• البداية
  • السابق
  • 419 /
  • التالي
  • النهاية
  •  
  • تحميل HTML
  • تحميل Word
  • تحميل PDF
  • المشاهدات: 52065 / تحميل: 9763
الحجم الحجم الحجم
اصلاح المنطق

اصلاح المنطق

مؤلف:
العربية

ألوي القوم، إذا بلغوا لوي الرمل.وقد ألوي البقل فهو يلوي إذا صار لويا، وهو الذي بعضه فيه ندرة وبعضه يابس.

وقد لوي يده يلويها ليا، وقد لواه بدينه ليانا.[ الوي - > اتهم ] [ الهب ] ويقال ألهب فلان في العدو، إذا شد العدو، وأهذب في العدو، وأحصف فيه وعجزفي العدو، وهو يعجزعجرا وأهرب، وهو يهرب إهرابا، كل ذلك في شدة العدو.[ الية ] وهو ألية الشاة، مفتوحة الالف، والجمع أليات.ولاتقل لية ولاإلية، فإنهما خطأ.وتقول كبش أليان ونعجة أليانة، وكبش آلي ونعجة ألياء، وكباش ألي ونعاج نعاج ألي.وتقول رجل آلي وأسته وستهم، إذا كان عظيم الاست، ولا يقال أعجز، وامرأة ستهاء وعجراء.[ الاليل - > الويل ] [ الاليل - > الخرير ] [ الام ] والام القصد.

ويقال أممته أؤمه أما، إذا قصدت له، وقد أممته أؤمه أما، إذا شججته أمه والامم: بين القرب والبعد.ويقال ظلمته ظلما أمما. قال زهير:

كأن عيني وقد سال السليل بهم

وجيرة ما هم لو أنهم أمم

[ اما ] وقد يبدلون بعض الحروف ياء، قالوا: أما وأيما.

[ امأي - > احد عشر ] [ امات ] ويقال أمات فلان، اذا مات له ابن أو بنون و وقد مات الرجل وغيره يوت موتا.

[ اماه - > ماه ] [ امة - > الاكلة ] [ امة ] أبوزيد: يقال فلان لا إمة له، أي لادين له، ويقال أيضا ليس له أمة بالضم.[ امتحش - > امحش ] [ امتع ] قال أبوعمرو: قال النميري: أمتعت عن فلان، أي استغنيت عنه.

قال الاصمعي: قول الراعي:

خليطين من شعبين شتي تجاورا

قديما وكانا بالتفرق أمتعا

قال الاصمعي: ليس من أحد يفارق صاحبه إلا أمتعه بشئ يذكره به، فكان ما أمتع كل واحد من هذين صاحبه أن فارقه.

وقال أبوزيد: أمتعا أراد تمتعا.

ويقال: متع النهار، إذا ارتفع.

ويقال: نبيذ ماتع، إذا اشتدت حمرته.

ويقال: حبل ماتع، وشئ ماتع، إذا كان جيدا [ امتلخ - > نزع ] [ امتني - > اتهم ] [ الامحاق ] قال أبوعمرو: الامحاق: أن يهلك كمحاق الهلال.

وأنشد:

٦١

الماء الذي يطوي أنوف عنوقه

بأظفاره حتي أنس وأمحقا (١)

أنس ينس [ أي بلغ نسيس الموت (٢) ].

قال الاصمعي: يقال: جاء‌نا في ما حق الصيف، أي في شدة حره.

قال ساعدة بن جوية:

ظلت صوافن بالازران صادية

في ما حق نهار الصيف محتدم

ويقال: يوم ماحق، إذا شديد الحر، أي إنه يمحق كل شئ ويحرقه.وقد محقت الشي أمحقه محقا.(١) البيت لسبرة بن عمرو الاسدي، كما في اللسان.(٢) التكملة من ب، ح‍ فقط.

[ امحش ] وقال أبوصاعد الكلابي: يقال: أمحشه الحر، إذا أحرقه.

ويقال: امتحش غضبا، إذا احترق.وقال أبوعمرو: سنة قد أمحشت كل شئ، إذا كانت جدبة.

وقال: قد أمحشته بالنار، إذا أحرقته، وقد صارماحشا.ويقال خبز حماش، وشواء محاش.قال ويقولون مرت غراره فمحشتني، أي سحجتني.وقال الكلابي: مرت غراره فمشنتني، وأصابتني مشنة وهو الشئ له سعة ولاغورله، منه ما قد بض منه دم ومنه مالم يجرح الجلد.[ امحل - > ابقل ] [ الامر ] والامر: من الامور، والامر: مصدرأمرت أمرا.والامر: الشئ العجيب، قال الله جل ثناؤه: (لقد جئت شيئا إمرا ).[ امر - > آمر ] [ الامر - > ورع ] [ امر ] وما له إمرولا ولا إمرة.الامر: الصغيرمن ولد الضأن.

[ امرأ - > هنأ ] [ امرأة ] الفراء: يقال هذه أمرأة ومرأة، ثم يترك الهمز ويقال هذه مرة ومراة (١).

ويقال مررت بمرء صالح.وهذا مر صالح ومررت بمرء صالح، ورأيت مرأ.وهذا امرؤ، وهذا امرؤ بفتح الراء.

الفراء: يقال هذا مرصالح، ومررت بمرء صالح ورأيت مرء‌ا صالحا وهذا مر صالح ومررت بمرء صالح ورأيت مرء‌ا صالحا، وهذا مرء صالح وهذا امرؤ صالح بفتح الراء.(١) الكلام بعده ليس في ح‍.[ امرة ] وتقول لك علي أمرة مطاعة، ولاتقل إمرة، إنما الامرة من الولاية [ امرض ] ويقال: قد أمرض الرجل، إذا وقع في ماله العاهة.

ويقال: قد مرض الرجل وغيره يمرض مرضا [ امرط - > المرط ] [ امس ] وتقول ما رأيته مذ أمس.

فإن لم تره يوما قبل ذلك قلت: ما رأيته مذ أول أمس (١).

٦٢

زاد في ب: (فان لم تره يومين قبل ذلك قلت ما رأيته مذ اول يوم من امس).

[ امصل ] ويقال: قد أمصلت بضاعة اهلك، أي أفسدتها وصرفتها فيما لاخير فيه.وقد مصلت هي.ويقال: تلك امرأة ماصلة، وهي أمصل الناس. قال: وأنشدني الكلابي:

لقد أمصلت عفراء مالي كله

وماسست من شئ فربك ما حقه

ويقال: أعطي عطاء ماصلا، أي قليلا.وإنه ليحلب من الناقة لبنا ماصلا، أي قليلا.وحكي الاصمعي: مصلت استه، إذا قطرت.والمصالة قطارة الحلب (١) وقال أبوزيد: والمصل: ماء الاقط حين يطبخ ثم يعصر، فعصارة الاقط: المطل.

(١) زاد في ب: (يريد حب الماء إذا رشح).[ امغز ] الاصمعي: يقال: أمغرت الشاة وأنغرت، فهي شاة مغمرو ممغر، إذاحلبت فخرج مع لبنهادم.فإذا كان ذلك من عادتها قيل ممغاز ومنغار.

أبوجميل الكلابي: يقال: قد مغرفي البلاد إذا ذهب فأسرع.ورأيته يمغربه بعيره.

وقال أبوصاعد: يقال: مغرت في الارض مغرة من مطر، وهي مطرة صالحة.

[ امغل ] ويقال: قد أمغلت عنز (١) فلان.

والمغلة: النعجة أو العنز تنتح في السنة مرنين: وغنم مغال.

قال:

بيضاء محطوطة المتنين بهكنة

ريا الروادف لم تمغل بأولاد (٢)

قال أبوعمرو: المغل التي تحمل قبل فطام الصبي وتلد كل سنة.قال الوالبي: أمغل بي فلان عند السلطان، أي وشي بي.قال ويقال: قد مغل فلان بفلان عند فلان، إذا وقع فيه يمغل به مغلا.وإنه لصاحب مغالة. ويقال: قد مغل الدابة يمغل مغلا إذا أكل التراب فاشتكي بطنه.ويقال: به مغلة شديدة.ويكوي صاحب المغلة ثلاث لذعاب بالميسم خلف السرة.

(١) ب، ح‍: (غنم).

(٢) البيت للقطامي، كمافي اللسان (مغل).[ امقر ] ويقال: أمقر الشئ فهو ممغر إذا كان مرا.

ويقال للصبر المقر كان لبيد:

مقمرمرعلي أعدائه

وعلي الاذنين حلو كالعسل

ويقال: مقر عنقه يمقرها، إذا دقها.[ املا ] وقد أملات النزع في القوس، إذا شددت النزع فيها.وقد أمليت له في غيه، إذاأطلت له، وقد أميت للبعير في قيدة إذا وسعت له في قيده.[ املا ] الفراء: يقال: أملا النزاع في قوسه، إذا شد النزع.وقد ملات الاناء أملوه ملئا.[ املح ] وقد أملحت القدر، إذا أكثرت ملحها، وقد

٦٣

ملحتها، إذا ألقيت فيها محلها بقدر.

ويقال: قد أغفيت ولايقال أغفوت.[ الاملح - > الاقلح ] [ املط - > المرط ] [ املق ] ويقال: قد أملق الرجل يملق إملاقا، إذ افتقر.وقد ملقه بالسوط ملقات، وملقا جميعا، إذا ضربه.

ويقال: ملق الجدي أمه، إذا رضعها.

[ املك ] وقد أملكت فلانا فلانة إذا زوجتهامنه.وقد ملكت المرأة إذا تزوجتها.وقد ملكت العجين، إذا شددت عجنه.

[ املود - > يمؤد ] [ املي - > املا ] [ امني - > اتهم ] [ امور ] وإنه الامور بالمعروف نهو عن المنكر.

وناقة رغو، هذا فلو.

[ إمي ] قال: وأنشدني بعضهم:

فما إمي وأم الوحش لما

تفرع في مفارقي المشيب

فما أرمي فأقتلها بسهم

ولا أعدو فأدرك بالوثيب

يريد الوثرب.

[ امين ] تقول: إذا قرأ الامام فاتحة الكتاب: أمين، فتقصر الالف وتخفف الميم، وآمين مطولة الالف مخففة الميم، لغة بني عامر.

ولا تقل آمين بتشديد الميم وقال الشاعر:

تباعد عني فطحل وابن مالك

آمين فزاد الله ما بيننا بعدا

ورواه يعقوب:تباعد مني فطحل وانب أمه وقال الآخر(١).:

يا رب لاتسلبني حبها ابدا

ويرحم الله عبدا قال آمينا

(١) هوعمربن ابي ربيعة، كما في اللسان (امن) [ الاميهة ] والاميهة: بثر يخرج بالغنم، كالحصبة أوالجدري.[ اميهة - > آهلة ]

[ ان ]ولا أفعله ما أن السماء سماء.

[ ان ].ولاأفعله ماأن في السماء نجما، أي ما كان فيالسماء نجم، ما عن في السماء نجم، أي ما عرض. وما في أن في الفرات قطرة، أي ما كانت في الفرات قطرة.

[ اناديد - > اعصر ]

[ انافي - > ارقب ]

[ الانام - > البرنساء ]

٦٤

[ الانام - > الناس ] [ انان - > كبير ] [ انبذ - > نبذ ] [ انبل ]

ويقال: قد أنبلته سهما، إذاأعطيته ويقال:قد نبله بالنبل ينبله، إذا رماه بالنبل.قد نبل الابل ينبلها نبلا، إذا ساقها سوقا شديدا.قال: الراجز:

لاتأويا للعبس وانبلاها

فانها ما سلمت قواها

بعيدة المصبح من ممساها [ انت ] وتقول: في سبيل الله أنت ! ولا تقل في سبيل الله عليك [ انتبل - > نبل ] [ انتج ] ويقال: قد أنتجت الفرس، إذا استبان حملها،

وهي نتوج، ولا يقال منتج.وقد نتجت ناقتي،وقد نتجت هي.[ انتجي ]

ويقال.انتجي فلان علينا، إذا افتخر عليناوتكبر.

[ انتشر ]ويقال للرجل إذا كثرماله أو عدده: قد انتشرت حجرته، وقد ارتعج ماله، وارتعج عدده.[ انتظم ] ويقال: رمي فلان صيدا فانتظمه بسهم واختله بسهم، واختزه بسهم.[ انثا ]

وتقول: هذا طائر وأثناه، ولاتقل أنثاته.[ انجد - > اعرق ] [ انج - > نجع ] [ انجي ]

ويقال: قد أنجت السماء، إذا ولت.وقد نجا من كذا وكذا ينجو نجاء مقصور.[ انجز - > اتهم] [ انحمص - > انفش ] [ اندرأ ] وتقول: اندرت عليه اندراء، والعامة تقول اندريت.

[ انس ]وقد أنست به آنس وأنست به أنس أنسا.أخبرني أبوالحسن الطوسي قال: قال ابن الاعرابي:

يقال: أنست به قال: ويقال: كيف أنسك.وقد نقهت الحديث ونفقته.وقد زهقت نفسه وزهقت.وشغبت وشغبت.وقد قرح الكلب ببوله وقزح يقزح، في اللغتين جمعيا.

[ انس - > الامحاق ]

[ انس ]

وتقول: كيف ابن أنسك.

وإنسك، يعني نفسه.

[ انسان - > بعير ]

[ انسل ]

وقد أنسلت الناقة وبرها، إذا ألقته.وقد

٦٥

نسلت بولد كثير تنسل.وقد نسل الوبرينسل وينسل، إذا سقط نسلانا.قال الله عزوجل: ( إلي ربهم ينسلون )

[ انشد ] ويقال: أنشدت الضالة، إذا عرفتها.وقد نشدتهاأنشدها نشدانا إذا طلبتها.[ انصف]وقد أنصف الرجل صاحبه إنصافا، وقد أعطاه النصفة. ويقال: قد نصف النهار ينصف، إذاانتصف. قال المسيب بن علس:

نصف النهار الماء غامره

وشريكه بالغيب مايدري

أراد انتصف النهار والماء غامره لم يخرج.قال: ذكرغائصا انه غاص فانتصت النهار فلم يخرج من الماء. ويقال: قد نصت الازار ساقه ينصفها، إذابلغ نصفها: قال الشاعر (١)

وكنت إذا جاري دعا لمضوفة

أشمر حتي ينصف الساق مئرزي

ومضوفة: أمر يشفق منه.وقال ابن ميادة:

تري سفية لا تنصف الساق نعلمه

أجل الا وإن كانت طوالا حمائله

وقد نصف القوم ينصفهم نصافة، إذا خدمهم والناصف والمنصف: الخادم.(١) هو أبوجندب الهذلي، كما في اللسان (نصف). [ انصل ]وقد أنصلت الرمح فهو منصل، إذا نزعت نصلة وقد نصلته إذا ركبت عليه النصل وهوالسنان.وكان يقال لرجب في الجاهلية: منفصل الاسنة، منصل الال، لانهم كانوا ينزعونالاسنه فيه ولا يغرون ولايعير بعضهم علي بعض.قال الاعشي:

تداركه في منصل الال بعد ما مضي غير دأ داء وقد كاد يعطف الدأداء: آخرليالي الشهر.

[ الانضاح - > ماني ] [ انضي ]وقد أنضيت البعير، إذا حسرته أنضته إنضاء،وفهو نضو، والجمع أنضاء.وقد نضوت السيف وانتضيته، إذا سللته من غمدة.وقد نضوت ثوبيعني، إذا ألقيته عنك وقد نضا خضابه ينضو.وقد نضا الفرس الخيل، إذا تقدمها وانسلخ منها.[ اطبخ ] ويقال: قد اطبخ اللحم القوم، وقديكون الاطباخ اشتواء واقتدرا.وتقول: اقتدروا لنا.وتقول: هذه خبزه جيده الطبخ، وآخره جيدة الطبخ. قال العجاج:

تالله لولا أن يحش الطبخ

بي الجحيم حين لا مستصرخ

ويقال: اطبخوا لنا قرصا.ويقال هذا مطبخ القوم وهذا مشتواهم

[ انعت - > اوعب ]

[ انعش - > نعش ]

[ انفر - > امفر ]

[ انعطن - > العطن ]

٦٦

[ انعقاق - > اعق ]

[ انغر - > مغر ] [ الانف ] ويقال: كان ذلك علي زعم فلان و [ أنف فلان، وعلي رغمه، وعلي رغم معطش وفلان، و (١) ] عرنمة فلان، وعلي رغم مرسنة و(١) التكملة من ب، ح‍، ل وتقول هوحسن الالف ولايقال الانف ويقال في أذن الجارية شنف، ولا شنف .[ الانف ]

وألانف: أنف الانسان، وأنف الجبل: نادريشخص منه، وأنف البرد: أشده.ويقال جاء يعدو آنف الشد، أي أشده. وأنف النبات: طرفه حين يطلع. والانف: مصدر أنفت نن الشئ آنف منه أنفا وأنفة.[ انف - > آنف ] [ انف - > افخ ] [ انفأي - > فأو ] [ انفحة ] وهي إنفحة الجدي وإنفحة.ولاتقل أنفحة قال أبويوسف: وحضرني أعرابيان من بني كلاب،

فقال أحدهما: إنفحة، وقال الآخر: منفحة،ثم افترقا علي أن يسألا جماعة الاشياخ من بنيكلاب، فاتفق جماعة علي قول ذا، وجماعة علي قول ذا وهما لغتان.[ انفش ] ويقال: أنفشت إبل والغنم إنفاشا، إذا أرسلتها ترعي بالليل بلا راع.وهي إبل نفاش ونفش [ ونفش (١) ].وقد نفشت الصوف أنفشه نفشا.(١) هذه من ب، والكلام من (هي إبل) إلي هنا ساقط من

[ انفش ] ويقال لليد أوالرجل إذا ورمت ثم سكن ورمها:قد أنفشت يده وقد اسخاتت يده وقدانحمصت.[ انقب - > اشعل ] [ انقحل - > هم ] [ انقر ] ويقال: ما أنقر عنه، أي ما أقلع عنه.

ويروي عن ابن عباس أنه قال: (ماكان الله لينفر عن قاتل المؤمن)، أي يقلع.

قال الشاعر (١):) ما أنا عن أعداء قومي بمنقر

وقد نقره ينقره، إذا عابه ووقع فيه.(١) بعده في ب: (أنشد أبوزيد هذا البيت لذؤيب بن زنيم

الطهوي).وصدره في اللسان (نقر):

لعمرك ما ونيت في ودطيي

[ انقر - > اقلع ]

[ الانكدان ]

والانكدان: مازن بن مالك بن عمرو بن تميم،ويربوع بن جنظلة و.

قال الراجز:

الانكدان مازن ويربوع

ها إن ذا اليوم لشر مجموع

٦٧

[ انكر ] وقولهم: (ما أنكرك من سوء) أي ليس إنكاري

إياك من سؤء رأيته بك، إنما هو لقلة المرفة.ويقال إن السوء البرص.قال الله جل ثناؤه: (أدخل يدك في جيبك تخرج بيضاء من غير سوء ) أي من غير برص.

[ انكل - > تبسم ] [ انملح - > نزع ] [ أنوق ] ومن ذوات الثلاثة: يقال نافة وأنوق وأنيق وأونق قالها بعض الطائيين.

[ انهد - > احسب ] [ انهم - > ذاب ] [ انهم - > اهم ] [ انيثة ] الكلابي: يقال أرض أنيثة: تنبت البقل سهلة. [ انيس - > طري ] [ انفية ]

الطائي: يقال أرض أنفية النبت، إذا أسرعت النبات، وتلك الارض آنف بلادالله.وآنف الارض ما استقبل الشمس من الجلد ومن ضواحي الجبال.

[ انيق - > انوق ] [ انين - > كبير ] [ اوأب - > قضأة ] [ الاواخي - > آري ] [الاواري - > آري ] [ اواق - > اعجوبة ] [ اواقي - > بخاتي ] [ اوان - > حزار ] [ الاوبة ] أبوعبيدة: يقال إن سريع الاودبة.وقوم يحولون الواوياء كقولك سريع الايبة [ اوبص ]

ويقال: قد أوبصت الارض في أول ما يظهرنبتها.وقد أوبصت ناري، وذلك أول ما يظهرلهيبها.وقد وبص الشئ يبص وبيصاء، إذا برق وبص يبص بصيصا،

[ اوبي - > نزح ] [ اوجد ] وقال الاصمعي: يقال الحمدالله الذي أوجدني بعدفقر، أي أغنائي.والواجد: الغني. وأنشد:الحمدالله الغني الواجد ويقال: الحمدالله الذي آجدني بعد ضعف، أيقواني.ويقال ناقة أجد إذا كانت قوية موثقةالخلق.وبناء موجد. [ اوجس ]

الاموي عبدالله ابن سعيد: ما ذقت عندهم أوجس، يعني الطعام.

[ الاوجس - > سمر ]

[ اودي - > آدي ]

[ اورس - > ابقل ]

[ اورس ]

وكذلك اورس الرمت اذااصفر فصار عليه مثل الملاء الصفر فهو وارس.

٦٨

[ اورق ] ويقال: قدأورق الحابل، إذا لم يقع في حبالتة صيد.وقد أورق الغاري، إذا لم يغنم شيئا.وقدورقت الشجرة أرقها، أذا أخذت ورقها.ويقال: أرقت الماء فأنا أريقه وكذلك أرقت الدم.

ويقال: قد راقه كذا وكذا يروقه، إذاأعجبه.وقد راق الشراب يروق، إذا صفا [ اوزع ]وقد أوزعه يوزعه إيزاعا إذا أغراه.وقد أوزعه، إذاألهمه. قال الله جل ثناؤه: ( رب أوزعني أن أشكر نعمتك ) أي ألهمني. ويقال: وزعته ,أزعه وزعا، إذا كففته. وقال الاصمعي: وجاء في الحديث: (من يزع السلطان أكثر ممن يزع القرآن).ويقال لابد للناس من وزعة، أي من كففة (١).

ويقال: زعته أزوعه، إذا عطنته. قال ذوالرمة:

وخافق الرأس مثل السيف قلت له

زع بالزمام وجوز الليل مركوم

(١) الكلام بعده إلي نهاية البيت التالي ليس في ب، ح‍، وقدأشير في ل إلي أنه زيادة في النص.

[ اوزغ ]ويقال للناقة إذابالت فدفعت بولها دفعا: قدأوزغت إيزاغا.

ويقال هي تقطع بولها زغلة زغلة.وكذلك يقال في الطعنة: قد أوزغت بالدم وقد أزغلت.ويقال للمرأة الحامل هي موزغ أيضا.قال ابن أحمر وذكر القطاة وفرخها وأنها سقته مماشربت:

فأزغلت في حلقه زغلة

لم تخطئ الجيد ولم تشفتر

أي تتفرق [ اوسد - > اشلي ] [ اوسد - > آسد ] [ اوشي ] ويقال: قد أوشاه يوشيه، إذااستحثه بكلاب أو محجن. قال جندل بن الراعي:

جنادف لاحق بالرأس منكبه

كأنه كودن يوشي بكلاب

وقال ساعدة بن جوية:

يوشونهن إذا ما آنسوا فزعا

تحت السنور بالاعقاب والجذم

[ اوصد - > آصد ] [ اوعب ] ويقال: جدعه الله جدعا موعبا، إي مستأصلا،وقد أوعب القوم كلهم إذا حشدوا، وجاء القوم مؤعبين.وقد أوعب بنوفلان جلاء فلم يبق منهم ببلدهم أحد.

[ اوعب ] ويقال للرجل إذا أسرف في ماله: قد أوعب (١)فلان في ماله وقد طأطأ الركض في ماله، وقد أنعث في ماله.

(١) في سائر النسخ: (أوعث) بالثاء، وكلاهما صحيح.

[ اوعث - > اوعب ] [ اوعد - > برق ] [ اوعد - > وعد ] [ اوعد - > وحد ]

[ اوعز - > وعز ]

٦٩

[ اوعي ]

ويقال: قد أوعيت المتاع، إذا جعلته في الوعاء.وقد وعيت ماقلت لي، ووعيت العلم إذا حفظته.

[ اوغل ] ويقال: قد أوغل في البلاد، إذا أبعد فيها.ويقال: قد وغل أيضا يغل، إذا تواري بشجرأ ونحوه.وقد وغل أيضا ويغل دخل علي القوم في شرابهم فشرب من غير أن يدعي إليه.

الواغل في الشراب: مثل الوارش في الطعام. قال امرؤ القيس:

فاليوم فاشرب غير مستحقب

إثما إثما من الله ولا واغل (١)

قال أبويوسف: وسمعت أبا عمرو يقول للشراب الذي يشربه الرجل لم يدع إليه: الوغل.وأنشد لعمرو بن قمية:

إن أك مسكيرا فلا أشرب ال‍

وغل ولا يسلم مني البعير

(١) ب، ح‍، (أشرب).وفيه ضرورة الشعر.

[ اوفاز - > وفز ] [ اوفاض - > وفز ] [ اوقف - > وقف ] [ الاوقيه - > اعجوبة ] [ اوكف - > آكف ] [ اول ] ويقال: لقيته عاما أول، ولاتقل عام الاول.

[ اولع ]وقد أولع بكذا وكذا إيلاعا و ولعانا، والاسم الولوع.وأولعته إيلاعا.وقد ولع الرجل يلع ولعاوولعانا، إذا كذب.

قال ذوالاصبع العدواني:ولا آمن أن تكذبا وأن تلعا (١) وقال الآخر:

وهن من الاخلاف والولعان (٢)

أراد من أهل الخلاف والكذب

(١) ب: (لبيضاء) وهي رواية الديوان ١٨٠.

(٢) صدره في المفضليات: (إلابأن تكذبا علي ولم أملك بأن).

[ اومأ ] ويقول أومأت إليه ولاتقل أوميت. [ الاون - > العدل ] [ اونق - > اونق ] [اوهم] ويقال: قد أوهم صلاته (١) إذا تركها.

ويقال:قد وهمت في هذه المسألة، أي غلطت فيها:ويقال: وهمت إلي كذاوكذا: ذهب وهمي إليه.

(١) ب: (في صلاته).ل كذلك مع وضع (في) في دائرة.

[ اوهم ] ويقال أوهمت من الحساب مائة، أي أسقطت منه مائة.وأوهمت من صلاتي ركعة.وقد وهمت في كذا وكذا فأنا أهم وهما، اذا سهوت.وقدوهمت إلي كذا وأهم وهما، إذا ذهب وهمك إليه

[ اهاء - > هاء ] [ أهبة ] ويقال: وأخذ لذلك الامر أهبته، ولا تقل هبته.وقد تأهبت له.

٧٠

[ اهتز ]ويقال للغصن إذا كان ناعما يتهز: هو يتهز منالنعمة وهو يترأد من النعمة وهو يمأد مأدا

حسنا.[ اهتزع - > الطبع ] [ اهتم - > الهتم ] [ اهجد ] ويقال: قد أهجد البعيرفهو مهجد إذا ألقي جرانه غلي الارض. ويقال: قد هجد يهجد،اذا نام ليلا. [ اهدأ - > هدأ ] [ اهدأ - > اهدي ] [ اهدي ] ويقال: أهديت الهدية أهديها إهداء، فهي مهداة.وأهديت الهدي إلي بيت الله هديا،والهدي، لغتان، بالتشديد.

والتخفيف، وقرأ بهما

جميعا القراء:(حتي يبلغ الهدي محله ) و(الهدي محله)، والواحدة: هديه وهديه.وهديته الطريق هداية، وهديته إلي الدين وللدين هدي.وهديت العروس إلي زوجها أهديهاهداء، فهي مهدية وهدي.

ويقال: أهدأت الصبي أهدئه إهداء، إذا جعلت تضرب عليه بكفك وتسكنه لينام.

ويقال: قد هدأت.إذاسكنت.

[ اهذب - > الهب ] [ اهر - > الهب ] [ اهرب ] ويقال: قد أهرت الرجل، إذاجد في الذهاب مذعورا.وقد هرب العبد وغيره يهرب هربا، إذاذهب.

[ اهرت - > الهرت ] [ اهزع ] ويقال: مافي كنانته أهزع، أي مافيها سهم.فيتكلم به مع الجحد، إلا أن النمرأتي به مع غير حجد:

فأرسل سهما له أهزعا

فشك نواهقه والفما

[ اهزع - > سهم ] [ اهزل ] ويقال: قد أهزل الناس، إذاأصابت أموالهم سنة فهزلت.وقد هزلت دابتي أهزلها هزلا، إذاعملت بها عملا تهزل منه.

[ اهزل - > هزل ] [ اهلا - > مرحبا ] [ الاهليلجة - > ارمينية ] [ اهم ] ويقال: قد اهمني الامر إذا اقلقك وحزنك. ويقال: قد همني المرض: أذابني. ويقال: قد انهمت الشحمة والبردة، إذا ذابتا.ويقال لما اذيب من السنام: الهاموم.وقال العجاج:

وانهم هاموم السديف الواري

عن جرزمنه وجوزعاري

وقال الآخر:يضحكن عن كالبرد المنهم ويقال: همك ماأهمك.

٧١

[ اهوية ]ويقال وقع في أهوية.

[ الاهيغان ]ويقال إنهم لفي الاهيغين من الخصب وحس الحال.ويقال عام أهيغ، إذا كان مخصبا كثير العشب والمحلتان: القدر والرحي فإذا قيل المحلات فهي القدر والرحي والدلو والشفرة والفأس والقداحة.أي من كان عنده هذا حل حيث شاء وإلا فلابد له من أن يجاور الناس يستعير بعض هذه الاشياء منهم. وقال الشاعر:

لاتعدلن أتاويين تضربهم

نكبا صر بأصحاب المحلات

والاتاويون الغرباء.

[ اهيف - > الهضم ] [ ايابا ] ويقال: أتانا إيانا، إذا جاء ليلا، وأتانا تأويبا،وأتانا طروقا.

[ اياري - > ارقب ] [ الايبة - > الاوبة ] [ ايبس - > يبس ] [ الايد ] وهوالايد والآد للقوة، قال الله جل ثناؤه: (والسماء بنيناها بأيد ) أي بقوة.وقال: (واذكر عبدنا ذاالايد ).

ثم قال العجاج:

من أن تبدلت بآدي آدا

لم يك ينآد فأمسي أنآدا

وقال الاعشي:

قطعت إذا خب ريعانها

بعرفاء تنهض في آدها

[ إير ] الفراء: إير وأير. [ ايس - > يئس ] [ ايشم - > اشأم ] [ ايضا ] وتقول: افعل ذاك أيضا، وهو مصدر آض يئيض أيضا، إذا رجع.وإذا قال فعلت ذاك أيضا،

قلت: أكثرت من أيض

ودعبي من أيض

[ الايعاد - > برق ] [ ايفع ] ويقال: قد أيفع الغلام فهو يافع.

[ ايل - > مجرب ] [ ايم ] وتقول: فلانة أيم، إذا لم يكن لها زوج، بكراكانت أوثيبا، والجمع أيامي.والاصل أيام،فقلبت.ورجل أيم، ولاامرأة له.وقد آمت المرأةمن زوجهاتئيم أيمة وأيما.وقد تأيمت المرأة زمانا، وتأيم الرجل زماناإذا مكث زمانا لايتزوج.

قال: وسمعت العلاء بن أسلم يقول:حدثني رجل قال: سمعت رجلا من العرب

يقول: (أي يكونن علي الايم نصيبي) يقول:مايقع بيدي بعد ترك التزويج، أي امرأة صالحة أوغيرذلك.ولقد إمتها أئيمها.ويقال: الحرب مأيمه، أي تقتل الرجال فتدع النساء بلا أزواج.

[ ايما - > اما ] [ ايمن - > اتهم ]

٧٢

[ ايه ]

وتقول للرجل إذا استزدته من حديث.أوعمل: ايه،فإن وصلت قلت إيه حدثنا.وقول ذي الرمة:

وقفنا فقلنا إيه عن أم سالم

وما بال تكليم الديار البلاقع

فلم ينون وقد وصل، لانه نوي الوقف، فإذا أسكته وكففته قلت: إيها عنا.فإذا أغويته بالشئ قلت:ويها يافلان، فإذا تعجبت من طيب الشئ قلت:واهاله ماأطيبه. قال أبوالنجم:

واها لريا ثم واها واها

ياليت عينيها لنا وفاها (١)

بثمن نرضي به أباها قال آخر:

وهو إذا قيل له ويها كل

فإنه مواشك مستعجل

وهو إذا قيل له ويها قل

فإنني أحجوبه أن ينكل

أي أخلق به أن ينكل.

(١) رواية النحويين: (ياليت عيناها) لغة من يلزم المثنيالالف.[ الايهمان ] وقال أبوعبيدة: الايهمان عند أهل البادية.السيل والجمل الهائج، يتعوذ منها، وهما الاعميان، وعند أهل الامصار: السيل والحريق

(حرف الباء)

[ البئار - > ابؤر ] [ بأجأ ]ويقال اجعل هذا الشئ بأجأ وحدا، مهموز. [ باجل - > كهيم ] [ بار - > ابتأر ] [ بارأ - > برأ ][ بارض - > مبرض ] [ باري - > برأ ]

[ الباري ]ويقال هو الباري، وهو البارياء. قال العجاج:

كالخص إذ جلله الباري

وهو الطريان للذي يؤكل عليه

وهي الدوخله،وهي القوصرة، وربما خففتا. [ البارياء - > الباري ] [ بازلة ] ويقال: ما عنده بازبة، أي ليس عنده شئ من مال، ولاترك الله عنده بازلة.ويقال، لم يعطهم بازلة، أي لم يعطهم شيئا.[ الباسطة - > جوادا ] [ باسطة - > بخص ] [ باصر ] وقال: قولهم اراه لمحأ باصرا، أي نظرا بتحديق شديد.ومخرج باصر مخرج رجل تامر ذو تمر،ولابن ذولبن، وخابز ذوخبز ورامح ذو رمح.معنيباصر ذو بصر.وهو من أبصرت، مثل موت مائت، وهو من أمت [ باع - > اباع ] [ باعد - > ضعف ] [ باقل ] ويقولون: قد أبقل الرمث إذا مطر فظهر أول نيته فهو باقل، ولا يقولون مبقل.[ باقل - > ابقل ]

٧٣

[ الباقلاء - > الهندباء ]

[ الباقلي - > الهندباء ] [ بالة ]

ويقال: لا تبلة عندي بالة أبدا ولاتبلة عندي بلال.

قالت ليلي:

فلاوأبيك ياابن أبي عقيل

تبلك بعدها فينابلال

[ بان - > رام ] [ بتة - > ملتخ ] [ بتلة - > ملتخ ] [ البتيلة - > اريضة ]

[ البثق ]وهوالبثق والبثق، إذا انبثق الماء.

[ بحج - > بط ] [ بجال - > كهيم ] [ البجباجة - > لغطا ] [ بجباج ]فإذا كان سمينا ثم اضطرت لحمه قيل: هذا رجل بجباج، وهذا رجل وخواح [ بحج ]وبجحب وبجحت و

[ بجدة ]ويقال هو عالم ببجدة أمرك، مضمومة الباء والجيم.ويقال ببجدة أمرك، مضمومة الباء ساكنة الجيم.وبجدة أمرك، مفتوحة الباء ساكنةالجيم، يقول: بدخيلة أمرك.ويقال عندة بجدةر ذاك، أي علم ذاك.

[ بجيل - > كهيم ] [ بحح ]وقد بححت أبح بححا. قال أبوعبيدة:وبححت أبح لغة.

[ بخ - > صه ] [ بخاتي ] وتقول: هذه بخاتي سمان، وهذه علالي واسعة،وهذه سراري كثيرة، وعنده أواقي من ذهن.وكل ماكان واحدة مشددا شددت جمعه، وإنشئت خففت الجمع.

[ البخس - > البخص ] [ البخص ] ويقال: قد بخصت عينه، ولاتقل بخستها إنماالبخس النقصان من الحق، تقول: قد بخسته حقه.ويقال للبيع إذا كان قصدا: ولابخس ولاشطط.

[ البخص ] والبخص: مصدربخصت عينه أبخصها. والبخص: لحم القدم، ولحم الفرسن.

[ البخق ] والبخق: مصدربخقت عينه ابخقها بخقا،اذا عرتها والبخق: العور.

قال رؤية:ومابعينيه عواوير البخق [ البخل - > السقم ] [ البخور - > الطهور ] [ بد ]

ويقال: ماأجد من ذاك بدا، وماأجد منه وعلا،

٧٤

وماأجد منه محتدا ولا ملتدا ولاحنتألا.وماله حم ولا رم غير كذا وكذا.وماله هم ولاوسن [ بد ]

أبوزيد: يقال مالي من ذاك بد، ومالي عنه وعيمألي وعنه عندد ومعلندد.وكذلك مالي عنه حنتأل ملتد، معني هذا كله، مالي منه بد.

[ بدأ ]وقد بدأت بالشئ (١).وقد بدوت له اذا ظهرت له.(١) ب: (بالمشئ) وح: (في كذا).

[ البدء - > الريم ] [ البداوة ]

الاصمعي: هي البداوة والحضارة. وأنشد:

فمن تكن الحضارة أعجبته

فأي رجال بادية ترانا (١)

أبوزيد: هي البداوة والحضارة.(١) للقطامي، كما في التريزي.

[ البدد ] والبدد في الناس: تباعد مابين الفخذين من كثرة لحمهما، وفي ذوات الاربع في اليدين.

[ بدر - > ابدر ]

[ بدرة - > شكوة ]

[ بدن ]

ويقال: قد بدن الرجل يبدن بدنا وبدانة إذاضخم، فهوبادن وقد بدن نبديناإذا أسن وكبر.وهو رجل بدن إذا كان كبيرا.قال الاسود

هل لشباب فات من مطلب

أم ما بكاء البدن الاشيب

وقال الآخر:

كنت خلت الهم والتبدينا

والشيب مما يذهل القرينا

وفي الحديث عن النبيصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم : (إنيقد بدنت فلا يبادروني بالركوع والسجود).(١) هو حميد الارقط كما في اللسان (بدن).

[ بدو - > بدأ ] [ بدوي ] ويقول: فلان بدوي.وفلان حضري.ويقال: عليالماء حاضرا، وهولاء قوم حضار، إذا حضروا المياة.

[ بذ - > غلب ] [ بذر - > شدر ] [ برأ ] وقد برأت من المرض أبرأ وأبرؤ وبروء‌ا وبرئت أبرأ.وأصبح فلان بارئا من مرض.وقدبريت القلم.وقد بارأت شريكي، إذا فارقته.وقد بارأ الرجل امرأته.وقد باريت فلانا. إذاكنت تفعل مثل ما يفعله.وتقول: فلان يباري الريح سخاء.

[ برأ - > ضرب ] [ برأ - > ربي ] [ برة - > خضارة ]

٧٥

[ برح - > زال ]

[ برح - > فاض ] [ البرحين ] ويقال لقيت منه البرحين.البرحينوالفتكرين والفتكرين.وهي الدواهي. [ بردا - > شفيعا ] [ بردا ] ويقال: ما وجدنا لها العام بردا وما وجدنا لها العام مصدة.وتبدل الصاد زايا فيقال مزدة. [ البردان - > القرنان ]

[ برر ] وقد بررت والدي، وقد بررت في يميني.وقد صدقت يافلان وبررت وقد لعقت العسل السمن. وقد لحست الاناء فأنا ألحسه لحسا.وقد مصصت الرمان.وقد معضت من ذاك الامر أمعض منه معضا (١)، إذا امتعضت منه.وقد شركت الرجل في أمره أشركه شركا وقد نفست بخيرتنفس نفاسة.(١) وكذا في ح‍.وفي ب: (ومعضا ومعضا) بفتحة وبفتحتين.

ل: ((معضا بفتحتين). [ البرز - > النفط ] [ البرز - > الصنارة ] [ البرس - > القطن ]

[ البرشاء - > البرنساء ] [ البرص - > انكر ] [ البرصة - > سام ] [ برق ] وقد برق البرق يبرق، وقد برق في الوعيد ورعد يبرق ويرعد.

قال الاصمعي: ولايقال أرعد وأبرق.وحكي اللغتين أبوعبيدة وأبوعمرو،فاحتج علي الاصمعي ببيت الكميت:

أرعد وأبرق يا يزي

د فما وعيدك لي بضائر

فقال: ليس [ قول الكميت (١) ] بحجة هومولد.واحتج ببيت المتلمس:

فإذا حللبت ودون بيتي غاوة

فافرق بأرضك ما بدالك وارعد (٢)

وببيت ابن أحمر:

يا جل ما بعدت عليك بلادنا

فابرق بأرضك ما بدالك وارعد

ويقال: قد برق طعامه بزيت أو بسمن يبرقه برقا، وهو شي‌ء منه قليل لم يسبغسغه، والسغسغة: كثرة الادم.ويقال قد برق السيف يبرق، وقد برق البصر يبرق برقا إذا تحير، فلم يطرف، وكذلك برق الرجل يبرق برقا.قال العقيلي:

لماأتاني ابن عمير راغبا

أعطيته عيساء منها فبرق

ويقال: قد برقت الغنم يبرق، إذا اشتكت بطونها عن أكل البروق وهو نبت.

(١) التكملة من ب، ح‍ ل.

(٢) غارة: اسم جبل كما في اللسان (١٩: ٣٨٠) عند إنشاده.[ برق ]ويقال: قد برقت السماء وأرعدت، وقد برق ورعد إذا تهدد وأوعد. وقال: ولم يكن يري بيت الكميت حجة لانه عنده مولد وهو قوله:

٧٦

أبرق وأرعد يايزيد

فما وعيدك لي بضائر

وحكي أبوعبيدة وأبوعمرو: برق ورعد، وأبرق وأرعد، إذا تهدد [ وأوعد (١) ].

الفراء: يقال: وعدته خيرا ووعدته شرا، بإسقاط الالف، إذا أسقطواالخير والشر قالوا في الخير: وعدته، وفي الشر: أوعدته، وفي اخير: الوعد. والعدة، وفي الشر:الايعاد والوعيد.

وإذا قالوا: أوعدته بالشرأو بكذا،أثبتوا الالف مع الباء.وأنشد:

أوعد بالسجن والاداهم

رجلي ورجلي ششنة المناسم

(١) من ب، ح،.[ البرق ] والبرق: الذي يبرق في الغيم.والبرق أيضا:مصدر برق طعامه يبرقه برقا، إذا صب عليه شيئامن زيت قليل. والبرق، أن يبرق البصر، وهو أن يتحير فلا يطرف.

وقال الشاعر (١):

لما أتاني أبن عمير (٢) راعبا

أعطيته عيساء منهافبرق

والبرق: أيضا الحمل، وأصله فارسي معرب.

(١) التبريزي: (الاعور بن براء الكلابي).

(٢) التبريزي: (ابن صبيح): قال ((وكان الاعورخاله). [ برقع ] الفراء: يقال برقع وبرقع وبرقوع (١). وأنشد:

وخد كبرقوع الفتاة ملمع

وروقين لما يعدوا أن تقشرا (٢)

أي لم يجاوزا.(١) التكملة من ب ح‍، ل والتبريزي.(٢) للنابغة الجعدي كما في التبريزي.

[ برقوع - > برقع ] [ البرك ]والبرك، الصدر، عن أبي عمرو. والبرك أيضا:الابل الكثيرة الباركة. وبرك: اسم (١) موضع.(١) هذه الكلمة مطموسة في الاصل وإثباتها من ب والتبريزي.

[ برك ] وتقول: أنخت البعير فبرك، ولا يقال فناح. وتقول:تنوخ الجمل الناقة، إذا أبركها ليضربها. [ البرم - > ورع ] [ البرنساء ]

وقال أبوزيد: أي البرنساء هو، ما أدري أيالانام هو، وماأدري الدهدأ هو، وما أدري أي النخط هو، وأي البرشاء هو.

[ برنساء - > الناس ] [ البرود - > القرور ] [ برهة - > بقعة ] [ بري - > برأ ] [ بري - > ابري ] [ البرية ] والبرية: الخلق، وهو من برأ الله الخلق، أيخلقهم. وقال الفراء: فإن أخذت البرية من البري، وهو التراب فأصلها غيرالهمز. [ البرية - > النبئ ]

[ البرية ]والبرية الخلق، وأصلها من برأ الله الخلق، أي

٧٧

خلقهم، فترك همزها كما ترك الهمز من النبيصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم .

[ البريقة ]وقال أبوصاعد الكلابي: البريقة، وجمعها البرائق: يقال برقوا اللبن، إذا صبوا عليه إهالةأوسمنا، يقال برقوا الماء بسمن أو زيت (١)،وهي التباريق، وهو شئ [ منه (٢) ] قليل لم يسغسغوه، أي يكثروا من الاهالة والادم.

(١) ب، ح‍،: (ابرقوا الماء بزيت، اي صبوا عليه زيتا قليلا. وقد برقوا لنا بزيت أو سمن).(٢) من ب، ح‍، ل. [ بريمان ] أبوعبيدة: يقال اشولنا من بريميها شيئا، أي من الكبد والسنام.

[ بزاع ]أبوعبيدة عن يونس قال: تقول العرب: رجل بزاغ،إذا كان بزيغا.

[ البراق - > البصاق ] [ بزر ]وبزر وبزر. [ البزر - > النفط ] [ بس - > ابس ]

[ بسأ - > ربي ] [ البسر ] والبسر: مصدر بسرالرجل، إذا كلح البسر أيضا: أن يضرب الفحل الناقة علي غير ضبعة. والبسر: أن ينكا الحبن قبل أن ينضج. الحبن: ما يعتري في الجسد فيقيح ويرم والجميع الحبون. والبسر: الماء الطري الحديث العهدبالمطر.

[ بسم - > تبسم ] [ البسوق - > البصاق ] [ البسملة ]

ويقال: قد أكثرت من البسملة، إذا أكثر من قوله (بسمم الله الرحمن الرحيم ).

وقد أكثرت من الهيللة، إذا أكثرت من قول ( لاإله إلا الله ).وقد أكثرت من الحولقة، إذا أكثرت من قول ( لا حول ولاقوة إلا بالله ). [ البسيسة ] والبسيسة: دقيق أو سويق يثري بسمن أوبزيت، وهو أشد من اللت بللا. [ البسيسة ]والبسيسة من الدقيق والسويق والاقط يلت الدقيق والسويق وبالسمن أو بالزبد ثم يؤكل ولايطبخ.وهو أشد من اللت بللا.والاقط يدق أويطحن ثم يلبك بالسمن أو بالزيد المختلط بالرب. ويقال في مثل: (غرثان فاربكواله) وذلك أن رجلا أتي أهله فبشربغلام ولد له فقال: ما أصنع به؟ آكله أو أشربه؟ فقالت امرأته: غرثان فاربكواله.

فلما شبع قال: كيف الطلا وأمه؟ [ البشارة]

الكسائي: يقال هي البشارة والبشارة.

قال الكسائي: قال البكري الزوارة يريد الزيارة.

[ بشاشة - > نهكا ]

[ بشاك - > خفيفة ]

٧٨

[ البشر ] والبشر: بشر الاديم، وهو أن يؤخذ باطنه

بشفره: يقال بشرت الاديم أبشره بشرا.

والبشر: جمع بشرة، وهو ظاهر الجلد والبشر أيضا: الخلق.

[ البشر ] والبشر: مصدربشرت الاديم أبشره بشرا،ويقال بشرت فلانا أبشره بشرا، اذا بشرته.ويقال إن فلانا لحسن البشر. [ بشر - > ابشر ]

[ البشك ]ويقال للرجل إذا خاط خياطة مستعجلة: رأيتهبشك ثوبه، وهو يبشكه بشكا، وشمج ثوبه فهو يمشجه شمجا. فإذا باعد بين الغرز وأساءالخياطة فبل شمرج ثوبه شمرجة.

[ بشكي ]ويقال: ناقة بشكي، إذا كانت سريعة.ويقال للكذاب بشك يبشك.

[ بشكي - > خفيفة ] [ البصاق ]

وتقول: قد بصق الرجل، وهو البصاق، وقدقد بزق، وهو البزاق، ولاتقل بسق، إنما البسوق في

الطول، ويقال: نخلة باسقة وقال الله عزوجل:(والنخل باسقات ) وقد بسق الرجل، إذاطال، وقد بسق في علمه، إذا علا يقال الحجرأبيض يتلالا: بصاقة القمر. [ البصاق - > المخاط ] [بصبص - > لالا ] [ البصر ] وحكي أبوعمرو: البصر: أن يضم أديم إلي أديم يخاطان كما يخاط حاشية الثوب و. والبصر:الحجارة إلي البياض، فإذا جاء‌وا بالهاء قالوابصره.قال ذوالرمة:

تداعين باسم الشيب في متثلم

جوانبه من بصره وسلام

وقال الآخر (١).

إن كنت جلمود بصرلا أو بسه أوقد عليه فأحميه فينصدع أؤبسه: أؤثر فيه.

(١) التبريزي: (العباس بن مرداس لخفاف بن ندبة).

[ بصر - > اتهم ] [ البصيرة ] قال أبوعمر.

والشيباني: البصيرة من الدم: مااستدل به علي الرمية.

وقال أبوعبيدة: البصيرةالترس، وهي الدرع أيضا.

والبصيرة أيضا: مثل فرسن البعير من الدم.

[ بضة - > غصتة ] [ البضع ] والبضع: جمع بضعة. والبضع: النكاح، ويقال ملك فلان بفلانة. [ بضع ] أبوزيد: يقال أقمت عنده بضع سنين.وقال بعضهم: أقمت عنده بضع سنين.

[ البيضة - > الكثرة ]

٧٩

[ بط ]

ويقال: قد بط فلان الجرح، وبج الجرع، وهويبجه بجا.وقد أفراه يفريه إفراء.قال جبيهاءالاشجعي:

فجاء‌ت كأن القسور الجون بجها

عساليجة والثامر المتناوح

[ بطؤ - > ابطأ ] [ بطان - > ابطأ ] [ البطان - > الغرر ] [ بطر - > رشد ]

[ البطن ] والبطن: بطن الانسان وغيره والبطن من بطون العرب: دون القبيلة.والبطن الغامض من الارض والبطن: مصدر بطنت أبطنه، البعير أبطنه، إذاضربت بطنه.

والبطن: مصدر بطن يبطن بطنا وبطنة، إذا امتلا بطنه من كثرة الاكل

[ بطن - > افخ ] [ البطيخ ]وتقول: هي البطيخ والطبيخ، والعامة تقول بطيخ.وهذا أبومجلز.، والعامة تقول مجلز.وهومشتق من جلزالسنان، وهو أغلظه) ومن جلزالسوط وهومقبضه.

[ بطين - > مبطن ] [ بعد - > بعيد ] [ بعد - > ضعف ] [ البعر ]

ويقال: أرض كذا وكذا وقودهم البعر، ووقودهم الجلة، ووقودهم الوألة.ويقال: فلان يقلط البعرو يجتل الجلة.

وانما سميت الدابة التيتأكل العذرة الجلالة بهذا.

[ البعر - > النطع ] [ البعر - > الشعر ] [ البعضة - > الكثرة ] [ البعل ]

والبعل: الزوج، يقال هو بعلها وهي بعله و بعلته.

والبعل أيضا: النخل الذي يشرب بعروقه،وقد يجرأ فيستغني عن السقي، يقال قد استعبل النخل. وقال الشاعر (١):

هنالك لاأبالي نخل بعل

ولا سقي وإن عطم الاتاء

والبغل: مصدر بعل الرجل بأمره بعل بعلا،إذا برم به يدر كيف يصنع فيه.(١) هو عبدالله بن رواحة كما في التهذيب واللسان.

[ بعلا ]وقد بعل الرجل يبعل إذا صاربعلا، حكاهايونس، وأنشد: يارب بعل ساء ما كان بعل

[ بعلا ] ويقال: قد بعل فلان عند القتال يبعل بعلا،إذا شده فلم يقاتل.

[ بعيد ]وتقول: ما أنت منا ببعيد وما أنت منا ببعد،وماأنتم منا ببعيد.

[ البعير وقال الاصمعي: البعير بمنزلة الانسان يكون

٨٠