• البداية
  • السابق
  • 419 /
  • التالي
  • النهاية
  •  
  • تحميل HTML
  • تحميل Word
  • تحميل PDF
  • المشاهدات: 52023 / تحميل: 9762
الحجم الحجم الحجم
اصلاح المنطق

اصلاح المنطق

مؤلف:
العربية

للمذكر والمؤنث.يقال للرجل: هذا إنسان، والمرأةهذه إنسانة.وكذلك تقول للجمل هذا بعير.وللناقة هذه بعير.

وحكي عن بعض العرب صرعتنيبعير [ لي (١) ]، أي ناقة.

تقول: شربت من لبن بعيري أي لبن ناقتي.ويقال له بعير إذاأجذع.والجمل بمنزلة الرجل لايكون إلا للمذكر،والناقة بمنزلة المرأة والبعير يجمعها جميعا.والبكرةبمنزلة الفتاة، والبكر بمنزلة الفتي، والقلوص بمنزلة الجارية.(١) التكملة من ب، ح‍، ل. [ بغاث - > جزاز ] [ بغال - > راكب ]

[ بغر - > شذر ] [ بغي - > اذاد ] [ البغيا - > والد ] [ بغية ]ويقال جاء‌ت بغية القوم وسيقتهم.ولم يقرأه، قال: لاأدري ما هو (١)؟ وسيقتهم، أي طليعتهم،مثل فيعلة.(١) من (لم يقرأه) إلي هنا في ب فقط.

[ بقع - > ودس ] [ بقعة ]وحكي عن بعضهم: جلسنا في بقعة طيبة، وأقمت برهة من الدهر.والكلام بقعة وبرهة.

[ بقل ] ويقال: قد بقل وجهه يبقل بقولا، إذا خرج شعروجهه.وقد بفل ناب البعير بقولا، إذا طلع.

[ بقل ]وتقول: هو غلام حين بقل وجهه، خفيفة، ولاتقل بقل. وتقول: قد أبقلت الارض، إذا خرج بقلها. ويقال: قد تبقلت الماشية، إذا رعت البقل. [ بقير - > بهيم ]

[ بكأ ] وقد بكأت الشاة وبكوت، إذا قل لبنها بكأوبكوء‌ا.وقد بكت المرأة تبكي بكاء.

[ البكاء ]قال: ولم يأت في الاصوات إلا الضم، مثل البكاءوالدعاء والرغاء، غيرغواث.وقد أتي مكسورا نحو النداء والصياح.وهو فواق الناقة وفواقها وهو مابين الحلبتين، يقال لاتنظره فواق ناقة وفواق ناقة.وقرأت القراء:( مالها من فواق ) وأما الفواق يأخذ الرجل فمضموم لا غير.

[ البكر ] والبكر: الفتي من الابل وجمعه أبكار (١).

والبكر: الجارية التي لم تفتض، وجمها أبكار. والبكر أيضا: الناقة التي حملت بطنا واحدا،بكرها ولدها.(١) الحق بعدها بهامش الاصل: (والانثي بكرة وجمع البكرة بكارا).

[ البكر - > البعير ]

[ بكر - > يقظ ]

[ بكرة - > ضجة ]

[ البكرة - > البعير ]

٨١

[ البكلة ]والبكلة، السويق والتمر يؤكلان في إناء واحد وقدبلا بالين.وقد بكل الدقيق بالسويق، إذاخلطه.وقد بكل حديثه أي خلطه.وقال الكلابي: والبكيلة: الاقط المطحون تبكله بالماء فتثريه، كأنك تريد أن تعجنه. [ بكي - > بكأ ] [ البكيلة ]والبكيلة، الجاف يبكل به الرطب.يقال ابكلي.ويقال للغنم إذا لقيت غنما أخريفدخلت فيها: ظلت عبيثة واحدة، وبكيلةواحدة، أي قد اختلط بعضها ببعض.وهو مثل.وأصله من الاقط والدقيق يبكل بالسمن فيؤكل. قال أبو عمرو: قال الطائي: البكيلة طحين وتمر يخلط يصيب عليه السمن أوالزيت ولايطبخ.[ البكيلة - > البكلة ] [ البل ] والبل: مصدر بللت الشئ أبله بلا.والبل:المباح. قال العباس بن عبدالمطلب (١) في زمزم: (لاأحلها لمغتسل، وهي لشارب حل وبل).قال الاصمعي: كنت أري أن بلا [ إتباع لحل،حتي زعم المعتمربن سليمان أن بلا (٢) ] لغة حميرمباح.

(١) يروي أيضا لعبد المطلب والده.

(٢) التكملة من هامش الاصل وب التبريزي.

[ بل - > حن ] [ بلا ] ويقال: قد بللت الشئ بلا.وقد بللت

من المرض

وبللت واستبللت

قال الشاعر:

إذا بل من داء به خال أنه

نجاوبه الداء الذي هو قاتله

وقال الآخر:

صمحمحة لاتشتكي الدهر رأسها

ولو نكرتها حية لابلت

ويقال: قد بللت به أبل به إذا ظفرت به وصارفي يديك.

قال ابن أحمر:

وبلي إن بللت بأريحي

من الفتيان لايضحي بطينا

[ بلال - > بالة ] [ بلة - > هلة ] [ البلجة ]الفراء: يقال هي البلجة والبلجة.وخرجنابسدفة من الليل وسدفة وشدفة وشدفة.ودلجة ودلجة.وهو ينام الصحبة والصحبة.

[ بلع - > لقم ] [ بلغ - > سمع ] [ بلل - > خطئ ] [ بلو ] وهو بلو سفر وبلي سفر، للذي قد بلاه السفر.[ بلها ]وقد بلهت أبله بلها، إذا تبلهت. [ بلي - > بلو ] [ البلية ]

والبلية: الناقة تعقل عند قبرصاحبها فلاتعلف ولا تسقي حتي تموت.وهو شئ كان

٨٢

يفعله أهل الجاهلية يقولون: يحشر صاخبها عليها.

[ بندق - > حدأ ] [ بني ]و.تقول: قد بني فلان علي أهلة، وقد زقها وازدفها.وتقول العامة.بني فلان بأهله و [ البية ] والبنية: الكعبة: يقال: لا ورب البنية ماكان كذا وكذا ! وإذا كان فعيل في تأويل فاعل فإن مؤنثه بالهاء، ونحو كريم وكريمة، وشريف وشريفة، ورحيم ورحيمة وعتيق في الرقة والجمال وعتيقة.وسعيد وسعيدة.وإذا كان فعول في تأويل فاعل فإن مؤنثه بغير هاء، نحو قولك رجل صبوروامرأة صبور، ورجل غدور وامرأة غدور، ورجل كفور وامرأة كفور، ورجل غفور وامرأة غفورورجل شكور وامرأة شكور.إلا حرفا نادرا قولوا:هي عدوة الله.فإذا كانت في تأويل مفعول بها جاء‌ت بالهاء نحوالحمولة لابل التي يحتمل عليها.والحلوبة: مايحتلبونه.وماكان علي مثال مفعيل أو مفعال كان مذكرةومؤنثة بغيرالهاء، نحو رجل معطير وامرأة معطير وهماالكثيرا العطر و.

[ وهذا فرس مئشير من الاشر،وهذه فرش مئشير ] (١)، وهذا فرش محضير.وتقول: هذا رجل معطاء وامرأة معطاء وامرأة مئناث ومذكار، وما أشبهه..ما كان من النعوت علي فعلان فأنثاه فعلي،هذا هو الاكثر، نحو غضبان وغضبيو، عجلان وعجلي، وسكران وغرثان وغرثي،وشبعان وشبعي، وغديان وغديا، وهو المتغدي،وصبحان وصبحي، وملآن وملاي.

ولغة بني أسد:سكرانة وملآنة وأشباهمها.وقالوا رجل سيفانوامرأة سيفانة وهو الطويل الضامر الممشوق.ورجل مونان الفؤاد وامرأة موتانة.وما كان علي فعلان أتي مؤنثة بالهاء، نحوخمصان وخمصانة، وعريان وعريانة.وتقول هذا ثوب سبع في ثمانية، لان الاذرع مؤنثة.تقول هذه ذراع.وقلت ثمانية لان الاشبار مذكرة. وتقول: هذا شبر، وتقول: هذا بطة ذكر، وهذاحمامة ذكر، وهذا شاة إذا عنيت كبشا، وهذابقرة إذاعنيت ثورا. وهذا حية ذكر، وإن عنت مؤنثا قلت هذه حية.وتقول هي السراويل، وهيالعرس. قال الراجز:

إنا وجدنا عرس الحناط

لئيمة مذمومة الحواط

ندعي مع النساج والخياط

(١) التكملة من ب، ح‍ ل. [ بوال ]وتقول أخذه، إذا جعل يكثر البول، وأخذه فياء، إذا جعل يكثر القئ، وأخذه أباء، إذا جعل يأبي الطعام.

وما فعل قوام كان يعتري هذه الدابة، أي تقوم فلاتنبعث (١).(١) في ا، ل: (أي تنبعث وتقوم) صوابه في ب، ح‍ واللسان(قوم).[ البور ] والبور: مصدر بار يبور بورا إذا بورا إذااختبر.

والبور:الرجل الفاتسد الهالك الذي لا خير فيه.

قال

٨٣

عبدالله بن الزبعري:

يا رسوال المليك إن لساني

راتق مافتقت إذ أنما بور

[ البوص ] والبوص: السبق، يقال باصه يبوصه بوصا.ويقال ما أحسن بوصه، أي سحنته ولونه.والبوص: العجيزة عجيزة المرأة [ بوص ] قال: ويقال لعجيزة المرأة بوص مضمومة الاول،وإن شدت مفتوحة. [ بون ]وتقول بين الرجلين بون بعيد، أي تفاوت وقد بان صاحبه يبوله بونا، فهذه الغة العالية، ومنهم من يقول: بينها بين بعيد.وقد بان صاحبه يبنه بينا.

[ بونا ]ويقال إن بينهما بونا في الفضل وبينا لغتان.فأما في البعد إن فيقال إن بينهما لبينا.

[ بهأ - > ابه ] [ بهأ - > ربي ] [ الهام - > الابهام ] [ البهر ]

والبهر: الغلبة، يقال بهرني الشئ يبهرني.وقد بهر القمرضو الكواكب، أي غلبها.ويقال بهرا له، أي تعساله.حكاها أبوعمرو.

وقال ابن ميادة:

تفاقد قومي إذ يبيعون مهجتي

بجارية بهرا لهم بعدها بهرا

وقال أيضا: بهر له في معني عجبا له.والبهر،

من الابتهار.

[ البهرة - > السرة ] [ بهلول - > زنبور ] [ بهمة - > الابهام ] [ بيا - > حيا ]

[ بهيم ] وتقول: هذا فرس جواد بهيم، وهذه فرس جواد بهيم، وهو الذي لايخلط لونه شئ لونه وعين كحيل.وناقة بقير، إذا شق بطنها عن ولدها وامرأة العين وجريج وقتيل.فإذا لم تذكرالمرأة قلت هذه قتيله بني فلان وكذلك مرت بقتيلة.وقد تأتي فعيلة بالهاء وهي تأويل مفعول بها، تخرج مخرج الاسماء ولايذهب بها مذهب النعوت، نحو النطيحة، والذبيحة والفريسة،وأكيلة السبع والجنيبة والعليقة، وهما البعيريوجهه الرجل مع القوم يتمارون فيعطيهم دراهم ليمتاز اله معهم عليه.وقد علقت مع فلان بعيرالي. قال الراجز:

أرسلها عليقة وقد علم

أن العليقات يلاقين الرقم

[ بياك - > حياك ] [ البيت ] والبيت من البيوت.ويقال ماعنده بيت ليلةوبيته ليلة، وقوت ليلة وقيت ليلة.

[ بيت بيت - > احد عشر ]

٨٤

[ بيد ]وبيد في معني غير، يقال فلان كثير المال بيد أنهبخيل وأي غير أنه بخيل.

وأنشد الاصمعي:

عمدا فعلت ذاك بيد أني

إخال إن هلكت لم ترني

والبيد: جمع بيداء، وهي الفلاة.

[ بيض - > حيص ]

[ بيض ] ويقال بيضت السقاء وبيضت الاناء، أي ملاته.

[ بيضاء - > سوداء ]

[ بيضاء - > اسود ]

[ البين ]

والبين: الفراق.

والبين: القطعة من الارض قدرمد البصر.

قال ابن مقبل:

بسرو حمير أبوال البغال به

أني تسديت وهنا ذلك البينا

وقوله: (تسديت) علوت (١) (١) الحق بعده هذه الكلمة في هامش الاصل: (وركبت. قال جرير:

ما ابن خناء‌ة بالرث الوان ***

يوم تسدي الحكم بن مروان

وهي من التبريزي أيضا

[ بينا - > بونا ]

٨٥

(حرف التاء)

[ التؤدة ]وعليك بألتؤدة في أمرك

[ تارات - > آونة ]

[ تأري - > آري ]

[ تئقا - > الغيل ]

[ تالك - > تلك ]

[ تامر - > باصرا ]

[ تامور ]

ويقال: أكل الذئب الشاة فماترك منها تأمورا،أي شيئا.

قال الاصمعي: وقول أوس:

أنبيت أن بني سحيم أدخلوا

أبياتهم تامور نفس المنذر

أي مهجة نفسه.وكانوا قتلوه.

[ تأويبا - > ايابا ]

[ تأتي ]

ويقال: قد تأييت، إذا تلبثت وتحبست.وليس منزلكم هذابمنزل تئية، أي بمنزل تلبث وتحبس.

قال الكميت:

قف بالديار وقوف زائر

وتأي إنك غير صاغر

وقال ألحويدرة:

ومناخ غيرتئية عرسته

قمن من الحدثان نابي المضجع

وقد تأييته، أي تعمدت آيته، أي شخصه و.قال

وحكي لنا أبوعمرو: خرج القوم بآيتهم، أي

بجماعتهم لم يدعوا وراهم شيئا.قال ومعني آية منكتاب الله، أي جماعة حروف.وأنشدنا لبرج

الطائي:

خرجنا من النقبين لاحي مثلنا

لآيتنا نزحي اللقاح المطافلا

[ التباريق - > البريقة ] [ تباعد - > تفاقم ]

٨٦

٨٧

[ تبرأ ]وقد تبرأت منه تبروأ، وقد تبريت لمعروفة تبريا،إذا تعرضت له.وأنشد:

وأهلة ود قد تبريت ودهم

وأبليتهم في الحمد جهدي ونائلي (١)

يقال أهل وأهلة.وقد أبرأته مماعليه من الدين.وقد أبريت الناقة، إذا عملت لها برة.

(١) لابي الطمحان كما فقي اللسان (أهل).

[ تبري - > تبرأ ] [ تبسم ]ويقال للرجل إذا تبسم فلان وبسم،وأبتسم، وكشر، وانكل، وافتر، كل ذلك منه تبدو الاسنان.فإذا اشتد ضحكة قيل: قهمه،وكركر، وزهزق.

فإذا أفرط قيل: استغرب ضحكا. [ تبع - > اتبع ] [ بعصص - > تلوي ] [ تبقل - > بقل ] [ تبلم ] وقولهم: لاتبلم عليه.أي لاتقمح عليه.وأصله من: أبلمت الناقة، إذا ورم حياؤها من شدة الضبعة وقولهم: قد أبلم الرجل إذا ورمت شفتاه.

[ تبوغ ] الفراء: يقال تبوغ الرجل بصاحبه فغلبه، وتبوغ الدم بصاحبه فقتله.وقد جاء في الحديث: (إذاتبيغ الدم بصاحبه فليحتجم)، يعني إذا هاج فكاد يقهره.

[ تبيض - > لالا ] [ تبيغ - > تبوغ ] [ تتضوع ]وتتضوع ريحه وتتضيع ريحه.

[ تتضيع - > تتضوع ] [ تثاء‌ب ]وتقول قد تثاء‌بت تثاؤبا، وهو الثوباء، ولاتقل تثاوبت.

[ تثني - > تلوي ] [ تثوخ ] وثاخت رجله في الوحل تثوخ وتثيخ. [ تثيخ - > تثوخ ]

[ تجاوز ] ويقال: اللهم تجاوز عني وتجوزعني. [ تجسم - > تجشم ]

[ تجشأ ] وقد تجشأت تجشوءا، والاسم الجشاء‌ة.وقدجشأت نفسي، إذا ارتفعت.

[ تجشم ] ويقال: قد تجشمت الامر إذا تكلفته علي مشقة،وقد تجسمته إذا ركبت جسيمة ومعظمة، وكذلك تجسمت الرمل والحبل، أي ركبت أعظمه.

[ التجشم ]

والتجشم: تجشم الارض، إذا أخذت نحوها تريدها.

ويقال: تجشمت الامرإذا ركبت

٨٨

أجشمه.وتجشمته، إذا تكلفت.

[ تجفجف ]ويقال لذلك وللثوب إذاابتل ثم جف وفيه ندي:قد تجفجف، فإذا يبس كل اليبس قيل قد

قف.ويقال ليبيس البقل: القف.قال الكلبي:

فقام علي قوائهم لينات

قبيل تجفجف الوبر الرطيب

[ تجفجف - > اصري ]

[ تجلل ]ويقال للرجل إذا وثب علي الفرس فركبه: وثب علي الفرس فتجلله، ووثب عليه فتدثره، وقد حال في متنه.

[ تجلل - > تقمم ] [ تجوز - > تجاوز ] [ تحاتن - > حتن ] [ التحفة - > التهمة ]

[ تحمد - > توقر ] [ تحوز ] ويقال: مالك تحوز كما تتحوز الحية، ومالك تحيزكما تتحيز الحية.وقد تحيزت إلي حصن وإلي فئتة، أي انحزت إليه.وقد تحوزت: تلبثت وتمكثت (١).

(١) في الاصل: (تلببت وتمكنت) صوابه في ب ج‍، ل واللسان.

[ تحول - > احول ] [ تحيز - > تحوز ] [ تخطأ ]

وتقول قد تخطأت له في هذه المسألة، وقد تخطيت القوم، لانه من الخطوة.

[ تخطي - > تخطأ ] [ تخلص ]ويقال ما كدت أتخلص من فلان، وما كدت أتملص من فلان، وما كدت أتملز من فلان وكدت أتلمس من فلان، وما كدت أتفصي من فلان.ويقال رشاء ملص، إذا كانت الكف تزلق عنه ولاتسمكن من القبض عليه.

قال الراجز:

فر وأنطاني رشاء ملصا (١)

كذنب الذيب يعدي هبصا

(١) ويقال: قد فصيته منه أفصيه، إذا خلصته.

(١) في اللسان (الهبصي) وهواسم من الهبص.

[ التخمة - > التهمة ] [ تخوف - > تخون ] [ تخوم ]

ويقال: هي تخوم الارض، والجمع تخم.قال: وسمعتها من أبي عمرو، قال الشاعر (١):

يابني التخوم لاتظلموها

إن طلم التخوم ذوعقال

(١) ب: (وهو أبوقيس بن الاسلت).

[ تخون ] ويقال: الحمي تخونه، أي تعهده.وقال ذو الرمة:

٨٩

لا ينعش الطرف الاما تخونه

داع يناديه باسم الماء مبغوم

و التخون في غير هذا: النقص، والتخوف أيضا: التنقص. قال الله جل ثناؤه ( أويأخذهم علي تخوف ) أي تنقص. وقال لبيد:

تخونها نزولي وارتحالي (١)

أي تنقص لحمها وشحمها

وقال عبدة بن الطبيب:

عن قاني لم تخونه الاحاليل (٢)

حتي إذا ما قصر العشي

ويقال: قد أقصرت المرأة إذا ولدت ولدا قصارا.وقد أطالت، إذا ولدت ولداطوالا.وفي بعض الحديث: (إن الطويلة قد تقصر،والقصيرة قد تطيل) ويقال: قد قصرهيقصره، إذا حبسه، ومنه قول الله عزوجل: (حور مقصورات في الخيام). قال الباهلي (٣) وذكرفرسا:

تراها عند قبتنا قصيرا

ونبذلها إذا باقت بؤوق

أي مقصورة مقربة لا تترك ترود لنفاستها عندأهلها.ويقال للجارية المصونة التي لاتترك أن

تخرج: قصيرة وقصورة.

قال كثير عزة:

وأنت التي حببت كل قصيرة

إلي وما تدري بذاك القصائر

عنيت قصيرات الحجال ولم أرد

قصارالخطي، شرالنساء البحاتر

قال: وأنشد الفراء: (كل قصورة).(١) صدره:عذافرة تقمص بالردافي

(٢) صدره كما في ب:تمرمثل عسيب النخل ذاخصل

(٣) ب، ح‍، ل: (وقال مالك بن زغبة الباهلي).

ويقال: قد أقصر عن الشئ، إذا نزع عنه وهويقدر عليه.وقد قصر عنه، إذا عجز عنه.

ويقال:قد أقصرنا، أي دخلنا في العشي.وقد قصرالعشي يقصر قصورا.

قال العجاج: [ تدأم - > تقمم ] [ تدثر - > تجلل ] [ تدثر - > تقمم ] [ تدويخا - > تدييخا ] [ تدييخا ] أبوزيد: يقال قد ديخوا الرجل تدييخا، وقد يقال دوخوا الرجل تدويخا.

[ تذاء‌ب ] وقد تذاء‌بت الريح وتذأبت، أذاجاء‌ت مرة من هاهنا.وأصله من الذئب إذا حذرمن وجه جاء من وجه آخر. [ تراء‌ي ] ويقال: وهو يتراء‌ي في المرآة والسيف، أي ينظرإلي وجهه فيها.

[ ترادف ] وتقول: هذه دابة لاترادف، ولاتقل تردف. [ ترأس ]وتقول قد ترأست علي القوم، وقد رأستك عليالقوم، وهو رئيس القوم، وهم الرؤساء، ولاتقل

٩٠

تريست، والعامة تقول ريسا.وتقول شاةرئيس، إذا أصيب رأسها، في غنم رآسي.تقول هو رئيس الكلاب، فهو في الكلاب بمنزلة الرئيس في القوم.

وتقول: هذا رجل روأسي، وأرأس،للعظيم الرأس.وتقول شاة أرأس، ولاتقل رؤاسي ويقال هذا رجل رأس للذي يبيع الرؤوس.

[ ترآس - > سائف ] [ ترب - > اترب ] [ الترب ]

والترب: السن، وأكثر ما يقال في المؤنث، هيتربها وهن أتراب.

والترب: والتراب [ ترب - > اترب ] [ تربة ] وتربة: واد من أودية اليمن.

[ تربوت - > ذلول ] [ ترخم ] ويقال: ماأدري أي ترخم هو، وأي ترخم هو،أي أي الناس هو.

[ ترخم - > الناس ] [ تردف - > ترادف ] [ الترسة ]وهي الترسة لجمع ترس، ولاتقل أترسه. [ ترع - > ورع ] [ ترعية ]ورجل ترعية وترعية، للذي يجيد رعية الابل.

[ ترعية ] وتقول: هذا رجلا ترعية، إذا كان جيد الرعيةللمال من إبل أوغنم.

[ الترقوة ]وهي الترقوة والعرقوة وعرقوة الدلو، ولاتقل ترقوة ولاعرقوة وقد ترقيت الرجل إذاأصبت ترقوة وقد عرقيت الدلو عرقاه. [ ترقي - > افخ ] [ ترمي ] وتقول: خرجت اترمي اذا جعلت ترمي في الاغراض وفي اصول الشجر.وخرجت ارتمي اذارميت القنص.

[ الترياق - > الشعار ] [ تريس - > ترأس ] [ التريكة ]والتريكة من النساء التي تترك فلا تتزوج. [ تزلج ]ويقال للطعام إذا كان كالخطمي، أو للطيب: قدتزلج، وقد تلجن.ويقال للخبط اللجين.وقدتلزج رأسه وتلجن، إذا غسله فلم ينق وسخه.

[ تسخن ]

وتقول: تسحنت المال فرأيت سحناء‌ة حسنة.

[ تسدي - > علو ]

[ تسرد - > تسنه ]

[ تسري - > تسنه ]

[ التسع - > الخمس ]

٩١

[ تسليم ]

ويقال: لابذي تسليم ما كان كذاو كذا، وتثني: لابذي تسلمان، وللجماعة: لابذي

تسلمون و، للمؤنث: لابذي تسلمين، وللجميع: لابذي تسلمن.والتأويل لا والله يسلمك مال كان كذا وكذا، ولا سلامتك ما كان كذا وكذا.

[ تسنه ] قال: وسمعت أبا عمرو يقول، قول الله جل ثناؤه:( انظر إل طعامك وشرابك لم يتسنه ). قال: أي لم يتغير، من قوله: ( من حمإ مسنون ).

قال: فقلت له: إن مسونا من ذوات التضعيف ويتسن من ذوات الياء؟ قال: أبدلوا النون من يتسنن ياء، كماقالوا: تظنيت وإنما الاصل تظننت. وقال العجاج: تقضي البازي إذا البازي كسرأراد تقضضن.وحكي الفراء عن القناني: قصيت أظفاري.وحكي ابن الاعرابي: خرجنا نتلعي أي نأخذ اللعاعة، وهو بقل ناعم في أول ما يبدو. قال الاصمعي: وقولهم تسريت أصلها تسررت من السر، وهو النكاح. [ تسني ] وتقول: قد تسنت فلان بنت فلان، وذلك إذاتروج اللئيم المرأة الكريمة لكثرة ماله وقلة مالها. [ تشاخص - > تفاقم ] [ التشريق ]وأيام التشريق ثلاثة أيام بعد النحر، لان اللحم يشرق فيها، أي يشررفي الشمس.وسميت أيام

التشريق لانهم كانوا يقولون في الجاهلية: (أشرق ثبير، كما نغير).والاغارة، الدفع، أي ندفع للنفر. [ التصدير - > الغرز ] [ تصوح - > تصيح ] [ تصوع - > تصحيح ]

[ تصحيح ]وحكي أبوعمرو: وقد تصيح البقل إذاهاج،وتصوح، وصوح، وقال العنبري: قد تصحيح البقل مثله.

ويكون أيضا تصوح. [ التضع - > الوضع ] [ تضوع - > اضاع ] [ تطني ]ويقال هذه حية لاتطني، ويقول: لايعيش صاحبها، تقتل من ساعتها.

[ تصعن ] وتقول: هذا بعير تظعنه المرأة، أي تركبه.

[ تظنن - > تسنه ] [ تظني - > تسنه ] [ تعادي - > تفاقم ]

[ تعاشيب ]ويقال أرض فيها تعاشيب، لاواحد لها، إذا كان فيها عشب نبذ متفرق

[ تعظام ]

وتقول: اصابنا مطر لايتعاظمه شئ

[ تعامس ]

وتقول: تعامس علي فلان، أي تعامي فتركني في

٩٢

شبهة من أمره.والامر العماس: الامر المظلم الذي لايدري كيف يؤتي له.ومنه جاء بأمورمعمسات، أي مظلمة ملوية عن جهتها.[ تعاهد - > تعهد ] [ تعتري - > العادة ] [ تعتفي - > العادة] [ تعجر ]ويقال تعجزت البعير، إذا ركبت عجزه.وقدتقفيت فلانا، إذا اتبعته من ورائه.

[ تعرو - > العادة ] [ تعشي - > تغدي ] [ تعفو - > العادة ] [ تعهد ]ويقال قد تعهد فلان ضيعته، وإن شئت تعاهد. وهي الاترجة والاترنج لغة.وهيالقبرة والقبر.قال الراجز:

يالك من قبرة بمعمر

خلالك الجوا فبيضي واصفري

ونقري ما شئت أن تنقريوهي الحمرة. قال الشاعر (١):

قد كنت أحسبكم أسود خفية

فإذالصاف تبيض فيهاالحمر

قال: وأنشدني:

علق حوضي نغرمكب

إذا غفلت غفلة يعب

وحمرات شربهن غب ويقال: قد جاء نعي فلان.ويقال: فلان ينعيعلي فلان ذنوبه.أي يظهرها ويشهره بها.

قال الاصمعي: وكانت العرب إذا مات منهاميت له قدر ركب رجل فرسا وجعل يسير في الناس،يقال: نعاء فلانا ! وسمعت الطوسي يقول: يحكي عن أبي عبدالله: نعاء العرب، أي انع العرب.وأنشد للكميت: نعاء جذاما غير هلك ولاقتل (٢)

(١) هو ابومهوش الاسدي، يهجو تميما.

(٢) صدر بيت له، كما في اللسان (نعا).

وعجره:ولكن فراقا للدعائم والاصل [ تغدي ]وإذا قيل لك: تغد، قلت مابي تغديا هذا.وإذاقيل لك تعش، قلت: ما بي تعش.ولا تقل: مابي غداء وما بي عشاء.وهو رجل غديان، وهورجل عشيان.وهو من ذوات الواو: لانه يقال:عشيته وعشوته فأنا أعشوه.يقال قد عشي يعشي إذا تعشي فهو عاش.ويقال في مثل: (العاشية تهيج الآبية)، أي إذا رأت التي أن تأبي أنترعي، التي تتعشي، هاجتها للرعي فرعت.

[ تفاقم ]ويقال للقوم اذا فسد ما بينهم: قد تفاقم مابينهم، وقد تعادي ما بينهم، وقد تشاخس مابينهم، وقد تمأي ما بينهم، مثل تمعي، وقد تباعدما بينهم. [ تفاوت ] قال أبوزيد: قال الكلابيون: تفاوت الامر تفاوتا،ففتحوا الواو.وقال العنبري تفاوتا: فكسر الواو من المصدر.

٩٣

[ تفتي - > يشهد ] [ تفقي - > تعجز ] [ التفل ] والتفل: مصدرتفلت إذابزفت.ويروي اذابصقت.والتفل ترك الطيب. [ تقرأ ]وقد تقرأت وقد توكأت عليه، وضربته حتيأتكاته، أي حتي اتكأ. [ تقسس - > تقصص ] [ تقشقش - > توسف ] [ تقصص ] وقال الفراء: يقال تقصصت أثره.

ويقال:تقسست أصواتهم بالليل، إذا سمعتها.

[ تقضي - > تخلص ] [ تقضي - > تسنه ] [ تقعد ]ويقال ما تقعد عنك إلاشغل، أي ما حسبني [ تفقي - > تععز ] [ تقمم ]ويقال شد الفرس علي الحجر فتقممهاوتجللها، وتدثرها، وتدأمها. [ تقيأ ]وتقول قد تقيأت وقد قيأته. وجاء في الحديث: (الراجع في هبته كالراجع في قيئه). [ تكاء‌د ]وقد تكاء‌دني الشئ، إذا شق عليك، وهومن قولهم عقبة كؤود إذا كانت شاقة المصعد. [ تكثل ]ويقال: مرفلان يتكل، إذا مرتفاوت الخطوويحرك منكبيه.ويقال مريتودف أيضا.ومنه

الحديث (خرج الحجاج يتوذف في سبتين له،حتي دخل علي أسماء بنت أبي بكر).

[ تكفف ] ويقال: ترك فلان عياله فقراء يتكففون. [ تكلة - > وكلة ]

[ تلاوة ] ويقال: تلوت القرآن فأنا أتلوه تلاوة. وتلوت الرجل فأنا أتلوه تلوا، إذااتبعته، ويروي إذاتبعته. ويقال: ما زلت أتلوه حتي أتليته، أي حتي تقدته وصارخلفي.ويقال تليت لي من حقي تلاوة [ وتلية (١) ] أتتلاها، أي بقيت.

(١) هذه من ب، ح‍ [ التلبب - > العم ] [ تلجن - > ترلج ] [ تلد - > اتلد ] [ تعلي - > تسنه ] [ تلقاء - > عند ] [ تلك ]

وتقول: تلك فعلت ذاك، وتيك ذاك ولاتقل ذيك فعلت.

[ تلك ] وتقول: تلك فعلت ذاك، وتيك فعلت ذاك،وتالك فعلت ذاك، وتلك لغة ردية و.لاتقل

٩٤

ذيك.

وتقول: ذلك فعل ذاك، وذاك فعل ذلك،واللام في ذلك زائدة.وفي الاثنين دانك وذانك والجميع أولئك وألاك.

وقال الشاعر:

ألالك قوم لم يكونوا أشابة

وهل يعط الضليل إلا ألالكا (١)

وللمرأتين تانك وتانك والجمع مثل جمع المذكر.

(١) ب، ل: (الالك قومي).[ تلكأ ]وقد تلكأت تلمؤا.

[ تلمج ] ويقال: ما تلمج عندنا بلماج، وماتلمك عندنابلماك.

[ تلمس - > تلخص ] [ تلمك - > تلمج ] [ تلنة ]ويقال لي فيهم تلنة وأي لبث.

[ تلو - > تلاوة ] [ تلوي ]ويقال للحية إذا قتلت فتلوت وتثنت: قد

ارتعصت: وقد تبعصصت.

قال العجاج: لناقة:ينعتها:كأن تحتي حية تبعصص

وقال:

إني لاأسعي إلي داعية

إلا ارتعاصا كارتعاص الحية

[ تلي - > دري ] [ تلية - > تلاوة ] [ تم ] وقال يونس: أبي قائلها إلاوتما وتما،ثلاث لغات، يعني تمام الكلام.

[ تمام - > حجاج ] [ تمأي - > تفاقم ] [ تمتع - > امتع ] [ تمعي - > تفاقم ] [ تمقق] ويقال: أصابه جرح فما تمققه، أي لم يضره ولم يباله.

[ تملا ] وتقول: قد تملات من الطعام والشراب تملؤا: وقد تمليت العشي تمليا، إذا عشت ملياأي طويلا.[ تملا - > تلخص ] [ تملص - > تلخص ] [ تملي - > تملا ][ تمم - > اجهز ] [ تن ] ويقال: فلان تن فلان، وحتن فلان، يعني بذلك أنهماسواء في أمرهما مستويان في عقل، أوضعف أو شدة أو مروة.

[ تنادي - > العم ] [ نتدي ] ويقال للبخيل: ما تندي صفاته، وما يندي الوتر.

[ التنره ] ومما تصعه العامة في غيرموصعه قولهم: خرجنا

٩٥

نتنزه.إذا خرجوا إلي البساتين، وإنما التنزه التباعدعن المياة والارياف.ومنه قيل فلان ينتزه عن الاقذار أي يتباعد منها.ومنه قول الهذلي (١):

أقب طريد بنزه الفلا

ة لايرد الماء إلا ائتيابا (٢)

بنزه الفلاة، يعني ما تباعد من الفلاة عن المياة والارياف.وظللنا منتزهين إذا تباعدوا عنه وإن فلانا لنزيه كريم، إذا كان بعيدا من اللؤم.وهونزيه الخلق.ويقال: تنزهوا [ بحرمكم عن القوم.وهذا مكان نزيه، أي خلاء ليس فيه أحد فانزلوا فيه بحرمكم (٣)].

(١) اسامة بن حبيب الهذلي.كما في اللسان (نزه).

(٢) استشهد في ح‍، ل بلفظ (بنزه الفلاة) فقط.وورد في ب: (انتيابا).

(٣) التكملة من ب، ح‍ ل. [ تنزه ]وقولهم يتنزه إذا خرج إلي البستان، وإنماالمتنزه البعيد من الماء والريف، ويقال: ظلنامتنزهين، إذا تباعدوا عن الماء.ومنه سقيت إبلي إذا ثم نزهتها، باعدتها عن الماء.ومنه: تنزه عن الشئ، إذا تباعد عنه ويقال إن فلانا لنزيه كريم، إذا كان بعيدا اللوم.ومنه يقال.فلان ينزه نفسه عن كذا وكذا، وهو نزيه الخلق (١)

(١) الكلام بعد: أي مع المرود) من الاصل فقط.والكلامالتالي لايتجه أن يكون تحت عنوان الباب، وانما هو تفسير لبعض الامثال والعبارات و.[ تنوح - > برك ] [ تو ]وهذا مال تو، إذا ذهب وهلك، وهو التوي مقصور. [ توأم ] وتقول: هما توأمان وهذا توأم، وهذه توأمته،والجميح توائم.وتوأم. قال الشاعر:

قالت لنا ودمعها توأم

كالدرإذ أسلمه النظام

علي الذين ارتحلوا السلام وقال أبودواد:

نخلاف من نخل بيسان أينع‍

ن جميعا ونبتهن توأم

[ توأم ] قال: ولم يأت شئ من الجمع عل فعال إلا أحرف: توأم جمع توأم، وشاه ربي وغنم رباب، وظئر وطوار، وعرق وعراق، ورخل ورخال، وفر ير وفرار، ولانظيرلها. والفرير: الحمل، وهو أيضا ولد البقرة [ التوت ] وتقول والفرصاد، ولا تقل التوت.

[ التوث - > التوت ] [ توجأ - > رزأ ] [ توحش ] وقولهم: (توحش للدواء) أي أخل جوفك من الطعام. ويقال: بات الرجل وحشاء، إذا لم يطعم شيئا. وبتنا أوحاشا، وقد أوحشنا مذ ليلنا، أي ذهب زادنا.

قال حميد:

٩٦

وإن بات وحشا ليلة لم يضيق بها

ذراعا ولم يصبح لها وهوخاشع

[ توذف - > تكتل ] [ التوس - > الطيبعة ] [ توسف ] ويقال للقرح وللجدري إذا يبس وتقرت، وللحرب في الابل إذا قفل، قد توسف جلده، وتقشقش جلده.

قال الاصمعي: وكان يقال [ ( قل يا ايها الكافرون ) و ( قل هو الله أحد ): المقشقشتان، أي إنهما تبرئان من النفاق.

[ توضأ ] وقد توضأت للصلاة، وقد وضؤا الغلام يوضؤيا هذا.

[ توطأ ] وقد توطأته برجلي.وقد وطأت له فراشه، وقد وطؤ فراشه وطاء‌ة.

[ توفاق - > تيفاق ] [ توكأ - > تقرأ ] [ التولة - > الدولة ] [ تومري - > طوري ]

[ توهم ]ويقال توهت الرجل وتيهته وكذلك طوحته وطحيحته.

[ تويلة ] وقال أبوصاعد: تويلة (١) من الناس، أي جماعة جاء‌ت من بيوت وصبيان ومال.

وقال الوقيعة تكون في جبل، أوصفا، تكون علي متن حجرفي سهل أو جبل، وهي تصغر وتعطم حتي تجاوز حد الوقيعة فتكون وقيطا.

(١) في الاصل: (خويله) صوابه في ح‍، ل وفي ب (ثويله) تحريف. [ تهام ]

وتقول: هذا رجل تهام وامرأة تهامية، ورجل يمان وامرأة يمانية ورجل شام وامرأة شامية.وهو فرش رباع، وهي فرس رباعية. [ التهمة ] وهي التهمة، واللقطة، والتخمة والتحفة [ تهور - > تهير ]

[ تهيأ ] وقد تهيأت لكذا وكذا، وقد هيأت لك كذا وكذا. [ تهير ]

ويقال قد تهير الجرف، وأكثرهم: تهورالجرف.

[ تيرا - > آونة ]

[ تيفاق ]

الكسائي: يقال أتانا لتيقاق الهلال، ولتوفان الهلال ولميفاق الهلال.

[ تيك - > تلك ]

[ التيمم ] وأصل التيمم: القصد، ويقال: تيممته إذا

٩٧

قصدت له.

قال الله عزوجل: ( فتيمموا صيعدا طيبا ) أي اقصدوا لصعيد طيب، ثم كثراستعمالهم هذه الكلمة حتي صار التيمم مسح الوجه واليدين بالترأب.

[ تيه - > توه ]

(حرف الثاء)

[ ثاخ ] وثاخت رجله في الوحل تثوخ وتثيخ.[ ثأداء ] قال: ويس في الكلام فعلاء ممدودة مفتوح الفاء والعين إلا حرف واحد، وهو ابن ثأداء، وهي الامة.

وقد يقال: ثأداء بتسكين الهمزة.قال الكميت:

وماكنا بني الثأداء حتي

شفينا بالاسنة كل وتر

قال: وليس في ذوات الاربعة مفعل بكسر العين إلا حرفان: مأقي العين وماري الابل، قال

الفراء: سمعتها بالكسر، والكلام كله مفعل، نحو رميته مرمي، ودعوته مدعي، وغزوته مغزي.

[ ثاغ - > ناخر ] [ ثاغية ] وما له ثاغية ولاراغية. [ ثالث - > ثاني ] [ ثالثا ]

وتقول جاء فلان ثالثا، وجاء فلان رابعا، جاء فلان خامسا، وخاميا وجاء فلان سادسا وساديا وساتا قال الشاعر:

مضي ثلاث سنين منذ حل بها

وعام حلت وهذا التابع الخامي

وقال الآخر:

اذا ما عد اربعة فسال

فزوجك خامس وحموك سادي

فمن قال: سادس علي السدس، ومن قال ساتا بناه علي لفظ ستة وست والاصل سدسة فادغمت الدال في السين فصارت تاء مشددة ومن قال سادسا وخاميا أبدل من السين ياء.

[ ثاني ]

وتقول: هو ثاني واحد وثان واحدا، بمعني ثني

٩٨

٩٩

واحدا.

وكذلك: ثالث اثنين أي ثلث اثنين، صيرهم ثلاثة بنفسه. [ وتقول في المؤنث: هي ثانية

اثنين وثنتين، وهي ثالثة ثلاث إلي العشر وتقول:هي عاشرة عشر، فإذا كان فيهن مذكر قلت: هي ثالثة ثلاثة، وهي عاشرة، فيغلب المذكرالمؤنث. وتقول: هو ثالث ثلاثة عشر، أي هو أحدهم.

وفي المؤنث: هي ثالثة ثلاث عشرة لا غير، الرفع في الاول لاغير (١) ].

وتقول: هذا ثالث عشريا هذا، بالرفع والنصب ووكذلك إلي تسعة عشر.

فمن رفع قال: أردت ثالث ثلاثة عشر فألقيت الثلاثة وتركت ثالثا علي إعرابه.

ومن نصب قال: أردت ثالث ثلاثة عشر فلما أسقطت الثلاثة ألزمت إعرابها الاول، ليعلم أن هاهنا شيئا محذوفا. وتقول في المؤنث: هي ثالثة عشرة، وتفسير.المؤنث مثل المذكر،

وتقول: هذا الحادي عشر، وهذا الثاني عشر، وكذلك الثالث عشرإلي العشرين، مفتوح كله، وفي المؤنث: هذه الحادية عشرة والثانية عشرة إلي العشرين، تدخل الهاء فيها جميعا.

(١) التكملة من ب، ح‍، ل.[ الثاني - > الواحد ] [ ثاية - > مبارك ] [ الثجير ] وتقول: هوالثجير لاتقلها بالتاء. [ ثدي ]وهوثدي المرأة ولا تقل ثدي. [ ثدياء - > معجزة ] [ ثرو - > اثري ] [ ثري - > اثري ] [ الثعلبتان ] الثلبتعان: ثعلبة بن جدعاء بن ذهل بن رومان بن جندب بن خارجة ابن سعد بن فطرة بن طيئ، وثعلبة بن رومان بن جندب.قال الشاعر (١):

يأبي لي الثعلبتان الذي

قال خباج الامة الراعية

خباح: ضرابط.وأم جندب جديله بنت سبيع بن عمرو، من حمير، إليها ينسبون.

(١) ب: (قال الشاعر عمرو بن ملقط)، وهو بهذه النسبة في اللسان (خبج).

[ ثغا ] ويقال: قد ثغا وهويثغوا ثغاء.فإذا كان في صوته بحوحة قيل: قد فحم وهو يفحم فحما.

[ ثغر - > ثلم ] [ ثغرة - > ثلم ] [ ثفروق ] ويقال: ما أعطاه ثفروقا وما بقي من ذلك الشئ ثفروق. وأصل الثفروق قمع البسرة والتمرة. [ ثقال - > ثقيل ] [ ثقب - > اشتعل ]

[ ثقف ]ويقال ثقف لقف.يقال لقف الشئ يلقفه لقفا.

[ واللقف: سقوط الحائط (١) ].

(١) هذه التكملة من ب.

[ الثقوب - > اشتعل ]

١٠٠