• البداية
  • السابق
  • 419 /
  • التالي
  • النهاية
  •  
  • تحميل HTML
  • تحميل Word
  • تحميل PDF
  • المشاهدات: 52032 / تحميل: 9762
الحجم الحجم الحجم
اصلاح المنطق

اصلاح المنطق

مؤلف:
العربية

بالعصي ليعلفه الابل.

[الخبط] وقد خبطت الشجر خبطا إذا ضربت ورقة بعصا ليسقط فتعلفه الغنم.

ويقال: لما سقط الخبط.

[الخبط] وقد خبطت الشجر أخبطه خبطا.ويقال لما سقط من ورقة: الخبط.

[خبط - > رمح] [الخبل] والخبل فساد الاعضاء.

ويقال بنو.فلان يطالبون بني فلان بدماء وخبل، أي بقطع أيد وأرجل.

والخبل: الجن و، ويقال به خبل، أي شئ من أهل الارض.

[الخبيان] والخبيان،: عبدالله بن الزبير، وأخوه مصعب وكان يقال لعبدالله بن الزيبر أبوخبيب.

وقال الراعي:

وما أتيت أباخبيت وافدا

يوما أريد لبيعتي تبديلا(١)

وقال الراجز(٢):

قدني من نصر الخبيبين قدي

ليس الامام بالشحيح الملحد

يعني أبا خبيب ومن كان علي رأيه.

(١) بعده في ب:(ويروي ما إن أتيت).

(٢) هو حميد الارقط كمافي اللسان.

[الخبيبة] الخبيبة: صوف الثني. والخبيبة: من الصوف أفضل من العقيقة وأكثر.

[خثر - > طهر] [خجأة] ورجل خجأة، ورجل ضجعة، أي عاجزلا يكاد يبرح بيته و.

[خجل] وقولهم:(قد خجل فلان)، قال أبوتمام الاعرابي(١): الخجل: سوء احتمال الغني.

والدفع: سوء احمتال الفقر.

ومنه جاء الحديث في النساء(إنكن إذا شعبعتن خجلتن، وإذا جعتن دقعتن)،: قال الكميت:

ولم يدفعوا عند مانابهم

لصرفي زمان ولم يخجلوا

(١) هذه الكلمة من ب، ل.

[خداج - > اخدج] [خدج - > اخدج] [خدش - > جحش] [خدع] وخدعته خدعا وخدعا.

[خدعه] الكسائي وأبوزيد قالا:(الحرب خدعة).

[خدعه - > هزأة] [خدعه] يونس: يقال الحرب خدعة وخدعة.

١٤١

[خدن] ويقال: فلان خدن فلان، وخلم فلان، وهما سواء.

ويقال فلان صديق فلان وفلان خلة فلان وخلصأنه، وفلان دخلل، فلان ودخلله، وفلان شجير فلان.

[الخدوش - > جحش] [خدمة - > سوار] [خدي - > اخذي] [خذء - > استخذأ] [خذء - > جزأ] [خذلة - > هزأة] [خذي - > استخذأ] [الخراتان] والخرتان، نجمان.

[خراج] وتقول: لعب الصبيان خراج يا هذا، مكسورة الجيم، بمنزلة دراك وقطام.

[الخراس - > الخرس] [خربصيصة] قال الاصمعي: يقال جاء‌ت وما عليها خربصيصة، أي شئ من الحلي.

وكذلاك هلبسيسة.

[خربصيصة - > قذعملة] [الخرج] والخرج باليمامة(١).

والخرج: الخراج.

والخرج: سواد وبياض، يقال نعامة خرجاء وظليم أخرج بين الخرج.وعام فيه تخريج، أي خصب وجدب.

قال العجاج: * ولبست للموت جلا أخرجا *(١) عند التبريزي فقط:(بلد باليمانة).

[الخرج] ويقال: جعل فلان متاعه في خرجه، وجعل متاعه في كرزه والكرز والخرج، سواء.

ويقال للكبش الذي يحمل خرج الراعي: كراز.

قال الراعي:

ياليت أني وسبيعا في الغنم

والخرج منها فوق كراز أجم

[خرجاء - > الخرج] [خرجة] ورجل خرجه ولجة: كيثر الخروج والولوج.

[خرزة] وخرزة يقال لها خرزة العقرة تشدها المرأة في حقوقها لئلا تحمل.

[الخرس] والخرس: الدن، يقال للذي يعمل الدنان الخراس.

والخرس: مصدر الاخرس.

[خرس] ويقال: خرس فلان فلم يتكلم، واخرنمس وأرم فما يتكلم.

قال الراجز:

يردن والليل مرم طائره

مرخي رواقاه هجود سامره

ورد الحمال قلقت محاوره [خرص] وتقول: خرصت النخل خرصاء، وكم خرص

١٤٢

أرضك *، مكسورة الخاء.ويقال ما في أذنها خرص أي حلقة.

[خرص] ويقال: خرص النخل خرصا بكسرالخاء وسكون الراء وإن شئت خرصا.

[خرص] وهو خرص وخرص وخرص، وهو ماعلا الجبة من السنان.

[الخرص] والخرص: مصدرخرصت النخل أخرصه خرصا.

والخرص: جوع مع برد. ويقال رجل خرص، إذا كان جائعا مقرورا.

[الخرص] والخرص: خرص النخل. والخرص: الحلقة، يقال ما في أذن الجارية خرص.

[الخرص - > الخصر] [خرصا] ويقال ما تملك خرصا وخرصا [الخرط] والخرط: مصدر خرط الورق يخرطه خرطا. والخرط: داء يصيب الناقة و الشاة في ضروعها.

وهو أن يجمد اللبن في ضروعها، فخرج مثل قطع الاوتار.

يقال أخرطت الشاة فهي مخرط.

[خرط - > اخرط] [الخرف] والخرف: مصدر خرفت الارض تخرف خرفا.

إذا أصابها مطر الخريف، وهو المطر الذي يأتي عند صرام النخل.

والخرف: مصدرخرفت النخلة أخرفها، إذا جنيت رطبها.

والخرف: الهرم.

[خرف - > ربع] [الخرق] والخرق في الثوب وغيره.

والخرق: الفلاة المتسعة.

والخرق: أن يخرق الغزال من القرن فلا يقدر علي النهوض، والطائر فلا يقدر علي الطيران.

[الخرق] والخرق الفلاة الواسعة(١).

والخرق: الذي يكون في الثوب وغيره والخرق: السخي الكريم يتخرق في السخاء.

وإنما سمواالفلاة خرقا لا نخراق الريح فيها.

قال أبوداود الايادي:

وخرق سبسب يجري

عليه مؤره سهب

(١) الحق هنا بهامش الاصل العبارة الآتية:(وإنما سموا الفلاة) إلي آخربيت أبي داود.

[الخرم] والخرم: مصدرخرمت المزادة والخرزة أخرمها.

ويقال ذهب فلان دليلا فما خرم عن الطريق.

ويقال رجل أخرم بين الخرم، إذا كان منخرم إحدي المنخرين.

[خرماء] ويقال: ما نسبت فيه بخرماء(١)، يعني أنه كذب.

١٤٣

(١) في الاصل:(لبست منه بخرماء).

وفي ب:(ما لبست منه بخرماء)، صوابها في اللسان(خرم).

[الخرنوب - > الخروب] [خروب] وكل ما كان علي مثال فعول مشدد العين فهو مفتوح الاول، نحو خروب، وسفود، وكلوب، وسنوب وهو الكمون قال الشاعر(١):

هم السمن بالسنوت لاألس فيهم

وهم يمنعون جارهم أن يقردا

إلا ثلاثة أحرف جاء‌ت نوادر مضمومة الاول، وهي سبوح، وقدوس، [وذروح لواحد الذرايح.

وقد قال بعضهم: سبوح وقدوس(٢)] ففتح أولها.

(١) هوالحصين بن القعقاع، كما في اللسان(سنت، ألس).

(٢) التكملة من ب، ح‍، ل.

[الخروب] ويقال هو الخروب والخرنوب، ولاتقل خرنوب.

[خريت - > خروت] [الخريدة] والخريدة من النساء: الحيية.

[الخرير] ويقال: سمعت خرير الماء، وسمعت أليل الماء، أي صوت جريه.

[خراية - > خريا] الخزرة] والخزرة، وجع يأخذ في الظهر.

[خزعال] قال الفراء: وليس في الكلام فعلان مفتوح الفاء إذا لم يكن من ذوات التضعيف إلا حرف واحد، يقال: ناقة بها خزعال، أي ظلع. فأما ذوات التضعيف ففعلال فيها كثير * نحو الزلزال.والقلقال وأشباهه، إذا فتحته فهو اسم وإذا كسرته فهو مصدر، نحو قولك زلزلته زلزلا شديدا وقلقلتة قلقالا شديدا. [الخزم] والخزم: مصدرخزمت البعير أخزمه خزما. والخزم،: شجر يتخذ من لحائه الخبال. قال الاصمعي: وبالمدينة سوق لها سوق الخزامين.

وقال الجعدي:

في مرفقيه تقارب وله

بركة زوركجبأة الخزم

والجبأة: الخشبة التي يحذو عليها الحذاء، وهو الفرزوم(١)، أي خشبة الحذاء.

(١) ب:(الفرزوم) وهما لغتان.وفي التهذيب اصلاح المنطق:(البصريون يقولون بالقاف، ويعقوب رواهما جميعا). [خزوا - > خزيا] [خزيا] وتقول: قد خزي الرجل يخزي خزنا، إذا وقع في بلية.

وقد خزي يخزي خزاية، إذا استحيا.وقد خزاه يخزوه خزوا، إذا ساسه وقهره.

وقال ذو الاصبع:

لاه ابن عمك لا أفضلت في حسب

عني ولاأنت دياني فتخزوني

١٤٤

أي ولا أنت مالك أمري فتسوسني.

وقال لبيد:

غير أن لاتكذبنها في التقي

واخزها بالبرالله الاجل

من الجلالة.

[خس - > اخس] [خساسة] وحكي الفراء: خسست بعدي خساسية وخسست بعدي خسة. [خسة - > خساسة] [الخسف] وقد سامه الخسف والخسف.

[الخشاء] قال: وليس في الكلام فعلاء مضمومة الفاء ساكنة العين ممدوة، إلا حرفان: الحشاء خشاء الاذن، وهو العظم الناتي وراء الاذن. وقوباء، والاصل فيها تحريك العين، وهو خششاء وقوباء. [الخشاش] أبوعمرو: الخشاش والخشاش: الماضي من الرجال.

أبوزيد: يقال بالثوب عوار وعوار. الفراء: يقال أجاب الله دعاء‌ه وغواثه.

[خشاش] الفراء: يقال رجل خشاش وخشاش، وهو السمعمع، وهو اللطيف الرأس، الضرب، الخيف الجسم. [الخشب] والخشب: مصدر الشعر أخشبه، إذا قلته كما يجئ ولم تتنوق فيه.

وقد خشبت النبل، إذابريتها البري الاول. والخشب: الخشب. [الخضر] والخصر: الذي يجد البرد والخرص: الجائع المقرور. [الخصف] والخصف: مصدر خصفت النعل أخصفها خصفا.

والخصف: الجلال البحرانية. [الخصم] وتقول هو خصمي، ولا تقل خصمي وهما خصمي(١).

قال الله عزوجل:(* وهل أتاك نبو الخصم *).

من العرب من يثنيه ويجمعه، فيقول هما خصمان وهم خصوم.

ويقال أيضا للخصم والجمع خصماء.

(١) زاد في ب، ح‍ ل(وهم خصمي).

[الخصوصية] وتقول: فعلت ذاك بك خصوصية، وهو لص بين اللصوصية، وهو حربين الحرورية [خصية] وتقول: ماأعظم خصيته وخصيتيه.

ولاتكسر الخاء.

قال الراجز:

كأن خصييه من التدلدل

ظرف عجوز فيه ثنتا حنظل

الواحد خصي وخصية.

وقالت امرأة من العرب:

١٤٥

لست أبالي أن أكون محمقة

إذا رأيت خصية معلقة

وقال أبوعمرو الشيباني: الخصيتان البيضتان.

والخصيان: الجلدتان اللتان فيهما البيضتان وكذلك الكلية مضمومة، وهما الكليتان.

[خصية - > نسوة] [خضارة] وتقول: هذا خضارة طاميا، اسم للبحر وهو معرفة.

وهذا جابر حبة: اسم للخبز، وهو معرفة.

وقول النابغة:

إنا احتملنا خطتينا بيننا

فحملت برة واحتملت فجار

فبرة.اسم للبر وهو معرفة. وفجار: اسم للفجور.

[خضما] ويقال قضمت الدابة شعيرها تقضمه قضما، وقد خضمت الشئ فأنا أخضمه خضما. والخضم: أكل بسعة. قال الاصمعي: أخبرنا ابن أبي طرفة قال: قدم أعرابي علي عم له بمكة فقال:(إن هذه بلاد مقضم وليست ببلاد مخضم).

والخضم: أكل بجميع الفم، والقضم دون ذلك. ويقال:(قد يبلغ الخضم بالقضم).

[خضيب - > جديد] [الخضيمة] قال أبومهدي: الخضمية أن توخذ الحنظة فتنقي وتطيب، ثمم تعجل في القدر ويصب عليها ماء فتطبخ حتي تنضج.

[خطأ - > اخطئ] [خطئا - > اخطئ] [الخطار - > الخطيرة] [الخطب] والخطب: الامر يقال ما خطبك؟ أي ما أمرك. والخطب: الذي يخطب المرأة، ويقال هو خطبها.

وهي الخطبة: خطبتة وللتي تخطب.[خطب - > اخطب] [الخطر] والخطر: مصدرخطر البعير بذنبه يخطرخطرا وحطرانا. والخطر: مائتان من الابل والغنم.

والخطر: الذي يختضب به. [خطرب - > فوق] [خطوة] اللحياني يقال خطوة وخطوة.

وحسوة وحسوة. وعزفة وغرفة، أي الجرعة وجرعة وجرعة.ونغبة ونغبة.مثل جرعة وكذلك عجبت عجبة وعجتة(١).ولحست من الاناء لحسة ولحسة.وسرينا سرية من الليل وسرية.وفرق الفراء ويونس هذا، فقال يونس: غرفت غرفة واحدة، وفي الاناء غرفة.وحسوت حسوة واحدة، وفي الاناء حسوة واحدة.وقال الفراء: خطوت خطوة، والخطوة ما بين القدمين.

(١) ب:) وكذلك عجمة وعجمة لما تعقد من الرمل).في اللسان(عجمة وعجمة).ل:(وكذلك غمجة وغمجة).[خطي ء] الفراء خطئ السهم وخطأ.

وأبوعبيدة: رشد

١٤٦

يرشد، ورشد يرشد.

ويقال شححت أشح، وشححت إشح.

وقد بللت بجاهل فأناأبل وبللت به أبل.

[خطئ - > اخطأ] [خطئ] وتقول خطئ عنك السو، أي يدفع عنك السوء [الخطير - > الخطيرة] [الخطيرة] ويقال: جاء‌ت سوابق الخيل فدخلت الخطيرة والكنيف، ودخلت العنة، ودخلت الحظار، ودخلت الحظير، وكل ذلك من أسماء الحجرة تعمل من شجر وتعمل هذه الاشياء لابل لتقيها من البرد والريح.ودخلت الجديرة، وهي مثل الكنيف، إلا أنها من صخر.

[الخطيفة] والخطيفة: الدقيق يذر علي اللبن ثم يطبخ فيلعقه الناس. [خفارة] وخفرته خفارة وخفارة. [خفاف - > خفيف] [خفف - > عفف] [خفق - > احفق] [خفي - > اخفي] [خفيان] قال: وقال بعض العرب: إذا حسن من المرأة خفياها حسن سائرها.

يعني صوتها وأثر وطيئها، لانها إذا كانت رخيمة الصوت دل ذلك علي خفرها، وإذا كانت متقاربة الخطي وتمكن أثروطئها ذل ذلك علي أن لها أرادفا وأوراكا.

[خفية] ويقال لكل ركية كانت حفرت ثم تركت حتي اندفنت ثم نثلوها فاحتفروها وشأوها: خفية، والجمع خفايا. المشاة: الزبيل، شأوها: أخرجوا ترابها.

[خفية - > نسبة] [خفيف] ورجل خفيف وخفاف، وعريض وعراض وطويل وطوال، فإذا أفرط في الطول قيل طوال. [خفيف - > اجهز] [خفيفة] ويقال هذه ناقة خفيفة، وهذه ناقة شوشاة، وهذه ناقة مزاق ونزاق، وهذه ناقة بشكي، وهذه ناقة دمشق، وكل ذلك خفة المشي والروح. ويقال: قد بشك، إذا خاط خياطة سريعة، ويقال للكذاب: قد بشك وهو بشاك.

[الخل] والخل: الطريق في الرمل. والخل: خلك الشي بالخلال. والخل: الذي يصطبغ به.

والخل الخليل. والخل من الرجال: المختل الجسم(١).

(١) ألحق بعد هذه الكلمة في الهامش الاصل هذه العبارة التي يوردها التبريزي:(وكذلك فصيل خل.

قال تأبط شرا:

فاسقنيها يا سواد بن عمرو

إن جسمي بعد خالي لخل

وقال آخر في الخلل إنه الطريق في الرمل:

١٤٧

كأنهم اساد حلية أصبحت

خوادرتحمي الخل ممن دنالها

والبيت الاخير فقط استشهد به التبريزي: [خلا] ويقال للوعاء إذا فرغ فلم يكن فيه شئ: قد خلا وعاء فلان، وصفر صفرا. وهو يصفر صفرا شديدا. [الخلا] والخلا: الرطب الواحدة خلاة.

وقد خليت فرسي وبعيري أخلية خليا. والمخلي: ما يخلي به الخلا، وهوالمنخل، ومايخلي فيه سمي المخلاة. والحشيش: اليابس.ولايقال له وهورطب حشيش. ويقال: قد ألقت الناقة ولدالها حشيشا، إذا يبس في بطنها. [الخلا] والخلا: الرطب، الواحدة خلاة: والحشيش هو اليابس ولايقال وهو رطب حشيش. ويقال لمعة قد أحشت، أي قد أمكنت لان تحتش، وذلك إذا يبست.

[خلا - > ودا] [خلاب] ويقال للرجل الخداع الكذاب: هذا رجل خلاب، وهذا رجل خلبوت. وأنشد: وشرالرجال الخالب الخلبوت(١) * ومثل هذه الفظة الجبروت من التجبر، والملكوت من الملك، والرهبوت من الرهبة، والرغبوت من الرغبة.

(١) في اللسان(خلب):

ملكتم فلما ملكتم خلبتم

وشر الملوك الغادر الخلبوت

[خلالة - > خلة] [خلبوت - > خلاب] [خلة] يقال ما أحب إلي خلة فلان، يعني مودته ومواخاته، وخلالته وخلالته، وخلولته، مصدر خليل.

وأنشد أبوالحسن:

كيف وصالك من أصبحت

وخلالته كأبي مرحب

[خلة - > خدن] [الخلج] والخلج: الجذب: يقال خلجه يخلجه خلجا، إذا جذبه.

قال العجاج: * فإن يكن هذا الزمان خلجا *

ومنه ناقة خلوج، إذا جذب عنها ولدها بذبح أو موت.

قال: * فقد ولهت شهرين فهي خلوج *

ومنه سمي الخليج خليجا، ومنه قليل للحبل خليج، لانه يجذب ما يشذ به.

ويقال خلجه بعينه، إذا غمزه.

قال الراجز(١):

جارية من شعب ذي رغين

حياكة تمشي بعلطتين

قد خلجت بحاجب وعين

ياقوم خلوا بينها وبيني

أنشد ما خلي بين اثنين

والخبلج: أن يشتكي الرجل لحمة وعظامه من عمل عمله، ومن طول مشي وتعب.

١٤٨

(١) هو حبينة بن طريف.التبريزي واللسان.

[خلخال - > سوار] [خلد - > اخلد] [خلصان - > خدن] [الخلع - > القرف] [الخلف] والخلف ر: الاستقاء، عن ابي عمرو.

وانشد للحطيئة:

لزغب كأولاد القطاراث خلفها

علي عاجزات النهض حمر حواصله

والمخلف: المستقي. والخلف: الردي من القول. ويقال في مثل:(سكت ألفا، ونطق خلفا)، للرجل يطيل الصمت فإذا تلكم تكلم بالخطأ.ويقال هذا خلف سوء وهولاء خلف سوء، قال الله عزوجل:(* فخلف من بعدهم خلف *). قال لبيد:

ذهب الذين يعاش في أكنافهم

وبقيت في خلف كجلد الاجرب

ويقال هذه فأس ذات خلفين، إذا كان لها رأسان. قال: وحدثني ابن الاعرابي قال: كان أعرابي مع قوم فحبق حبقة فتشور، فأشار بإبهامه نحو استه، فقال:(إنها خلف نطقت خلفا)).

والمستخلف: الذي يحمل الماء من بعد إلي أهله. والخلف، بالكسر: واحد الاخلاف: وهي أطراف جلد الضرع. [خلف - > اجمع] [خلف - > اخلف] [خلف - > شطر] [الخلف] والخلف: الاستقاء. وأنشد أبوعمرو للحطيئة:

لزغب كأولاد القطاراث راث خلفها

علي عاجزات النهض حمر حواصله

والخلف: الردي من القول. ويقال(سكت ألفا ونطق خلفا)، أي سكت عن ألف كلمة ثم تكلم بالخطأ. قال أبويوسف: وحدثني ابن الاعرابي قال: كان أعرابي مع قوم، فحبق حبقة فتشور فأشار بإبهامه نحواسته وقال:(إنها خلف نطقت خلفا). ويقال هؤلاء خلف سوء لناس لاحقين بناس أكثرمنهم. قال لبيد

ذهبت الذين يعاش في أكنافهم

وبقيت في خلف كجلد الاجرب

قال الله جل ثناؤه:(* فخلف من بعدهم خلف *)، ويقال هذه فأس ذات خلفين(١) إذا كان لها رأسان. ويقال هذا خلف صدق، وهذا خلف سوء وهذا خلف من هذا.

(١) ضبطت في الاصل بالكسر، وفي ب بالفتح.وكلاهما صحيح.[خلقة - > رية] [خلق - > جديد] [خلم - > خدن] [خلو] وتقول: قد خلوت به فأنا أخلوبه خلوة، بالواو لاغير وقد خلت دابتي أخليها خبليا، إذا جززت لها الخلي، وهو الرطب. وسميت المخلاة خلاة لانه يجعل فيها الخلي. والمخلي، بالقصر: مايختلي به الخلي، أي يجز.

١٤٩

[خلولة - > خلة] [خلي - > غاض] [خلي - > اخلي] [خلي - > خلو] [الخلية] والخلية: أن تعطف ناقتان أو ثلاث علي ولد واحد فيدرون عليه، فيرضع من واحدة وتيخلي أهل البيت لانفسهم واحدة أو ثنتين.

[الخليج - > الخلج] [خمار - > الضراء] [خمال - > اساف] [الخمان - > الشرط] [الخمر - > الضراء] [خمر - > نعر] [خمس] وتقول: صمنا خمسا من الشهر، فيغلبون الليالي علي الايام إذالم يذكروا الايام، وإنما يقع الصيام علي الايام لان ليلة كل يوم قبله.

فإذا أظهروا الايام قالوا صمنا خمسة أيام.

وكذلك: أقمنا عنده عشرا، فإذا قالوا: أقمنا عنده عشرا بين يوم وليلة غلبوا التأنيث.

قال الجعدي:

أقامت ثلاثا بين يوم وليلة

وكان النكير أن تضيف وتجأرا

وتقول: له خمس من الابل وإن عنيت أجمالا، لان الابل مؤنثة.

وكذلك له خمس من الغنم، وإن عنيت أكبشا، لان الغنم مؤنثة.

[خمس - > اربع] [الخمس] والخمس مصدر خمست القوم أخمسهم خمسا إذا أخذت خمس اموالهم.وإذا كنت لهم خامسا.

وكذلك إلي العشرة.

والخمس من الاظماء، وكذلك السدس والسبع والتسع والعشر فأما السدس فهو مصدر سدست القوم أسدسهم سدسا، إذا أخذت سدس أموالهم أوكنت لهم سادسا.

وكذلك سبعتهم إذا كنت لهم سابعا، أو أخذت سبع أموالهم.

[الخمص - > انفش] [خمم] ويقال: قد خممت البيت وقد خممت البئر وقد جششتها، وذلك كسح ما فيها من الحمأة والتراب وإخراج ما فيها.

[حمودا - > زبولا] [حمير - > حريف] [خميصة] ويقال: هذه امرأة خميصة، وامرأة خمصانة، وامرأة مبطنة وامرأة مهفهفة وامرأة قباء بينة القبب.

[الخميلة - > وديقة] [خن] وهذا الكلام خن وكلمة خنية، من الخني.

وقد أختني عليه في منطقه.

[خنذي - > الجرس] [خنظي - > الجرس] [خنظيان - > الجرس] [خواء] ويقال: قد خوت الدارتخوي خواء وخويا.

وقد

١٥٠

خويت المرأة تخوي خوي، وقد خوي الرجل والبعير إذا خلا جوفه من الطعام.[الخوان] وهوالخوان الذي يؤكل عليه.[خوان - > زجاجة] [الخور] والخور من الارض: المنخفض بين نشزين.والخور: الغرار من الابل.[الخوزري - > الخوزلي] [الخوزلي] ويقال هو يمشي الخوزلي والخيزلي، والخيزري والخوزري، وهي مشية فيها تفك.وأنشد: * والناشيات الماشيات الخوزري(١) *(١) نسبة التبريزي لطرفة.[خيالة - > رجالة] [الخير] والخير ضد الشر.والخير الكرم، يقال فلان ذو خير، أي ذو كرم.[خير] وتقول فلان خير الناس، وفلان شر الناس، ولا تقل أخير الناس ولا أشر الناس [خيرة] يقال: محمدصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم خيرة الله من خلقه.ويقال إياك والطيرة.

[الخيزري - > الخوزلي] [الخيزلي - > الخوزلي] [الخيط] والخيط، من الخيوط.

والخيط: قطعة من النعام، وقد يقال فيه خيط وخيطي مثل سكري.

[خيطي - > الخيط] [الخيف] والخيف: ما انحدر عن الجبل وارتفع عن المسيل، وبه سمي مسجد الخيف.

والخيف أيضا: جلد الضرع.

والخيف: جمع خبيفة، قال صخر الغي:

فلا تقعدن علي زخة

وتضمر في القلب وجدا وخيفا

الزخة: الغيظ والحقد.

[الخيف] والخيف جلد الضرع، يقال ناقة خيفاء، إذا كانت ضخمة الخيف، وبعير أخيف، إذا كان واسع الثيل.

وهو وعاء قضيبة.

وأنشد:

صوي الثيل لها ذا كدنة جلذيا

أخيف كانت أمه صفيا

والخيف: ماانحدر عن الجبل وارتفع عن مسيل الوادي، ومنه سمي مسجد الخيف.

والخيف: أن تكون إحدي العينين زرقاء والاخري كحلاء ومنه قيل(الناس أخياف) أي مختلفون.

[خيل] وتقول قد خيلت السماء للمطر، والسماء مخيلة للمطر.

وما أحسن مخيلتها وخالها، أي خلاقتها للمطر.

وقوله: افعل ذاك علي ما خيلت، أي علي ما شبهت.

وأنه لمخيل للخير، أي

١٥١

خليق له.وقد أخلت فيه خالا من الخير وتخولت فيه خالا.ووجدت أرضا متخيلة، إذا بلغ نبتها المدي وخرج زهرها.

[خيلان - > اخوال] [الخيم] والخيم: جمع خيمة، وهي اعواد تنصب في القيظ ويجعل لها عوارض وتظلل بالشجر(١) فتكون أبرد من الاخبية.

ويقال: إنه لكريم الخيم، أي الطبيعة.

(١) في الاصل:(بالشجرة) صوابه في ب والتبريزي.

[الخيم - > الطبيعة]

(حرف الدال)

[داء] ورجل داء: به الداء.

وقد دئت يارجل تداء داء.

[داء] وتقول: قد دئت يا رجل فانت تداء داء.

[دأب] وقد دأبت أدأب دأبا ودؤوبا.

[الدأب - > الشعر] [الداج - > دب] [الدأداء - > انصل] [دار] وتقول: ما له دارو لاعقار.

فالعقار من النخل.ويقال أيضا: في البيت عقار حسن، أي متاع وأداة.

[دارع - > سائف] [الدأظ - > الغرض] [داع - > قرو] [الدؤل] وهو أبوالاسود الدؤلي مفتوحة مهموزة، وهو منسوب إلي الدؤل من كنانة.

والدول في حنفية، ينسب إليهم الدولي.

والديل في عبدالقيس، ينسب إليهم الديلي.

والدئل دويبة صغيرة شبيهة بان عرس.

وأنشد الاصمعي:

جاء‌وا بحجيش لو قيس معرسه

ماكان إلا كمعرس الدئل

[دأ - > آدي] [الدئل - > الدؤل] [الدالق - > دلق] [دان - > ادان] [داين - > فاعل] [دب] ويقال لناس والدواب إذا مرت جماعة منهم تمشي مشيا ضعيفا: مروا يدبون دبيبا، ومروا يدجون دجيجا.

ولايقال يدجون حتي يكونوا

١٥٢

١٥٣

جميعا، ولا يقال للواحد.

ويقال هم الحاج والداج، فلداج الاعوان والمكارون.

[دب] وقولهم(هو أكذب من دب ودرج) أي هو أكذب الاحياء والاموات.

يقال للقوم إذا انقرضوا: درجوا.

قال الشاعر(١):

قبيلة كشراك النعل دارجة

إن يهبطوا العفوا لايوجد لهم أثر

أي إن هبطوا العفو من الارض.

والعفوا: الذي لسيت به آثار(١) وهو الاخطل، كما في اللسان درج).

[دباع - > تهام] [الدبر] والدبر: المال الكثير.والدبر دبر البيت، مؤخره.[دبر - > جنب] [الدبر] والدبر: النخل.وجمعه دبور.قال لبيد: والدبر: دبور شاره النخل عاسل(١) *

الدبر المال الكيثر، يقال مال دبر، ومالان دبر، وأموال دبر.ويقال مال دثر بالثاء.

(١) صدره كما في اللسان(دبر):* بأشهب من أبكار مزن سحابه *

ولزيد الخيل بيت نظير هذا أوله:(بأبيض أوله من أبكار).

[دبي] ويقال مابهادبي وما بها دبي، الاول بضم الدال والثاني بكسرها، أي ما بها أحد.

ويقال اسم واسم وسم.

قال: وأنشدني القناني:

الله أسماك سما مباركا

آثرك الله به إيثاركا

قال: وأنشدني الكلبي:

وعامنا أعجبنا مقدمة

يدعي أبا السمح وقرضات سمعه

مبتركا لكل عظم يلحمهوقال العامري:(يلحمه).

[دبي - > ناخر] [دبيج - > احد] [الدبير - > القبيل] [دج - > دب] [الدجاج] وتقول هي الدجاجة وهو الدجاج، ولا يقال الدجاج، وهي لغة ردية.[الدجاج] وحكي الفراء: هو الدجاج والدباج، وكذلك واحدها قال أبوزيد سمعت أبا مرة الكلابي وأعرابيا من بني عقيل يقولان: كاك الرقبة والرهن جميعا.وقال غيرهما فكاك.[دجص - > متعظم] [دحض] ويقال للمقام إذا كان يزلق فيه: هو مقام دحض، وهو مقام دحض، وهو مقام مولة، وهو مقام مزلقة، وهو مقام زلج.

قال الراجز: * قام علي منزعة زلج فزل *

[دحية] وهو دحية الكلبي.وفلان شبحنة.

١٥٤

[دخان - > قلاعة] [دخل - > دخن] [دخل - > ادخل] [دخلل] وهو دخللة ودخللة أي خاصته.

يقال إني لاعرف دخللك ودخللك ودخيلتك.

ويقال: قنفذ وقنفذ وجؤذر وجؤذر، لولد اليقرة.

ورجل قعدد، إذا كان قريب الآباء إلي الجد الاكبر وعبدالصمد بن علي في بني هشم قعدد، قال: هذا ذم.وإذا كان كثير الآباء فهو الطريف، وهو أمدح(١).وأنشدنا يعقوب:

أمرون ولا دون كل مبارك

طرفون لايرثون سهم القعدد(٢)

ويقال طحلب وطحلب.ويقال في عير هذا الباب ومنخل ومنخل ومنصل ومنصل للسيف.(١) في الاصل(مدح) والتكملة قبله من ب، ح‍، ل.

(٢) البيت لاعشي كما في اللسان(٤: ٣٦٣).

[دخلل - > خدن] [دخن] وقد يجئ علي القياس وإن كان فيه أحد هذه الحروف، فيأتي مستقبلة بالضم أو الكسر، نحو دخنت النار تدخن، ودخل يدخل.[دخيلة - > بجدة] [درأ] وتقول درأته عني، إذا دفعته أدرؤه درء‌ا.ومنه(ادؤرا الحدود بالشبهات).وقد دريته أدرية دريا، إذا ختلته.وقد درأته، إذا دفعته عنك بخصومة.وقد داريته، إذا خاتلته.

قال الشاعر:

فإن كنت لا أدري الظباء فإنني

أدس لها تحت التراب الدواهيا

وقال آخر:

كيف تراني أذري وأدري

غرات جمل وتدري غرري

أذري أفتعل من ذريت، وكان يذري تراب المعدن، ويختل هذه المرأة بالنظرإذا اغترت و [دراك - > خراج] [درب - > ضري] [دربا - > ضراوة] [دربة - > ضراوة] [الدربة - > العادة] [الدرة] ولا أفعله مااختلف الدرة والجرة.واختلافهما أن الدرة تسفل والجرة تعلو.[درج - > دب] [الدرجة] والدرجة: طائر أسود باطن جناحيه وظارها أغير علي خلقة القطاة، الا أنه ألطف.[درحاية - > حينطأ] [الدرع] ويقال: لبس فلان درعه من الحديد، هذه تجمع السابغة والقصيرة.

فإذا قي لبس بدنه، أو شليله، فهي القصيرة التي ليست بسابغة.

[درع] وهي درع الحديد، والجمع القليل أدرع وأدرع،

١٥٥

فإذا كثرت فهي الدروع.وهو درع المرأة لقميصها، والجمع الدرع.[درقة - > المجن] [الدرك] وهو الدرك والدرك.

وقرأت القراء بهماجميعا:(* في الدرك الاسفل من النار *) و(* في الدرك الاسفل *).

ويقال شبح وشبح للشخص.

[درما] ويقال قد درمت الارنب تدرم درما [ودرمانا(١)]، إذا قاربت بين الخظي.

وقد درم كعب المرأة ومرفقها يدرم، إذا واراه اللحم فلم يستبن له حجم.

قال الراجز:

قامت تريك خشية أن تصرما

ساقا بخنداة وكعبا أدرما

ويقال: مرافقها درم.

(١) هذه من ب.

[درنا] وقد درن الثوب يدرن درنا ونكد الشئ ينكدا نكدا.

[الدروع - > درع] [درهم] قال الاصمعي: وليس في الكلام فعلل مكسور الفاء مفتوح اللام، إلا درهم ورجل هجرع للطويل المفرط الطول.

[دري] وقولهم:(لا دريت ولا أتليت)، يدعو عليه بأن لاتتلي إبله أي لا يكون لها أولاد، عن يونس، ويقال(لادريت ولاائتليت) هي(افتعلت) من قولك: ما ألوت هذا ولا أستعطته، أبي ولا استعطت.

وقال: بعضهم يقول:(لا دريت ولا تليت) تزويجا للكلام.

[دري - > درأ] [دري - > ادري] [الدرياق - > الشعار] [الدرية] والدرية البعير يستتر به من الوحش يختل، حتي إذا أمكن رميه رمي.

وقال أبوزيد: هي مهموزة، لانها تدرأ نحو الصيد أي ترفع.

والدرية حلقة يتعلم فيها الطعن.

قال عمرو بن معد يكرب:

ظللت كأني للرماح درية

أقاتل عن أبناء جرم وفرت

[دسع - > اجتر] [دعا] ولاأفعله ما دعا الله داع، وما حج لله راكب.

[دعا - > الخشاش] [الدعاء - > البكاء] [دعبوب] ويقال للرجل إذا قصيرا دميما: هذا رجل دعبوب وجعبوب، وهذا رجل جعشوش، وهذا رجل حنزقرة.

[دعض - > لبد] [دعوي - > ناخر] [دغوات] وهو ذو دغوات، وأنشد لرؤية:

١٥٦

* ذا دغوات قلب الاخلاق *

أي ذو أخلاق زرية.

قال: ولم نسمع دغيات ولا دغية، إلا بيت لرؤبة، فإنه زعموا قال(١):(نحن نقول دغية وغيرنا دغوة).

(١) ا:(فإنهم زعموا قالوا *).

صوابه في ب، ح‍ ل.

وفي التبريزي:(فانهم زعموا أنه قال).

في اللسان:(فإنه قال) والبيت المشار إليه أنشده في اللسان، وهو: * ودغية من خطل مغدودن * [دغيات - > دغوات] [الدف - > الضوء] [دفار - > دفر] [دفر] وتقول: قد دفرته دفرا، إذا دفعت في صدره.

والدفر أيضا: النتن ويقال للدنيا: أم دفر ويقال للامة إذا شتمت: يا دفار ! أي يا منتنة.

وجاء في الحديث عن عمرورحمه‌الله عليه، أنه سأل بعض أهل الكتاب عن من يلي الامر من بعده، فسمي غير واحد، لما انتهي إلي صفة أحدهم فقال عمر: وادفراه وادفراه ! أي وانتاه.

ويقال دفرا لما يجي به فلان ! وذلك إذا قبحت الامر أو نتنته.

[دفين - > جديد] [الدفع - > خجل] [دقيقة] ويقال: ما له دقيقة ولا جليلة، ومعناه ماله ناقة ولا شاة.

[الدكاع - > اساف] [الدلالة] الفراء: يقال دليل بين الدلالة والدلالة.

[دلج - > ادلج] [دلجة - > البجلة] [الدلجة - > ادلج] [دلع] ويقال: دلع لسان الرجل.

وحكي الفراء: قد دلع فلان لسانه، فتصير نمرة فاعلا ومرة مفولا به.[دلق] ويقال قد دلقوا عليهم الغارة.وكان يقال لعمارة بن زياد العبسي أخي الربيع بن زياد(دالق).ويقال غارة دلق.ويقال طعنه فاندلقت أقتاب بطنه، إذا خرجت أمعاؤه واحدها قتب، هي مؤنثة وتصغيرها قتيبة.وبه سمي قتيبة.و [الدلو] والدلو الغالب عليها التأنيث، وتصغيرها دلية.وقد تذكر.قال عدي:

فهي كالدلو بكف المستقي

خذلت منه العراقي فانجذم

وقال الراجز: * يمشي بدلو مكرب العراقي * [دلوق - > لحج] [دم] وتقول هذا دم ولا تقل دم.[دمشق - > خفيفة] [دمع] ويقال: دمعت عينه.

ويقال رعفت أرعف، والضم لغة.وقد عطست أعطس.وقد

١٥٧

سعلت بالفتح لاغير.وقد سبحت.وقد لمحته بعيني.

وقد نقمت عليه أنقم، والكسر لغة، والفتح الكلام.

وقد ذهلت عنه، والكسر لغة.

وقد نكلت عنه أنكل.

قال الاصمعي: ولا يقال نكلت.

[دمع - > ضرب] [دمغ - > ضرب] [دملج - > سوار] [الدممة - > القصعة] [دنأ - > دنو] [دناء‌ة - > قضأة] [دنف - > مدنف] [دنف - > سبط] [دنو] ويقال: قد دنوت من فلان أدنو منه دنوا، وما كنت يا فلان دينا، ولقد دنوت، غير هموز، تدنو ودناوة.

ويقال: ما تزداد منا إلا قربا ودناوة.

ويقال: مات كنت دانئا ولقد دنأت تدنا، أي مجنت.

[دنيا - > لحا] [دو] وهذا دو رجل دووامرأة دوية.

ورجل جوي الجوف وامرأة جوية(١).

ورجل شح إذا غص باللقمة، وامرأة شجية.

ورجل كر من الناس، وامرأة كرية(١) في الاصل:(خو الجوف وامرأة خوية) صوابه في ب، ح‍،.

[الدواء - > الرفاع] [الدواء - > السكن] [دواية] أبوعمرو: يقال دواية اللبن، وقال بعضهم: دواية، وهي الجليدة الرقيقة التي تعلوا اللبن الحليب إذا برد، يقال لبن مدو.

وقد ادويت الدواية إذا أخذت ذاك.

[الدواية - > الرغوة] [دوخ - > ديخ] [الدوخلة - > الباري] [دور] ويقال: أنا أدور حول ذلك الامر، وأنا أحوط حول ذلك الامر، وأنا أحوض حول ذلك الامر، كل ذلك سواء.

[دوري - > طوري] [دوكة] الكسائي: يقال إن بني فلان لفي دوكة ودوكة، يعنون خصومة وشرا.

[الدولة] قال أبويوسف: أخبرني محمد بن سلام الجمحي قال: سألت يونس عن قول الله عزوجل:(* كي لا يكون دولة*) فقال: قال أبوعمرو بن العلاء: الدولة في المال، والدولة في الحرب قال: وقال عيسي بن عمر: كلتاهما تكون في الحرب والمال سواء قال: وقال أنا فوالله ما أدري ما بينهما.

[الدولة] ويقال: هي الدولة والتولة: الداهية، يقال: جاء‌نا بدولاته وبتولاته.

[دوي - > سبط]

١٥٨

[الدهدأ - > البرساء] [دهم] وقد دهمهم الامر همهم.وقد همهم الخيل.قال أبوعبيدة: ودهمهم يدهمهم لغة وقال أبوعمرو: يقال طبنت فأنا أطبن طبنا، وطبنت أطبن طبانة وطبانية وطبونا.قال: وقال الغنوي: قد طبنت بهذا الامر.وقال: منقذ: قد طبت بهذا الامر.قال: فقال وقال الغنوي: إن كنت ذا طب فطب لعينيك وقال منقذ: فطب لعينيك.[الدهن] ويقال دهنه دهنا، والدهن الاسم.ويقال دهنه بالعصا يدهنه، إذا بها.[دهواء - > دهياء] [دهياء] ويقال: داهية دهياء، وداهية دهواء [دهين - > جديد] [دئ] وتقول: قد دئت يا رجل فأنت تداء داء.

[ديار - > احد] [الديباج - > جدا] [ديث] ويقال للرجل إذا غلب الرجل، أو الدابة إذا غلبت الدابة وأذلة، يقال: شد فلان علي فلان فديثه.[ديخ] ابوزيد يقال قد ديخوا الرجل تديبخا، وقد دوخوا الرجل تدويخا.[ديكة - > الفيلة] [الديل - > الدؤل] [الديون - > جدا]

(حرف الذال)

[الذئاب - > اذؤب] [الذؤابة] وهي الذؤابة.وتقول هذا غلام مدأب ومذأب اي له ذؤابة.[ذاب] ويقال: قد ذاب جسم فلان وانهم جسم فلان، هما سواء.[الذاب - > العيب] [ذابل - > ضامر] [ذات المرار] - > آونة] [ذات النحيين] وقولهم أشغل من ذات النحيين) هي من تيم الله بن ثلعبة، وكانت تتبع السمن في الجاهلية، فأتي خوات بن جبير الانصاري يبتاع منها سمنا، ولم يدرعندها أحدا، فساومها نحيا مملوا، فنظر إليه ثم قال لها: أمسكية حتي أنظرإلي غيره.

فقالت: حل نحيا آخر ففعل، ونظر إليه، فقال أريد غير هذا، فأمسكي هذا، فأمسكته فلما شغل يديها ساورها، فلم تقدر علي دفعة عنها حتي فعل ما أراد وهرب.

وقال:

وذات عيال واثقين بعقلها

خلجت لها جاراستها خلجات

شددت يديها إذ أردت خلاجها

بنحيين من سمن ذوي عجرات

فكان لها الويلات من ترك سمنها

ورجعتها صفرا بغير بتات

فشدت علي النحيين كفا شحيحة

علي سمنها والفتك من فعلاتي

فأخرجته ريان ينطف رأسه

من الرامك المدوم بالثفرات(١)

ثم أسلم خوات وشهد بدرا، فقال رسول اللهصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم :(يا خوات كيف شراؤك؟) وتبسم رسول اللهصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم ،

١٥٩

١٦٠