سلسلة مجمع مصائب أهل البيت عليهم السلام الجزء ٤

سلسلة مجمع مصائب أهل البيت عليهم السلام0%

سلسلة مجمع مصائب أهل البيت عليهم السلام مؤلف:
تصنيف: الإمام الحسين عليه السلام
الصفحات: 460

سلسلة مجمع مصائب أهل البيت عليهم السلام

هذا الكتاب نشر الكترونيا وأخرج فنيّا برعاية وإشراف شبكة الإمامين الحسنين (عليهما السلام) وتولَّى العمل عليه ضبطاً وتصحيحاً وترقيماً قسم اللجنة العلمية في الشبكة

مؤلف: الشيخ محمَّد الهنداوي
تصنيف: الصفحات: 460
المشاهدات: 9813
تحميل: 563


توضيحات:

الجزء 1 الجزء 2 الجزء 3 الجزء 4
بحث داخل الكتاب
  • البداية
  • السابق
  • 460 /
  • التالي
  • النهاية
  •  
  • تحميل HTML
  • تحميل Word
  • تحميل PDF
  • المشاهدات: 9813 / تحميل: 563
الحجم الحجم الحجم
سلسلة مجمع مصائب أهل البيت عليهم السلام

سلسلة مجمع مصائب أهل البيت عليهم السلام الجزء 4

مؤلف:
العربية

هذا الكتاب نشر الكترونيا وأخرج فنيّا برعاية وإشراف شبكة الإمامين الحسنين (عليهما السلام) وتولَّى العمل عليه ضبطاً وتصحيحاً وترقيماً قسم اللجنة العلمية في الشبكة

سِلْسلَة

مَجْمعْ مَصَائِبْ أَهْل البَيْتعليهم‌السلام

الجزءْ الرابع

النَّبي وَآله

الخَطيبْ الشَّيخ محمَّدْ الهنْداويْ

دارُ المحجَّة البيضَاء

١

ملاحظة

هذا الكتاب

طبع ونشر الكترونياً وأخرج فنِيّاً برعاية وإشراف

شبكة الإمامين الحسنين (عليهما السلام) للتراث والفكر الإسلامي

وتولَّى العمل عليه ضبطاً وتصحيحاً وترقيماً

قسم اللجنة العلميّة في الشبكة

سِلْسلَة

مَجْمَع مَصائِب أَهْل البَيْتعليهم‌السلام

٢

بسم الله الرحمن الرحيم

٣

٤

جميع الحقوق محفوظة

الطبعة الأولى

١٤٢٤ه - ٢٠٠٤م

٥

الإهداء

إلى أمل المستضعفين

إلى مجدد شريعة سيد المرسلين

إلى مظهر الإيمان

وشريك القرآن

إلى المصلح الأكبر

إلى الإمام الغائب المنتظر

أقدم كتابي هذا

المنتظِر بشغف

لظهروك المبارك

محمد

٦

المقدمات

٧

٨

(١)

توطئة

بسم الله الرحمن الرحيم

والحمد لله رب العالمين وأفضل الصلاة وأتم التسليم على أفضل الخلق أجمعين رسول رب العالمين محمد وعلى آله الهداة الميامين.

وبعد....

فإني أقدم بين يدي القارئ الجزء الأخير من كتاب مجمع مصائب أهل البيتعليهم‌السلام المتعلق ببقية المعصومين بدءا من رسول اللهصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم إلى الإمام محمد المهدي الحجة بن الحسين أرواحنا له الفداء.

وفي الكتاب أيضا عدة مجالس تتضمن مأساة جماعة من عترة رسول اللهصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم أصيبوا جميعا في سبيل الله حتى قضوا بين شهيد بحر السيوف وغريب مات متواريا عن الأنطار.

وأنا إذ أكتب هذه السطور مقدمة للجزء الأخير أطرح سؤالا وهو: ما مدى صحة ما جاء في كتاب مجمع مصائب أهل البيتعليهم‌السلام بأجزائه الأربعة؟ أكله صحيح؟ أم أن بعضا منه؟

الجواب ليس هناك كتاب صحيح كله إلا كتاب الله الذي نزل على قلب رسول اللهصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم وهو كما يسمى قطعي الصدور وما عداه فلابد من اخضاعه إلى شروط الأخذ بالحديث فلا كتاب البخاري كله صحيح وإن سمي

٩

صحيحا ولا كتاب الكافي كله صحيح وهذا ما عليه إجماع علمائنا الأصوليين ومن هذه القاعدة فلابد من القول: ان مجمع مصائب أهل البيتعليهم‌السلام ليس كله صحيحاً ففيه الصحيح والضعيف ولكن يجب القول ان التاريخ لا يشترط فيه ما يشترط في الحديث الشريف لما يترتب على الثاني من آثار شرعية وهي الأحكام.

وان أهم الشروط في أخذ التاريخ هي أن لا يخالف القرآن والسنة والعقل وهو ما اعتبره شرطا بل منهجا لي أسير عليه في كتاب التاريخ والتعامل معه بشكل مطلق.

ومن هنا أستطيع القول ان أغلب ما في مجمع مصائب أهل البيت قد خضع لهذه الشروط وان كانت بعض النصوص فيها خلل من حيث السند وإنني ذكرتها لشهرتها.

وخلاصة القول: إن كتاب مجمع مصائب أهل البيتعليهم‌السلام هو بين يدي القارئ الكريم وله القبول الفصل فما ارتآه منه أخذه وما أباهُ تركه.

وأدعو ربي جل وعلا بقوله سبحانه:(رب اغفر لي ولوالدي ولمن دخل بيتي مؤمنا وللمؤمنين والمؤمنات يوم يقوم الحساب) .

***

جوار السيدة زينب

١٥/ذو القعدة/١٤٢١ه

محمد الهنداوي

١٠

(٢)

معاشر الخطباء اكتبوا تجاربكم

ان المسؤولية الأخلاقية والثقافية والمهنية كلها تقتضي أن يكتب كل واحد من الخطباء تجربته لكي تحفظ من النسيان والضياع ولتنقل إلى الأجيال الآتية، وليساهم كل واحد منا في إدامة هذه المسيرة المباركة. وليتذكر كل منا الساعة التي فكر فيها ان يكون خطيبا، ما كان يدور في ذهنه من أسئلة وأهمها من أين أبدأ وما هو الوقت الذي أحتاجه لأكون خطيبا ناجحا وما هي الكتب التي أقرأها؟ فترى الواحد منا حائرا يومها بينما إذا وضعنا بين يديه تجربتنا سوف يجد أمامه جواب تلك الأسئلة.

والتساؤلات التي تدور في ذهني هي لماذا لم يكتب الشيخ كاظم السبتي والسيد صالح الحلي والشيخ صالح الحلي والشيخ محمد علي اليعقوبي وغيرهم من المشاهير تجاربهم الخطابية وهي تجارب ضخمة على ما سمعت فقد كان الثلاثة رواد النهضة الخطابية الحديثة السابقة على عهد رائد الخطابة وأمير المنبر الحسيني الحالي فضيلة الخطيب الشيخ أحمد الوائلي الذي دوّن - مشكورا - قسما من تجربته وهي الآن منهل عذب للناشئة من الخطباء.

* * *

١١

(٣)

معاشر الخطباء اجمعوا شتاتكم

ان من المسائل التي يجب على الخطباء التفكير بها بشكل جدي تشكيل رابطة تجمعهم حالهم في ذلك حال الفنانين والمحامين والأطباء والمهندسين والعمال والفلاحين وغيرهم.

ولا أدري ما يمنعهم من ذلك مع توفر كل الأسباب فالخطيب بحاجة إلى مثل هذه الرابطة لانها تنظم له شئونه فيها يخص مواسم التبليغ وتخفظ حقوقه في حال تعرضها إلى مصادرة.

كما أنها تكون ضمانا لأسرته في حال عجزه او وفاته مثل ما يحدث للنقابيين الآخرين فعند ما يمرض أحدهم او يعجز عن التكسب باختصاصه فان النقابة تخصص له بيتا وراتبا شهريا يعيش منه بقية عمره ولا تُنسى عائلته من بعده.

وليس الخطباء في كل بلد أقل عددا من غيرهم ولا أقل خطرا منهم على حياة المجتمع فلماذا لا نكون مثلهم؟

كما يجب ان نكون القدوة لهم والسباقين إلى ذلك ولكن وللأسف الشديد فقد سبقنا الجميع مع العلم نحن أصحاب التنظير والأطروحات ولكن يبدو من فوق المنابر فقط!!

***

١٢

النبي الأكرم

محمد رسول اللهصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم

١٣

١٤

المجلس الأول: القصيدة: للشيخ حسن بن الشيخ علي بن الشيخ سليمان

البلادي البحراني ت: ١٢٨١ه

المجلس الثاني: القصيدة: للسيد صالح الحلي

المجلس الثالث: القصيدة: للشيخ محمد سعيد المنصوري المولود سنة ١٣٥٠ه

المجلس الرابع: القصيدة: للشيخ علي الجشي القطيفي ت: ١٣٧٦ه

المجلس الخامس: القصيدة: للشيخ سلمان بن الحاج أحمد البحراني

الملقب بالتاجر ت: ١٣٤٢ه

١٥

١٦

المجلس الأول

القصيدة: للشيخ حسن بن الشيخ علي بن الشيخ سليمان

البلادي البحراني ت: ١٢٨١ه

هو الدهرُ بالإعجال تَسري ركائِبُهْ

كما كان بالآجال تسعى نوائبُه

تولَّعَ بالسادات في كلِّ كربةٍ

فما سيِّدٌ إلا رمتْه صوائبه

وحسبُك موتُ المصطفى خيرِ سيدٍ

ومَن عمَّتِ الأكوانَ طرّا مواهبه

قضى فقضى من بعده الحقُّ واختفت

بأستار ليلِ الجورِ منه كواكبه

وجَلَّلَ ثوبَ الدينِ ثوبُ كسوفِها

كما خَسَفَتْ بدرَ الوجودِ غياهبه

ولم أنس مهما أنسى فاطمَ مذ دعت

أباها بدمع أَقرح الطرفَ ساكبه

لقد كنتَ يا خيرَ الخلائقِ مَعقِلا

تُجِلُّ عقالَ النائباتِ جوانبه

بنورك كانت تستضيء أولوا الحِجا

فبعدك نورُ الحقِ أظلَم لا حبه

فوا ضيعةَ الإسلامِ بعد كفيلِها

وخيبةَ مَن أضنتْ عليه مآربه

ومن أين تعلو للمحامد رايةٌ

وأحمدُها في الترب رُضَّت ترائبه

فهذا هو الرزءُ العظيمُ الذي به

عظيمُ البلا يُنسى وتَسلى مصائبه(١)

____________________

(١) - رياض المدح والرثاء ص١٨١ حسين بن علي البلادي البحراني.

١٧

(فائزي)

حضرت وفاته يا علي شيل الوساده

وغمض اعيونه او جبّله اوگره الشهادة

اگره الشهادة او مدد اشماله او يمينه

ارسوم المنيه بينت عاين جبينه

يرشح عرگ منه او بعد سكَّن ونينه

ذنّي علايم موت للمؤمن او عاده

الله يساعد گلب ابو احسين او يجبره

فاضت نفس طاها او سبط فوگ صدره

شاله او توجَّه للذي حاضر ابكتره

آجركم الله ايگول يا شيعة او يساده

اجنازة نبينه لجل غايه امعطّليها

اوكاتٍ ثلاثه كل مَلَك صلى عليها

ليش الجنازة البلعوادي امرضرضيها

ظلت لجل تظهر كرامات الشهادة

(نصاري)

ثلث تيام برض الغاضريه

ابو السجاد ظل جسمه رميه

او راسه منگطع چبد الزچيه

وابدمه عزيز امه امعفر

١٨

رسول اللهصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم يودع أهل بيتهعليهم‌السلام

ذكر في مثير الأحزان عن ابن عباس قال: أن رسول اللهصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم كان في ذلك المرض يقول: ادعوا لي حبيبي فجعل يدعى له رجل بعد رجل فيُعرض عنه فقيل لفاطمةعليها‌السلام : أمضي لعلي فما نرى رسول الله يريد غيره فبعثت فاطمة إلى عليعليه‌السلام فلما دخل فتح النبيصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم عينيه وتهلل وجهه وقال: إليَّ يا علي فما زال يدنيه حتى أخذ بيده وأجلسه عند رأسه ثم اُغمي عليه فجاء الحسن والحسينعليه‌السلام يصيحان ويبكيان حتى وقعا على رسول اللهصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم فأراد علي أن ينحيهما عنه فأفاق رسول اللهصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم فقال: يا علي دعني أشمهما ويشماني ويتزودا مني أما إنهما سيظلمان بعدي ويقتلان ظلا فلعنة الله على من يظلمهما، يقول ذلك ثلاثا.

يا رسولَ الإلهِ الأمينَ على الوحـ

ي لقد خانكَ الملا والقبيلُ

إن يوما مضيتَ فيه ليومٌ

ليس يسلوهُ للقيامةِ جيل

وسَقوا أكؤسَ المنيةِ سبط

يكَ ولم أدرِ بعدُ ماذا أقول

أدركوا وِترهمْ فذاكَ مسمو

مٌ وهذا بثأرِ بدرٍ قتيل

بسنا رأسهِ تنوءُ العوالي

وعلى صدرهِ تجولُ الخيول

ثم مد يده إلى علي فجذبه حتى أدخله تحت ثوبه الذي كان عليه ووضع فاه على فيه وجعل يناجيه طويلا حتى خرجت روحه الطيبة فانسل علي من تحت ثيابه وقال: عظم الله أجوركم في نبيكم فقد قبضه الله إليه فارتفعت الأصوات بالصيحة رحم الله من نادى وا محمداه، وا أبا القاسماه، وا نبياه....

١٩

(مجردات)

نورك يبو ابراهيم من غاب

اظلم عله افراگك المحراب

او چبدي عليك انصدع وانعاب

او لبست الحزن والهمِّ جلباب

او دمع الحسن والحسين سچّاب

(نصاري)

عمت عيني غدت تصرخ الزهره

تون يم راس ابوها او تجر حسره

هوت فوگه تنوح او تشم نحره

او گلبها امن الونين انجسم نصين

يبو ابراهيم ما تگعد وحاچيك

تره روحي يعگلي ذابت اعليك

چنت عزنه يبويه نحتمي بيك

يومك صعب كيف انفارگه اسنين

تقول الروايات: بقي جسم النبيصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم يوما وليلة لم يوار الثرى، وسبب ذلك ليصلي عليه أهل المدينة وضواحيها وسمع هاتف في السماء ينادي ذلك اليوم: يا معشر المسلمين صلوا على نبيكم، فصلى عليه الناس يوم الاثنين وليلة الثلاثاء حتى الصباح صلى عليه الكبير والصغير والرجل والمرأة أهل المدينة ومن حولها(٢) .

أما الحسينعليه‌السلام فقد بقي ثلاثة أيام لم يوار جثمانه الطاهر ولم يصلِ عليه أحد ولكن:

صلَّت على جسم الحسينِ سيوفُهم

فغدا لساجدة الضبا محرابا

ومضى لهيفا لم يجد غيرَ القنا

ظِلاً ولا غيرَ النجيعِ شرابا

ظمآنَ ذاب فؤادهُ من غُلَّة

لو مسّتِ الصخرَ الأصمَّ لذابا

____________________

(١) - مثير الأحزان ص١٨٠ للشيخ شريف الجواهري. الدمعة الساكبة ج١، ص٢٢٠.

٢٠