• البداية
  • السابق
  • 419 /
  • التالي
  • النهاية
  •  
  • تحميل HTML
  • تحميل Word
  • تحميل PDF
  • المشاهدات: 52062 / تحميل: 9763
الحجم الحجم الحجم
اصلاح المنطق

اصلاح المنطق

مؤلف:
العربية

مثل:(العاشية تهيج الآبية) أي إذا رأت التي تأبي العشاء التي تتعشي تبعتها فتعشت معها.

قال أبوالنجم: * يعشي إذاأظلم عن عشائه * وقال الآخر:

تري المصك يطرد العواشيا

جلتها والاخر الحواشيا

الحاشية والحواشي والحشو: صغارالابل.وقد عشي يعشي، إذا كان العشي له خلقة.

(١) لقرط بن التوأم اليشكري كما في اللسان(عشا).

[عشواء - > قنواء] [عشوة] أبوعبيدة وابن الاعربي: يقال أوطأته عشوة وعشوة وعشوة وغلظة وغلظة وغلظة.

[عشوة] وتقول قد أوطأته عشوة وعشوة وعشوة، ولم يعرف الكسائي الفتح.

[عشي - > فعل] [عشي] وتقول: أتيته عشي امس وعشيه امس، وأتيته مسي وامس، أي امس عند السماء.

[عشي - > تغدي] [عشية] وتقول: أتيته عشي وأمس وعشيته وأمس، وأتيته مسي أمسي، وأي عند المساء.

[عشيشة] ولقيته عشيشية وعشيشيات وعشيشيانات.وعشيانات.

[عشيق - > حريف] [عصا] وتقول: هذه عصاي.

قال الله عزوجل:(* هي عصاي أتوكأ عليها *) وزعم الفراء أن أول لحن سمع بالعراق: هذه عصاتي.

[العصصب] ويقال: جارية حسنة العصب، وحسنة الجدل، وحسنة الارم، وحسنة المسد.

ويقال هي جارية معصوبة وممسودة ومجدولة، ومأرومة.

[عصب] ويقال: رأيت حول فلان جمعا وقد عصبوا به، وقد استكفوا حوله، كل ذلك سواء.

[العصب] والعصب: مصدر عصب الريق بفيه يعصب عصبا، إذا يبس وقد عصب فاه الريق.

قال ابن أحمر: * حتي يعصب الريق بالفم(١) * وقال الراجز(٢):

يعصب فاه الريق عصب

عصب الجباب بشفاه الوطب

الجباب: ما اجتمع علي فم الوطب مثل الزبد من لبن الابل، فالجباب للابل مثل الزبد للغنم.

والعصب أيضا: ضرب من برود اليمن.

والعصب أيضا: مصدر عصب رأسه يعصبه عصبا.وعصب الشجرة يعصبها عصبا، إذا ضم

٢٦١

أغصانها وما تقول منها بحبل ثم خطبها ليسقط ورقها.

ويقال(لاعصبنهم عصب السلمة) ويقال عصب الناقة يعصبها: إذا شد فخذها بحبل لتدر، وهي ناقة عصوب، إذا كانت لا تدر إلا علي ذلك. والعصب: عصب الانسان والدابة. وقال: وحكي لي الكلابي: ذلك رجل من عصب القوم، أي من خيارهم.

(١) هو بتمامه كما في التبريزي:

شهدت ولم يشهد وقلت ولم يقل

ومارست حتي يعصب الريق بالفم

(٢) التبريزي:(وأنشد للفقعسي).وفي اللسان(عصب) أنه أبومحمد الفقعسي. [العصر] والعصر: الدهر. والعصر أيضا: مصدرعصرت العنب والثوب وغيرهما عصرا: والعصر: الملجأ، وهي العصرة، وقد اعتصرت بكذاو كذا، إذا لجأت إليه [عصر] أبوعمرو: يقال عصروعصر وعصرللدهر.

وأنشد عن بعضهم(١):

ثم اتقي وأي عصر يتقي

بعلبه وقعله المعلق

والقلع: شبه الكنف.

(١) نسب في اللسان(قلع) إلي أبي محمد الفقعسي. [العصر] والفراء العصر والعصر: الدهر، ويثقل كما يثقل العمر. [العصران - > الجديدان] [العصران - > الملوان] [عصفور - > زنبور] [عصم - > اعصم] [عصو] وتقول: قد عصوته بالعصا، إذا ضربته بها. وقد سطت الرجل والدابة بالسوط، إذا ضربته قال الشاعر(١):

فصوبته كأنه صوت غيبة

علي الا معز الضاحي إذاسيط أحضرا

وقد هروته بالهراوة، وقد سفته بالسيف.

(١) هو الشماخ، كمافي اللسان(سوط). [العصيدة] والعصيدة: التي يعصدها علي المسواط فيمرها به فتنقلب لايبقي في الاناء منها شئ إلا انقلب.

وإنما يأكلون النفيتة والسخنية في شدة الدهروغلاء السعر وعجف المال.

[عصيدة - > الحريرة] [العض] والعض: مصدر عضضت.

والعض: القت والنوي، وهوعلف أهل الامصار، عن أبي عمرو.

[عضادي - > ارقب] [العضاض] وتقول: أبرإليك من العضاض والعضيض، ومن الشباب والشبيب.

[عضاضا - > مضاغا]

٢٦٢

[عضاهي - > غاض] [العضد] أبوزيد: يقال هي العضد والعجز، والعضد والعجز، والعضد والعجر.

[العضد] وقد عضدت الشجر أعضده عضدا. ويقال لما عضد منه: العضد. [العضد] ويقال عضدت الشجرة عضدا. والعضد: ما قطع من الشجر [العضد] والعضد: مصدر عضدته أعضده: إذا كنت له عضدا. وحسي ابن الاعرابي: عضدته أعضدته إذا أصبت.

عضده. والعضد: داء يأخذ الابل في أعضادها، فتبط(١).

قال النابغة:

شك الفريضة بالمدري فأنفذها

شك المبيطر إذ يفشي من العضد

(١) البط: الشق بالمبط، وهو المضع.

[عضد - > افخ] [عضد - > يقظ] [عضروط - > عسيف] [عضو] وحكي بعضهم عضو وعضو ونصف ونصف.

[عضة - > غاض] [العضيض - > العضاض] [العضيهة] والعضيهة: أن تعضه الانسان وتقول فيه ماليس فيه.

[العطب - > القطن] [عطرة - > مخضير] [عطس - > دمع] [عطش - > يقظ] [العطن] والعطن: مصدر عطنت الاهاب أعطنه، إذا لففته ودفنته ليسترخي صوفه وشعره، وقد انعطن الاهاب.

والعطن: مبارك الابل حول الماء.

[عظاء‌ة] قالوا: عظاء‌ة وعظاية، وصلاء‌ة وصلاية، وعباء‌ة وعباية، وسقاء‌ة وسقاية، وامرأة واثارء‌ة ورثاية.

[عظام] قال أبوزيد: قالوا: رجل عظام وجسام وضخام طوال.

[عظاية - > عظاء‌ة] [العظم] والعظم: الواحد من العظام.

وعظم الرجل: خشبة بغيرأداة.

وعظم الشئ: أكثره.

[العفا - > العفو] [العفج - > الكذب] [العفر] والعفر: الرجل الشجاع الجلد والفعر من الظباء(١) يعلو بياضها حمرة.

٢٦٣

(١) ب والتبريزي:(من الظباء ظناء). [عفرة] ومنهم من يقول: اتانا في أفرة الحر فيفتح الالف، وحكي الكسائي: ان منهم من يجعل الالف عينا، فيقال: اتانا في عفرة وعفرة. [عفف] قال الفراء(١)]: ما كان علي فعلت من ذوات التضيعف غير واقع(٢) فإن يفعل منه مكسور العين مثل عففت أعف، وخفف أخغف(٣)، وشححت أشح. وما كان علي فعلت من ذوات التضعيف واقعا، مثل رددت وعددت ومددت فإن يفعل منه مضموم، إلا ثلاثة أحرف نادرة، وهي: شدة يشده يشدة وعلة يعله ويعلة من العلل وهو الشرب الثاني، ونم الحديث ينمه.

فإن جاء مثل هذا مما لم نسمعه فهو قليل، وأصله الضم. قال: وما كان علي أفعل وفعلاء من ذوات التضعيف، فإن فعلت منه مكسور العين ويفعل مفتوح مثل أصم وصماء، وأشم وشماء، وأحم وحماء وأجم وجماء. تقول: صممت رجل تصم، وقد جمعت ياكبش تجم.

(١) التمكلة من ب، ح‍، ل.

(٢) غير واقع، أي غير متعد إلي المفعول.

(٣) ب فقط:(وجففت أجف).[العفو] قال الفراء: يقال هو العفو والعفو والعفو والعفا، لولد الحمار. قال: وأنشدني المفضل لحنظلة بن شرقي:

بضرب يزيل الهام عن سكناته

وطعن كتشها في العفا هم بالنهق

قال: وأنشدنيه ابن لاعرابي عن المفضل العفا(١).

(١) هذه الضبط من ب، ح‍، ل.

[عفو] وقد عفوت عن الرجل فأنا أعفوا عفوا.وقد عفوته أعفوه، إذا أتيته، بالواو لاغير.

[العفو] والعفو: مصدر عفوت عن ذنبه أعفو عفوا(١). والعفو: ولد الحمار.

(١) الحق بهامش الاصل:(والعفو، بالفتح، فضل المال لقول الله عزوجل:(يسئلونك ماذا ينفقون قل العفو). [عفو - > عدو] [عق - > اعق] [عقاب] وتقول: هذه عقاب، والجمع القليل أعقب، والجمع الكيثر عقبان.

[عقار] تقول: ماله دار ولا عقار، ولاتقل عقار، والعقار النخل، ويقال أيضا بيت كثير العقار، إذا كان كيثر المتاع.

[عقار - > دار] [عقام - > كهيم] [عقب] وتقول: جئت في عقب شهر رمضان وفي عقانه، إذا جئت بعد ما يمضي.

جئت في عقبه، إذا

٢٦٤

جئت وقد بقيت منه بقية.وجاء فلان معقبا، جاء في آخر النها ر.

[وفلاان يسقي علي عقب آل فلان أي بعدهم. وتقول: ذهب فلان وعقبة فلان: بعده.واعقبة فلان أيضا(١)](١) التكملة من ب، ح‍، ل. [عقب] ويقال هذا فرس ذو عقب، إذا كان يجئ منه جري بعد جريه الاول. والعقب الدابة الذي تعمل منه الاوتار.

[عقبان - > عقب] [عقبان - > عقاب] [العقد] ويقال: رأيت في عنق فلانة عقدا حسنا، ورأيت في عنقها كرما حسنا ولطاحسنا، كله بمعني العقد [العقد] والعقد: مصدر عقدت الخيط والحبل والعهد. والعقد: التواء في ذنب الشاة، ويكون فيه مثل العقدة. ويقال شاة أعقد بين العقد.

[عقد - > اذلل] [العقر] والعقر: النقصر. والعقر أيضا: مصدر عقرت.

والعقر: مصدر امرأة عاقر، قال ذو الرمة: * ورد حروبا قد لقحن إلي عقر(١) * فال الاصمعي: والعقر من الحوض: مقام الشاربة. قال ابن الاعرابي وأبوعبيدة: العقر موخر الحوض(١) صدره عند التبريزي: * فصد إصار الدين أيام أذرح * [عقر] الاصمعي: عقر الدار وعقرها: أصلها.

[عقرة - > عقور] [عقرة - > وكلة] [عقل] وتقول: قد عقلت عن فلان، إذاأعطيت عن القاتل الدية. وقد عقلت المقتول أعقله عقلا.

قال الاصمعي: وأصله أن يأتوا بالابل فيعقلوها بأفنية البيوت، ثم كثر استعمالهم هذاالحرف ختي يقال: عقلت المقتول، إذا أعطيت ديته دراهم أو دنانير.

[العقل] والعقل: ضد الحمق.

والعقل: أن يفعل يد البعير.

وهوأن يشد وظيفة إلي ذراعه.

والعقل: الدية.

والعقل: ضرب من الوشي.

والعقل: أن يستمسك البطن، يقال قد عقل بطنه، والعقل: أن يفرط الروح في الرجلين حتي يصطك العرقوبان.

قال الجعدي: * مفروشة الرجل فرشا لم يكن عقلا(١) *

(١) صدره كما في التهذيب واللسان(عقل): * مطوية الزورطي البئر دوسرة *

[العقم] الكسائي: يقال رحم معقومة، ومصدره العقم والعقم.

٢٦٥

[العقم] والعصم: ضرب من الوشي.

والعقم: مصدر امرأة عقيم.

[عقور] وتقول: كلب عقور، وسرج عقرة ومعقر وعقر.

قال البعيث: * ألح أكتافهم قتب عقر(١) * وكذلك: رجل عقر ومعقر وعقرة.

ولايقال عقورإلا في ذي الروح(١) صدره في اللسان(عقر): * ألد إذا لاقيت قوما بخطة * [عقوق - > اعق] [العقول - > الذنوب] [عقي - > اعقي] [عقيصتان - > ظفيرتان] [العقيقة] والعقيقة: صوف الجذع.

[عقيقة - > اعق] [عقيم - > كهيم] [عكة] ويقال لمثل الشكوة مما يكون فيه السمن عكة، ولمثل البدرة المساد.

[العكدة - > العكرة] [العكر] والعكر: مصدر عكر عليه، إذا عطف، يقال إن فلانا لعكار في الحروب، أي عطاف كرار.

والعكر: عكر الماء والزيت والعكر أيضا: جمع عكرة من الابل، وهي القطعة الضخمة والعكرة والعكدة: أصل اللسان. [عكرا] وقد عكرعليه عكرا، إذا رجع عليه وعطف. ويقال: إن فلانا لعكارة(١) في الحروب. ويقال: قد عكر النبيذ وغيره يعكر عكرا.

وعكرة: آخره وخاثره.

(١) ب، ح‍،:(لعكار).

[العكرة] ويقال: فلان يشتكي عكرة لسانه ويشتكي عكدة لسانه، وهما أصل لسانه.

والعكرة: القطعة من الابل تكون، خمسين أو نحوها.

[عكرة - > معكر] [العكم] والعكم: مصدر عكمت المتاع أعكمة عكما.

والعكم: نمط المرأة تجعله كالوعاء، وتجعل فيه دخيرتها.

[العكي - > يثربي] [عل] ويقال: أتيته من عل، بلا واو مضمومة اللام، قال الشاعر:

في كناس ظاهر يسترها

من عل الشفان هداب الفنن

وأتيته من علو بضم اللام وإسكان الواو.

قال أوس بن حجر:

فملك بالليط الذي قشرها

كغرقئ بيض كنة القيض من علوملك

٢٦٦

أي لين، يقال ملكت العجين: لينته.

ويقال من علي بالياء ساكنة مكسورة ما قبلها، قال امرؤ القيس:

مكر مفر مقبل مدبر معا

كجلمود صخر حطه السيل من عل

بالياء ساكنة. ويقال: أتية من علو ساكنة اللام مضمومة الواو، ومن علو بسكون اللام وفتحة والواو، ومن علو بسكون اللام وكسرالواو. قال أعشي باهلة:

إني أتتني لسان لا أسربها

من علو لاعجب فيها ولا سخر(١)

ويروي من علو. ويقال: أتيته من عال، قال الراجز:

ينجيه من مثل حمام الاغلال

وقع يد عجلي ورجل شملال

وظمأي النساء من تحت ريا من عال

أراد: ينجي هذا الفرس من خيل مثل حمام ترد غللا من الماء وهو الماء يجري في أصول الشجر.

ويقال أتيته من معال. قال ذو الرمة: فرج عنه حلق الاغلال * جري العلي وجرية الحبال(٢) * ونغضان الرحل من معال(٣)

(١) في هامش الاصل:(وفي نسخة منها ولا سخر).

(٢) في الهامش الاصل:(في نسخة جذب العلي) ب:(جذب البري) التبريزي(جذب العري).

(٣) في هامش الاصل:(في نسخة: ونغصات الرجل).

[عل - > عفف] [علا] ويقال: قد علا في الحبل يعلو علوا. وقد علي في المكارم يعلي علاء.

[علاق] ويقال ما بالارض علاق وما بها لماق، أي مرتع. [علاوة] وتقول ضربت علاوته، أي رأسه. وقعد فلان في علاوة الريح وسفالتها وما علق علي البعير بعد حمله مثل الاداوة والسفرة فهو العلاوي، وواحدتها علاوة. [علالي - > بخاتي] [العلث] والعلث: أن يخلط حنطة بشعير، يقال علت الطعام يعلثه علثا، ومنه اشتتق علاته. والعلث: شدة القتال، يقال قد علث بعض القوم ببعض. [العلث - > الغلث] [علط - > لغطا] [علف] ويقال: قد علفت الدابة وقد رسنتها بغير ألف، وقد حششت بعيري، وقد حميت المريض أحمية حمية، وقد حميت أنفا(١) أن أفعل كذاو كذا حمية ومحمية، إذا أنفت أن تفعله.

(١) ب:(أنفا) بفتح النون وفي ل بالسكون والفتح معا. [علف - > اعلف] [علفوف - > اهيف] [العلق] والعلق: العيب الذي يكون في الثوب وغيره. والعلق: الشئ النفيس.

[العلق] والعلق: الجدبة في الثوب والعلق: الكرة

٢٦٧

وأداتها، يقال إعرني علق برك.

والعلق: علق الدم. والعلق: شئ شبية بالدود أسود يكون في الماء. والعلق: مصدر علق به يعلق علقا، إذا تعلق الدود بحنك الدابة إذا شرب الماء.والعلق والعلاقة، ومن الحب، يقال في مثل: (نظرة من ذي علق)، أي من ذي هوي قد علق بمن يهواه. قال المرار:

أعلاقة أم الوليد بعد ما

أفنان رأسك كالثغام المخلس

[علق - > اعلق] [علقا] ويقال: قد علقت الابل العضاة تعلقها علقا، إذا تسنمتها.وهي إبل وعوالق ومعزي عوالق.وقد علق الظبي في الحبالة يعلق علقا.وقدعلق حبها بقلبه يعلق علقا.

ويقال في مثل:(نظرة من ذي علق). يقال: قد علق الدابةمن العق). [علم]

وتقول: قد علمت أن فلانا خارج، بمنزلة علمت. قال الشاعر، قال أبويوسف، أنشده

الاصعي، وأنشدناه الاحمر:

تعلم أنه لاطيرإلا

علي متطير وهي الثبور

بلي شئ يوافق بعض شئ

أحايينا وباطلة كثير

ومن ينزح به ولابد يوما

يجئ به نعي أو بشير(١)

فإذا قال اعلم أن زيدا خارج، قلت: قد علمت.وإذا قال لك تعلم أن زيدا خارج لم تقل قد

تعلمت.

(١) كتب إزاء‌ه في هامش ب(ذكر أن النابغة الذبياني خرج مع زبان سيار للغزو، فرأي جرادة فقال: جرادة تجرد ذات ألوان.فأنصرف متطيرا ومضي زبان فغنم وسلم.وفلما قفل قال شعرأ فيه هذه الابيات. [علم - > اعلم] [العلم] والعلم: مصدر علمت شفته أعلمها علما. والعلم: الشق في الشفة العليا. والعلم:الجبل(١).والعلم علم الثوب.

(١) في الاصل:((والعلم علم الجبل) صوابه من ب، ح‍ والتبريزي.

[علم - > فعل] [علن] وقد علن [الامر(١)] يعلن، وعلن يعلن.

(١) التكملة من ب، ح‍، ل. [علنة] ورجل علنة: الاذا كان يبوح بسره. [علو]

الفراء: يقال علوت وعليت وسلوت وسليت.وقد حلبت بعيني وصدري، وفي عيني وصدري، وقد حلا يحلو. [علو - > سفل] [علو - > سلو] [علوان - > ظبيان]

[علوت - > آثار]

٢٦٨

[علوصا - > لواصا]

[العلوفة - > الجزورة] [العلوق - > اللدود] [علون - > عنون] [علي - > سلو]

[علي - > علو] [العلية - > السفلة] [العليفة] والعليفة: الناقة أوالشاة تعلفها ولا نرسلها فترعي.[العليقة]وهي العليقة. وقال الشاعر:

وقائلة لا تركبن عليقة

ومن لذة الدينا ركوب العلائق

وقال آخر:

أرسها عليقة وقد علم

أن العلقيات يلاقين الرقم

يعني أنهم يودعون ركابهم ويركبونها.ويخففون من حمل بعضهن.

وقال آخر(١):

رخو الحبال مائل الحقائب

ركابة في القوم كالجنائب

(١) زاد في ب:(وهو الحسن بن مزرد).

[العليقة - > بيهم] [العم]

والعم: الجماعة من الحي وقال مرقش:،

ولا يبعد الله التلبب وال

غارات إذ قال الخميس نعم

والعدوبين المجلسين إذا

آد العشي وتنادي العم

* التلبب: التحزم بالسلاح. قال عنترة: * هذا غبار ساطع فتلبب * وقال المنخل اليشكري: * واستلا موا وتلببوا * إن التلبب للمغير * قوله نعم، معناه هذا نعم فأغيروا عليه. (وقوله والعدوبين المجلسين) أي يستبقون. وتنادي:تجالس في النادي والندي والمنتدي:مجلس القوم ومتحدثهم في أفنيتهم.وآد العشي: مال. قال الهذلي(١):

أقمت به نهار الصيف حتي

رأيت ظلال آخره تؤود

والعم: أخو الاب. والعمم: الجسم التام، يقال إن جسمه لعمم وإنه لعم الجسم.ويقال نخلةعميقة ونخيل عم، إذا كانت طويلة.

(١) هاتان الجملتان والشاهد بعدهما ساقطتان من ح. [العم]: أخوالاب. والعم: الجماعة قال مرقش: والعدو بين المجليسن إذا * آد العشي وتنادي العم تنادي العم، أي تجالس الجماعة.

والعم:الطوال، يقال نخلة عميقة ونخيل عم. [العماس - > تعاس] [العمد]

والعمد: مصدر عمدت للشئ أعمد له عمدا،إذا دعمته.والعمد في السنام، وهو أن ينشدخ

٢٦٩

انشداخا، وذلك أن يركب وعليه شحم كيثر.يقال بعير عمد.

قال لبيد:

فبات يركب جانبيه

ومن البقار كالعمد الثفال

أي إذا كان كيثرا، ومنه رجل عميد ومعمود، أي بلغ منه الحب.ويقال عمد الثري يعمد عمدا، إذا كان كثير فقضت منه علي شئ فتعقد واجتمع من ندوته.

قال الراعي:

حتي غدت في بياض الصبح طيبة

ريح المباء‌ة تخدي والثري عمد

[عمد - > كلل] [عمر] وقال قد طال عمرك وعمرك. قال أبوعبيدة: فيه ثلاث لغات، يقال عمر وعمر وعمر. [عمر - > اعمر] [العمران] والعمران أبوبكر وعمر فغلب عمر لانه أخف الاسمين.وقيل لعثمان رحمه ‌الله عليه: تسلك سيرة العمرين.

وقال الفرزدق، يمدح هشام بن عبدالملك:

فحل بسيرة العمرين فينا

شفاء للقلوب من السقام

قال الفراء: أخبرني معاذ الهراء قال: لقد قيل سيرة العمرين: قبل أن يولد عمر بن عبدالعزيز.

قال أبوعبيدة فإن قيل كيف بدئ بعمر قبل أبي بكر وهو قبله، وهو أفضل منه؟ فقيل: إن العرب تفعل هذا، يبدء‌ون بالاخس، يقولون ربيعة ومضر وسليم وعامر ولم يترك قليلا وكثيرا،

قال أبويوسف: وزعم الاصمعي عن أبي هلال الراسبي، عن قتادة، أنه سئل عن عتق أمهات

الاولاد، فقال: أعتق العمران فما بينهما من الخلفاء أمهات الاولاد.ففي قول قتادة عمر بن الخطاب وعمر بن عبدالعزيز، لانه لم يكن بين أبي بكر وعمرخليفة.

[العمران] العمران: عمرو بن جابر بن هلال بن عقيل بن سمي بن مازن بن فزارة، وبدر بن عمرو بن جؤية بقن لوذان بن ثعلبة بن عدي بن فزارة، وهما روفا فزراة.

قال قراد بن حنش الصاردي من بني الصارد بن مرة:

إذااجتمع العمران عمرو بن جابر

وبدر بن عمرو خلت ذبيان تبعا

وألقو مقاليد الامور إليهم

جميعا قماء كارهين وطوعا

[عمروش - > زنبور] [عمق] الفراء: يقال عمق البئر وعمقها. [العمق] وهو العمق، لمنزل من منازل مكة.والعامة تقول العمق [عمية - > عذبة] [عميتة - > بسيخة] [عميد - > العمد]

[عميمة - > العم] [عن - > ان]

٢٧٠

[عنان] وقولهم:(شاركة شركة عنان) أي اشتركا في شئ خاص، كأنه عن لها شئ أي عرض، فشترياه واشتركا فيه [عنان - > مفاوضة] [العنة - > الخطيرة] [عند] ويقال: هذا هبة لك من عندي، وهبة لك من لدني، وهبة لك من لدي وهبة لك من تلقائي.

[عند] ويقال عند وعند وعند. [عند - > بد] [العنصر] وهو لئيم العنصر والعنصر، اي الاصل [عنصل] ابن الاعرابي: يقال عنصل وعنصل للبصل البري.

[عنظي - > الجرس] [العنق]والعنق مؤنثة وقد تذكر. [عنقاد - > الجذمار] [عنقود - > الجذمار] [عنك - > هزيع] [عنن - > عنو] [العنق]ويقال فلان شديد العنق، وشديد الرقبة و، شديد الهادي، وشديد الكرد، وكل ذلك يعني به العنق. يقال اضرب عنقه، واضرب كرده.

[عنو] وتقول: قد عنوت له، إذا خضعت له، وقد عنوت في بني فلان، إذا كنت فيهم عانيا، أي أسيرا. وقد عنت الارض بالبنات تعنوا عنوا، إذا ظهر نبتها، قال عدي:

فيأكلن ماأعني الولي فلم يلث

كأن بحافات النهاء المزارعا

قوله أعني الولي، أي أنبته الولي، هوالمطر الذي بعد الموسمي، فهذه بالواو ولاغير. وقد عنيت بكلامي بالياء لاغير

[عنو - > عنون]

[عنوا]وقد عنوت في بني فلان فأنا أعنوا عنوا، إذا كنت فيهم أسيرا. ويقال ما عنت الارض بشئ، أي ما أنبتت شيئا، تعنو.قال ذوالرمة.

ولم يبق الخلصاء شئ عنت به

ومن الرطب إلا يبسها وهجيرها

ويقال: قد عني يعني عناء إذا تعب ونصب.

[عنوان]وعنوان الكتاب وعنيان.

[عنوان - > عنون]

[عنون]وقد عنوت الكتاب أعنونه عنونه، وعنونه

٢٧١

أعنوه، وقد عننت الكتاب وعلونته.

وتقول: هوعنوان الكتاب، فهذه اللغة الفصيحة. وتقول: هوعنيان الكتاب.وأنشد الاصمعي لشاعر(١) يرثي عثمان بن عفانرحمه‌الله :

ضحوا بأشمط عنوان السجود به

يقطع الليل تسبيحا وقرآنا

(١) هو حسان أيضا، كما في اللسان(عني)

وحكي: لم تعن بلادنا بشئ ولم تعن بلادنا بشئ، يريد لم تنبت شيئا.

[عني - > عنو] [عنيان - > عنوان] [عنيان - > عنون] [عواث - > الخشاش] [عوار - > الخشاح] [عوج] وتقول: في العود عوج وتقول عوج، والارض وعوج.قال الله عزوجل:(* لا تري فيهاعوجا ولا أمتا *) وقال:(* الحمد الله الذي أنزل علي عبده الكتاب ولم يجعل له عوجا.قيما *) قال أبومحمد: وسمعت أبا الحسن الطوسي يحكي عن أبي عمرو الشيباني قال: يقال في كل شئ عوج الا قولك عوج عوجا، فإنه ففتوح. [العود]والعود: الهرم من الابل، وجمعه أعواد وعودة.ويقال عاد يعود عودا.ويقال هؤلاء عود فلان،أي عواده. والعود من العيدان.

[العوذ] والعوذ: مصدر عاذبه يعوذ عوذا وعياذا. والعوذ:الحديثات النتاج من الابل.

[عوذ]ويقال عوذ بالله، منك أي بالله.قال الشاعر:

قالت وفيها حيدة ودعر

عوذ بربي منكم وحجر

فتقول العرب عند الامر ينكرونه: حجرله، أي دفعا له، وهو استعادة من الامر.ويقال أفلت فلان من فان عوذا، إذا خرفه.لم يضربه، أوضربه وهو يريد قتله فلم يقتله. [عوط]ويقال عائط، وعوطا عيط، إذا اعتاطت الناقة أعواما فلم تحمل. [العوفان] والعوفان في سعد: عوف بن سعد، وعوف بن كعب ابن سعد. [عون - > معونة] [عهر] وتقول: قد زني وعهر، فهذا يكون بالامة والحرة. ويقال في الامة خاصة: قد ساعاها، ولا تكون المساعاة إلا في الاماء.

وفي الحديث:(إماءساعين في الجاهلية).

و(أتي عمر برجل ساعي أمة).

[عي - > اعيي]

[عياذا - > العوذ]

٢٧٢

[العيب] يقال هو العيب والعاب وهو الذيم والذام.

قال: وسمعت أبا عمرو يقول: هو الذام والذا ب،والذيم والذين واحدة بالنون والاخري بالميم قال: وقال الانصاري(١):

رددنا الكتيبة مفلولة

بهاأفنها وبها ذانها

قال: وقال الكناز الجرمي:بها أفنها وبها ذابها بالباء.

(١) هو قيس بن الخطيم.التبريزي. [العتيل - > عسيف] [عيد - > غرفة] [عيذ - > عائشة] [العير] والعير: الحمار والعير النصل، وهوالناتي في وسطه.وغير القدم والكف(١): الناتي في وسطها. وعير الورقة: الخط الناتي فئ وسطها. والعير: الابل التي تحمل الميرة.

(١) في الاصل(القدم الكثيف) والتصويب من التبريزي [عبر - > عاير] [العيس]

والعيس: ماء الفحل، ويقال قد عاسها يعيسها عيسا والعيس: جمع أعيس وعيساء، وهي الابل البيض يخلط بياضها شئ من الشقرة. [عشية - > عايشة] [عيط - > عوط] [عيمان - > اشتهي] [العين] والعين: التي يبصر بها الناظر.

والعين: أن تصيب الانسان بعين. والعين: عين: عين الركبة. والعين: التي

يخرج منها الماء. والعين: الدنانير والعين: مطر أيام لا يقلع والعين: وماعن يمين لقبة قبلة العراق،يقال نشأت السماء من قبل العين. ويقال في الميزان عين، إذا رجحت إحدي كفتيه عليالاخري. والعين: عين الشمس. والعين: أهل الدار. قال الراجز: * تشرب ما في وطبها قبل العين *

والعين: مصدر: مصدر أعين بين العين.

[عينا]

وتقول: هو هو عينا وهو هو بعينه

[عينا]

وانشد:

ازمان عيناء سرور المسرور

عيناء حوراء من العين الحير(١)

(١) نسبه التبريزي إلي منظور بن مرثد الاسدي.

[عيون] وتقول: هذا رجل عيون، أي شديد العين. [عيي - > اعيي]

٢٧٣

(حرف الغين)

[الغائط - > يتوجه]

[غاث - > استغاث]

[غار - > اتهم]

[غار - > اغار]

[غار]

وقال أبوعبيدة: يقال غرت فلانا أغيره، تقديرها بعت أبيع.وقوم يقولون غرته أغورة أي نفعته.

قال الهذلي(١):

ماذا يغيرابنتي ربع عوايلهما

لا ترقدان ولا بوسي لمن رقدا

ويقال ذهب فلان يغير أهلة، أي يميرهم وينفهم.

قال الباهلي(٢):

ونهدية شمطاء أو حارثية

وتؤمل نهباء من بنيها يغيرها

وغارني الرجل ويغورني، إذا أعطاك الدية.والاسم الغيرة وجمعها غير.

(١) التبريزي: عبد مناف بن ربع الهذلي.

(٢) التبريزي: مالك بن رغبة الباهلي.

[الغاران]

والغاران: البطن والفرج و، هما الاجوفان.يقال للرجل: إنما هو عبد غارية.

قال الشاعر:

ألم تر أن الدهر يوم وليلة

وأن الفتي يسعي لغارية دائبا

* [غاض] ويقال: هذا بعير غاذض، إذا كان يأكل الغضي وإبل غواض.فإذا اشتكي عن أكل الغضي، قيل بعير غض.

وإذا نسبته إلي الغض، قلت بعيرغضوي.فإذا كان يأكل العضاه قلت بعيرعضة.وبعير عاض يرعي العض، وهو في معنيعضة.والعض هو العضاة.يقال بنو فلان معضون، أي ترعي إبلهم.العض.وبنو فلان مشرسون، أي ترعي إبلهم الشرس، وهي عضاه

٢٧٤

الجبل وإذا نسبت إلي العضاة قلب عضاهي.قال الراجز:

وقربوا كل جمالي عضة

فإذا أكل الحمض قلت حامض

فإذا نسبت إلي الحمض قلت حمضي

وإلي الخلة قلت بعير خلي، وإبل خلية.وقد أخللتها.

[غاض - > ابقل] [غال - > اغال] [غبارة - > ضراوة] [غبر] ويقال: قد غبر الشئ يغير، ويقال: قد غبر الجرج يغيرغبرا إذا اندمل علي لحم ميت، أوعلي عظم أو علي نصل، ثم ينتقض بعد [غبر - > اغير] [غيط - > اغيط] [الغبن - > الشعر] [غبن - > رشد] [الغبن] والغبن في الشراء والبيع، يقال غبنة يغبنه غبنا. والغبن: ضعف الرأي، يقال في رأية غبن، وقد غبن رأية [الغبيبة] والغبيبة من البان الغنم: صبوع الغنم غدوة حتي يحلبوا عليه من الليل ثم يحضوه من الغد. [غبيس - > سمر] [الغنم - > الفل] [الغث]

ويقال من [اللحم(١)] الغث: قد غثثت يالحم تغث.غثثت تغث في المنطق تغث.

(١) التكملة من ب، ح‍، ل.

[غث - > اغث] [الغث - > اوعب] [غثي] ويقال: قد غثت نفسه تغثي وغثيا.

ويقال: قد غثا السيل امرتع اذا جمع بعضه إلي بعض. [غثيثة] ويقال: قد ذهبت غثيثة الجرح وهي قيحه ولحمة الميت.

[غداء - > تغدي] [الغددة] والغددة [لواحدة الغدد].[الغدر]

ويقال: ما أثبت غدره، أي أثبته عند الغدر،

والغدر: الحجرة واللخاقين من الارض المتعادية،يقال ذلك للفرس وللرجل، إذا كان لسانه يثبت في موضع الزلل والخصومة.

[غدرا]

ويقال: قد غدرالرجل غدر الرجل يغدر غدرا.وقد غدرت الشاة، إذا تخلفت عن الغنم.

٢٧٥

[غدرا] ويقال: قد غدر الرجل ذمته يغدر غدرا.وقدغدرت الناقة عن الابل عن الغنم، تغد غدرا، إذا تخلف عنها. [غدران] وتقول: قد استغدرت ثم غدر، أي صارت ثم غدران.

[غدي - > فعل] [غذا - > نفخ] [غذا - > نفخ] [غذامير - > زمجرة] [غذمرة - > زمجرة] [غذو] وتقول: قد غذوته غذاء حسنا، ولا تقل غذيته.وقد عروت الرجل، إذا أتيته فهو معرو.وقدعزوته إلي أبيه إذا نسته إليه وعزيته لغة، وقد اعتزيت أنا إلي أبي.

[غذيمة - > وديعة] [غرا - > اغري] [الغرب]

والغرب: الدلوا الكبيرة من مسك ثور يسني بها علي البعير.

وغرت كل شئ: حده.ويقال في لسنانه غرب، أي حدة.

والغرب أيصا: عرق يسقي فلا ينقطع.

والغرب: الماء يسيل بين الحوض والبئر.

والغرب: ضرب من الشجر.

[غرب] ويقال أصابه سهم غرت، إذا أصابه سهم لا يعلم من رماه به.

[غرثان - > البيسة] [غرد] قال: وقال الكسائي: واحد الغردة من الكمأةغرد.

قال.وسمعت أنا غرد. [غرد - > حن] [الغرز]ويقال شددت غرز الرحل، وهو بمنزلة الركاب للسرج. ويقال: شددت وضين الرحل، وعرض الرحل، وشددت غرضه الرحل وتصيديره، وهوللرحل بمنزلة الحزام للسراج. ويقال للقيب البطان. [الغرس] والغرس: غرسك الشجرة.

والغرس: واحد الاغراس، وهي الرقيعة تخرج علي الولد إذا خرج كم من بطن أمه.

وأنشد:

يتركن في كل مناخ أبس

كل جنين مشعرفي الغرس(١)

يريد: عليه شعر نابت.

(١) الرجز لمنظور بن مرثد الاسدي، كما نص التبريزي.

[غرض]

ويقال: قد عرضت المرأة سقاء‌ها، إذامخضته، فإذا صار ثميرة قبل أن يجتمع زبدة صبته فسقته القوم.وقد عرضا السخلنغرضة عرضا، إذا فطنماه قبل إناه.وقد غرضناالحوض، إذا ملاناه.

قال الراجز:

ولا تأويا للحوض أن يفيضا

أن تعرضا خيرمن أن تغيضا

٢٧٦

وقد غرضت بالمقام أغرض غرضا، إذا ضجرت.وقد غرضت إلي لقائكم أي اشتقت.

[الغرض] والغرض، حزام الرحل، وهي الغرضة، والغرض: المل‌ء، يقال غرضت الحوض أغرضه إذا ملاته. قال الراجز:

لاتأويا أن تأويا للحوض أن يغضيا

أن تغرضا خيرمن أن تغيضا

والغيض: النقصان. قال الراجز:

لقد فدي أعناقهن المحض

والدأظ حتي مالهن غرض

أي كانت لهن ألبان يقري منها ففدت أعناقها من أن تنحر للاضياف، والدأظ: الامتلاء.

والغرض:الضجر. والعرض: الاشيقاق، يقال غرضت إلي لقائك أغرض، عرضا، أي اشتقت إلي. قال ابن هرمة:

إني غرضت إلي تناصف وجهها

غرض المحب إلي الحيبب الغائب

والغرض: الشئ ينصب فيرمي فيه. [الغرض - > الغرز] [غرض - > نرخ] [الغرف] والغرف: مصدر غرفت الماء والمرق أغرفه غرفا. ويقال غرف ناصية الفرس يغرفها غرفا، إذا جزها.

والغرف: شجر، يقال غرفت الابل،إذا اشتكت بطونها عن أكل الغرف. [غرفة - > خطوة] [غرو - > اغري] [الغرور] والغرور: الشيطان.قال الله عزوجل:(ولايغرنكم بالله الغرور). والغرور: ما اغترته به من متاع الدينا. وقال الله جل ثناؤه:(* وماالحياة الدينا إلا متاع الغرور *) [الغريزة - > الطيبعة] [الغريزه - > النحيتة] [الغريفة] والغريفة: التي تكون في أسفل قراب السيف،جلدة من أدم فارغة نحو من شبر تذبذت، وتگون مفرضة، مزينة قال الطرماح وذكر مشفر البعير:

خرجع النعو مضطرب النواحي

كأخالاق الغريفة غضون

[غزلا]وقد غزلت المرأة غزلها غزلا.وقد غزل الكلب يغزل غزلا، وهو أن يطلب الغزال حتي إذا أدركه وثقل من فرقه انصرف عنه ولهيمنه(١) ويقال: قد ضمدت الجرح وغيره أضمده

ضمدا والضمد أيضا: رطب ويابسه إذا اختلط، يقال للابل: هي تأكل من ضمد الوادي، أي من رطبه ويابسه. وقد أضمدالعرفج، إذا تجوفته الخصومة ولم تندر منه، أيكانت في جوفه.

ويقال: قد ضمد عليه يضمد ضمدا، إذا أحن عليه.

قال: وسمعت منتجعاالكلابي وأبا مهدي يقولان: الضمد الغابر من الحق، يقال لنا عند بني فلان ضمد، أي غابرمن حق معقلة أو دين.

٢٧٧

(١) في غيرالاصل:(انصرف ولهي عنه).

[غسا]

ويقال: غسا الليل يغسو غسوا، غسي يغسا،وأغسي يغسي.

قال ابن أحمر:

فلما غسا ليلي وأيقنت أنها

هي الاربي جاء‌ت بأم حبوكري

ويقال سري الرجل يسري، وسرا يسرو، وسرويسرو.[كله غير.مهموز(١)].

قال:* وابن السري إذا سري أسراهما *

وقد سخا يسخو وسخي يسخي وسخو يسخو، إذا كان سخيا.

(١) التكملة من ب، ل. [الغسل] والغسل: مصدر غسلت الشئ غسلاوالغسل: ما غسل به الرأس من خطمي أو غيره:

[الغسل] والغسل: ما غسل به الرأس. والغسل: الماء الذي يغسل به.

[غسلة] وفحل غسلة: كثير الضراب لايلقح.

[غسلة - > ابردة] [الغسول - > الطهور] [غسي - > غسا] [غسيل - > جديد]

[غشي] ويقال: بكي الصبي حتي غشي عليه، وبكيحتي أفحم وهو يفحم إفحاما وفحاما.

[غض]وقد غصصت باللقمة فأنا أغص بها غصصا. قال أبوعبيدة: وغصصت لغة في الرباب. [غض - > غاض] [غضارة - > غضراء] [الغضب] والغضب: الاحمر الشديد الحمرة ويقال أحمرغضب. والغضب: مصدرغضب يغضب غضبا. [غضة] وقال الكسائي: العرب تختلف في فعل غضة بضة، فيقول بعضهم: غضضت وبضضت،وهي تغض وتبض غضاضة وبضاضة، وبعضهم يقول: غضضت وبضضت وهي تغض وتبض.

[غضراء] ويقال: أباد الله غضراء هم، أي خيرهم وغضارتهم. ويقال بنو فلان مغضورون، إذا كانوا في غضارة من العيش. قال الاصمعي: ولا يقال خضراء هم.

قال: والغضراء طينة خضراء علكه، تقال: أنيط بئره في غضراء.

[غضغض - > نزح] [الغضف]

والغضف: مصدر غضف أذنه ويقال قد غضف أذنه يغضفها غضفا، إذا كسرها.

٢٧٨

والغصف: انكسار الاذن.

[غضوي - > غاض] [غطس - > غط] [غط] ويقال: غط فلان فلانا في الماء، وغطسه،ومقلة وكل ذلك سواء. [غفة - > الطبع] [الغفر]

والغفر: مصدر غفرله ذنبه يغفره.والغفر أيضا: مصدر غفر المريض يغفر غفرا إذا نكس، وقد غفر الجرح يغفر. قال الاسدي(١):

خليلي إن الدار غفر لذي الهوي

كما يغفر المحموم أو صاحب الكلم

وأي إذا وقف في الديار عاودة هواه فنكس،لتذكره من كان يحل بها.

والغفر: ولد الاروية،وهي الاثني من الوعول، والجمع أغفار.والام ومغفر.

قال بشر:

وصعب يزل الغفرعن قذفاته

وبحافاته بان طويل وعرعر

(١) هو المرار الفقعسي الاسدي، كما في اللسان(غفر).

[غفل - > ساء] [غفل - > رخصة] [غفل - > اغفل]

[غفيرة]ويقال ما رأيت كاليوم غفيرة وسط قوم للرجل الشريف يقتل.

[غفيرة] ويقال ليست فيهم غفيرة، أي يغفرون ذبنا. وقال الراجز(١):

يا قوم ليست غفيره

فامشوا كما تمشي جمال الحيره

(١) هو صخر الغي، كما في ب واللسان(غفر).

[غل - > اغل] [الغل] والغل: الغش والعداوة والغل: العطش وهوالغلة والغل: الذي يغل به الانسان. [غل] وتقول: به غل من والعطش، وفي رقبته غل حديد، وفي صدره غل.

[غل - > ال] [عل] وقولهم(غل قمل): كانوا يغلون بالقد وعليه الشعر(١) فيقمل علي الرجل.

(١) ب، ل(وعليه الوبر).

[غلان] وبعير غلان جاء في معني ظمآن.

[غلب]

ويقال في أمر غلب فيه رجل قوما: غلبهم فلان،وبذهم فلان، وقد جبهم فلان، وقد جبت فلانة النساء حسنا، أي غلبتهن حسنا.

قال الراجز: * من رول اليوم لنا فقد غلب

٢٧٩

خبرا بسمن فهو عند الناس جب * أي غلبة.

[غلت - > غلط] [الغلث] ويقال: قد غلثت الطعام أغلثه غلثا، إذا خلطت الحنطة بالشعير.

وقد علثته علثا. وقد علث فلان بفلان، إذا لزمه يقاتله. ويقال: قد علث(١) الذئب بغنم فلان، إذا لزمها يفسرها.

(١) ب، ح‍، ل:(غلث بالغين المعجمة في الموضعين، وكلاهما صحيح. [غلط] وتقول غلط في كلامه وقد غلت في حسابه. الغلط في الكلام والغلت في الحساب. [غلظة] الفراء يقال فيه غلظة وغلظة. ويقال رفقة، ورفقة ولغة قيس وتميم ورحلة ورحلة.

وقال أبوعمرو الرحلة: الارتحال، والرحلة: الوجه الذي تريده. تقول أنتم رحلتي. أبوزيد نحو منه.

[غلظة - > عشوة] [غلق - > فعل] [غلو] وقد غلوت في القول فانأ أغلو غلوا، وقد غلوت بالسهم أغلوبه غلوا، بالواو لاغير، وقد غليت عليه من شدة الغيظ فأنا أغلي غليا وغليانا.

[غلواء - > النفساء] [غلي - > غلو] [غليا] ويقال قد غلت القدر تغلي غليا وغليانا، و لايقال غليت.

قال أبوالاسود:

ولا أقول لقدر القوم قد غليت

ولا أقول لباب الدار مغلوق

[الغليان] ويقال للناس إذا كثروا بمكان فأقبلوا وأدبروا واختلطوا: رأيت الناس يغلون، ورأيتهم يهتمشون، ولهم غليان ولهم همشة.

ويقال للجراد إذا كان في وعاء فغلي بعضه في بعض: له همشه في الوعاء.

[غليم - > حريف] [غم] وتقول: غم الهلال علي الناس، إذا ستره عنهم غيم أوغيره، وهي ليلة الغمي.

قال الراجز:

ليلة غمي طامس هلالها

أو غلتها ومكرة إيغالها

ويقال أغمي علي المريض فهو مغمي عليه، وقد غمي عليه فهو مغمي عليه.ويقال تركت فلانا غمي، مقصورة بمنزلة قفا، إذا كان مغمي عليه. وتركتهم أغماء.

[الغم] والغم: الكرب.

والغمم: أن يسل الشعرحتي تضيق الجبهة أو القفا. يقال رجل أغم الوجه وأغم القفا.

قال هدية:

فلاتنكحي إن فرق الدهر بيننا

أغم القفا والوجه ليس بأنزعا

٢٨٠