• البداية
  • السابق
  • 358 /
  • التالي
  • النهاية
  •  
  • تحميل HTML
  • تحميل Word
  • تحميل PDF
  • المشاهدات: 2671 / تحميل: 343
الحجم الحجم الحجم
اصحاب الامام امير المؤمنين والرواة عنه

اصحاب الامام امير المؤمنين والرواة عنه الجزء 1

مؤلف:
الناشر: دار الغدير
العربية

وسعيد بن عمرو بن أشوع ، وأبو إسحاق السبيعي. وكان رجل صدق اختص بالحديث عن أمير المؤمنين (عليه السلام). ذكره ابن حبان في الثقات. وكان قليل الحديث. له في السنن أحاديث في الأضحية.

أعيان الشيعة ٧ / ٣٣٥. تقريب التهذيب ١ / ٣٥٠. تنقيح المقال ٢ / ٨٣. تهذيب التهذيب ٤ / ٣٣٠. جامع الرواة ١ / ٣٩٩. الجرح والتعديل ٤ / ٣٣٣. رجال الشيخ الطوسي / ٤٤. شرح ابن أبي الحديد ٤ / ١٢٢. طبقات الحفاظ / ١٠٧. الطبقات الكبرى ٦ / ٢٢٢. مجمع الرجال ٣ / ١٩٠. المشتبه ٢ / ٣٩٥. معجم رجال الحديث ٩ / ١٨. منتهى المقال / ١٦٤. ميزان الاعتدال ٢ / ٢٦٩. نقد الرجال / ١٦٧.

٥١٣ ـ شريح (أبو المقدام) ابن هانئ بن يزيد بن نهيك بن دريد بن سفيان بن الضباب الحارثي المذحجي الكوفي المقتول ٧٨ ه‍.

محدّث ، محارب فارس في الطبقة الأولى ، من تابعي أهل الكوفة. وكان ثقة شهد مع أمير المؤمنين (عليه السلام) المشاهد ، وقتل في سجستان عام ٧٨ ه‍ ، وخلف : المقدام. محمدا. وبعثه (عليه السلام) إلى صفّين في أربعة آلاف مقاتل. له أحاديث. وأجمعت كلمة أئمة الحديث على صدقه ووثاقته وحسنه. وكان على شرطة عليّ (عليه السلام). وجاء أنّه من المخضرمين.

الإمامة والسياسة ١ / ٦٣. الأخبار الطوال / ١٦٦ ، ١٦٧ ، ١٩٧ ، ٢٠١ ، ٢٠٢ ، ٢٢٤. الاستيعاب ٢ / ١٤٩. أسد الغابة ٢ / ٣٩٥ وج ٥ / ٢٢٦. الإصابة ٢ / ١٦٦. أعلام نهج البلاغة / ٢٨. أنساب الأشراف ٢ / ٢٩٦. الأعلام ٣ / ٢٣٧. البداية والنهاية ٧ / ٢٨٢. تاريخ الطبري ٥ / ٢٣٧. وج ٦ / ٣٧ وج ٧ / ٢٨٢. تقريب التهذيب ١ / ٣٥٠. تنقيح المقال ٢ / ٨٣. تهذيب التهذيب ٤ / ٣٣٠. تذكرة الحفاظ ١ / ٥٩. جامع الرواة ١ / ٣٩٩. الجرح والتعديل ٤ / ٣٣٣. جمهرة أنساب العرب / ٤١٧. الجمل / ١٧١. شذرات الذهب ١ / ٨٦. ابن أبي الحديد ٢ / ٢٤٤ ـ ٢٥٥. الطبقات الكبرى ٤ / ٢٥٦. طبقات الحفاظ / ٢٠. العبر ١ / ٨٩. الغدير ٢ / ١٣٣ و ٩ / ٣٦٦ و ١٠ / ٣٣٧ و ١١ / ٤٨. الفوائد الرجالية ٤ / ٣٩. قاموس الرجال ٥ / ٧٠. الكامل في التأريخ ٣ / ٢٨٠ ـ ٢٨٢ ، ٣٢٩ ، ٣٣٣ ، ٣٧٣ ، ٣٨٣ ، ٤٨٤. اللباب ١ / ٣٢٨ و ٢ / ٢٥٨. مرأة الجنان ١ / ١٦٠. مروج الذهب ٢ / ٤٠٦. معجم الثقات / ٢٨٤. معجم رجال الحديث ٣ / ٨٢ و ٩ / ١٨. المناقب ٣ / ١٥٤. النجوم الزاهرة ١ / ٢٠١. النهاية في غريب

٢٨١

الحديث ٢ / ٢٩٧. وقعة صفّين / ١٢١ ـ ١٢٣ ، ١٣٩ ، ١٥٢ ، ١٥٣ ، ٤٠٨ ، ٤٦٧ ، ٥٠٣ ، ٥٣٣ ـ ٥٣٦ ، ٥٥٤.

٥١٤ ـ شريك بن أرطاة العامري الكلابي

وكان عليّ (عليه السلام) ينزل عليه. روى عنه عبد الله بن شريك ابنه. وله في فروع الكافي ، والتهذيب ، أحاديث شتّى ، قال شريك : لما هزم أمير المؤمنين (عليه السلام) الناس يوم الجمل ، قال : لا تتبعوا مدبرا ولا تجهزوا على جرحى ، ومن أغلق بابه فهو آمن. فلما كان يوم صفّين ، قتل المدبر وأجهز على الجرحى ، قال أبان : قلت لعبد الله بن شريك : ما هاتان السيرتان المختلفتان؟ فقال : إنّ أهل الجمل قتلوا طلحة والزبير ، وإنّ معاوية كان قائما بعينه وكان قائدهم ـ.

والغريب أنّ بعض المؤرخين ذكروا شريك العامري في موضعين ، مرة باسم شريك العامري ، روى عنه ابنه عبد الله ، وأخرى باسم شريك والد عبد الله العامري.

أعيان الشيعة ٧ / ٣٣٩. الجرح والتعديل ٤ / ٣٦٥. شرح ابن أبي الحديد ٣ / ١٨١. مجمع الرجال ٣ / ١٩١. معجم رجال الحديث ٩ / ٢٣ ، ٢٦.

٥١٥ ـ شريك بن الحارث (الأعور) ابن عبد الله بن كعب بن الحارث بن كعب بن عبد الله بن مالك بن نصر بن الأزد الحارثي البصري المتوفى ٦٠ ه‍.

كان شاعرا ، متكلما شجاعا. صحب أمير المؤمنين (عليه السلام). ودخل على معاوية ، فقال له : ما اسمك؟ فقال : شريك ، قال : ابن من؟ قال : ابن الأعور. قال : إنّك شريك وما لله من شريك. وإنّك لابن الأعور ، والصحيح خير. وإنّك لدميم سيئ الخلق ، فكيف سدت قومك؟ ، فقال : وأنت يا معاوية والله ، وما معاوية إلا كلبة عوت فاستعوت ، فسميت معاوية. وإنّك لابن صخر ، والسهل خير. وإنّك لابن حرب ، والسلم خير. وإنّك لابن أميّة ، وأميّة أمة صغرت بها. فكيف سميت أمير المؤمنين؟ فقال معاوية : واحدة بواحدة والبادي أظلم فقال شريك :

٢٨٢

أيشتمني معاوية بن حرب

وسيفي صارم ومعي لساني

وحولي من ذوي يمن ليوث

ضراغمة تهش إلى الطعان

يعيّرني الدّمامة من سفاه

وربّات الحجال هي الغواني

ذوات الحسن والريبال شتن

سهيم وجهه ماضي الجنان

فلا تبسط لسانك يا ابن حرب

فإنّك قد بلغت مدى الأماني

متى ما تدع قومك أدع قومي

وتختلف الأسنة بالطعان

يجبني كل غطريف شجاع

كريم قد توشح باليماني

فإن تك من أمية في ذراها

فإنّي من بني عبد المدان

وإن تك للشقاء لنا أميرا

فإنّا لا نقيم على الهوان

فقاسمه معاوية ، أن يسكت وقرّبه وأدناه وأرضاه.

ذكره الشيخ الطوسي في رجاله من أصحاب عليّ (عليه السلام). وله أخبار وحوادث وافرة. وشعر كثير في المعاجم والسير.

أخبار شعراء الشيعة / ٥٢. الأخبار الطوال / ٢٣٢ ، ٢٣٣ ، ٢٣٤ ، ٢٣٥. الاشتقاق / ٤٠١. أنساب الأشراف ٢ / ٢٧١. أعيان الشيعة ٧ / ٣٣٨. تحفة الأحباب / ١٤٢. تنقيح المقال ٢ / ٨٤. رجال الطوسي / ٤٥. سفينة البحار ١ / ٦٩٧. شرح ابن أبي الحديد ٣ / ١٩٤ و ٤ / ٥٢. الغارات ٢ / ٤٠٧ ، ٤٠٨ ، ٧٩٣ ، ٧٩٤. الغدير ١٠ / ١٧١. الفوائد الرجالية ٤ / ٣٣ ـ ٣٤ ـ ٣٥. قاموس الرجال ٥ / ٧٢. الكامل في التأريخ ٣ / ١٢٤ ، ٣٦٣ ، ٤٣١ ، ٥٢٥ و ٤ / ٢٤ ـ ٢٧. اللباب ١ / ٥٢١. مجمع الرجال ٣ / ١٩١. معجم الثقات / ٢٨٤. معجم رجال الحديث ٩ / ٢٣. مقاتل الطالبيين / ٩٦ ـ ٩٩. نقد الرجال / ١٦٧. وقعة صفّين / ١١٧.

٥١٦ ـ شريك بن جدير التغلبي المقتول في ٦٧ ه‍.

مقاتل شجاع ، من أصحاب أمير المؤمنين (عليه السلام). وكان قد اشترك في حرب صفّين وأصيبت عينه ، فلما انقضت أيام عليّ (عليه السلام) لحق شريك ببيت المقدس فأقام به ، فلما قتل الحسين (عليه السلام) عاهد الله تعالى إن ظهر من يطلب بدمه ليقتلنّ ابن زياد ، أو ليموتنّ دونه. فلما ظهر المختار للطلب بثأر الحسين (عليه السلام) ، أقبل إليه وسار مع إبراهيم بن

٢٨٣

الأشتر ، فلما التقوا حمل على خيل الشام يهتكها صفّا صفّا ، مع أصحابه من ربيعة حتّى وصلوا إلى ابن زياد ، وثار الرهج فلا يسمع إلّا وقع الحديد ، فانفرجت عن الناس وهما قتيلان وابن زياد. وشريك هو القائل :

كل عيش قد أراه باطلا

غير ركز الرمح في ظل الفرس

وجاء أنّ شريك ، حمل على الحصين بن نمير السكوني ، وهو يظنه عبيد الله بن زياد ، فاعتنق كل واحد منهما صاحبه فنادى شريك اقتلوني وابن الزانية ، فقتلوا الحصين. وقيل إنّه قتل في المعركة بعد أن شهد قتل ابن زياد.

الأعلام ٣ / ٢٣٩. أعيان الشيعة ٧ / ٣٣٨. تاريخ الطبري ٧ / ١٤٤. الكامل في التأريخ ٤ / ٢٦٤.

٥١٧ ـ شريك بن حنبل العبسي الكوفي

محدّث من الثقات ، وكان معروفا قليل الحديث. من التابعين سكن الكوفة. روى عنه أبو إسحاق الهمداني. وعمير بن قميم الثعلبي. ذكره ابن حبان في الثقات. وقيل إنّ له صحبة ، وأنكرها لفيف ، وإنّه لم يرو إلّا عن أمير المؤمنين (عليه السلام).

إتقان المقال / ١٦٩. الاستيعاب ٢ / ١٥٢. أسد الغابة ٢ / ٣٩٧. الإصابة ٢ / ١٤٩. تقريب التهذيب ١ / ٣٥٠. تهذيب التهذيب ٤ / ٣٣٢. الجرح والتعديل ٤ / ٣٦٤. الطبقات الكبرى ٦ / ٢٣٧. ميزان الاعتدال ٢ / ٢٦٩. المراسيل في الحديث / ٥٩.

٥١٨ ـ شريك بن شداد الحضرمي المقتول في ٥١ ه‍.

فارس شجاع من الرؤساء ، وكان من أصحاب عليّ (عليه السلام) ، ثم سكن الكوفة ، وعمل مع حجر بن عدي في الإطاحة بمعاوية فقبض عليه زياد ، ووجهه إلى الشام فقتله معاوية بمرج عذراء.

وقال ابن الأثير : ثم دفع حجر بن عدي وأصحابه إلى وائل بن حجر الحضرمي ، وكثير بن شهاب ، وأمرهما زياد أن يسيرا بهم إلى الشام فخرجوا عشية ، وكانوا اثني عشر رجلا وهم : حجر بن عدي الكندي ، والأرقم بن

٢٨٤

عبد الله الكندي ، وشريك بن شداد الحضرمي ، وصيفي بن فسيل الشيباني ، وقبيصة بن ضبيعة العبسي ، وكريم بن عفيف الخثعمي ، وعاصم بن عوف البجلي ، وورقاء بن سمي البجلي ، وكدام بن حيان ، وعبد الرحمن بن حسان العنزيين ، ومحرز بن شهاب ، وعبد الله بن حوية السعدي التميمي.

الأعلام ٣ / ٢٣١. أعيان الشيعة ٧ / ٣٣٨. تاريخ الطبري ٦ / ١٥٢. الغدير ٩ / ١١٩ ، ١٢٠ ، ١٦٥ و ١١ / ٤٩ ، ٥٥ ، ٥٦. الكامل في التاريخ ٣ / ٤٨٣.

٥١٩ ـ شريك بن نملة الكوفي أبو حكيم

من الرواة. استعمله (عليه السلام) على الصدقة. روى عنه ابنه حكيم. وحاجز بن عبد الله ، وفي رواية جابر بن عبد الله. ذكره ابن حبان في الثقات. وقيل : شريك بن نميلة. وفي بعض المراجع : اشترك في صفين ، قال : كان الناس من أهل العراق ، وأهل الشام يقتتلون أيام صفين ، ويتزايلون فلا يستطيع الرجل أن يرجع إلى مكانه حتّى يسفر الغبار عنه ، فاقتتلوا يوما وتزايلوا وأسفر الغبار ، فإذا عليّ تحت رايتنا ـ يعني بني محارب ـ فقال : هل من ماء؟ فأتيته بإداوة فخنثتها له ليشرب ، فقال : لا ، إنّا نهينا أن نشرب من أفواه الأسقية.

الإصابة ٢ / ١٦٧. تقريب التهذيب ١ / ٣٥١. تهذيب التهذيب ٤ / ٣٣٨. الجرح والتعديل ٤ / ٣٦٤. شرح ابن أبي الحديد ٥ / ٢٥٤.

٥٢٠ ـ شعيب بن نعيم ، من بني بكر النخع المقتول في ٣٧ ه‍.

مقاتل ، حضر وقعة صفين ، وقاتل أهل الشام ببسالة وشدة. قال نصر : ثم إنّه بعد ذلك خرج في الخمسمائة الذين خرجوا مع فروة بن نوفل الأشجعي ، فنزلوا بالدسكرة ، والبندنيجين. ثم إنّ النخع قاتلت قتالا شديدا ، فأصيب منهم يومئذ بكر بن هوذة ، وحيان بن هوذة ، وشعيب بن نعيم ، من بني بكر النخع ، وربيعة بن مالك بن وهبيل ، وأبي قيس أخو علقمة.

أعيان الشيعة ٣٦ / ٣٤. تاريخ الطبري ٦ / ١٨ وفيه : سعير بن نعيم. الكامل في التاريخ ٣ / ٣٠٧. وقعة صفّين / ٢٧٦.

٢٨٥

٥٢١ ـ شقيق بن ثور بن عفير بن زهير بن كعب بن سدوس بن شيبان بن ذهل بن ثعلبة بن عكابة بن صعب بن عليّ بن بكر بن وائل المتوفى ٦٤ ه‍.

سيد فاضل ، ساد قومه بعد قتل سويد بن منجوف بن ثور ، وكان أول من دعا إلى أمير المؤمنين (عليه السلام) بالكوفة. وكان رئيس بكر بن وائل ، ورايتهم معه يوم الجمل ، وصفّين. مات عام ٦٤ ه‍ ، بعد يزيد بن معاوية. وحمل الراية مولاه رشراشة. وذكره الشيخ الطوسي في رجاله من أصحاب أمير المؤمنين (عليه السلام) وهو من الثقات عند رجال الحديث. وقدم على معاوية في خلافته. ومات عام ٦٤ ه‍.

الاشتقاق / ٣٥٣. أنساب الأشراف ٢ / ٢٣٧ ، ٣٠٦. الأعلام ٣ / ٢٩٤. تاريخ الطبري ٥ / ١٩٩ ، ٢١٢. تقريب التهذيب ١ / ٣٥٤. تنقيح المقال ٢ / ٨. تهذيب التهذيب ٤ / ٣٦١. جامع الرواة ١ / ٤٠٢. الجرح والتعديل ٤ / ٣٧٢. جمهرة أنساب العرب / ٣١٨. رجال الطوسي / ٤٥. شرح ابن أبي الحديد ٢ / ٢٢٠. العقد الفريد ٣ / ٢٨٠ و ٤ / ١١٧. الغارات ٢ / ٧٩١ ، ٧٩٢. قاموس الرجال ٥ / ٨٦. الكامل في التأريخ ٣ / ٢٣٦ و ٤ / ١٧٤. مجمع الرجال ٣ / ١٩٧. معجم رجال الحديث ٩ / ٣٩. نقد الرجال / ١٦٨. النهاية في غريب الحديث ٣ / ٤ ، ٦٩ ، ٤٤٨. وقعة صفين / ٢٨٨ ، ٣٠٦ ، ٤٨٥ ـ ٤٨٧.

٥٢٢ ـ شقيق بن سلمة الأسدي الكوفي مات بعد سنة ٨٢ ه‍.

محدّث تابعي ، يكنّى أبو وائل. سكن الكوفة ، وكان من عبّادها ، أدرك النبيّ (صلّى الله عليه وآله وسلّم) ولم يره ولم يرو عنه. وروى عنه جمع كبير لصدقه وثقته. وشهد صفين. وكان له خص من قصب يسكنه هو ودابته معه ، فإذا غزا نقضه وإذا رجع بناه. وكانت أمه نصرانية. مات في زمن الحجاج بعد الجماجم.

أسد الغابة ٣ / ٣. الإصابة ٢ / ١٦٧. أنساب الأشراف ٢ / ٣٢٤. البداية والنهاية ٩ / ٤٧. تاريخ بغداد ٨ / ٢٩١ وج ٩ / ٢٦٨. تقريب التهذيب ١ / ٣٥٤. تنقيح المقال ٢ / ٨٨. تهذيب التهذيب ٤ / ٣٦١. تاريخ جرجان / ٤١ ، ١٥١ ، ٢٢٤ ، ٤٤٣ ، ٤٧٧ ، ٥١٥ ، ٥١٨. تذكرة الحفاظ / ٥٩. جامع الرواة ١ / ٤٠٢. الجرح والتعديل ٤ / ٣٧١. جمهرة أنساب العرب / ١٩٦. حلية الأولياء ٤ / ١٠١. رجال الطوسي / ٤٥. شرح ابن أبي الحديد ٤ / ٩٩ و ٩ / ٥٤. الطبقات الكبرى ٦ / ١٨٠. طبقات الحفاظ / ٢٠. العبر ١ / ٨٩. قاموس الرجال ٥ / ٨٧. الكامل في التأريخ ٤ / ١٢٧ ، ٤٧٧ ، ٤٩٧. مجمع

٢٨٦

الرجال ٣ / ١٩٧. المعارف / ١٩٨. معجم رجال الحديث ٩ / ٣٩. النجوم الزاهرة ١ / ٢٠١. نقد الرجال / ١٦٨. وقعة صفين / ٤٩٧ ، ٥١٢. وفيات الأعيان ٢ / ٤٠٠ ، ٤٧٦ ـ ٤٧٧.

٥٢٣ ـ شكل بن حميد العبسي

محدّث ، صحابي ، أخذ أيضا عن رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) وحذيفة. ومات في المدينة وخلف : شتير. روى ابنه عن أبيه شكل ، قال : أتيت رسول الله صلّى الله عليه وسلّم فقلت : يا رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) علّمني تعوّذا أتعوّذ به ، فأخذ بكفي وقال : قل : اللهم إنّي أعوذ بك من شرّ سمعي ، ومن شرّ بصري ، ومن شر لساني ، ومن شر قلبي ، ومن شر منّي (فرجي).

أسد الغابة ٣ / ٣. الإصابة ٢ / ١٥٤. الاستيعاب ٢ / ١٦٢. تقريب التهذيب ١ / ٣٥٤. تنقيح المقال ٢ / ٨٨. تهذيب التهذيب ٤ / ٣٦٤. الجرح والتعديل ٤ / ٣٨٨. جمهرة أنساب العرب / ٣٩٧. خلاصة الأقوال / ١٩٣.

٥٢٤ ـ شمر بن أبرهة بن الصباح بن لهيعة بن شيبة بن مرثد بن نيكف بن نيف بن معد يكرب بن عبد الله بن عمرو بن ذي أصبح الحارث الحميري قتل ٣٧ ه‍.

فارس ، شجاع من الشام ، ومن المجلبين على عثمان بن عفان. أخذه معاوية مع عبد الرحمن بن عبد الله ، ومحمد بن أبي حذيفة ، وكنانة بن بشر ، وغيرهم رهائن إذ مضى إلى مصر قبل ذهابه إلى صفين ، وسجنهم فهربوا من السجن فأدركوا ، فقتلهم معاوية كلهم. وقيل : قتل في صفين. وكان قبل هذا من جماعة معاوية التحق بعليّ (عليه السلام) في ناس من قراء أهل الشام ، ففت ذلك في عضد معاوية ، وعمرو بن العاص ، فقال عمرو : يا معاوية ، إنّك تريد أن تقاتل بأهل الشام رجلا له من محمد (صلّى الله عليه وآله وسلّم) قرابة قريبة ، ورحم ماسة ، وقدم في الإسلام لا يعتد أحد بمثله ، ونجدة في الحرب لم تكن لأحد من أصحاب محمد (صلّى الله عليه وآله وسلّم) وإنّه قد ساد إليك بأصحاب محمد (صلّى الله عليه وآله وسلّم) المعدودين ، وفرسانهم وقرائهم وأشرافهم وقدمائهم في

٢٨٧

الإسلام ، ولهم في النفوس مهابة ، فبادر بأهل الشام مخاشن الوعر ، ومضايق الغيض ، واحملهم على الجاهد ، واتهم من باب الطمع قبل أن ترفههم فيحدث عندهم طول المقام مللا ، فتظهر فيهم كآبة الخذلان ، ومهما نسيت فلا تنس أنّك على باطل

إتقان المقال / ٢٤٨ وفيه : أبو شمر بن أبرهة. الاشتقاق / ٥٣٠. أعيان الشيعة ٢ / ٣٦١. جمهرة أنساب العرب / ٤٣٥. رجال ابن داود / ٢١٩. رجال الطوسي / ٦٥. شرح ابن أبي الحديد ٥ / ١٨٠ و ٨ / ٤٦. قاموس الرجال ٥ / ٨٧. مجمع الرجال ٧ / ٥٣. معجم الثقات / ٢٨٤ ، ٣٦٣. وقعة صفين / ٢٢٢ ، ٣٦٩.

٥٢٥ ـ شمر بن شرحبيل (ذي الجوشن) بن الأعور بن عمرو بن معاوية الضباب بن كلاب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة المقتول سنة ٦٦ ه‍.

من كبار قتلة الإمام الحسين (عليه السلام). القاتل الحقير ، والظالم القذر ، والسفاك النذل ، المستجمع لكافة صفات الشيطان ، والمتجسدة في شخصه العفن الرذائل والشرور والفساد. كان في أول أمره من ذوي الرئاسة في هوازن ، موصوفا بالشره والتهارش. شهد مع أمير المؤمنين (عليه السلام) وقعة صفين. ثم أقام في الكوفة يروي الحديث إلى أن حدثت وقعة الطف الأثيمة بكربلاء ، فكان له دور فعال في إبادة العترة من أهل البيت الطاهر (عليهم السلام). وأرسله عبيد الله بن زياد ، مع آخرين إلى يزيد بن معاوية في الشام ، يحملون رءوس الشهداء الأبرار ، وعاد بعد ذلك إلى الكوفة. وبقي فيها إلى أن قام المختار الثقفي ، يتتبع قتلة الإمام (عليه السلام) فطلب الشمر من جملتهم ، فهرب من الكوفة فوجّه إليه المختار بعض رجاله وعليهم غلام له اسمه (زربى) فقتله شمر ، وسار إلى الكلتانية من قرى خوزستان ـ بين السوس والصيمرة ـ ففاجأه جمع من رجال المختار يتقدمهم أبو عمرة عبد الرحمن بن أبي الكنود ، فبرز لهم شمر قبل أن يتمكن من لبس ثيابه وحمل سلاحه فطاعنهم قليلا ثم ألقى الرمح ، وأخذ السيف فقاتلهم ، وتمكن منه أبو عمرة فقتله ، وأرداه صريعا في دمائه ، وألقيت جثته تنهش بها الكلاب ، وراحت تتابعه لعنات الله تعالى ، والنبيين ، والصديقين ، والملائكة ، والناس

٢٨٨

إلى يوم القيامة.

وقد سوّد بفعلته النكراء ، صحيفة عشيرته وقومه وعائلته ، فرحل أبناؤه من العراق إلى المغرب ، وأقاموا فيه. وجاء أنّ أصحاب المختار قاتلوه قتالا شديدا ، فأثخنته الجراحة فأخذوه إلى المختار فضرب عنقه.

شلّ الإله يدي شمر غداة على

صدر ابن فاطمة بالسيف قد بركا

فكان ما طبّق الأدوار قاطبة

من يومه للتلاقي مأتما وبكا

ولم يغادر جمادا لا ولا بشرا

إلّا بكاه ولا جنّا ولا ملكا

الأخبار الطوال / ٤٢٩. الأعلام ٣ / ٢٥٤. الأنساب / ٧١٦. البداية والنهاية ٨ / ٢٧٠. تاريخ الطبري ٧ / ١٢٢. تذكرة الخواص / ٢٥٤. جمهرة أنساب العرب / ٢٨٧. سفينة البحار ١ / ٧١٤. الطبقات الكبرى ٥ / ٢١٢ و ٦ / ٤٦. العقد الفريد ٣ / ٢٧٢ و ٥ / ١٢١. الكامل في التأريخ ٤ / ٢٣٦. لسان الميزان ٣ / ١٥٢. مقاتل الطالبيين / ٩٧. المناقب ٤ / ١١٢. ميزان الاعتدال ١ / ١٦٦. وقعة صفين / ٢٦٧ ـ ٢٦٨.

٥٢٦ ـ شهر (أبو سعيد) ابن عبد الله بن حوشب الأشعري الشامي المتوفى ١٠٠ ه‍.

محدّث كثير الرواية ، حسن الحديث ، قرأ القرآن على ابن عباس ، وكان عالما كبيرا. وفي بعض المصادر شهر بن حوشب. وجاء في بعضه : شهر أبو عبد الله بن حوشب. وهو من الطبقة الثانية من تابعي أهل الشام. ذكره الشيخ الطوسي في رجاله من أصحاب عليّ (عليه السلام).

الأعلام ٣ / ٢٥٩. تنقيح المقال ٢ / ٨٩. تاريخ جرجان / ٣٥٩ ، ٥٣٤. جامع الرواة ١ / ٤٠٣. الجرح والتعديل ٤ / ٣٨٢. رجال الشيخ الطوسي / ٤٥. شذرات الذهب ١ / ١١٩. ابن أبي الحديد ٥ / ٢٠٥. طبقات الحفاظ / ٥٧ ، ٦٤. الطبقات الكبرى ٧ / ٤٤٩. الغدير ١ / ١٤ ، ٦٦ ، ٢٣٢ ، ٢٣٣ ، ٤٠١ و ٢ / ٣٧٣ و ١٠ / ٢٦١. الغارات ١ / ٧٩. قاموس الرجال ٥ / ٩٢. مجمع الرجال ٣ / ٢٠٠. مرأة الجنان ١ / ٢٠٨. معجم رجال الحديث ٩ / ٤٦. المراسيل في الحديث / ٦٠. النجوم الزاهرة ١ / ٢٧١. نقد الرجال / ١٦٨.

٢٨٩

٥٢٧ ـ شيبان بن ذييم أبو مريم البكري

محدّث. وفي رواية شيبان بن شييم. وقيل : شييم بن ذييم. روى عنه سماك بن حرب بن أوس بن خالد بن نزار بن معاوية بن حارثة الذهلي البكري الكوفي المتوفى عام ١٢٣ ه‍.

تهذيب التهذيب ٤ / ٢٣٢. الجرح والتعديل ٤ / ٣٥٥ ، ٣٨٤. الطبقات الكبرى ٦ / ٣١٦.

٥٢٨ ـ شيبان بن مخزم

محدّث. وقيل : اسمه محرم. روى عنه أبو أيوب ميمون بن مهران الجزري الرقي المتوفى (١١٦ ه‍) سنة ست عشرة ومائة بالجزيرة. وكان ميمون في الطبقة الأولى من التابعين ، قليل الحديث يحمل على عليّ ، قال ميمون : كنت أفضّل عليا على عثمان ، فقال لي عمر بن عبد العزيز : أيّهما أحب إليك رجل أسرع في المال ، أو رجل أسرع في كذا يعني في الدماء؟ قال : فرجعت ، وقلت لا أعود.

تهذيب التهذيب ١٠ / ٣٩٠ و ٤ / ٣٧٥. الجرح والتعديل ٤ / ٣٥٤. الطبقات الكبرى ٤ / ١٦٥ و ٥ / ٣٧١. المشتبه ٢ / ٥٧٨. ميزان الاعتدال ٢ / ٢٨٦.

٥٢٩ ـ شيخة (أبو حبرة) ابن عبد الله بن قيس من ضبيعة بن ربيعة بن نزار الضبعي المصري

محدّث. وروى أيضا عن عبد الله بن عباس. وعنه المثنّى بن سعيد ، وشبيل بن عزرة ، وجعفر بن سليمان ، وأم جعفر. مات بالبصرة هرما ، ولا عقب له. وكان قليل الحديث.

تهذيب التهذيب ١ / ٣٥. الجرح والتعديل ٤ / ٣٨٩. الطبقات الكبرى ٧ / ٢١٩. المشتبه ١ / ٣٧٣. المعارف / ٢٠٦.

٢٩٠

حرف الصاد

٥٣٠ ـ صادق بن الأشعث

ذكره الشيخ الطوسي في رجاله من أصحاب الإمام أمير المؤمنين (عليه السلام). ونقله الآخرون عنه لفظيا من غير زيادة ولا نقصان ولا تحقيق.

تنقيح المقال ٢ / ٩٠. جامع الرواة ١ / ٤٠٤. رجال الشيخ الطوسي / ٤٥. مجمع الرجال ٣ / ٢٠١. معجم رجال الحديث ٩ / ٤٩. نقد الرجال / ١٦٨.

٥٣١ ـ صبرة بن شيمان بن عكيف بن كيوم بن عبد ناقم بن عبد شمس بن الحدان ابن شمس الأزدي

فارس ، اشترك في صفين. قدم البصرة مع عبد الله بن عباس ، وهو أمير على الأزد. وما جاء في بعض المعاجم ، صبيرة بن سفيان الأزدي فتصحيف. وجاء أنّ ابن عباس استعمل على البصرة أبا الأسود الدؤلي ، وخرج حتّى قدم على عليّ ومعه رءوس الأخماس : خالد بن المعمر السدوسي ، على بكر بن وائل ، وعمرو بن مرجوم العبدي ، على عبد القيس ، وصبرة بن شيمان الأزدي ، على الأزد ، والأحنف بن قيس على تميم ، وضبة ، والرباب ، وشريك بن الأعور الحارثي ، على أهل العالية ، فقدموا على عليّ (عليه السلام) بالنخيلة.

أنساب الأشراف ٢ / ٢٩٥. الاشتقاق / ٢٩٩. الأعلام ٣ / ٢٨٦. الاصابة ٢ / ١٦٩. تنقيح المقال ٢ / ٩٧ وفيه : صبيرة بن سفيان. جامع الرواة ١ / ٤١١. جمهرة أنساب العرب / ٣٨٤. رجال الشيخ الطوسي / ٤٥. شرح ابن أبي الحديد ٤ / ٤١. الطبقات الكبرى ٥ / ٤٦. العقد الفريد ٣ / ٣٠١ و ٥ / ٩٨. الكامل في التاريخ ٣ / ٣٦١ ـ ٣٦٣ ، ٣٨٧. معجم رجال الحديث ٩ / ١٠١. نقد الرجال / ١٧٢. وقعة صفين / ١١٧.

٢٩١

٥٣٢ ـ صالح بن شعيب القيني

٥٦٣ ـ صالح بن المغيرة اللخمي

٥٣٤ ـ الصامت بن قنسلي الفوطي

فرسان الهيجاء ، وشهداء الحق. اشتركوا في معركة صفين ، وحاربوا الشيطان وأذناب النفاق ، والكفر ، والخداع ، وقتلوا على يد أهل الشام. ولم يترك التأريخ لنا منهم غير العدد البسيط من أسماء هؤلاء الأبطال ، بعد أن كان من قتل من أصحاب عليّ (عليه السلام) خمسة وعشرون ألف مقاتل.

وقعة صفين / ٥٥٨ ـ ٥٥٦.

٥٣٥ ـ صدقة (أبو العباس) ابن موسى بن تميم بن ربيعة البصري

محدّث. مولى عليّ بن أبي طالب (عليه السلام) روى عنه جمع من كبار التابعين. وجاء في رواية ، أبو المغيرة السلمي البصري الدقيقي. روى عنه أحمد بن عبد الله بن نصر الذارع ، وعن الحسن بن الحسين النعالي. كان صدوقا ، وشيخا صالحا.

تاريخ بغداد ٩ / ٣٣٣. تقريب التهذيب ١ / ٣٦٦. تهذيب التهذيب ٤ / ٤١٨. الجرح والتعديل ٤ / ٤٣٢. لسان الميزان ٣ / ١٨٧. ميزان الاعتدال ٢ / ٣١٣.

٥٣٦ ـ صدى (أبو أمامة) ابن عجلان بن وهب من بني سهم بن عمرو بن ثعلبة بن غنم بن قتيبة بن معن بن مالك بن أعصر بن سعد بن قيس عيلان الكوفي الباهلي الصحابي المتوفى ٨٦ ه‍.

محدّث ، صحابي ، سكن الشام. بعد أن حضر حجة الوداع ، وأخذ عن النبي (صلّى الله عليه وآله وسلّم) أيضا. وروى عنه الكثيرون من الصحابة والتابعين ، وهو آخر من مات من الصحابة بالشام. واشترك في صفين ، وشاهد أحدا. ومات عام ٨٦ ه‍ وقيل : ٩١ ه‍. وكان معاوية وضع عليه الحرس لئلا يهرب إلى أمير المؤمنين (عليه السلام). له في الصحيحين ٢٥٠ حديثا. روى عنه سليمان بن حبيب المحاربي. وشداد بن عمار الدمشقي. ومحمد بن زياد

٢٩٢

الالهاني. وأبو سلام الأسود ، ومكحول الشامي. وشهر بن حوشب. والقاسم بن عبد الرب. ورجاء بن حياة. وسالم بن أبي الجعد. وخالد بن معدان. وأبو غالب الراسبي. وغيرهم.

إتقان المقال / ٧٣. الاستيعاب ٢ / ١٩٨. أسد الغابة ٢ / ١٦. الاشتقاق / ٢٧١. الإصابة ٢ / ١٨٢. الأعلام ٣ / ٢٩١. البداية والنهاية ٩ / ٧٣. تاريخ الطبري ١٣ / ٣٣. تاريخ الخلفاء / ١٦٨. تاريخ الخميس ٢ / ٣١١. تذكرة الحفاظ ١ / ٤٦. تقريب التهذيب ١ / ٣٦٦. تنقيح المقال ٢ / ٩٨. تهذيب التهذيب ٤ / ٤٢٠. تاريخ جرجان / ٤١ ، ١٤٧ ، ٢٦٥. الجرح والتعديل ٤ / ٤٥٤. جامع الرواة ٢ / ٣٦٧. جمهرة أنساب العرب / ٢٤٧. رجال الشيخ الطوسي / ٦٥. رجال ابن داود / ٢١٤. سفينة البحار ١ / ٦٦٩. شذرات الذهب ١ / ٩٦. شرح ابن أبي الحديد ٤ / ١٧ ، ١٢٤ ، و ١٣ / ٢١٨ و ١٥ / ١٨٥. طبقات الحفاظ / ٥٤. الطبقات الكبرى ١ / ٤١٥ و ٧ / ٢٣٨. الغدير ١ / ٤٥ ، ١٥١ ، ٢٠٣ ، ٣١٣ و ٣ / ٤٤ و ٣ / ١١٣ و ٦ / ٢٨٨ و ٧ / ٢٦٨ و ٨ / ٣٤ و ٩ / ٢١ و ١١ / ١٥٠. الغارات ٢ / ٤٣٧. قاموس الرجال ٥ / ١١٨. هدى الساري / ٢٢٠. الكنى وألقاب ١ / ١٢. اللباب ١ / ١١٧. مجمع الرجال ٣ / ٢١٢. مرأة الجنان ١ / ١٧٧. المعارف / ١٣٤. مجمع الثقات / ٢٨٦. معجم رجال الحديث ٩ / ١٠٣. النجوم الزاهرة ١ / ٢١٣. نقد الرجال / ١٧٢.

٥٣٧ ـ صعصعة بن صوحان بن حجر بن الحارث بن الهجرس بن صبرة بن الحدرجان بن عساس العبدي الكوفي المتوفى

التابعي الكبير ، العالم الجليل ، الخطيب الأديب ، الفصيح البليغ المتكلم. مات في خلافة معاوية. بعد أن حضر جنازة أمير المؤمنين (عليه السلام) وبكى عليه ورثاه بكلمات ، وأثار على رأسه التراب. وجاء أنّ المغيرة نفاه بأمر معاوية من الكوفة إلى الجزيرة أو إلى البحرين فمات بها. وله مع معاوية مواقف حاسمة. قال الشعبي : كنت أتعلم منه الخطب ، وجاء أنّه قام صعصعة يوما إلى عثمان بن عفان ، وهو على المنبر ، فقال : يا أمير المؤمنين ملت فمالت أمتك ، اعتدل يا أمير المؤمنين تعتدل أمتك. وله شعر في المعاجم. ومنه قوله في رثاء عليّ (عليه السلام) :

ألا من لي بانسك يا اخيّا

ومن لي أن أبثّك ما لديّا

طوتك خطوب دهر قد توالى

لديك خطوبه نشرا وطيّا

٢٩٣

فلو نشرت قواك لي المنايا

شكوت إليك ما صنعت إليّا

بكيتك يا عليّ بدرّ عيني

فلم يغن البكاء عليك شيّا

كفى حزنا بدفنك ثم إنّي

نفضت تراب قبرك من يديّا

وكانت في حياتك لي عظات

وأنت اليوم أوعظ منك حيّا

فيا أسفي عليك وطول شوقي

ألا لو أنّ ذلك ردّ شيّا

وللسيد علي بن الحسين الهاشمي ، كتاب عن حياته ط في لبنان.

إتقان المقال / ٧٤. الأخبار الطوال / ١٦٨. الاستيعاب ٢ / ١٩٦. أسد الغابة ٣ / ٣٠. الاشتقاق / ٣٢٩. الإصابة ٢ / ٢٠٠. أعيان الشيعة ٧ / ٣٨٧. الأعلام ٣ / ٢٩٤. الأنساب / ورقة ٣٨١. البداية والنهاية ٧ / ٢٥٧. بهجة الآمال ٢ / ١٠٣. تأسيس الشيعة / ٣٥٥. تاريخ الطبري ٦ / ٣١. تحفة الأحباب / ١٤٥. تقريب التهذيب ١ / ٣٦٧. تنقيح المقال ٢ / ٩٨. تهذيب التهذيب ٤ / ٤٢٢. جامع الرواة ١ / ٤١١. الجرح والتعديل ٤ / ٤٤٦. جمهرة أنساب العرب / ٢٩٧. الجمل / ٦٩. خلاصة الأقوال / ٨٩. رجال ابن داود / ١١١. رجال الطوسي / ٤٥. رجال الكشي / ٦٧. رجال النجاشي / ١٤٣. رجال البرقي / ٥. سفينة البحار ٢ / ٣٠. شرح ابن أبي الحديد ١ / ٢٥ ، ١٠٦ و ٢ / ١٣٠ ـ ٢٧٨ و ٣ / ٢٩٨ و ٤ / ٢٧ و ٥ / ١٩١ و ٢٠ / ٢٢٤ ، ٢٨٤. الشعر والشعراء / ٥٣٤. الطبقات الكبرى ٥ / ٣٣ و ٦ / ١٢٣ و ٧ / ١١٠. العقد الفريد ١ / ١٠٨ و ٢ / ٥٦ و ٣ / ٢٧٥ و ٤ / ٢٥٧ و ٥ / ٥٢ و ٧ / ٩٩. الغارات ٢ / ١٠١١. الغدير ٢ / ٧٨ و ٣ / ٩٣ و ٦ / ١٤٣ و ٨ / ٢٧١ و ٩ / ٣١ و ١٠ / ٣١ و ١١ / ٤٢ ، ٢٢٢. فهرست النديم / ١٣٩. قاموس الرجال ٥ / ١١٩. الكامل في التأريخ ٣ / ١٣٨ ـ ١٤٤ ، ٢٤٥ ، ٢٤٨ ، ٢٨٣. اللباب ٢ / ٣١٤. مجالس المؤمنين ١ / ٢٩٠. مجمع الرجال ٣ / ٢١٢. مروج الذهب ٣ / ٤٧. المعارف / ١٧٦. معجم الثقات / ٢٨٧. معجم رجال الحديث ٩ / ١٠٤. المناقب ٣ / ١٦٧. منتهى المقال / ١٦٨. ميزان الاعتدال ٢ / ٣١٥. مقاتل الطالبيين / ٢٢. نقد الرجال / ١٧٢. النهاية في غريب الحديث ١ / ٣٨ ، ٣٤٨ ، ٣٦٢ و ٢ / ٢٨٣ و ٤ / ٢٨٠. وقعة صفين / ١٦٠ ، ١٦٢ ، ١٧٤ ، ١٧٩ ، ٢٠٦ ، ٢٣٩ ، ٢٤١ ، ٣٠١ ، ٣١٥ ، ٤٥٧ ، ٤٨٠ ، ٤٨١.

٥٣٨ ـ الصفر بن عمرو بن محصن

فارس شجاع من المعروفين. وقتل بصفين. وفاخر أهل الشام بقتله. أدرك النبيّ (صلّى الله عليه وآله وسلّم) ، ولما بلغ أهل العراق أنّ أهل الشام فاخروا بقتله ، قال قائلهم :

٢٩٤

فإن تقتلوا الصفر بن عمرو بن محصن

فنحن قتلنا ذا الكلاع وحوشبا

وجاء البيت هذا برواية نصر هكذا :

فإن تفخروا بابني بديل وهاشم

فنحن قتلنا ذا الكلاع وحوشبا

الإصابة ٢ / ٢٠٠.

٥٣٩ ـ صفوان بن (الحذيفة بن اليمان) حسيل بن جابر بن ربيعة بن فروة

فارس قتل بصفين. أوصاه أبوه ، وأخاه سعيدا ، بلزوم أمير المؤمنين (عليه السلام) واتباعه ، فكانا معه بصفين ، وقتلا بين يديه. ولما بلغ حذيفة بيعة عليّ (عليه السلام) وكان عليلا قال لابنيه صفوان ، وسعيد : إذا أنا مت فاحملاني ، وكونا مع عليّ (عليه السلام) فسيكون له حرب يهلك فيها كثير من الناس ، فاجاهدا أن تشهدا معه ، فإنّه والله على الحق آخرا وأولا ، وإنّه لخير من مضى بعد نبيّكم ، ومن بقي إلى يوم القيامة.

أعيان الشيعة ٧ / ٣٨٩. تاريخ الخلفاء / ١٨٧. تنقيح المقال ٢ / ٩٩. جامع الرواة ١ / ٤١٢. الجرح والتعديل ٤ / ٤٢٤. رجال الطوسي / ٤٥. الفوائد الرجالية ٢ / ١٧٦. قاموس الرجال ٥ / ١٢٦. الكامل في التأريخ ٣ / ٣٨٧. مجمع الرجال ٣ / ٢١٥. مروج الذهب ٢ / ٣٩٤. معجم رجال الحديث ٩ / ١٢٠. منتهى المقال / ١٦٨. نقد الرجال / ١٧٢.

٥٤٠ ـ صفوان بن عبد الله بن صفوان بن أمية بن خلف الجمحي

محدّث. روى عنه الزهري. وعمرو بن دينار. وأبو الزبير المكي. وهو غير صفوان بن عبد الله الخزاعي. وكان زوج الدرداء بنت أبي الدرداء. وكان قليل الحديث. مدني تابعي ثقة. ذكره ابن حبان في الثقات.

أسد الغابة ٣ / ٢٣. تهذيب التهذيب ٤ / ٤٢٧. الجرح والتعديل ٤ / ٤٢١. جمهرة أنساب العرب / ١٦٠

٥٤١ ـ صلت بن الحرقي الجعفي الكوفي

محدّث. روى عنه عبد الكريم. وله كتاب. وفي بعض المراجع : صلت بن الحر. وعده نفر من أصحاب الإمام الصادق (عليه السلام). وله

٢٩٥

أحاديث في أبواب الفقه. وقد اختلط بين الاسمين وصحف.

تنقيح المقال ٢ / ١٠٢. الجرح والتعديل ٤ / ٤٣٦. قاموس الرجال ٥ / ١٣٣. مجمع الرجال ٣ / ٢٢٢. معجم رجال الحديث ٩ / ١٣٩. نقد الرجال / ١٧٣.

٥٤٢ ـ صلت بن عمر الدهان

محدّث. روى أيضا عن جابر بن عبد الله ، وحامية بن رئاب. وروى عنه كامل بن العلاء. ونصير بن زياد الطائي.

الجرح والتعديل ٤ / ٤٣٦.

٥٤٣ ـ صلة بن زفر العبسي الكوفي المتوفى حدود ٧٠ ه‍.

محدّث. تابعي كبير ، ثقة جليل ، روى عنه خلق كبير. مات في خلافة مصعب بن الزبير. روى عنه إبراهيم النخعي ، والشعبي ، وأبو إسحاق الهمداني. قال حذيفة : قلب صلة من ذهب ، يعني أنّه منوّر كالذهب. ذكره الشيخ الطوسي في رجاله من أصحاب أمير المؤمنين (عليه السلام).

تقريب التهذيب ١ / ٣٧٠. تنقيح المقال ٢ / ١٠٢ وفيه : صلد بن زفر. تهذيب التهذيب ٤ / ٤٣٧. جامع الرواة ١ / ٤١٧. الجرح والتعديل ٤ / ٤٤٦. رجال الطوسي / ٤٥. قاموس الرجال ٥ / ١٣٣. معجم رجال الحديث ٩ / ١٤٠. نقد الرجال / ١٧٣. هدى الساري / ٢١٥.

٥٤٤ ـ صلهب بن قرة الأسدي

محدّث. حضر وقعة صفّين ، وحارب معاوية. وروى عنه أبو بكر بن عياش. تفرّد بذكره ابن أبي حاتم الرازي في رجاله.

الجرح والتعديل ٤ / ٤٥٦.

٥٤٥ ـ صهيب (أبو الصهباء) البكري البصري المدني

مولى ابن عباس. ثقة روى أيضا عن مولاه ، وعبد الله بن مسعود. وقيل : إنّ اسمه ، صهيبان. روى عنه سعيد بن جبير ، ويحيى بن الجزار ، وأبو معاوية البجلي ، وأبو نضرة العبدي ، وطاوس. ذكره ابن حبان في الثقات. وله في السنن أحاديث.

٢٩٦

تقريب التهذيب ١ / ٣٧٠. تنقيح المقال ٢ / ١٠٣. تهذيب التهذيب ٤ / ٤٣٩.

الجرح والتعديل ٤ / ٤٤٤. رجال ابن داود / ٢٥٠. الطبقات الكبرى ٧ / ١٣٤. الغدير ٢ / ٣٣٥. الغارات ٢ / ٨٢٣. لسان الميزان ٧ / ٢٤٩. مجمع الرجال ٣ / ٢٢٣. معجم الثقات / ٢٨٧. منتهى المقال / ١٦٩. ميزان الاعتدال ٢ / ٣٢١. نقد الرجال / ١٧٤.

٥٤٦ ـ صهيب (أبو يحيى) ابن سنان بن مالك بن عبد عمرو بن عقيل بن عامر بن جندلة بن جذيمة بن كعب بن سعد بن أسلم بن أوس مناة بن النمر بن قاسط بن هنب بن أفصى بن دعمى بن جديلة بن أسد بن ربيعة بن نزار الرومي المكي المتوفى ٣٨ ه‍.

كان من المستضعفين بمكة والمعذبين في سبيل الله. شهد بدرا والمشاهد بعدها. مات سنة ٣٨ ، وقيل : ٣٩ ه‍ وعقبه : حبيب. حمزة. سعد. صالح. صيفي. عباد. عثمان. محمد. وكان شيخا كبيرا.

أمره عمر أن يصلّي بالناس في أيام احتضاره. وكان يبكي على عمر. وقد جاء في بعض المراجع باسم صهيب الصيرفي الكوفي. وترجم في موضعين وهما واحد.

الاستيعاب ٢ / ١٧٤. أسد الغابة ٣ / ٣٠. الاشتقاق / ٣٣٥. الإصابة ٢ / ١٩٥. الأمالي / ٩٤. الأعلام ٣ / ٣٠٢. الأنساب / ١١٣٥. البداية والنهاية ٧ / ٣١٨. تاريخ الطبري ٥ / ١٧٧. تاريخ الخلفاء / ١٨٧. تاريخ الخميس ٢ / ٢٧٧ ، ٢٧٩. تحفة الأحباب / ١٤٨. تذكرة الحفاظ ١ / ٤٦. تقريب التهذيب ١ / ٣٧٠. تنقيح المقال ٢ / ١٠٣. تهذيب التهذيب ٤ / ٤٣٨. تاريخ جرجان / ٤٥٠. جامع الرواة ١ / ٤١٧. الجرح والتعديل ٤ / ٤٤٤. جمهرة أنساب العرب / ٣٠٠. حلية الأولياء ١ / ١٥١. رجال الشيخ الطوسي / ٤٥. سفينة البحار ٢ / ٦٩. شذرات الذهب ١ / ٤٧. ابن أبي الحديد ٩ / ٥٠. الطبقات الكبرى ٣ / ٢٢٦. العقد الفريد ٢ / ٢٧٤ و ٣ / ٢٧٦ و ٥ / ٢٣ و ٨ / ١٤. الغدير ٣ / ١١٢ و ٥ / ٣٥٠ و ٦ / ١٦٢ و ٧ / ٢٦٧ و ٩ / ٢٢ و ١٠ / ٨٦ ، ٩١ ، ١٢١. الغارات ٢ / ٨٢٣. قاموس الرجال ٥ / ١٣٥ ، ١٣٧ وصاحب الترجمتين واحد. الكامل في التأريخ ٢ / ٦٧ و ٣ / ٥٢ ، ٦٦ ، ٧٩ ، ١٩١ ، ٢١٥ ، ٣٥١ ، ٣٧٤. اللباب ٣ / ٣٢٦. مرأة الجنان ١ / ١٠٥. المعارف / ١١٤. معجم رجال الحديث ٩ / ١٤٢. مجمع الرجال ٣ / ٢٢٣. معجم الثقات / ٢٨٧. النجوم الزاهرة ١ / ١١٧. نقد الرجال / ١٧٣. النهاية في غريب الحديث ٢ / ٨٨ ، ٢٩٩ و ٥ / ١٦. وقعة صفّين / ٣٢٤ ـ ٣٢٥.

٢٩٧

٥٤٧ ـ صيفي بن نشيد (فسيل) الشيباني الكوفي المقتول ٥١ ه‍.

محدّث ثقة مؤمن ، من جماعة حجر بن عدي. وكان ممن خدم عليا (عليه السلام) وهو من ربيعة ، وقد سيّره زياد إلى معاوية مع حجر وأصحابه ، فقتل سبعة منهم ، وكان صيفي هذا أحد السبعة المقتولين بمرج عذراء. قال له زياد بن أبيه بعد أن قبض عليه : ما تقول في أبي تراب؟ فقال : لا أعرفه ، فقال : ما أعرفك به ، أتعرف عليّ بن أبي طالب (عليه السلام) قال : نعم ، قال : فذاك أبو تراب ، قال : كلا ، ذاك أبو الحسن ، والحسين (عليهم السلام) فقال له صاحب الشرطة : يقول الأمير هو أبو تراب ، وتقول لا ، قال : فإن كذب الأمير أكذب أنا وأشهد على باطل كما شهد ، فقال له زياد : وهذا أيضا عليّ بالعصا ، فأتى بها فقال : ما تقول في عليّ (عليه السلام) قال : أحسن قول. قال : اضربوه فضربوه حتّى لصق بالأرض ، ثم قال : اقلعوا عنه ، ما قولك في عليّ (عليه السلام) قال : والله لو شرّحتني بالمواسي ، ما قلت فيه إلا ما سمعت منّي ، قال : لتلعننه أو لأضربنّ عنقك ، قال : لا أفعل فأوثقوه حديدا وحبسوه ، ثم سيّره إلى الشام وقتل في سنة ٥١ ه‍. وقد جاء في المراجع : صيفي بن فسيل ، وجاء منقوشا على الحجر الموضوع على قبره : صيفي بن نشيد.

إتقان المقال / ٧٤. أخبار شعراء الشيعة / ٤٤. الاستيعاب ٢ / ١٩٤. أسد الغابة ٣ / ٣٤. الإصابة ٢ / ١٩٦. أعيان الشيعة ٧ / ٣٩١. أنساب الأشراف ٢ / ٣٦٣. الأعلام ٣ / ٣٠٤. تاريخ الطبري ٦ / ٤٥ ، ١٥٢. تنقيح المقال ٢ / ١٠٣. جامع الرواة ١ / ٤١٧ وفيه : صيفي بن نشيد. خلاصة الأقوال / ١٩٣. رجال ابن داود / ١١١. رجال البرقي / ٥. الطبقات الكبرى ٨ / ٤٧١. الغدير ٩ / ١١٩ ، ١٦٥ و ١٠ / ٢٦٢ و ١١ / ٤٥ و ٤٩ ، ٥٣. قاموس الرجال ٥ / ١٣٩. الكامل في التأريخ ٣ / ٣٤١ ، ٤٧٧ ، ٤٨٦. معجم الثقات / ٢٨٧. معجم رجال الحديث ٩ / ١٤٢. منتهى المقال / ١٦٩. نقد الرجال / ١٧٤.

٢٩٨

حرف الضاد

٥٤٨ ـ الضحاك بن عليّ

محدّث. وعنه الحارث بن عبد الرحمن أبو هند الهمداني. ذكره ابن حبان في الثقات ، روى عنه الكوفيون. وكان شيخ الحارث بن عبد الرحمن.

تعجيل المنفعة / ١٩٥.

٥٤٩ ـ الضحاك بن قيس

أورده نصر بن مزاحم المنقري في كتابه ، باب أسماء من قتل من أصحاب عليّ (عليه السلام). ولم يعرف عنه أكثر مما ذكرناه.

وقعة صفّين / ١٢ ، ٢٠٦ ، ٢١٣ ، ٢٢٦ ، ٣٦٠ ، ٥٥٢ ، ٥٥٧.

٥٥٠ ـ ضرار بن الصامت

ذكره الشيخ الطوسي ، في رجاله من أصحاب أمير المؤمنين (عليه السلام). وعلى نهجه سار الخلف فذكروه في مؤلفاتهم من غير زيادة ونقصان.

تنقيح المقال / ١٠٥. رجال الشيخ الطوسي / ٤٥. مجمع الرجال ٣ / ٢٣٦. معجم رجال الحديث ٩ / ١٤٦. نقد الرجال / ١٧٤.

٥٥١ ـ ضرار بن ضمرة الضبابي الكناني

من ثقات التابعين ، حسن الحال فصيح المقال ، من خلّص الأصحاب. جاهد في سبيل مولاه ونطق بالحق والصدق. فقد جاء أنّ ضرارا دخل على معاوية ، وكان من أخلص أصحاب عليّ (عليه السلام) فقال له معاوية : يا

٢٩٩

ضرار صف لي عليا ، قال : اعفني يا أمير المؤمنين ، قال : لتصفنه ، قال : أما إذ لا بد من وصفه ، فكان والله بعيد المدى ، شديد القوى ، يقول فصلا ، ويحكم عدلا ، يتفجر العلم من جوانبه ، وتنطق الحكمة من نواحيه ، يستوحش من الدنيا وزهرتها ، ويأنس بالليل ووحشته ، وكان غزير العبرة ، طويل الفكرة ، يعجبه من اللباس ما قصر ، ومن الطعام ما خشن ، كان فينا كأحدنا ، يجيبنا إذا سألناه ، وينبئنا إذا استفتيناه ، ونحن والله مع تقريبه إيانا ، وقربه منّا ، لا نكاد نكلّمه هيبة له ، يعظّم أهل الدّين ، ويقرب المساكين ، لا يطمع القوي في باطله ، ولا ييئس الضعيف من عدله ، واشهد لقد رأيته في بعض مواقفه وقد أرخى الليل سدوله ، وغارت نجومه ، قابضا على لحيته ، يتململ تململ السليم ، ويبكي بكاء الحزين ، ويقول :

يا دنيا غرّي غيري ، أبي تعرّضت ، أم إليّ تشوقت ، هيهات هيهات ، قد باينتك ثلاثا لا رجعة لي فيها ، فعمرك قصير ، وخطرك حقير ، آه من قلة الزاد ، وبعد السفر ، ووحشة الطريق.

فبكى معاوية وقال : رحم الله أبا الحسن ، كان والله كذلك ، فكيف حزنك عليه يا ضرار؟ قال : حزن من ذبح ولدها في حجرها.

الاستيعاب ٢ / ٤٤. أعيان الشيعة ٧ / ٤٠٤. تحفة الأحباب / ١٥٠. تنقيح المقال ٢ / ١٠٥. شرح ابن أبي الحديد ١٨ / ٢٢٤ ـ ٢٢٦. الغدير ٢ / ٣١٩. قاموس الرجال ٥ / ١٤٩. مروج الذهب ٢ / ٤٣٣. معجم الثقات / ٢٨٨. مجالس المؤمنين ١ / ٣١٣.

٥٥٢ ـ ضمرة بن

محدّث. روى عنه ابنه الحسين ، وعبد الله. له في أبواب الفقه ، باب التلقي والحكرة ، والقضايا والأحكام ، أحاديث وافرة. وكان ثقة ثبتا كثير الحديث.

معجم رجال الحديث ٩ / ١٥٢.

٣٠٠