• البداية
  • السابق
  • 419 /
  • التالي
  • النهاية
  •  
  • تحميل HTML
  • تحميل Word
  • تحميل PDF
  • المشاهدات: 52022 / تحميل: 9762
الحجم الحجم الحجم
اصلاح المنطق

اصلاح المنطق

مؤلف:
العربية

اصلاح المنطق

ابن السكيت الاهوازي

١

هذا الكتاب

نشر إليكترونياً وأخرج فنِّياً برعاية وإشراف

شبكة الإمامين الحسنينعليهما‌السلام للتراث والفكر الإسلامي

بانتظار أن يوفقنا الله تعالي لتصحيح نصه وتقديمه بصورة أفضل في فرصة أخري قريبة إنشاء الله تعالي.

٢

حرف الهمزة

[ آبل - > بؤ ] [ آبل ].

رجل آبل: حاذق برعية برعية الابل.

وقد أبل الرجل فهو مؤمل، اذا كثرت إبله.

ويقال: فلان من آبل الناس، أي أشدهم تأنقا في رعبة الابل.

[ آبي - > ابو ] [ أتجر - > ائتمر ] [ ائترز - > ائتمر ] [ ائتسي - > ائتمر ] [ ائتلي- > دري ] [ ائتمر ] وتقول: قد ائتمر بخبر.

وقد ائتجر عليه.

قد ائبزر بإزاره.

وقد ائتسي به.

[ آتي ] وقد آتيته علي ذلك الامر، ولا تقل واتيته.

[ آتي ] ويقال قد آتيته، إذا أعطيته إذا جئته.

[ آثار ] ويقال أصابت فلانا الجراحات أو آثار سياط فيه منها آثار، وبه حبارات، وبه منها حبور وبه منها أبلاد، وبه منها ندوب، وبه منها علوب.

وواحد الحبارات حبار.

وواحد الحبور حبر، وواحد الابلاد بلد، وواحد الندوب الندب، وواحد العلوب علب وقد علبته أعلبه.

قال الراجر:

لا تملا الدلو وعرق فيها

ألا تري حبار من يسقيها

وقال الآخر (١).

لقد أشمتت بي أهل فيد وغادرت

بحسبي حبرا بنت مصان باديا

اي أثر جلد.

وما فعلت بي ذاك حتي تركتها

تقلب رأسا مثل جمعي عاريا

٣

أي عاريا من الشعر وكان حلق رأس امرأئة فاسعدت عليه، الوالي وأغرمه

وأفلتني منها حماري وجبتي

جزي الله خيرا جبتي وحماريا

وقال القطامي:

ليست تخرج فرارا ظهورهم

وبالنحور كلوم ذات أبلاد

(١) هو مصبح منظور الاسدي.[ آجد - > اوجد ] [ آجر - > آخذ ] [ آجد ] وحكي الفراء عن بعض الاعراي: معي عشرة فأخذ هن لي أي صيرهن أحد عشر.[ آخذ ] وقد آجرته بذنبه و.قد آمرته في.أمري آخيته.وقد آجرته غلامي وقد آزرته علي الامر، أي أعنته وقويته.

ومنه قوله: (* أشدد به أزري *) [ آخره - > موخرا ] [ آخي - > آخذ ] [ الآخيه ] ويقال: هي الآخية وجمعها أواخي، وهو أن يدفن طرفا قطعة من حبل الارض، وتظهر منه مثل العروة تشد اليه الدابة.وقد أخيت للدابة آخية وهي العارية وجمعها عواري.ويقال تعورنا العواري بيننا، وقد أعرفه الشس‌ء إعارة وعارة.

[ آد - > العم ] [ الآد - > الايد ] [ آدر ] تقول: هذا رجل آدر، مطولة الالف خفية، ولاتقل أدر وهي الادرة [ الآدم - > الاسمر ] [ آدي ] [ وقد آديت للسفر فأنا مودله إذا كنت مهيئا له (١) ].

وقد آديتك علي فلان أي أعنتك عليه.وذهب فلان يستأدي الامير علي فلان، في معني يستعدي.

قال الاصمعي: وقول الاسود بن يعفر:

مابعد زيد فتاه فرقوا

قتلا وسبيا بعد حسن تآدي

أي أخذ الدهر أداته.وقد أوديت يا فلان، أي هلكت.(١) التكملة من ب ح‍، ل.

[ آدي ] ويقال: آداة يوديه إيداء إذاأعانه.وقد أداله يأدوله أدوا إذا ختله إذا.

قال الشاعر:

أدوت له لآخذه

فهيات الفتي حذرا

نصبه علي الحال [ آدي ] وقد آداه يوديه إيداء، إذا أعانه.يقال: من يؤديني علي فلان؟ أي من يعينني عليه.وقد استأديت الامير علي فلان.ويقال: قد أدوت له ودأوت له، ختلته.

[ آذان - > اذناء ] [ آرك - > عادية ] [ آرك - > هارم ] [ آركه - > حمض ]

٤

[ آري ] وتقول: هو آري الدابة مثقل، لمحبسها والجمع أواري، ويقال: أريت له آرثا.وقد تأري الرجل، إذا تحبس.قال الاصمعي: ومنه أرت القدر تأري أريا، لزق بأسفلها شئ من الاحتراق. وأنشد الاصمعي:

لايتأري لما في القدر يرقبه

ولايزال أمام يقتفر (١)

أي لايتحبس ليدرك القدر فيأكل منها.قال أبويوسف: وأنشد ابن الاعرابي:

لايتأرون في المضيق وإن نا

دي مناد كي ينزلوا نزلوا

(١) البيت من مرثية أعشي باهلة المشهورة.[ آري ] قولهم للمعلف: آري،إنما الآري محبس الدابة، وهي الاواري والاواخي، والواحدة آخية.وآري من الفعل فاعول.ويقال: قد تأري بالمكان، إذا تحبس به.ومنه أرت القدر، إذا لصق بأسفلها شئ من الاحتراق، تأري.قال أعشي باهلة:

لايتأري لما في القدر يرقبة

ولايزال أمام القوم يفتقر

وقال الآخر (١):

لايتأرون في المضيق وإن نا

دي مناد كي ينزلوا نزلوا

وقال العجاج:واعتاد أرباضا لها آري

اعتاد أي أتاها ورجع إليها

والارباض.جمع ربض، وهو المأوي.وقوله (لها آري)، أي لها آخية من مكانس البقر لايزول بها أصل.وقال الآخر.(٢) وذكر فرسا:

داويته بالمحض حتي شتا

يجتذب الآري بالمرود

أي مع المرود.(١) فقط: (وقال عدي بن زيد).(٢) ب فقط: (وقال المثقب).وفي اللسان (وأنشد ابن الكسيت للمثقب العبدي).[ آزر - > آخذ ] [ آزر - > آسي ] [ آزري ] وقد آزيته إذاحاذيته ولا تقول وازيته [ آسال - > شاجر ] [ آسال - > شاجر ] [ آسد ].وقد آسدت الكلب وأوسدته، إذا أغريته بالصيد، لايقال أشليته، إنما الاشلاء الدعاء.يقال أشليت الشاة والناقة، إذا دعوتها إليك بأسمائها لتحيتها (١).قال الراعي:

وإن بركت منهت عجاساء جلة

بمحينة أشلي العفاس وبروعا

وهما ناقتان.وقال الآخر:

أشليت عنزي ومسحت قعبي

(١)ب،ج‍(إذا دعوتها بأسمائهما لتحلبها)

[ آسد - > اشلي ] [ آسي ] [ وتقول: قد آسيته بمالي، أي جعلته إسوتي فيه (١) ].

وتقول: لاتأتس بمن ليس لك بإسوة، ولا تقتد بمن ليس لك بقدوة.(١) التكملة من ب، ج‍ ح‍ ل.

٥

[ آصد ] وقد آصدت الباب وأو صدته.وقري: (*عليهم موصدة *) و (موصدة)، أي مطبقة، أنشدنا أبوعمر وعن الكسائي:

تحن إلبي أجبال مكة ناقتي

من دونها أبواب صنعاء موصدة

[ آكف ] وقد آكفت البغل واو، كفته وهو الاكاف واللالات.الولات.[ آكل ] وقد آكلته إذا اكلت معه: ولاتقل واكلته.[ آل ] - > مجرب ] [ آلف - > احد عشر ] [ آم - > عام ] [ آمرا ] ويقال آمرته إذا كثزته.وقد أمرته بالشئ يفعله بالشي يفعله.وقال أبوعبيدة: يقال آمرته وأمرته، إذا، كثرته.منه قولهم: ((خيرالمال مهرة مأمورة، أو سكة مأبورة).مأمورة أي كثيرة النتاج والنسل.السكة: الطريقه من النخل.والمأبورة الملقحة، المصلحة، يقال: أبرت النخل آبره أربرأ، إذا أصلحته.[ آمر - > آخذ ] [ آمين - > امين ] [ آنة - > حانة ] [ آنف ] ويقال: قد آنفت، وطئت كلا انفا، وهو الذي لم يرع.ويقال روضة أنف،: كأس أنف لم يشرب بها قبل ذلك كأنه استوعت شرابها.وقد أنفته إذا ضربت أنفه.وقال أبوعمرو في تفسير الحديث الذي جاء: (إن المؤمن البيعر الانف). وهو الذي يشتكي أنفه من البرة فهو ذلول مقاد فأراد أن المؤمن سهل لين [ آنف - > انيفة ] [ آنية - > رافهة ] [ آنيات ] وتقول: بيني وبين مكة عشر ليال آنيات وآينات، أي وادعات و.

من ذلك قوله:

غير يابنت الحليس لوني

مرالليالي واختلاف الجون

وسفر كان قليل الاون’ ويقال أن علي نفسك، أي ارفق بها في السير.

وتقول إذا طاش (١): أن نفسك أي اتدع.(١) ب: (طاش في السير) [ آونه ] ويقال: فلان يصنع الامر آونه إذا كان يصنعه ويدعه مرارا.ويقال: هو يصنع ذلك الامر تارات، ويصنع ذلك تيرا، ويصنع ذلك ذات المرار يعني بذلك يصنعه مرارا ويدعه مرارا.[ آهة ] وقولهم: (آهة وأميهة) فالآهة من التأوه، وهو التوجع: يقال: تأوهت آهة.

قال المثقب:

إذا ما قمت أرحلها بليل

تأوة آهة الرجل الحزين

والاميهة: جدري الغنم، يقال: أمهت الغنم فهي مأمومة.

قال: وأنشدنا ابن الاعرابي:

طبيخ نحار أو طبيخ أميهة

صغير العظام سئ القسم أملط (١)

٦

يقول: كان في بطن أمه وبها نحارا أو أمهية فجاء‌ت به ضاويا صغيرا ضعيفا.(١) القسم، وكذا وردت بالسين المهملة في الاصل، وب، ح‍.وورسمت في ل لتقرأ بالسين والشين ورواية الشين المعجمة، هي الثابتة في لسان العرب (قشم).وفسر القشم بمعني الجسم.[ آنيات آنيات ] [ اباء - > بوال ] [ الابار - > الحنذ ] [ ابور ] وهي البئر والجمع القليل أبور وآبار الهمزة بعد الباء، ومن العرب من يقلب الهمزة فيقول آبار، فإذا كثرت فهي البئار.ويقال بأرت بئرا.[ الاباير - > شذر ] [ ابة - > قضأة ] [ اباع ] وقد أبعت الشي، إذا عرضته للبيع.وقد بعته أنا من غيري.

وقال الهمداني (١):

فرضيت آلاء الكميت فمن يبع

فرسا فليس جوادنا بمباع

أي بمعرض للبيع (١) هو الاجدع بن مالك الهمداني.

حواشي المقياييس (١: ٣٢٧).

[ ابان ] ويقال: قد اعتقل لسان فلان فما يبين كلمة، واعتقل لسانه فما يقيض كلمة.

[ ابتأر ] ويقال قد ابتأر فلان خيرا، إذا ادخره.

وقد ابتار الفحل الناقة وبارها، إذا نظر ألافلح هي أم غير لاقح.

وقد بأرفلان بئرا * اذا حفرها.وقد فلان ماعند فلان.وتقول برلي مافي نفس فلان أي اعلم مافي نفسه.[ الابتران ]: والابتران العير والعبد سميا أبترين لقلة خيرهما.[ ابترد ] ويقال ابتردت بالماء، أي صببت علي ماء باردا واقتررت به.وقد استحممت به، إذا صبيت عليك ماء حارا.[ ابتسم - > تبسم ] [ ابح - > الكسر ] [ ابحر ] ويقال: أبحر فلان، إذا ركب البحر والماء.

وقد أبر، إذا ركب البر.

[ ابدر ] وتقول: قد أبدرنا فنحن مبدرون إذا طلع لبدر.

وقد بدرنا إلي كذا وكذا نبدر إليه.

[ ابر - > آمر ] [ ابر - > ابحر ] [ ابرأ - > تبرأ ] [ ابره - > حمة ] [ ابردة ] وتقول: بالرجل إبردة الثري، أ ي برد الثري.

وتقول: غسلة مطراة (١)، ولاتقل غسلة ولاتقل غسلة وهي الثة.(١) في اللسان: (قليل هواس يطري بأفاوية من الطيب يمتط به)

٧

[ ابرق - > برق ] [ ابرك - > برك ] [ ابري ] وقد أبريت الناقة أبريها إبراء، إذا عملت لها برة.

وقد بريتها أبريها أبريها

إذا حسرتها وأذهب لحمها

وقد بريت القلم وغيره أبرية بريا.[ ابري - > تبرأ ] [ ابرين - > يبرين ] [ ابز - > صدع ] [ آبس ] ويقال أبسست بالغنم إبساسا وهو إشلاوكها إلي الماء وأبسست بالابل عند الحلب.يقال ناقة بسوس، إذا كانت تدر عند الابساس.وقد بسست السويق والدقيق أبسته بسا إذا بللته بشئ من الماء وهو أشد من اللت، وبللا.ويقال قد بس عقاربه، إذا أرسل نمائمه وأذاه.[ ابشر ] ويقال: قد أبشرت الارض عند أول نبتها، وماأحسن بشرتها.وقد بشرت الاديم أبشره بشرا إذا أخذت باطنه بشفرة أو بسكين.[ الابط ] والابط مذكر وقد يؤنث.حكي الفراء عن بعض الاعراب: رفع السوط حتي برقت إبطه.[ ابطأ ] وقد استبطأتك، وقد أبطأت علينا، ولا تقل أبطيت.وقد بطومجيك.ويقال بطآن ذا خروجا.وبطآن ذاخروجا.

[ ابقل - > اذاد ] [ ابقل ] ويقولون: قد ابقل الرمث اذا مطرفظهر اول نبة فهو باقل، ولا يقولون مبقل.

[ ابقل - > بقل ] [ ابقل ] وقد يقال قد أبقل الرمث فهو باقل ولم يقولوا مبقل، كما قالوا: أورس فهو ورش.وأعشب البلد فهو عاشب ومعشب.وأمحل فهو وما حل ومجمل.

وأغضي الليل فهو غاض وممغض، إذا أظلم.

قال رؤية:يخرجن من أجواز ليل غامض [ ابلاد - > آثار ] [ الابلة ] وتقول هي الابلة الابلة البصرة والابلة: الفدرة من التمر. قال الشاعر:

قيأكل مارض من زادنا

ويأبي الابلة لم ترضضن

رض ورض، رفع ونصب.

[ ابلم - > تبلم ] [ ابلمة ] ويقال إبلمة وأبلمة قال وحكيت لي أبلمة وهي الخوصة.

[ بلمة - > عجلزة ] [ ابلي - > شاوي ] [ اباخال - > ابناعم ] [ ابناعم ] ويقول: هماابناعم، ولاتقل فهما ابنا خال، وتقول هما ابنا خالة، ولاتقل هماابنا عمة.

٨

[ ابو ] وتقول: قد أبوت آبوه الرجل إذا آبوه كنت له ابا.ويقال ماله أب يأبوه وقد أبيت الشئ آباه إباء.[ الابوان ] الابوان: الاب والام [ الانوز - > الحدابة ] [ آبة ] ويقال: ما أبهت له وما أبهت له، ومابهت له وما بهت له، وما بهت له، ومابهأت له وما بهت له، يريد ما فطنت له.

[ الابهام ] وتقول: هي الابهام لاصبع، ولاتقل البهام.والبهام: جمع البهم، والبهم: جمع بهمة، هي أولاد الضان.والبهمة: اسم للمذكر والمؤنث.والسخال: أولاد المعزي الواحدة سخلة للمؤنث والمذكر، فإذا اجتمعت البهام والسخال قيل لهما جميعا: بهام.ويقال هم يبهون البهم إذا خرموه عن أمهاته فرعوه وحده.[ ابي ] ولم يأت الماضي والمستقبل بالفتح إذا لم يكن فيه أحد هذه الحروف الستة، إلا حرفا واحدا جاء نادرا وهو أبي يأبي.وزاد أبوعمر: ركن يركن.

[ وخالفه أهل العربية، والفراء وغيره فقالوا: يقال: ركن يركن وركن يركن (١) ].(١) التكملة من ب، ح‍ ل.[ ابي - > ابو ] [ ابيت اللعن ] وقولهم في تحية الملوك في الجاهلية (أبيت اللعن) أي أبيت اللعن) أي أبيت أن تأتي من الامورما تعلق عليه.[ ابيض - > اسود ] [ ابيض - > سبط ] [ الابيضان ].والابيضان: البن والماء.

قال شاعر (١):

ولكنه يأتي لي الحول كاملا

ومالي إلا الابيض شراب

(١) بعده في ب: (هذيل الاشجعي.

من شعراء الحجازين) [ اتاب - > قضاة ] [ اتام ] وقد أتامت المرآة إذا ولدت اثنين في بطن فهي متئم، فاذا كان ذلك من عادتها قيل: متآم.

وأذكرت، إذا أتت بولد ذكر، فان كان ذلك عادة لها قيل: مذكار.

وكانت آنثت وهي مؤنث، إذا ولدت أنثي، فاذا كان ذلك من عادتها قيل: مناث.

[ اتان ] تقول هذه أتان ولاتقل أتانة.

[ الاتاويون - > الاهيفان ] [ اتبع ] ويقال: أتبعت القوم إذا كانوا سبقوك فلحقتهم.

واتبعت القوم، إذا مروبك فضيت معهم.

وتبعتهم تبعا مثله.[ اتر - > اطن ] [ اتراد - > اهتز ] [ اترب ] تقول قد أترت الرجل فهومترب، وأثري فهو مثرإذا كثرماله.

وقد ترت إذا افتقر.[ الاترجة - > تعهد ]

٩

[ اترمي ] وتقول: خرجت أترمي، إذا جعلت ترمي في الاغراض وفي أصول الشجر وخرجت أرتمي، إذا رميت القنص.[ اتلد ] قال أبوعبيد ة: يقال أتلد فلان إذااتخذ تلادا من المال.ويقال: تلد في أرض كذا، وتلد في بني فلان، إذا أقام فيهم.[ اتلي - > دري ] [ الاثم ] والاتم: من الخززتان ينفتق الخزتان، فتصيرا واحدة.ويقال امرأة أتوم، إذا، التقي مسلكاها.ويقال في سيرة أتم ويتم، أي إبطاء.[ اتو - > اتي ] [ اتوا ] الاصمعي: ما أحسن أتوا يدي الناقة، وما أحسن أتي يديها، يعني رجع يديها في سيرها.[ اتوم - > الاتم ] [ اتهم ] وقد أتهم القوم إذا أتوتهامة.

قال العبدي:

وإن تتهموا أبحد خلافا عيلكم

وإن تعمنوا مستحقبي الحرب أغرق

وقد أعممنوا، إذا أتوا عمان.وقد أشاموا، إذا أتوا الشام.وقد يامنوا، إذا أتوا اليمن، وأيمنوا.

وقد عالوا، إذا أتوا العالية.وقد انحجز القوم واحتجزوا، إذا أتوا الحجاز.وقد أخافوا، إذا أتوا خيف مني فنزلوا.وقد امتني القوم، [ إذاأتوا مني.عن يونس.وقال ابن الاعرابي: أمني القوم (١) ].ويقال: قد نزلوا، إذاأتوا مني.

قال عامر بن طفيل:

أنازلة أسماء أم غير نازلة

أبيني لنا ياأسم ما أنت فاعله

وقال ابن أحمر:

وافيت لما أتاني أنها نزلت

إن المنازل مما تجمع العجبا

أي أتت مني وقد غاروا، إذا أتوا الغور.وقد ساحلوا، إذا أخذوا علي الساحل.وقد أجبلوا، إذا صاروا إلي الجبل.وقد أسهلوا، إذاصاروا إلي السهل، وقد ألووا إذا صاروا إلي لوي الرمل.وقد أجدوا إلي صاروا إلي الجدد.وقد بصروا، إذا صار وا إلي البصرة وقد كوفوا.إذاالكوفة وقد أفلوا، إذا صاروا إلي الفلاة.وقد أريفنا، أي صرنا إلي الريف.(١) التكملة من ب، ح‍ ل.[ اتي ] وقد أتيته وأتونه و.

قال الجزار (١)

ياقوم مالي وأباذؤيب

كنت إذا أتونه من غيب

يشتم عطفي ويبزثوبي

كأنما أربته بريب

(١) خالد بن زهير الهذلي، كما في التيرزي.[ آتي - > اتوا ] [ آتي - > آتي ] [ اثتمد - > احتسي ] [ انجم - > الغطا ] [ اثر ] ويقال: خرج فلان علي إثر فلان وعلي أثره.ويقال: سيف بين الاثر، وهو فرنده.ويقال: هذا جرح قبيح الاثر و.والاثر: خلاصة السمن.

١٠

[ الاثر ] والاثر فرند السيف، قال الاصمعي: انشدني عيسي بن عمر الثقفي:

جلاها الصيقلون فأخلصوها

خفافا كلها ينتقي بأثر

أي كلها يتقي بفرنده.يقال اتقاه بحقه يتقيه، وتقاه يتقيه، قال الشاعر (١):

زيادتنا نعمان لاتنسينها

تق الله فينا والكتاب تتلو

وقال خداش:

تقوه أيها الفتيان إني

رأيت الله قد غلب الجدودا

وقال الآخر:

ولاأتقي الغيورإذا رآني

مثلي لزبالحمس الربيس (٢)

وقال أوس بن حجر:

تقاك بكعب واحد وتلذة

يداك إذا ماهز بالكف يعسل

أي يضطرب.والاثر: خلاصة السمن.ويقال خرجت في إثره (١) عبدالله بم همام السلولي كما في التبريزي.وفي ب: (أبن همام) (٢) ألحق بعدها في هامش الاصل.(والربيس: الداهية، ويقال داهية ربساء ودواهي ربس).[ اثرا ] ويقال: ما ريت له أثرا ولا عثيرا.[ اثربي - > يثربي ] [ اثره - > كدمه ] [ اثري ] ويقال: أثري يثري إثراء، إذا كثر ماله.

وقد أثرت الارض تثري إذا كثر ثرها.وقد ثري بذلك يثري به إذا فرح به.وقد ثرونا القوم نثروهم، إذا كثرناهم.[ اثري - > اترب ] [ اثغي ] ويقال: أتيته فما أثقي.والاأرغي: أي ماأعطاني إبلا ولاغنما.[ اثقر - > ازلل ] [ اثفية ] أبوزيد: يقال أثفية وإثفية، وأضحية وإضحية.[ اثكال - > شمراخ [ اثكول - > شمراخ ] [ اثل ] ويقال: أثل الرجل فهو مثل، إذا كثرت ثلثة.والثلة: الصوف.ويقال للصوف والشعر.والوبر إذا اجتمع: ثلة، فاذا انفرد الشعر وحده أو الوبر وحده لم يقل له ثلة.ويقال كساء جيد الثلثة، أي جيد الصوف.وللضأن الكثيرة: ثلة، أي ولايقال للمعزي ثلة، فإذا اجتمعت قيل لهما جميعا: ثلة.

ويقال: قد ثل [ الله (١) ] عرشه يثله، وثل عرشه أجود إذا ذهب عزه وشرفه (١) هذه من ل فقظ.

[ اثل ] ويقال: قد أثللت الشئ، إذا أمرت بإصلاحه.

وقد ثللته، إذا هدمته وكسرته.ويقال للقوم إذا ذهب عزهم: قد ثل عرشهم.

١١

[ الاثلب ] ويقال بفية الاثلث والاثلب، وهو حجارة وتراب.[ الاثلب - > جنجن ] [ الاثمد - > الصنارة ] [ اثنان - > واحد [ اثني عشر - > احد عشر ] [ اثو ] وقد أثوت به وأثيت به إثارة وإثاية، إذا وشيت به إلي السلطان.[ الاثوم - > القتيت ] [ اثي - > اثو ] [ الاثيم - > القتيت ] [ اجاب ] ويقال: قد أجبته بكذا وكذا إجابة وجابة.ويقال في مثل: (أساء سمعا فأساء جابة).ويقال: قد جبت الصخرة إذا خرقها.قال أبوعبيدة: وسمي رجل من بني كلاب جوابا، لانه كان لايحفر صخرة ولابئراإلا أماهها.وقد جبت القميص، إذا قورت جيبة.[ اجاح - > جزاز ] [ اجاز ] وقد أجرت علي اسمعه [ إذاأسقطعه وضربت عليه.(١).ولاتقل أجرت علي الجريح ].(١) هذه التكملة إلي هنا من ب ومابعدها من ب ول.

[ الاجاص ] ويقال هو الاجاص، ولاتقل إنجاص.

وهي الاجابة ولاتقل إنجانة.[ الاجانه - > الاجاص ] [ الاجئيون - > الجلاان ] [ اجبر - > ازلل ] [ اجبر ] ويقال: أجبرته علي الامر فهومجبر.وقد أجبر القاضي فلانا علي النفقة علي ذي محرمة أجبر، وقد جبرته من فقر أجبره (١)، وقد جبرالله فلانا فجبر.قال العجاج:قد جبرالدين الاله فجبر*

(١) بدل ماسيأتي من بقية المادة ب، ح‍، ل (وقد جبرت عظم الكسير فجبر أي انجبر).

[ اجبل - > اتهم ] [ اجتر ] ويقال للبعير: إذا اجتر: دسع بجرنه، [ وقد قصع بجرته (١) ]، وقد أفاض بجرنه (١) التكملة من ب، ل.وبدلها في ح‍: ((وقد مرسها).[ اجتمل - > جمل ] [ اجتمل - > اجمل ] [ اجحد ] ويقال أجحد فهو الرجل فهو مجحد، إذا كان ضيقا قليل الخير.

قال: وحكي لنا أبوعمر عن بعضهم: هو الانكد القليل الخير الضبيق مسكا.ويقال أيضا في هذا المعني: قد جحد يجحد جحدا.وأنشد للفرزدق:

بيضاء من أهل المدينة لم تذق

بئسما ولم تتبع حمولة مجحد (١)

وقد جحدت الشئ أجحده جحدا.

(١) صدره في اللسان:الخلابة العينين كذابة المني * [ اجد - > اتهم ] [ الاجدان - > الجديدان ]

١٢

[ الاجلان - > الملوان ] [ اجدع ] ويقال: أجدع عذاء‌ه، إذا اسي عذاره.وقد جدع أنفه وأدنه يجدعها جدعا (١).

(١) وقع بعد هذه الكلمة اضطراب في نسخة الاصل بتداخل الابواب والنصوص بعضها بالبعض وقد اعتمدنا ترتيب سائرالنسخ، مع احتفاظنا بأرقام نسخة الاصل في موضوعها.

[ اجر ] ويقال أجررت الفصيل، شققت لسانه لئلا يرضع.قال.قال عمرو بن معدي كرب:

فلو أن قومي أنطلتني رماحهم

نطقت ولكن الرمالح أجرت

إي لو قالوا.وأبلوا لذكرت ذلك وفخرت به، ولكن رماحهم أجرتني، أي قطعت لساني عن الكلام، لانهم لم يقاتلوا.ويقال: قد أجره إذا الرمح، إذا طنعه وترك الرمح فيه.

قال الشاعر: ونجرفي الهيجا الرماع وندعي (١) ويقال قد أجرته رسنه، إذاتركته يصنع ماشاء.

ويقال رجرت، الشئ فأنا أجره جرا.وقد جرت الناقة تجر، إذا أتت علي مضربها ثم جاوزته يأيام ولم تنتج تجر.وقد جرعليهم جريرة يجرجراإذا جني عليهم جناية.(١) للحادرة الذبياني كما في اللسان (جرر).وصدره: ونقي بصالح مالنا أحسابنا * [ اجر ] وتقول: أجر فلان خمسة من ولده أي ماتوا فصاروا أجره [ اجرب ] وتقول: قد أجرب الرجل، إذا جربت إبله.

وقد جربت الابل وغيرها تجرب جربا.[ الاجربان ] ويقال لبني عبس وذبيان الاجربان.

قال عباس بن مرداس:

وفي عضادته اليمني بنوأسد

والاجربان بنوعبس وذبيان

[ اجرم ] ويقال: قد أجرم يجرم إجراما وجريمة ويقال: قد جرم النخل يجرمه جرما إذاصرمه.

وقد جرم صوف الشاة إذا جره.وقد جزم منه إذا أخذ منه.

[ اجرم ] ويقال: قد أجرم من الجرم.ويقال قد جرم النخلة يجرمها، إذا جرما صرمها.وهذا زمن الجرام والجرام، أي الصرام حكاها أبوعمرو.والجرم: الصرام.

قال:يحصر دونها جرامها (١)

وتمرحريم، أي مصروم

(١) للبيد في معلقته.وهوبتمامه.

أسهلت وانتصبت كجذ ع منيفة جرداء يحصر دونها جرامها [ اجرنمز - > اقرعب ] [ اجز ] ويقال: قد أجزالنخل، إذا حان له أن يجز، أي يصرم.

وحكي أبوعمرو: وقد جز التمريجز جزوزا، إذا يبس، وتمر فيه جزور.

ويقال: قد جززت الكبش والنعجمة.

ويقال في الغنز والتيس: قد حلعتها، ولايقال جززتهما.

١٣

[ اجزر ] وقال (١): أجزرت القوم إذا أعطيتهم جزرة يذبحونها، وهي الشاة السمينة، والجمع جزر.وقد جزرت الجزرو، إذا نحرتها وجلدتها.والتجليد.للابل بمنزلة السلخ للشاة، وقد جزر الماء إذا حسرو غار، وقد جزر النخل إذا صرمه.(١) (ويقال) [ اجزر ] وتقول: قد أجزرته شاة، إذا أعطيته شاة يذبحها نعجة أوكبشا، وهي الجزرة إذا كانت سمينة، والجمع جزر.ولاتكون الجزرة إلامن الغنم.ولايقال أجزرته ناقة.[ اجل ] قال أبويوسف: وحكي لي ابن الاعرابي: أتيت فلانا فماأجلني.لاأحشاني.أي ما أعطاني جليلة ولاحاشية والحواشي: صغارالابل.[ الاجل ] والاجل: مصدر أجل عليهم شرايأجله أجلا إذا، جناه عليهم وجره.قال الشاعر (١):

وأهل خبباء صالح ذات بينهم

قد احتربوافي عاجل أناآجله

أي أنا جانيه.والاجل وجع في العنق، وجمعه آجال (٢).قال الفراء: والاجل وجع في العنق، حكاه عن أبي الجراح (٣)، أنه قال ((بي إجل فأجلوني)، أي داووني منه.ومثله الادل (٤).

(١) التبريزي:) خوات بن جبير الانصاري).(٢) ألحق بعد هذه في هامش الاصل: (قال العابعة):

عهدت بهاحيا لاكراما فبدلت

خناطيل آجال النعام والمطافل

(٣) هو أبوالجداع العقيلي: أحد فصحاء الاعراب الذين أخذت عنهم اللغة.ويروي ابن النديم ٧٦ أنه كان حكما من الحكام اللغويين في مجالس الولاة منهم.(٤) الحق بعد هذه الكلمة في هامش الاصل: (والادل اللبن الحامض من ألبان الابل لاغير).ونص التبريزي: (والادل هو اللبن الحامض).[ الاجل ] وفعلت ذاك من أجلك ومن إجلك.[ اجلاء ] قال الفراء: قال الكسائي: فعلت ذاك من إجلاك، وأجلاك، منقوصان، ومن جلالك.[ اجلب ] ويقال: أجلب قتبة فهومجلب إذا جعل عليه جلدة رطبة فطيرا ثم تركها عليه حتي تيبس.قال الجعدي:

كتنحية القتب المحلب (١)

وقد أجلب الجرح، إذا علته جلدذة للبرء

وقد جلب علي فرسه يجلب جلبا، إذا صاح به من خلفه واستحثه ليسبق.ومنه الحديث: (لاجلب ولاجب).وقد جلب الجلب.وقد أجلب، إذا صاح وأنشد:

علي نفث راق خشية العين مجلب

(٢) وقد جلب الجلب يجلبه جلبا (١)

صدره كما في ب واللسان:

أمرونحي عن صلبه

(٢) لعلقمة الفحل،

كما في اللسان (جلب).وصدره:بغوج لبانه يتم بريمة *** [ اجم ] ويقال: قد أجم الامر، إذادنا وحضر.

١٤

وأنشد الاصمعي:

حييا ذلك الغزال الاحما

إن يكن ذاكم الفراق أجمعا

ويقال: قد جم يجم جموما، إذا كثرفي البئر واجتمع بعد مااستقي ما فيها.وقد جم الفرس يجم جماما إذا ترك من الركوب أياما.[ اجم - > سائف ] [ اجمع ] ويقال: قد أجمع أمره فهو مجمع، إذا عزم عليه.قال الراجز:

ياليت شعري والمني لاتنفع

هل أغدون يوماوأمري مجمع

ويقال لهب مجمع، إذا حزق وضم من طوائفه.ويقال: قد أجمع ناقته إذا صرأخلافها جمع وكذلك أكمش بها.فإن صر ثلاثة أخلاف قيل: ثلث بها.فإن صرخلفين قيل: شطربها، فإن صر خلفا قيل بها.ويقال: جمعت الشئ المتفرق أجمعه جمعا.ويقال للجارية إذا شبت: قد جمعت الثياب، أي لبست الدرع والخمار والملحفة.[ اجمع ] وجاء القوم بأجمعهم وبأجمعهم.[ اجمع - > ضجة ] [ اجمل ] ويقال: ققد أجمل الحساب يجمله إجمالا.وأجمل في صنيعة يجمعل إجمالا.وقد جمل الشحم يجمله جملا، إذا أذابه.وقد أجمل الرجل، اذا أذاب الشحم والالية.ويقال لما أذيب منه: الجميل.

قال الهذلي (١):

نقاتل جوعهم بمكللات

من الفرني يرعبها الجميل

(١) هو أبوخراش الهذلي كما في اللسان (جمل).[ اجمل ] يقال: أجملت الحساب أجملة وأحمل فلان في صنعية يجمل إجمالا.وجملت الشحم والالية واجتملت إذا أذبتها.[ اجن - > جن ] [ اجنب - > جنب ] [ اجنة ] وأجنة ووجنة عن أهل اليمامة.قال الفراء: وسمعت من بعض كلب ووجنة، لبعض العرب بكسرالجيم وفتح الواو.[ اجني ] ويقال أجني الشجر، إذا أدرك ثمرة للاجتناء.وقد جني الثمرة يجنيها جنيا.[ اجني - > استخني ] [ اجواد - > جبد ] [ الاجوفان - > الغاران ] [ الاجوه - > وسادة ] [ اجهز ] وقال الاصمعي: يقال: أجهزت علي الجريح، إذا أسرعت قتله، وقد تممت عليه مثله.ويقال: فرش جهيزإذا كان سريع الشد.وقد ذففت عليه.

ومنه قيل: خفيت: ذفيت.ومنه اشتق ذفافة.[ اجيد - > ارقب ] [ احاك ] ويقال: ما أحاك فيه السيف، وهذا سيف لايحيك

١٥

شيئا.

ويقال: قد حاك في مشيته يحيك حيكا وحيكا.وويقال: ماحك في صدري منه شئ [ احاك ] ويقال: ضربة باليف فما أحاك فيه.ويقال: قد حاك في مشيته يحيك حيكا.[ احال ] ويقال: قد أحال، إذا أتي حول.وقد أحال، إذا حالت إبله فلم تحمل، وهي إبل حيال.وقد أحال الماء من الدلو في الحوض، إذا صبه.وقد أحال فلان فلانا علي فلان ماله عليه من الدين.ويقال: قد حال يحول، إذا انقلب عن العهد.وقد حالت القوس، إذا انقلبت عن عطفها الذي عطفت عليه.وقد حال الشئ يحول إذا تحرك.ويقال في الحول: قد حال الحول وأحال عليه بالسوط يشربه.وقد أحال بالسوط يضربه و.وقد حال في متن دابته يحول حولا، إذا وثب في متنها.قال الشاعر:

وكنت كذئب السوء رأي دما

بصاحبه يوما أحال علي الدم

أي أقبل عليه.[ احام - > زوان ] [ احبر ] ويقال: قد أحبربجلدة إذا ترك به حبرا وحبارا، وهو الاثرو قال الراجز:

لاتملا الدلو وعرق فيها

ألاتري حبارمن يسقيها

وقال آخر:

ولم يقلب أرضها البيطار

ولا لحبيه بهاحبار

وقال آخر:

لقد أشمتت بي أهل فيد وغارات

بجمسي حبرا بنت مصان يادي

وما فعلت بي ذاك حتي تركتها

تقلب رأسا مثل جمعي عريا

وأفلتني منها حماري وجبتي

جزي الله خيرا جبتي وحماريا

وقد حبره يحبره حبرا إذا سره.والحبرة والحبر: السرور.قال الله تعالي: فهم في روضة يحبرون *) أي يسرون.قال العجاج:

فالحمد لله الذي أعطي الحبر

(١) هومصبع بن منظور الاسدي

والشعر وقصته في اللسان (حبر).[ احبس ] ويقال: قد أحبست فرسي في سبيل الله فهو حبيس محبس.وقد حبست الرجل في الحبس أحبسه حبسا.[ احتجز - > اتهم ] [ احتسب ] وتقول: قد احتسب فلان ابنا أو بنتا له، اذا ماتا وهما كبيران.ويقال قد أفرط فلان فرطا، إذا مات ولده وهم صغار ولم يبلغوا الحلم.[ احتسي ] وقد احتسيت حسيا، وقد اثتمدت ثمدا.

[ احتظر ] وتقول: قد احتظروا واستوصدوا: اتخذوا وصيدة، وهي تكون في الحبال من حجارة، مثل الحجرة تتخذ للمال.[ احتنك - > الحنك ]

١٦

[ احجل ] ويقال: قد أحجل بعيره، إذا أطلق قيده من يده اليسري وشده في يده اليمني.

ويقال قد خجل الغراب وغيره يحجل.[ احجم ] ويقال: أحجم من الامر وأحجم عنه، إذا جبن عنه ولم يقدم عليه.وقد حجم الحاجم يحجم.وقد حجم ثدي الجارية، إذا نتأ.ويقال: حجم الصبي ثدي أمه أي مصه.ويقال: قد حجمت الجمل أحجمه، إذا جعلت علي فيه حجاما لئلا يعض.وهو جمل محجوم.[ الاحجية - > الاغلوطة ] [ احد ] ويقال: قد أحد السكين والشفرة يحدها إحداد.ويقال: قد حد الرجل يحد حده إذا احتد.وقد حددت حدود الدار أحدها حدا.

وقد حددته عن كذا وكذا أحده حدا، إذا منعته منه.ومنه سمي الحاجب حدادا لانه يمنع.

ويقال: دونه حدد، أي منع.ويقال: حدت المرأة علي زوجها وأحدت، وهي حاد ومجد.

[ احد ] يقال: ما بالدار أحد وما بها صافر، ومابها وابر، وما بها عريب، وما بها كتيع، وما بها دبيج، وما بها نافع ضرمة، وما بها شفر، وما بها طوئي وطوري.[ احدر - > عاب ] [ احدعشر ] والعدد منصوب مابين أحد عشرإلي تسعة عشر في الرفع والنصب والخفض إلا اثني عشر فإنه يعرب لانه علي هجاء‌ين، وانما نصب لان الاصل أحد وعشرة، فأسقطت الواو وصيرا جميعا اسما واحدا، كما تقول: هو جاري بيت بيت منصوب غير منون والاصل بيت لبيت أوبيت إلي بيت فألقيت الصفة (١) وصيرا جمعيا اسما واحدا.وكذلك: لقيه كفه كفه، فإذا جاء وابلام أعريوا ونونوا، قالوا لقيته: كفه لكفه.وتقول في المؤنث: إحدي عشرة.ومن العرب من يكسر الشين فيقول:عشرة وكذلك اثنتا عشرة وثنتا عشرة.وتسقط الهاء من النيف فيما بين ثلاث عشرة، إلي تسع عشرة، وتثبيها في العشرة.والواحد المفسر منصوب فإذاصرت إلي العشرين وسائر العقود استوي المذكر والمؤنث، فقلت: عشرون رجلا وعشرون امرأة، والمفسر منصوب في ذلك كله.فإذا بلغت المائة كان المفسر محفوضا، فقلت مائة رجل ومرأة فيستوي في ذك المذكر والمؤنث.وكذلك في الالف.

والالف مذكر، يقال: ألف واحد، ولايقال ألف واحدة.وتقول هذا ألف وألف أقرع، ولايقال قرعاء.ولوقلت هذه ألف، تعني هذه الدراهم ألف لجار.وتقول: قد آلف القوم، إذا صاروا ألفا.

وقد أمات الدراهم، إذا صارت مائة.وتقول: ثلاثمائة، ولو قلت: ثلاث مئين لكان جائزا وثلاث مي مثل معي.وقال مزرد:

وما زرودني غيرسحق عمامة

وحمس مي منها قيسي وزائف

ولو قلت: مئات لجاز.(١) الكوفيون يسمعون حرف الجر (صفة).[ الاحدوثة - > الاغلوطة ] [ احذي ] ويقال: قد أحذيته نعلا.وقد حذوته، إذا قعدت

١٧

بحذائة.وقد حذوت النعل بالمثال: إذا قابلتها به.وقد حذت الشفرة يده تحذيها، إذا قطعتها.ونبيذ يحذي اللسان [ احدي ] ويقال: أحذيته من الغنيمة أحذيه إحذاء، إذا أعطيته منها، والاسم الحذرة والحذية والحذيا(١).ويقال: حذيت يده بالسكين، إذا قطعتها، أحذيها.ويقال: هذا شراب يحذي اللسان.وقد حذوت النعل بالنعل، إذا قدرتها عليها مثلها.ومنه: حذو القذة (٢) بالقذة.(١) ويقال أيضا (الحذيا) بضم الحاء وفتح الذال وتشديد الياء.(٢) المادة التالية ساقطة من ب.[ احر ] ويقال: قد أحر الرجل فهو محر إذا كانت إبله حرارا أي عطاشا.وقد حريومنا يحر حرارة وحرا، وبعضهم يقول: يحر.[ احرب ] ويقال: قد أحربته، إذادللته علي ما يغنمه من عدو.وقد حربت الرجل، إذا أخذت ماله.[ احرف ] ويقال: احرقت ناقتي، إذا هزلتها.ومنه قليل للناقة المهزولة: حرف.وقد حرفت الشي عن جهته، حكاها أبوعبيدة.[ احسب ] ويقال: أحسبه، إذا أكثرله.قال الشاعر (١):

ونقفي وليد الحي إن كان جائعا

ونحسبه إن كان ليس بجائع

أي نكثرله ونعطيه حتي يقول حسب.ومنه قوله: (* عطاء حسابا *) أي كثيرا.وقد حسبت الشي أحسبه حسابا وحسبانا.وقال الله عزوجل: (* الشمس والقمر بحسبان *) أي بحساب وقال الاسدي أنشديه ابن الاعرابي (٢):

ياجمل أسقاك بلا حسابه

سقيا مليك حسن الربابه

وقال النابغة:وأسرعت حسبة في ذلك العدد * ويقال: قد أنهدت الحوض، إذا ملاته، وهو حوض نهدان.وقد نهدت للعدو، إذا نهضت لهم.(١) هو امرأة من بني قشير، كما في اللسان (حسب).(٢) زاد في ب: لمنظوربن مرثد الاسدي).[ احشأ - > اجل ] [ احصر ] ويقال قد أحصره المرض، إذا منعه من السفرأو من حاجة يريدها.قال الله عزوجل: (* فإن حصرتم *) وقد حصره العدو يحصرونه حصرا، إذا ضيقو عليه.ومنه قوله: (* أو جاؤكم حصرت صدروهم *) أي ضاقت.

ومنه:جرداء يحصر دونها جرامها (١)

أي تضيق صدورهم من طول هذه النخلة

ومنه قيل لمحبس حصير، يضيق به علي المحبوس.قال الله تعالي وعز (* وجعلنا جهنم للكافرين حصيرا *) أي محبسا.ومنه رجل حصور وحصير، وهو الضيق الذي لايخرج مع القوم ثمنا إذا اشتروا الشراب.وقال الاخطل:

وشارب مربح بالكأس نادمني

لا بالحصورولا فيها بسوار

[ أي بمعربد (٢) ] (١) للبيد في معلقته.

١٨

وصدره:* أعرضت وانتصبت كجذع منيفة * (٢) التكملة من ب، ل.

[ احصف - > الهب ] [ احفظ ] وقد أحفظت الرجل إحفاظا، إذا أغضبته.وقد حفظت العلم وغيره أحفظته حفظا.[ احلب ] ويقال: قد أحلبه، إذا أعانه علي الحلب.وقد حلب وحده يحلب حلبا.[ احمأ ] وقد أحمأت البئر، إذا ألقيت فيها لحمأة، وحمأتها، إذا نزعت حمأتها و [ احمد - > اذم ] [ احمر - > اسود ] [ الاحمران ] والاحمران: الشراب واللحم.فاذا قيل الاحامرة ففيها الخلوق.

قال الشاعر (١):

إن الاحامرة الثلاثة أهلكت

مالي وكنت بهن قدما مولعا

الراح واللحم السمين وأطلي

بالزعفران فلن أزال مولعا

والاصمعان: القلب الذكي والرأي العازم.وقولهم: (إنما المرء بأصغريه) يعني بقلبه ولسانه.

(١) هوالاعشي، كما في اللسان (خمر).وفي ب بعد إنشاد لشعر: (زعموا أن هذين البيتين لعمربن عبدالعزيز، وذكروا أنه قالهما قبل.نسكه، حين كان والي المدينة وكان حيئنذ مستهزأ بالغناء، وله تلك الحال أشعار جياد).[ احمض - > حمض ] [ الاحمق - > الاسمر ] [ احمي ] وقد أحميت فهو المسمار فهو محمي، ولايقال حميته.[ احمي - > حمي ] [ احنة ] ويقول: في صدره علي إحنة، وقد أحنت عليه، وهي الاحمن، ولاتقل حنة.

وقال الشاعر:

إذا كان في صدرابن عمك إحنة

فلاتسشرها سوف يبدود فينها

[ احنق ] ويقال: قد أحنق إذا ضمر.ويقال: قد حنف عليه أحنق حنقا، من الغضب.

[ احور ] ويقال مايعيش بأحور أي مايعيش بعقل.[ احوص - > الحوص ] [ الاحوصان ] والاحوصان: الاحوص بن جعفربن كلاب، اسمه ربيعة، وكان صغير العنين، وعمروبن الاحوص، وقد رأس.قول الاعشي:

أتاني وعيد الحوص من آل جعفر

فيا عبد عمرو ولو نهيت الاحواصا

ويعني بالاحوص من ولده الاحوص، منهم عوف بن الاحوص: وعمرو بن الاحوص، وشريح، بن الاحوص وقد رأس، وهوالذي قتل لقيط بن زرارة يوم جبلة، وربيعة بن الاحوص بن وكان علقمة بن غلانة بن عوف بن الاحوص نافر عامر بن الطفيل بن مالك بن جعفر، فهجا الاعشي علقمة عامرا ومدح الحطيئة علقمة.

١٩

[ احول ] وتقول: ما كان أحوله إذا كان محتالا، وقد تحول، إذا احتال، وهو رجل حول إذا كان كثير الاحتيال، وما أحيله لغة.

وهي الحول والحيل و [ احول - > احيل ] [ احيد - > ارقب ] [ احيل - > احول ] [ احيل ] الفراء: يقال هو أحيل منك، وأحول منك من الحيلة [ اخا ] وتقول: لا أخالك بفلان، أي هو ليس لك بأخ [ اخاف - > اتهم ] [ اخال ] ويقال قد أخلت فيه الخير، إذا رأيت فيه مخيلته.

وقد أخلت السحابة وأخيلتها، إذا رأيتها مخيلة للمطر.ويقال ما أحسن مخيلتها وخالها، أي خلاقتها للمطر.وقد خلت الشئ اخاله خيلا ومخيلة، إذا ظننته.وقد خلت المال أخوله، إذا أحسنت القيام عليه.ويقال هو خال مال وخائل مال، إذا كان حسن القيام عليه وجاء في الحديث: (كان رسول اللهصلى‌الله‌عليه‌وآله يتخولنا بالموعظة)، أي يصلحنا بها ويقوم عليها.وكان الاصمعي يقول: يتخولنا أي يتعهدنا.[ اخبي - > اسخبي ] [ الاختان ] وكل شئ من قبل الامرأة فهم الاختان، والصهر يجمع هذا كله.ويقال: صاهر فلان إلي بني فلان، وأصهر إليهم [ اختبأ ] وقد اختأب من فلان، إذا استحيت.[ اختز - > انتظم ] [ اختل - > انتظم ] [ اختلف ] وتقول: ألححت علي فلان في الاتباع حتي اختلفته (١)، أي جعلته خلفي.(١) ب فقط: (أخلفته).

وفي اللسان: (واختلفه وخلفه أخلفه: جعله خلفه).[ اخدع ] وتقول: قد أخدجت الشاة والناقة، إذا جاء‌ت بولدها ناقص الخلق وقد تم وقت حملها.ومنه حديث علي في دي الثدية: (مخدع اليد).وقد خدجت إذا ألقيت ولدها قبل تمام الوقت.

ومنه حديث النبيصلى‌الله‌عليه‌وآله : (كل صلاة) لايقرأ فيها بأم الكتاب فهي خداج)، أي نقصان.

[ اخذ ] ويقال: ذهب بنو فلان ومن آخذ إخذهم، يكسرون الالف ويضمون الذال وإن شئت فتحت الالف وضممت الذال وقوم ينصبون الالف ويفتحون الذال.

[ اخذ ] وتقول: استعمل فلان علي الشام وماأخذ إخذه، ولاتقل أخذه.

وتقول لو كنت فينا لاخذت بإخذنا، أي بخلائقنا وشكلنا.

[ الاخر ] وتقول: أبعد الله الاخر، ولاتقل لانثي شيئا.

[ اخر - > اطن ] [ اخره - > المعدلة ]

٢٠