ اللهِعليه‌السلام ، قَالَ : « مُدْمِنُ الْمُسْكِرِ(١٠) الَّذِي إِذَا وَجَدَهُ شَرِبَهُ ».(١١)

٢٠ - بَابُ تَحْرِيمِ الْخَمْرِ فِي الْكِتَابِ‌

١٢٢٨٤ / ١. أَبُو عَلِيٍّ الْأَشْعَرِيُّ ، عَنْ بَعْضِ أَصْحَابِنَا ؛

___________________

(١). في « م ، بن ، جد » وحاشية « جت » والوسائلوالتهذيب : « قال : يشربها إذا وجدها ».

(٢).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٩ ، ح ٤٧٦ ، معلّقاً عن الكليني.تحف العقول ، ص ١٢١ ، عن أمير المؤمنينعليه‌السلام ، مع اختلاف يسير. راجع :الكافي ، كتاب الأشربة ، باب مدمن الخمر ، ح ١٢٢٧٢ - ١٢٢٧٨ و ١٢٢٨٠ ومصادرهالوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٢١ ، ح ٢٠١٣٥ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣٣٥ ، ح ٣٢٠٥٦.

(٣). في « ط ، بف » والوسائل : « قال : سمعت ». وفي « ن » : « قال : سمعنا ».

(٤). في « ط » : - « ليس ».

(٥). في التهذيب : - « كلّ يوم ».

(٦). في « بن » وحاشية « جت » والوسائلوالتهذيب : « ولكنّه ».

(٧). في « م ، بن ، جت ، جد » والوسائلوالتهذيب : « الموطن » بدل « الذي يوطّن ».

(٨).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١٠٩ ، ح ٤٧٧ ، معلّقاً عن الكلينيالوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٢١ ، ح ٢٠١٣٦ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣٣٤ ، ح ٣٢٠٥٥.

(٩). في حاشية « بف ، بن » : « هشام ».

(١٠). في « ط » والكافي ، ح ٨٠٦٠ : « الخمر ».

(١١).التهذيب ، ج ٩ ، ص ١١٠ ، ح ٤٧٨ ، معلّقاً عن الكليني.الكافي ، كتاب الحجّ ، باب النوادر ، ذيل ح ٨٠٦٠ ، بسند آخر عن أحدهماعليهما‌السلام الوافي ، ج ٢٠ ، ص ٦٢١ ، ح ٢٠١٣٧ ؛الوسائل ، ج ٢٥ ، ص ٣٣٥ ، ح ٣٢٠٥٧.

٧٠٠