• البداية
  • السابق
  • 358 /
  • التالي
  • النهاية
  •  
  • تحميل HTML
  • تحميل Word
  • تحميل PDF
  • المشاهدات: 2669 / تحميل: 342
الحجم الحجم الحجم
اصحاب الامام امير المؤمنين والرواة عنه

اصحاب الامام امير المؤمنين والرواة عنه الجزء 1

مؤلف:
الناشر: دار الغدير
العربية

الإصابة ١ / ٣٧٦. تقريب التهذيب ١ / ١٦٢. تهذيب التهذيب ٢ / ٢٥٢. تعجيل المنفعة / ٩٤. الجرح والتعديل ٣ / ٢٣٤.

٢٤٥ ـ حسان بن مخدوج البكري

في بعض المراجع جاء : حسان بن مخدوم وهو غير صحيح ، وكان في صفّين وجعل له عليّ (عليه السلام) رئاسة كندة ، وربيعة ، لما عزل عنها الأشعث بن قيس ، ومع الأسف ، أنّ حسان بن مخدوج صحف بحسان بن مخزوم ، وجعل الشخص الواحد اثنين ، مع اليقين أنّ حسان بن مخزوم لا وجود له ، كما جاء في قصيدة شاعر يماني يهجو فيها حسان بن مخدوج ، ومنها قوله :

زالت عن الأشعث الكندي رئاسته

واستجمع الأمر حسان بن مخدوج

يا للرجال لعار ليس يغسله

ماء الفرات وكرب غير مفروج

إن ترضى كندة حسانا بصاحبها

ترضى الدناة ، وما قحطان بالهوج

الاشتقاق / ٣٤٧. أعيان الشيعة ٣ / ٤٥٩ وج ٤ / ٦٢٣ والرجلان واحد. تنقيح المقال ١ / ٢٦٤. جامع الرواة ١ / ١٨٧. الجمل أو النصرة في حرب البصرة / ١٧١. رجال الشيخ الطوسي / ٤٠. قاموس الرجال ٣ / ١٢١. مجمع الرجال ٢ / ٩٤. معجم رجال الحديث ٤ / ٢٦٥. نقد الرجال / ٨٥. وقعة صفّين / ١٣٧ ـ ١٣٩.

٢٤٦ ـ الحسن بن ركزوان الفارسي الواسطي

محدّث. حدث بواسط في سنة ثلاث عشرة وثلاثمائة. وزعم أنّه ابن ثلاثمائة وبضع وعشرين سنة. روى عنه عليّ بن عثمان صاحب الديباجي ، شيخ لأبي الجوائز الحسن بن عليّ الواسطي الكاتب.

وجاء : الحسن بن زكروان ، صاحب أمير المؤمنين (عليه السلام). وقد أسلم على يديه عن المجوسية ، ولم ير النبي (صلّى الله عليه وآله وسلّم). ذكره ابن حبان في الثقات ، روى عن عليّ (عليه السلام) خمسة عشر حديثا. سمع منه جماعة من أهل واسط. وأحضره المقتدر العباسي من اليمن ليجتمع به ، فتوفي بالمدائن قبل أن يصل بغداد سنة ٣١٣ ه‍. ويقال : إنّ ركزوان ، أو زكروان

١٦١

هو أخو أبو لؤلؤة.

لسان الميزان ٢ / ٢٠٧. ميزان الاعتدال ١ / ٤٨٩. نوابغ الرواة / ٨٧.

٢٤٧ ـ الحسن بن سعد بن معبد الكوفي

مولى عليّ (عليه السلام). محدّث ، روى عنه الشيباني ، والمسعودي ، وأبو العميس عتبة بن عبد الله ، والحجاج بن أرطاة ، وحكيم بن جبير ، ومحمد بن عبد الله بن أبي يعقوب. وذكره أبو حيان في الثقات. له في الصحاح أحاديث ، ووثقه غير واحد. وقد جاء في بعض المعاجم أنّه مولى الإمام الحسن (عليه السلام).

تهذيب التهذيب ٢ / ٢٧٩. الجرح والتعديل ٣ / ١٦.

٢٤٨ ـ الحسن بن الإمام عليّ بن أبي طالب (عليهم السلام) المتوفى مسموما عام ٤٧ ه‍.

سبط الرسول الأعظم (صلّى الله عليه وآله وسلّم). وبضعته من كريمته الصديقة الطاهرة ، سيدة نساء العالمين. لحمه من لحمه ، ودمه من دمه. وأحد أصحاب الكساء الذين أذهب الله عنهم الرجس وطهّرهم تطهيرا. وهو أحد من أثنى عليهم الله سبحانه وتعالى في سورة هل أتى. وقد باهل به وبأبيه ، وأمه ، وأخيه النبيّ (صلّى الله عليه وآله وسلّم) نصارى نجران. سمّته جعدة بنت الأشعث بن قيس ، بإيعاز من معاوية في شهر صفر سنة ٤٧ ه‍. وأعقبه : زيد ، الحسن المثنى ، الحسين ، طلحة ، إسماعيل ، عبد الله ، القاسم ، وعمر الأثرم ، حمزة ، يعقوب ، عبد الرحمن ، أبو بكر وهو عبد الله. وقد كتبت عن حياته دراسات وبحوث قيّمة.

الأخبار الطوال / ١٤٤ ، ١٨٢ ، ١٩٥ ، ٢١٦ ، ٢١٧ ، ٢١٨ ، ٢٢٠ ، ٢٢١ ، ٢٢٢. الاستيعاب ١ / ٣٦٩. أسد الغابة ٢ / ٩. الاشتقاق / ٢٨٣ ، ٣٥٣ ، ٤٥١. الإصابة ١ / ٣٢٨. أعلام نهج البلاغة / ١٩. أنساب الأشراف ٣ / ٥. الأعلام ٢ / ٢١٤. الإمامة والسياسة ١ / ١٤٠. البداية والنهاية ٨ / ١٤ ، ٣٣. تاريخ الطبري ٦ / ٩١. تاريخ بغداد ١ / ١٣٨. تاريخ الخلفاء / ١٦٨ ، ١٨٧. تاريخ الخميس ٢ / ٢٨٦. تقريب التهذيب ١ / ١٦٨. تهذيب التهذيب ٢ / ٢٩٥. الجرح والتعديل ٣ / ١٩. جمهرة أنساب

١٦٢

العرب / ٣٨ ـ ٣٩. الجمل أو النصرة في حرب البصرة / ١٣٢. حلية الأولياء ٢ / ٣٥. رجال الطوسي / ٣٧. شذرات الذهب ١ / ٥٥. ابن أبي الحديد ١ / ١١ وفي كافة مجلداته. الطبقات الكبرى ٢ / ٣١٩ و ٣ / ٣٢ ، ٣٦ ، ٧١ ، ٢١٤ و ٥ / ١٩ ، ٣٥ ، ٤٩ ، ٥٥ ، ٢٨٤ ، ٣١٥ و ٦ / ٢٢ ، ٣٣ ، ٥٣ ، ١٧١ ، ٢٤٧ ، ٣٩٤ ، ٣٩٥ ، و ٧ / ٩٨ و ٨ / ١٧٨. طبقات الحفاظ / ٤٩. العقد الفريد ١ / ١٨ ، ٧٤ ، ١٤٧ ، ١٥٣ ، ٢٦٨ ـ الفهارس / ٣٤. عمدة الطالب / ٦٤ ـ ٦٩. الغارات ٢ / ٩٩٤. الغدير ١ / ٤٠ ، ٤٨ ، ٥٠ ، ١٥١ ، ١٦٠ ، ١٦٤ ـ الفهارس / ١١٦. فهرست النديم / ٤٦ ، ٤٧ ، ٢٧٨. الكامل في التاريخ ٣ / ٤٠٠ ـ ٤٠٩ و ٤ / ٥٢١ ـ ٥٢٤. مرأة الجنان ١ / ١٢٢. مروج الذهب ٣ / ٤. المعارف / ٩٢. المناقب ٤ / ٢ ـ ٤٦. مقاتل الطالبيين / ٢٩. النجوم الزاهرة ١ / ١١٩. النهاية في غريب الحديث ٥ / ٣٧٨. وقعة صفّين / ٦ ، ٧ ، ١٥ ، ١١٣ ، ٢٤٩ ، ٢٩٧ ، ٣٤٨ ، ٣٨٧ ، ٤٢٥ ، ٤٦٣ ، ٥٠٧ ، ٥٣٠ ، ٥٥٢.

٢٤٩ ـ الحسن العرفي من بجيلة

محدّث. أخذ أيضا عن ابن عباس. وسكن الكوفة ، ثقة مأمون روى عنه الحكم بن عتيبة وعزرة. ذكره الشيخ الطوسي في رجاله من أصحاب أمير المؤمنين (عليه السلام).

أعيان الشيعة ٥ / ١٥٢. تنقيح المقال ١ / ٢٨٨. الجرح والتعديل ٣ / ٤٥. رجال الشيخ الطوسي / ٣٨. مجمع الرجال ٢ / ١١٩. معجم رجال الحديث ٥ / ١٦٥.

٢٥٠ ـ الحسين السبط الشهيد ابن الإمام أمير المؤمنين (عليهم السلام) المستشهد في عاشوراء ٦١ ه‍.

ريحانة رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) ، وسيد شباب أهل الجنة ، وسيد الشهداء ، ومعلم الإباء ، والوفاء ، والتحرر ، والانطلاق ، والتضحية ، والإيثار ، والفتوة ، والنبل. وقد أجمعت علماء المذاهب الإسلامية على تصويب وتحسين خروج السبط المفدّى ، على يزيد الخمور والفجور. وقال التفتازاني في شرح العقائد النسفية : اتفقوا على جواز اللعن على من قتل الحسين أو أمر به ، أو أجازه أو رضي به. ولا يتوقف في شأن يزيد بل في كفره وإيمانه ، لعنة الله عليه وعلى أنصاره وأعوانه وعماله وأتباعه إلى قيام الساعة.

وفي كتب السير أخبار مستفيضة ، وبحوث ودراسات قيمة خالدة عن حياته

١٦٣

ونهضته الدامية المظفرة ، والتي ستبقى إلى الأبد شعلة وهّاجة تنير الدروب.

أصحاب الإمام الحسين (عليه السلام) / خ. الاستيعاب ١ / ٣٧٨. أسد الغابة ٢ / ١٨. الاشتقاق / ٢٩٧ ، ٣٨٦ ، ٤٠٤ ، ٤٠٩ ، ٤١٠ ، ٤٢٠ ، ٤٥١ ، ٤٧٣ ، ٤٩٤. الإصابة ١ / ٣٣٢. أعلام نهج البلاغة / ٢٠. أنساب الأشراف ٣ / ١٦١. الأعلام ٢ / ٢٦٣. الإمامة والسياسة ١ / ١٧٦. البداية والنهاية ٨ / ١٧٢ ـ ٢١٢. تاريخ الطبري ٦ / ٩١ ، ٢١٥ ـ ٢٧٠. تاريخ بغداد ١ / ١٤١. تاريخ الخلفاء / ١٦٨ ، ٢٠٧. تاريخ الخميس ٢ / ٢٨٦ ، ٢٩٧. تقريب التهذيب ١ / ١٧٧. تهذيب التهذيب ٢ / ٣٤٥. الجرح والتعديل ٣ / ٥٥. جمهرة أنساب العرب / ٥٢. رجال الشيخ الطوسي / ٣٧. شذرات الذهب ١ / ٦٦. ابن أبي الحديد ١ / ١١ ، ١٦ وفي جميع أجزائه. الطبقات الكبرى ١ / ٢٨٥ ، ٤٢٣ و ٢ / ٣١٩ و ٣ / ١٩ ، ٣٣ ، ٣٥ ، ٣٩ ، ٢١٤ ، ٢٩٦ و ٣ / ٤٢ ، ٢٩ و ٥ / ١٠٠ ، ١٤٤ ، ١٦٨ ، ٢١٩ ، ٢٢١ ، ٢٣٨ ، ٢٩٣ ، ٣٢٤ و ٦ / ٢٥ ، ٤٦ ، ١١٣ ، ١٦٨ ، ١٩٠ ، ٢١٦ ، ٢٥٩ ، ٣٤٢ و ٨ / ١٧٨ ، ٢٧٨ ، ٤٦٤. طبقات الحفاظ / ٤٩. العقد الفريد ١ / ١٤٧ ، ١٥٣ ، ٢٠٣ ، ٢٠٤ ، ٢٩١ الفهارس / ٣٥. الغارات ٢ / ٩٩٥. الغدير ١ / ٤٠ ، ٤٩ ، ٧٩ ، ٨٣ ، ٨٤ ، ١٢٢ ـ الفهارس / ١٢٠. فهرست النديم / ١٥٣ ، ٢٣٩. الكامل في التاريخ ٤ / ١٤ ـ ١٦ ، ١٩ ـ ٢٣ ، ٣٣ ـ ٩٣ ، ٩٨ ـ ١٠٢ ، ٢٣٨ ـ ٢٤٣. مرأة الجنان ١ / ١٣١. مروج الذهب ٣ / ٦٤. المعارف / ٩٣. المناقب ٤ / ٤٦ ـ ١٢٩. مقاتل الطالبيين / ٥١. النجوم الزاهرة ١ / ١٥٤. النهاية في غريب الحديث ٥ / ٣٧٨. وقعة صفين / ١١٤ ، ١٤١ ، ٢٤٩ ، ٤٢٥ ، ٤٦٣ ، ٥٠٧ ، ٥٣٠ ، ٥٥٢. وفيات الأعيان ٨ / ٩٤.

٢٥١ ـ الحسين بن نوف الناعطي

ذكره الشيخ الطوسي في رجاله ، من أصحاب أمير المؤمنين (عليه السلام). والناعطي نسبة إلى ناعط بالطاء المهملة حي في همدان.

أعيان الشيعة ٥ / ١٨٩. تنقيح المقال ١ / ٣٤٨. رجال الشيخ الطوسي / ٤٠. مجمع الرجال ٢ / ٣٠٥. معجم رجال الحديث ٦ / ١١١. نقد الرجال / ١١١.

٢٥٢ ـ الحصين

محدّث. كان من شرطته (عليه السلام). روى عنه أبو إسحاق. انفرد بذكره ابن أبي حاتم الرازي.

الجرح والتعديل ٣ / ١٩٩.

١٦٤

٢٥٣ ـ حصين المدني

محدّث. روى عنه ضرار بن مرّة. وذكره ابن حبّان في الثقات ، وقال : اسمه حصين بن عبد الله الشيباني. أما ضرار بن مرة الكوفي المتوفى سنة ١٣٢ ه‍ فقد كان من خيار الناس ثقة مأمونا.

تعجيل المنفعة / ٩٧. تهذيب التهذيب ٤ / ٤٥٧.

٢٥٤ ـ الحصين بن تميم الحميري

فارس ، قتل بصفين سنة ٣٧ ه‍. وذكره نصر بن مزاحم في كتابه ، من جملة من أصيب من أصحاب عليّ (عليه السلام).

أعيان الشيعة ٦ / ١٩٢. شرح ابن أبي الحديد ١٠ / ١٥. العقد الفريد ٣ / ٢٦٩. وقعة صفيين / ٥٥٧.

٢٥٥ ـ الحصين بن جندب بن عمرو بن الحارث بن مالك بن وحشي بن مالك بن ربيعة بن منبه بن يزيد بن حرب بن علة بن جلد بن مالك بن أدد بن يشجب بن عريب بن زيد بن كهلان بن سبأ أبو ظبيان الكوفي الجهني المتوفى ٩٠ ه‍.

الفقيه ، المحدّث الثقة. روى عنه الكثيرون ، مات سنة ٨٩ ه‍ ، وقيل : ٩٠ ه‍ ، وخلّف : قابوس المحدّث. وكان من اليمن ، ثقة انتقل إلى الكوفة ، وحدّث بها وروى عنه ابنه قابوس ، وأبو إسحاق السبيعي ، وسلمة بن كهيل ، والأعمش ، وحصين بن عبد الرحمن ، وأبو حصين ، وعطاء بن السائب ، وسماك بن حرب.

أسد الغابة ٢ / ٢٣. الإصابة ١ / ٣٣٦. أعيان الشيعة ٢ / ١٩٣. بهجة الآمال ٣ / ٣٢٦. تقريب التهذيب ١ / ١٨٢. تنقيح المقال ١ / ٣٤٩. تهذيب التهذيب ٢ / ٣٧٩. جامع الرواة ١ / ٢٥٩. الجرح والتعديل ٣ / ١٩٠. جمهرة أنساب العرب / ٤١٣. رجال الطوسي / ٣٨. رجال البرقي / ٦. الطبقات الكبرى ٦ / ٢٢٤. الغدير ٦ / ١٠١. قاموس الرجال ٣ / ٣٤٥. مجمع الرجال ٢ / ٢٠٧. معجم رجال الحديث ٦ / ١٢٣. منتهى المقال / ١١٧. نقد الرجال / ١١١.

١٦٥

٢٥٦ ـ الحصين بن الحارث بن عبد المطلب بن عبد مناف القرشي المتوفى ٣٠ ه‍.

فارس شهد مع أمير المؤمنين (عليه السلام) مشاهده. وروى عن الصحابة والتابعين. ومات سنة ٣٠ ه‍. وقيل : ٣٣ ه‍. وفيه نزلت الآية :( فَمَنْ كانَ يَرْجُوا لِقاءَ رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلاً صالِحاً ) . وشهد مع النبيّ (صلّى الله عليه وآله وسلّم) بدرا ، وأحدا والمشاهد كلها ، وقد تضاربت الأقوال حول وجوده في صفين ، ونفاه قوم لأنّه مات سنة ٣٠ ه‍ / ٣١ ه‍ / ٣٢ ه‍ غير أنّ ابن مزاحم عند ذكره لوثيقة التحكيم بصفين ، شهد بما في الكتاب من أصحاب عليّ عشرة وهم والحصين بن الحارث بن المطلب

إتقان المقال / ٣٨. الأخبار الطوال / ١٩٦. الاستيعاب ١ / ٣٣٢. أسد الغابة ٢ / ٢٤. الاشتقاق / ٨٣. الإصابة ١ / ٣٣٦. أعيان الشيعة ٦ / ١٩٣. تاريخ الطبري ١٣ / ١٠. تنقيح المقال ١ / ٣٤٩. جامع الرواة ١ / ٢٥٩. رجال الطوسي / ٣٨. شرح ابن أبي الحديد ١٥ / ٢٨٤. الطبقات الكبرى ٣ / ٥٢. الغدير ٩ / ٣٦٣. قاموس الرجال ٣ / ٣٤٥. الكامل في التاريخ ٣ / ١٤٦ و ٥ / ٥٠. مجمع الرجال ٢ / ٢٠٧. معجم رجال الحديث ٦ / ١٢٣. النجوم الزاهرة ١ / ٨٧. نقد الرجال / ١١١. وقعة صفّين / ٥٠٦.

٢٥٧ ـ الحصين (أبو الهذيل) ابن عبد الرحمن السلمي المتوفى ١٣٦ ه‍.

فارس. محدّث ، عاش ثلاث وتسعون سنة ، كان يسكن الكوفة. وهو أكبر من الأعمش. قال : جاءنا قتل الحسين (عليه السلام) فمكثنا ثلاثا كأنّ وجوهنا طليت رمادا. وذكره الشيخ الطوسي ، في رجاله من أصحاب أمير المؤمنين (عليه السلام).

أعيان الشيعة ٦ / ١٩٤. الأمالي / ١١٠. تقريب التهذيب ١ / ١٨٢. تنقيح المقال ١ / ٣٥٠. تهذيب التهذيب ٢ / ٣٨١. تذكرة الحفاظ ١ / ١٤٣. جامع الرواة ١ / ٢٥٩. الجرح والتعديل ٣ / ١٩٣. رجال الشيخ الطوسي / ٣٩. شرح ابن أبي الحديد ١٣ / ٢٢٠. شذرات الذهب ١ / ١٩٣. الطبقات الكبرى ٦ / ٢٣٦. طبقات الحفاظ / ٦١. العبر ١ / ١٨٣. الغدير ١٠ / ١٩٢ و ١١ / ١٠٥. قاموس الرجال ٣ / ٣٤٦. لسان الميزان ٧ / ١٩٩. مجمع الرجال ٢ / ٢٠٧. مرأة الجنان ١ / ٢٨٣. معجم رجال الحديث ٦ / ١٢٤. منتهى المقال / ١١٧. ميزان الاعتدال ١ / ٥٥١. نقد الرجال / ١١١.

١٦٦

٢٥٨ ـ حصين بن عقبة الفزاري الكوفي

محدّث ، يروي أيضا عن سلمان الفارسي ، وسمرة بن جندب. وعنه ابنه مالك ، وصالح بن حبان ، ويزيد بن حبان التيمي. ذكره ابن حبان في الثقات. وله في الصحاح أحاديث.

تهذيب التهذيب ٢ / ٣٨٦. الجرح والتعديل ٣ / ١٩٤.

٢٥٩ ـ الحضين (أبو سنان) ابن المنذر بن الحارث بن وعلة البصري الرقاشي الأنصاري المتوفى ٩٧ ه‍.

محدّث يكنّى أبا ساسان ، وهو صاحب راية عليّ (عليه السلام). ثقة صحيح ، عن أبي بصير قال ، قلت : لأبي عبد الله (عليه السلام) ارتد الناس إلا ثلاثة ، أبو ذر ، والمقداد ، وسلمان ، فقال أبو عبد الله (عليه السلام) فأين ، أبو ساسان ، وأبو عمرة الأنصاري. وكان قليل الحديث. ولاه أمير المؤمنين (عليه السلام) إصطخر ، وكان من سادات ربيعة مات في ٩٧ ه‍. وله شعر حسان. وفيه قال الشاعر حين دفع (عليه السلام) إليه الراية يوم صفين وهو ابن تسع عشرة سنة :

لمن راية سوداء يخفق ظلّها

إذا قيل قدّمها حضين تقدما

ويوردها للطعن حتّى يزيرها

حياض المنايا تقطر الموت والدّما

إتقان المقال / ١٥٢. الأخبار الطوال / ١٨٩ ، ١٨٩. الاشتقاق / ٣٤٩. الإصابة ٤ / ٩٩. الأعلام ٢ / ٢٩٠. أعيان الشيعة ٦ / ١٩٤. أنساب الأشراف ٣ / ٤٧. الإمامة والسياسة ١ / ١٠٥. بهجة الآمال ٣ / ٣٢٤. تاريخ الطبري ٦ / ١٨ ، ٦٣. تحفة الأحباب / ٧٤. تقريب التهذيب ١ / ١٨٥. تنقيح المقال ١ / ٣٥٠. تهذيب التهذيب ٢ / ٣٩٥. جامع الرواة ١ / ٢٦٠. الجرح والتعديل ٣ / ٣١١. جمهرة أنساب العرب / ٣١٧. الجمل / ١٧٢. خلاصة الأقوال / ٦٢ وفيه : الحصين بالحاء المهملة المضمومة والصاد غير المعجمة. خزانة الأدب ٢ / ٩٠. رجال ابن داود / ٢١٨. رجال الطوسي / ٣٩. رجال البرقي / ١ ، ٣. شرح ابن أبي الحديد ٣ / ٢٧٢ و ٤ / ٤١ و ٥ / ٣٣ و ٨ / ١٥ و ١٦ / ١٧ و ١٨ / ١٥٢. الطبقات الكبرى ٧ / ٢١٢. العقد الفريد ١ / ٥١. الغدير ١١ / ١٠. الغارات ٢ / ٣٨٩ ، ٧٨٩ ، ٧٩٠ ، ٧٩١ ـ ٧٩٣. قاموس الرجال ٣ / ٣٤٧. الكامل في التاريخ ٣ / ١٢٧ و ٤ / ٥٠٣ و ٥ / ١٤ ، ١٨. الكنى والألقاب ١ / ٨١. مجمع

١٦٧

الرجال ٢ / ٢٠٨. المشتبه ١ / ٢٤٠. معجم رجال الحديث ٦ / ١٢٥. معجم الشعراء / ٨٧. منتهى المقال / ١١٧. نقد الرجال / ١١١. وقعة صفّين / ٢٠٤ ، ٢٠٥ ، ٢٨٧ ، ٢٨٩ ، ٢٩٠ ، ٣٠٠ ـ ٣٠٩ ، ٣٣١ ، ٤٨٥ ـ ٤٨٨. وفيات الأعيان ٦ / ٢٩٠. هدى الساري / ٢١١.

٢٦٠ ـ حصين (أبو قبيصة) ابن معدان

محدّث. روى عنه بيان. ولم أجد من ذكره غير ابن أبي حاتم الرازي.

الجرح والتعديل ٣ / ١٩٦.

٢٦١ ـ الحصين بن قبيصة الفزاري الكوفي الأسدي

تابعي ثقة في الطبقة الأولى من الكوفيين. كما روى أيضا عن عبد الله بن مسعود ، وسلمان الفارسي. ذكره ابن حبان في الثقات ، روى عنه الركين بن الربيع ، وعبد الملك بن عمير ، والقاسم بن عبد الرحمن ، وغيرهم.

تقريب التهذيب ١ / ١٨٣. تهذيب التهذيب ٢ / ٣٨٧. الجرح والتعديل ٣ / ١٩٥. الطبقات الكبرى ٣ / ١٨٠.

٢٦٢ ـ الحصين بن سعيد الجرشي المقتول عام ٣٧ ه‍.

اصيب في صفين ، في جملة من أصيب فيها ، بعد أن قاتل وجاهد في جيش أهل العراق. وذكره ابن مزاحم في أسماء من قتل من أصحاب عليّ (عليه السلام).

أعيان الشيعة ٦ / ١٩٤. وقعة صفين / ٥٥٦.

٢٦٣ ـ الحضرمي

عالم شاعر أديب قدم المدينة من حضر موت ، وأسلم على يد أمير المؤمنين (عليه السلام) وصحبه ، ورغم البحث والتتبع لم أقف على اسمه إذ ليس في المعاجم ما يثبت لنا ذلك. قال ياقوت الحموي : روى أبو المنذر هشام بن محمد ، عن أبي يحيى السجستاني عن مرة بن عمر الأبلي ، عن الأصبغ بن نباتة. قال : إنّا لجلوس عند عليّ بن أبي طالب ذات يوم في خلافة أبي بكر الصديق (رضي الله عنه). إذ أقبل رجل من حضرموت لم أر قط رجلا

١٦٨

أنكر منه ، فاستشرفه الناس وراعهم منظره ، وأقبل مسرعا جوادا حتّى وقف علينا ، وسلّم وجثا وكلّم أدنى القوم منه مجلسا ، وقال : من عميدكم؟ فأشاروا إلى عليّ (رضي الله عنه). وقالوا : هذا ابن عم رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) وعالم الناس ، والمأخوذ عنه فقام وقال :

اسمع كلامي هداك الله من هاد

وافرج بعلمك عن ذي غلّة صاد

جاب التنائف من وادي سكاك إلى

ذات الأماحل في بطحاء أجياد

تلفه الدمنة البوغاء معتمدا

إلى السداد وتعليم بإرشاد

سمعت بالدين دين الحق جاء به

محمد وهو قرم الحاضر البادي

فجئت منتقلا من دين باغية

ومن عبادة أوثان وأنداد

ومن ذبائح أعياد مضلّلة

نسيكها غائب ذو لوثة عاد

فادلل على القصدواجلل الريب عن خلدي

بشرعة ذات إيضاح وإرشاد

والمم بفضل هداك الله عن شعثي

واهدني إنّك المشهور في النادي

إنّ الهداية للإسلام نائية

عن العمى والتقى من خير أزواد

وليس يفرج ريب الكفر عن خلد

أفظّه الجهل إلا حية الوادي

قال : فأعجب علي ، (رضي الله عنه) ، والجلساء شعره. وقال له عليّ : لله درك من رجل ما أرصن شعرك. ممن أنت؟ قال : من حضرموت ، فسرّ به عليّ وشرح له الإسلام فأسلم على يديه.

ثم إنّ عليا (رضي الله عنه) ، سأله ذات يوم ونحن مجتمعون للحديث : أعالم أنت بحضرموت؟ قال : إذا جهلتها لم أعرف غيرها. قال له عليّ (رضي الله عنه) : أتعرف الأحقاف؟ قال الرجل : كأنّك تسأل عن قبر هود (عليه السلام) قال عليّ (رضي الله عنه) : لله درك ما أخطأت

الكنى والألقاب ٢ / ١٩٥. معجم البلدان ١ / ١١٦.

٢٦٤ ـ حطان بن عبد الله الرقاشي البصري

تابعي ثقة ، قليل الحديث ، بصري مات في ولاية بشر بن مروان على العراق. حدّث أيضا عن أبي الدرداء ، وأبي موسى ، وعبادة بن الصامت.

١٦٩

وعنه الحسن البصري ، وإبراهيم بن العلاء الغنوي ، وأبو مجلز ، ويونس بن جبير. ذكره ابن حبان في الثقات.

تقريب التهذيب ١ / ١٨٥. تهذيب التهذيب ٢ / ٣٩٦. الجرح والتعديل ٣ / ٣٠٣.

٢٦٥ ـ حفص بن عمر الأنصاري الكوفي

محدّث. وكان مولى أمير المؤمنين (عليه السلام). روى عنه أبو علقمة الفروي ، وروى أيضا عن الإمام عليّ بن الحسين (عليهما السلام). وذكره الشيخ الطوسي ، في رجاله من أصحاب الإمام زين العابدين عليّ (عليه السلام). وجاء في بعض المراجع ، عمرو.

أعيان الشيعة ٥ / ٢٠٥. تنقيح المقال ١ / ٣٥٤. الجرح والتعديل ٣ / ١٧٧. جامع الرواة ١ / ٢٦٢. رجال الشيخ الطوسي / ٨٧. الطبقات الكبرى ٧ / ٣٠٦. الغدير ٥ / ٢٢٦ و ٨ / ١١٤. مجمع الرجال ٢ / ٢١٣. منتهى المقال / ١١٨. معجم رجال الحديث ٥ / ١٤٣. نقد الرجال / ١١٣.

٢٦٦ ـ الحكم بن أزهر بن فهد الحميري المقتول في ٣٧ ه‍.

مقاتل. كان في وقعة صفين ، وقتل فيها قتله حجر بن يزيد الكندي ، المعروف بحجر الشر. برز إليه وهو يقول :

أنا الغلام اليمنيّ الكندي

قد لبس الدّيباج والأفرندي

يا حكم بن أزهر بن فهد

لقد أصبت غارتي وحدّي

أثبت أقاتلك الغداة وحدي

ثم حمل عليه فقتله. فحمل رفعة بن ظالم الحميري ، على حجر الشر ، وهو يقول :

أنا ابن عم الحكم بن أزهر

الماجد القمقام حين يذكر

في الذروتين من ملوك حمير

الواضح الوجه الكريم العنصر

أقدم إذا شئت ولا تأخر

ثم حمل على حجر الشر فقتله. فقال عليّ (عليه السلام) : الحمد لله

١٧٠

الذي قتل حجرا ، بالحكم بن أزهر.

أعيان الشيعة ٦ / ٢٠٧. شرح ابن أبي الحديد ٥ / ١٩٦. وقعة صفين / ٢٤٣ ـ ٢٤٤.

٢٦٧ ـ الحكم بن حنظلة الكندي المقتول في ٣٧ ه‍.

مقاتل ، قتل في معركة صفين. عن عمر بن شمر ، عن جابر ، سمعت تميم بن جذيم الناجي ، يقول : أصيب في المبارزة من أصحاب عليّ (عليه السلام) ، وذكر جماعة ، ثم قال : والحكم بن حنظلة الكندي.

أعيان الشيعة ٥ / ٢٠٨. وقعة صفين / ٥٥٧.

٢٦٨ ـ حكيم بن جبلة بن حصين بن أسود بن كعب بن عامر بن الحارث بن الديل بن عمرو بن غنم بن وديعة بن لكيز المقتول في ٣٦ ه‍.

محدّث ، أحد الرواة العلماء. وكان رجلا صالحا ، له دين مطاعا في قومه. اشترك في حرب الجمل ، وقطعت رجله فأخذها ثم زحف إلى الذي قطعها ، فلم يزل يضربه بها حتّى قتله. قتل في حرب الجمل ، ضربه سحيم الحراني. وقيل : وجد قتيلا بين يزيد بن الأسحم ، وكعب بن الأسحم. واشترك في قتل عثمان بن عفان ، وكان مشهورا بولائه والنصح لعليّ (عليه السلام) وفيه يقول أمير المؤمنين (عليه السلام) :

دعا حكيم دعوة سميعة

نال بها المنزلة الرفيعة

إتقان المقال / ١٥٢. الاستيعاب ١ / ٣٢٤. أسد الغابة ٢ / ٣٩. الاشتقاق / ٣٢٢. الإصابة ١ / ٣٧٩. الاعلام ٢ / ٢٩٨. أعيان الشيعة ٦ / ٢١٣. أنساب الأشراف ٢ / ٢٢٨. البداية والنهاية ٧ / ٢٣٣ ـ ٢٣٤. تاريخ الطبري ٥ / ١٧٦ ، ١٨٢. تاريخ الخميس ٢ / ٢٦٠. تحفة الأحباب / ٧٥. تنقيح المقال ١ / ٣٦١. جامع الرواة ١ / ٢٦٨. جمهرة أنساب العرب / ٢٩٨. الجمل أو النصرة في حرب البصرة / ٦٩. الدرجات الرفيعة / ٣٩١. رجال الطوسي / ٣٩. سفينة البحار ١ / ٢٩٣. شرح ابن أبي الحديد ٢ / ١٤٠ و ٣ / ٢٧ و ٩ / ١١٠ و ١١ / ١٦ و ١٨ / ٥٦ و ٢٠ / ١٦. الطبقات الكبرى ٣ / ٧١. العقد الفريد ٣ / ٢٧٥ ، ٢٨٣ و ٥ / ٣٦ ، ٤١ ، ٤٢. الغدير ٩ / ١٤٨ ، ١٦٤ ، ١٨٦ ، ٢٢٤ ، ٣٦٩. الغارات ٢ / ٣١١. قاموس الرجال ٣ / ٣٨٥. الكامل في التاريخ ٣ / ١٤٤ ، ١٥٨ ، ١٦١ ، ١٩٣ ، ٢١٤ ، ٢١٧ ـ ٢٦٠. مجمع الرجال ٢ / ٢٢٢. مروج الذهب ٢ / ٣٦٧.

١٧١

معجم الثقات / ٢٦٥. معجم رجال الحديث ٣ / ٢١٤ و ٦ / ١٨٤. منتهى المقال / ١٢٠. مجالس المؤمنين ١ / ٢٢٨. نقد الرجال / ١١٥. وقعة صفين / ٥٤ ، ٦٥. وفيات الأعيان ٧ / ٥٣ ، ٥٩ ـ ٦٠.

٢٦٩ ـ حكيم بن سلامة

فارس ، أرسله أمير المؤمنين (عليه السلام) إلى أصحاب الجمل مع مالك ابن حبيب ، أن يكفوا عن القتال ، للألفة والجماعة والمحبة ، وينزلوا وينظروا في هذا الأمر.

أعيان الشيعة ٦ / ٢١٥.

٢٧٠ ـ حكيم بن سعيد الحنفي

كان من شرطة الخميس ، ويكنّى أبا يحيى ، والحنفي نسبة إلى بني حنيفة. كوفي تابعي. وروى أيضا عن أم سلمة. وأبي موسى الأشعري. وروى عنه جمع كثير. وخرج إلى النهروان. وفي بعض المراجع سعد الحنفي. وكان من الأولياء من أصحاب أمير المؤمنين (عليه السلام).

إتقان المقال / ٥٣ ، ١٥٤ وفيه : حكم بن سعد. أعيان الشيعة ٢ / ٤٤٦ وج ٦ / ٢١٥. بهجة الآمال ٣ / ٣٥٣. تاريخ بغداد ٨ / ٢٧٣ وفيه : حكيم بن سعد. تقريب التهذيب ١ / ١٩٥. تنقيح المقال ١ / ٣٦١. تهذيب التهذيب ٢ / ٤٥٣. جامع الرواة ٢ / ٤٢٤ وج ١ / ٢٦٨. الجرح والتعديل ٣ / ٢٨٦. خلاصة الأقوال / ١٩٢. رجال ابن داود / ٢٢٢. رجال الطوسي / ٣٨. رجال البرقي / ٤. قاموس الرجال ٣ / ٣٨٨. مجمع الرجال ٢ / ٢٢٢. المشتبه ١ / ١١٠. معجم الثقات / ٢٦٥. معجم رجال الحديث ٦ / ١٨٦. منتهى المقال / ١٢٠. نقد الرجال / ١١٥.

٢٧١ ـ حكيم بن مناف

فارس ، شاعر ، حضر وقعة الجمل في البصرة ، وكان في ركب الإمام أمير المؤمنين (عليه السلام). وجاء أنّ عليّا (عليه السلام) ، لما رأى القوم اجتمعوا على حربه وقتاله ، بعد أن دعاهم إلى النصيحة والسلام والصفاء ، واعتزال الحرب ، قام في الناس خطيبا فحمد الله وأثنى عليه وصلّى على النبي (صلّى الله عليه وآله وسلّم) ثم قال :

١٧٢

ـ أيها الناس إنّ طلحة والزبير ، قدما البصرة وقد اجتمع أهلها على طاعة الله وبيعتي ، فدعوهم إلى معصية الله تعالى ، وخلافي ، فمن أطاعهما منهم فتنوه ، ومن عصاهما قتلوه ، وقد كان من قتلهما حكيم بن جبلة ، ما بلغكم وقتلهم السبابجة ، وفعلهما بعثمان بن حنيف ما لم يخف عليكم ، وقد كشفوا الآن القناع وأذنوا بالحرب ، وقام طلحة بالشتم والقدح في أديانكم وقد أرعد وصاحبه وأبرقا ، وهذان أمران معهما الفشل ، ولسنا نريد منكم أن تلقوهم ليظنوا ما في نفوسكم عليهم ، ولا ترون ما في أنفسكم لنا ولسنا نرعد حتّى نوقع ولا نسيل حتّى نمطر ، وقد خرجوا من هدى إلى ضلال ، ودعوناكم إلى الرّضا ودعونا إلى السخط فحل لنا ولكم ردّهم إلى الحق والقتال وحلّ لهم بقصاصهم القتل ، وقد والله مشوا إليكم ضرارا وأذاقوكم أمس من الجمر ، فإذا لقيتم القوم غدا فاعذروني الدعاء ، وأحسنوا في التقية واستعينوا بالله ، واصبروا إنّ الله مع الصابرين ـ.

فقام إليه حكيم بن مناف حتّى وقف بين يديه ، وقال :

أبا حسن أيقظت من كان نائما

وما كل من يدعى إلى الحق يسمع

وأنت امرؤ أعطيت من كل وجهة

محاسنها والله يعطي ويمنع

وما كل من يعطى الرضا يقبل الرضا

وما كل من أعطيته الحق يقنع

وما منك بالأمر المؤلم غلطة

وما فيك للمرء المخالف مطمع

وإنّ رجالا بايعوك وخالفوا

هداك وأجروا في الضلال فضيّعوا

لأهل لتجريد الصوارم فيهم

وسمر العوالي والقنا تتزعزع

فإنّي لأرجو أن تدور عليهم

رحى الموت حتّى يسكنوا ويصرّعوا

وطلحة فيها والزبير قرينه

وليس لما لا يدفع الله مدفع

فإن يمضيا فالحرب أضيق حلقة

وإن يرجعا عن تلك فالسلم أوسع

وما بايعوه كارهين لبيعة

وما بسطت منهم إلى الكره إصبع

ولا بطيا عنها فراقا ولا بدا

لهم أحد بعد الذين تجمعوا

على نقضها ممن له شد عقدها

فقصراهما منه أصابع أربع

خروج بأم المؤمنين وغدرهم

وعيب على من كان في القلب أشجع

١٧٣

وذكرهم قتل ابن عفان خدعة

وهم قتلوه والمخادع يخدع

فعوّد علينا نبعة هاشمية

وعودهما فيما هما فيه خروع

الجمل أو النصرة في حرب البصرة / ١٧٧ ـ ١٧٨.

٢٧٢ ـ حلاس بن عمرو الأزدي الهجري المقتول في ٦١ ه‍.

فارس ، مقاتل ، ذكره الشيخ الطوسي في رجاله من أصحاب أمير المؤمنين (عليه السلام). وفي رواية حلاش بن عمرو. ثم التحق مع أخيه نعمان بن عمرو ، وبأصحاب الإمام الحسين (عليه السلام) ، وجاء إلى كربلاء ، وقاتل وفدى بنفسه ، وقتل في الحملة الأولى محرم سنة ٦١ ه‍.

أصحاب الإمام الحسين (عليه السلام) والرواة عنه / خ. أعيان الشيعة ٦ / ٢١٦. تنقيح المقال ١ / ٣٦٢. جامع الرواة ١ / ٢٦٨. رجال الشيخ الطوسي / ٣٩. مجمع الرجال ٢ / ٢٢٣. معجم رجال الحديث ٦ / ١٨٨. نقد الرجال / ١١٥.

٢٧٣ ـ حلة بن جوية بن عبد الله بن نضلة بن هلال بن عامر بن عمرو بن دهمان بن الحرث بن غنم

فارس. كان على بيت المال في الكوفة. ولم أقف له على ترجمة غير ما ذكره ابن الأثير الجزري.

اللباب ١ / ٣٢٨.

٢٧٤ ـ حمزة بن عتبة بن أبي وقاص مالك بن أهيب بن عبد مناف بن زهرة بن كلاب بن مرّة الأسلمي الزهري المقتول في

مقاتل ، وهو أخو هاشم المرقال ، اشترك في معركة صفّين. وجاء أنّ معاوية أرسل عمرو بن العاص في خيل عظيمة ، فلقيه حمزة بن عتبة بن أبي وقّاص ، فقاتله حمزة ، وجعل حمزة يطعن بالرمح ويقول :

ما ذا يرجى من رئيس ملا

لست بفرار ولا زميلا

في قومه مستبدلا مدلا

قد سئم الحياة واستملا

وكل أغراض له تملا

١٧٤

فرجع عمرو إلى معاوية ، فحدّثه ، فقال : لقد لقيت اليوم رجلا هو خليق أن تدرسه الخيل بسنابكها ، أو تذريه في مداركها ، كدوس الحصرم ، وهو ضعيف الكبد ، شديد البطش ، يتلمظ تلمظ الشمطاء المفجعة ، فأتاه غمر ، فقال : إذ به عندنا والله ضرب كضرب القدار مرن الشراسيف بالشفار الواقع تشمص له النشوز في سراعيف الخيل ، فحمل عليه فدخل تحت بطن فرسه فطعنه حتّى جدله عن فرسه ، وجاء أصحابه فحملوه فعاش ثلاثة أيام ثم مات.

وهو الذين جعل معاوية ابنه على عطائه. وقتل حمزة يوم التليد المنفرد.

أعيان الشيعة ٥ / ٢٤٨. وقعة صفّين / ٣٧٧.

٢٧٥ ـ حنش بن عبد الله بن عمرو بن حنظلة بن فهد بن قينان بن ثعلبة بن عبد الله بن ثامر أبو رشدين السبائي الصنعاني الدمشقي المتوفى ١٠٠ ه‍.

محدّث تابعي كبير ، قدم الكوفة وأخذ عنه (عليه السلام) ثم انتقل إلى مصر بعد شهادته ، وغزا المغرب مع رويفع بن ثابت. وغزا الأندلس مع موسى بن نصير ، وله فيها آثار. حدّث أيضا عن ابن مسعود. وابن عباس. وكعب الأحبار. ومات بمصر سنة ١٠٠ ه‍. ويقال إنّ جامع مدينة سرقسطة من ثغور الأندلس ، من بنائه وإنّه أول من اختطه. وكان إذا فرغ من عشائه وحوائجه وأراد الصلاة من الليل أوقد المصباح وقرب المصحف وإناء فيه ماء ، فكان إذا وجد النعاس استنشق بالماء وإذا تعايا في آية نظر في المصحف ، وإذا جاء سائل مستطعم لم يزل يصيح بأهله أطعموا السائل حتّى يطعم.

أعيان الشيعة ٦ / ٢٥٧. الأعلام ٢ / ٣٢٢. الأعلام في معجم البلدان / ٢١٧. الأنساب ورقة / ٢٨٨. تاريخ الخلفاء / ٢٤٦. تقريب التهذيب ١ / ٢٠٥. تهذيب التهذيب ٣ / ٥٧. الجرح والتعديل ٣ / ٢٩١. شذرات الذهب ١ / ١١٩. ابن أبي الحديد ٢ / ٢٦١. العبر ١ / ١١٩. قاموس الرجال ٣ / ٤٤٧. الكامل في التاريخ ٥ / ٥٦. لسان الميزان ٧ / ٢٠٦. اللباب ٢ / ٢٤٨. معجم البلدان ٣ / ٤٣٠ ميزان الاعتدال ١ / ٦٢٠.

٢٧٦ ـ حنش بن المعتمر الكناني الكوفي

في بعض المراجع : حبش. وفي أخرى : حنش بن المغيرة. محدّث ، روى عنه الكثير من الرواة. ويقال له ، أيضا : حنش بن ربيعة. ولتشيعه

١٧٥

وولائه ، اتهم بالضعف والوهم ، من قبل ابن حزم ، ومن لف لفه من أعداء أمير المؤمنين (عليه السلام). له أحاديث في أبواب الفقه. وجاء أنّه كان مع التوابين لما اجتمعوا للطلب بثأر الحسين (عليه السلام) ، وقال : أما أنا فو الله لو أعلم أنّه ينجيني من ذنبي ويرضى ربّي عنّي قتل نفسي لقتلتها.

أسد الغابة ١ / ٥٥. الإصابة ١ / ٣٩٦. أعيان الشيعة ٦ / ٢٥٧. أنساب الأشراف ٣ / ٢٧٩. تقريب التهذيب ١ / ٢٠٥. تنقيح المقال ١ / ٣٨١. تهذيب التهذيب ٣ / ٥٨. جامع الرواة ١ / ٢٨٧. الجرح والتعديل ٣ / ٢٩١. رجال الشيخ الطوسي / ٤٠. الغدير ٦ / ١٢٦. الكامل في التأريخ ٤ / ١٦١. معجم رجال الحديث ٦ / ٣٠٦. ميزان الاعتدال ١ / ٦١٩.

٢٧٧ ـ حنظلة بن الربيع التميمي المتوفى نحو ٤٥ ه‍.

فارس ، ويعرف بحنظلة الكاتب ، وكان مع أمير المؤمنين (عليه السلام) ، ومتظاهرا به ، ولكن مخالفا يبطن النفاق ، وحين أراد عليّ (عليه السلام) الخروج إلى صفّين ، وخطب وانتهى من خطبته ، قام صاحب شرطته مالك بن حبيب اليربوعي ، وقال : يا أمير المؤمنين إنّه بلغني أنّ حنظلة هذا ، يكاتب معاوية فادفعه إلينا نحبسه حتّى تنقضي غزاتك ثم تنصرف. فقال لهما عليّ : ـ أي إلى حنظلة ، وعبد الله بن المعتم ـ الله بيني وبينكم ، وإليه أكلكم وبه أستظهر عليكم. اذهبوا حيث شئتم.

وكان حنظلة من الصحابة. فلما خرج إلى معاوية ، أمر عليّ بداره فهدمت ، هدمها عريفهم بكر بن تميم ، وشبث بن ربعي.

الاستيعاب ١ / ٢٧٩. أسد الغابة ٢ / ٥٨. الإصابة ١ / ٣٥٩. الأعلام ٢ / ٢٢٢. جمهرة أنساب العرب / ٢١٠. الجرح والتعديل ٣ / ٢٣٩. الكامل في التاريخ ٢ / ٤٥٦ ، ٤٨٠ ، ٤٨٣ و ٣ / ١٠ ، ١٦٠ ، ١٧٣. المعارف / ١٣٠. وقعة صفّين / ٨ ، ٩٥ ، ٩٦.

٢٧٨ ـ حنظلة بن سعد التميمي

فارس ، أصيب في صفّين. قال نصر : سمعت تميم بن حذيم الناجي ، يقول : أصيب في المبارزة من أصحاب عليّ (عليه السلام) ، جماعة منهم : حنظلة بن سعد التميمي.

أعيان الشيعة ٦ / ٢٥٨. وقعة صفّين / ٥٥٦.

١٧٦

٢٧٩ ـ حنظلة بن النعمان بن عمرو من بني زريق بن عبد حارثة بن مالك بن غضب بن جشم بن الخزرج

صحابي ، محدّث. شهد مشاهد أمير المؤمنين (عليه السلام). وهو غير حنظلة بن النعمان بن عامر بن عجلان. ويقال : إنّهما واحد. ذكره عبيد الله بن أبي رافع ، في تسمية من شهد مع عليّ من الصحابة. ويقال : إنّه الذي خلف على خولة زوجة حمزة بن عبد المطلب.

أسد الغابة ٢ / ٦١. الإصابة ١ / ٣٦١. أعيان الشيعة ٦ / ٢٥٨. تنقيح المقال ١ / ٣٨٢. جامع الرواة ١ / ٢٨٧. رجال الشيخ الطوسي / ٣٨. الغدير ٩ / ٣٦٥. قاموس الرجال ٣ / ٤٥١. مجمع الرجال ٢ / ٢٤٩. معجم رجال الحديث ٦ / ٣٠٧. منتهى المقال / ١٢٥. نقد الرجال / ١٢١.

٢٨٠ ـ حنظلة أبو خلدة البصري

محدّث ، روى كذلك عن عمار بن ياسر. وعبد الله بن مسعود. وروى عنه سوادة بن أبي الأسود. وجويرية بن البشير. ومحمد بن مسلم.

الجرح والتعديل ٣ / ٢٤٠.

٢٨١ ـ حنين مولى عبد الله بن عباس.

صحابي ، كان يخدم النبيّ (صلّى الله عليه وآله وسلّم) وهبه بعد لعمه العباس فأعتقه. وقيل : إنّه مولى عليّ بن أبي طالب (عليه السلام). وهو والد عبد الله. روى عنه نافع. ذكره ابن حبان في التابعين من الثقات ، وذهب عليه أنّه من الصحابة. وكان إذا توضأ رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) أخرج وضوءه إلى أصحابه ، فكانوا إما تمسحوا به ، وإما شربوه ، فحبس حنين الوضوء ، فشكوا إلى النبي (صلّى الله عليه وآله وسلّم) فسأله ، فقال : حبسته عندي فجعلته في جر ، فإذا عطشت شربت ، فقال رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) : «هل رأيتم غلاما أحصى ما أحصى هذا».

إتقان المقال / ١٩٢. الاستيعاب ١ / ٣٩٦. أسد الغابة ٢ / ٦٢. الإصابة ١ / ٣٦٢. الأنساب / ورقة ١٨٠. تقريب التهذيب ١ / ٢٠٧. تنقيح المقال ١ / ٣٨٢. تهذيب التهذيب ٣ / ٣٤. الجرح والتعديل ٣ / ٢٨٥. العقد الفريد ٣ / ١٠ ، ١١ ، ٦٠. اللباب ١ / ٣٩٨.

١٧٧

٢٨٢ ـ حوشب بن يزيد بن الحارث بن رويم بن عبد الله بن سعد بن مرة الشيباني

فارس ، وكان مع والده يزيد بن الحارث ، المقتول سنة ٦٨ ه‍. ولي الشرطة لأمير المؤمنين (عليه السلام). ثم للحجاج. له ابن يعرف بالعوام محدّث.

الأعلام ٩ / ٢٣١. تهذيب التهذيب ٨ / ١٦٣. جمهرة أنساب العرب / ٣٢٥. شرح ابن أبي الحديد ٤ / ١٦٥ ، ٢٤٧ ، ٢٦٩.

٢٨٣ ـ حويرثة بن سمي العبدي

فارس ، شاعر. شهد صفّين ، وله شعر في الواقعة. ومنه قوله بعد انقضاء حرب صفّين :

سائل بنا يوم التقينا الفجرة

والخيل تغدو في قتام الغبرة

تنبئ بأنا أهل حق نعمره

كم من قتيل قد قتلنا تخبره

ومن أسير قد فككنا مأسره

بالقاع من صفّين يوم عسكره

وكان ابنه مع التوابين ، وقتل يومئذ.

أعيان الشيعة ٦ / ٢٥٨. وقعة صفّين / ٣٨٣.

٢٨٤ ـ حيان بن الأبجر الكناني

من ثقات التابعين الكوفيين. شارك في معركة صفّين مع أمير المؤمنين (عليه السلام) ، روى عنه ابنه سعيد ، وقد ذكر ابن حجر ، سعيد بن حيان التيمي ، وأنّه روى عن عليّ ، وأبي هريرة ، والحارث بن سويد ، ويعلم أنّه لم يكن بابن حيان بن الأبجر.

إتقان المقال / ٣١٩. الاستيعاب ١ / ٣٦٣. أسد الغابة ٢ / ٦٧. الإصابة ١ / ٣٦٤. أعيان الشيعة ٦ / ٢٥٩. تنقيح المقال ١ / ٣٨٢. شرح ابن أبي الحديد ٤ / ٢٤٤. الغدير ٩ / ٣٦٥. قاموس الرجال ٣ / ٤٥٢. الكامل في التاريخ ٤ / ٤٠٤. مجمع الرجال ٢ / ٢٥٠. معجم رجال الحديث ٦ / ٣٠٨.

١٧٨

٢٨٥ ـ حيان بن الحصين بن حليف بن ربيعة بن معيط بن مخطوم بن مالك بن غالب بن قطيعة بن عبس بن بغيض أبو الهياج الأسدي الكوفي

محدّث شاعر ، تابعي ثقة كان كاتب الصحابي عمار بن ياسر ، رضوان الله عليه. روى عنه جمع ، ومنهم ابناه جرير ، ومنصور. ومن شعره قوله :

لقد علمت ونفس المرء تكذبه

أن سوف يدركني ما غال أصحابي

وودعوني لا حيا فأخلفهم

واطلعت عليهم سدّة الباب

تهذيب التهذيب ٣ / ٦٧. الجرح والتعديل ٣ / ٢٤٣. معجم الشعراء / ٩٧.

٢٨٦ ـ حيان أبو عقيل بن الحارث

محدّث ، روى عنه ، شبيب بن غرقدة السلمي ، ويقال : البارقي الكوفي. محدّث روى عنه ، شعبة ، ومنصور بن المعتمر ، وزائدة ، وقيس بن الربيع ، والحسن بن عمارة ، وابن عيينة ، وأبو الأخوص ، وشريك. ذكره ابن حبان في الثقات. وقال العجلي : كوفي تابعي ثقة ، في عداد الشيوخ.

تهذيب التهذيب ٤ / ٣٠٩. الجرح والتعديل ٣ / ٢٤٣.

٢٨٧ ـ حيان بن هوذة النخعي المقتول ٣٧ ه‍.

مقاتل. خرج مع أخيه بكر بن هوذة ، إلى حرب أهل الشام. وقاتلا في صفّين قتالا شديدا وقتلا فيها. وجاء أنّ الأشتر دعا بفرسه وركز رايته وكانت مع حيان بن هوذة ، وسار بين الكتائب وهو يقول : ألا من يشتري نفسه لله ويقاتل مع الأشتر ، حتّى يظهر أو يلحق بالله ، فلا يزال الرجل من الناس يخرج إليه فيقاتل معه فيقتل.

وجاء أنّ النخع قاتلت في بعض أيام صفّين مع عليّ (عليه السلام) قتالا شديدا فأصيب منهم حيان وبكر ابنا هوذة.

أعيان الشيعة ١٤ / ٩٢. تاريخ الطبري ٦ / ٢٦. شرح ابن أبي الحديد ٢ / ٢٠٩. الكامل في التاريخ ٣ / ٣٠٧. وقعة صفّين / ٢٦٨ ، ٤٧٥.

١٧٩

حرف الخاء

٢٨٨ ـ خارجة بن مصعب بن خارجة الضبعي بن الحجاج الخراساني السرخسي المتوفى ٦٨ ه‍.

فارس. محدّث عاش ٩٨ سنة. ذكره الشيخ الطوسي في رجاله من أصحاب أمير المؤمنين (عليه السلام). وهو جد خارجة بن مصعب بن خارجة ابن مصعب المتوفى سنة ٢٦٤ ه‍. وقد حضر خارجة وقعة الجمل.

أعيان الشيعة ٦ / ٢٧٧. تقريب التهذيب ١ / ٢١٠. تنقيح المقال ١ / ٣٨٥. تهذيب التهذيب ٣ / ٧٦. جامع الرواة ١ / ٢٨٩. الجرح والتعديل ٣ / ٣٧٥. الجمل أو النصرة في حرب البصرة / ٢١٧. رجال الطوسي / ٤٠. طبقات الحفاظ / ١٨٣. و ٩ / ٣٠٢. الغارات ٢ / ٥٧٨. الغدير ٥ / ٢٢٨. قاموس الرجال ٣ / ٤٥٩. لسان الميزان ٧ / ٢٠٧. مجمع الرجال ٢ / ٢٥٤. المعارف / ٢٠٦. معجم رجال الحديث ٧ / ٧. منتهى المقال / ١٢٦. ميزان الاعتدال ١ / ٦٢٥. نقد الرجال / ١٢٢.

٢٨٩ ـ خالد بن أبي خالد الأنصاري

من الصحابة الذين شهدوا صفين ، وقاتل ، وقال الشعر. وجاء في بعض المراجع : خالد بن خالد. ومنه قوله في صفين :

هذا عليّ والهدى أمامه

هذا لوا نبيّنا قدامه

يقحمه في بقعة أقدامه

لا جبنه نخشى ولا أثامه

منه غداه وبه أدامه

أسد الغابة ٢ / ٧٨. الإصابة ١ / ٤٠٤. أعيان الشيعة ٦ / ٢٧٩. تقريب التهذيب ١ / ٢١٢. تنقيح المقال ١ / ٣٨٦. تهذيب التهذيب ٣ / ٨٥. الغدير ٩ / ٣٦٥. وقعة صفّين / ٣٩٨.

١٨٠