تهذيب المقال في تنقيح كتاب الرجال النجاشي الجزء ٣

تهذيب المقال في تنقيح كتاب الرجال النجاشي0%

تهذيب المقال في تنقيح كتاب الرجال النجاشي مؤلف:
تصنيف: علم الرجال والطبقات
الصفحات: 543

تهذيب المقال في تنقيح كتاب الرجال النجاشي

هذا الكتاب نشر الكترونيا وأخرج فنيّا برعاية وإشراف شبكة الإمامين الحسنين (عليهما السلام) وتولَّى العمل عليه ضبطاً وتصحيحاً وترقيماً قسم اللجنة العلمية في الشبكة

مؤلف: السيد محمد باقر الموحد الأبطحي (الإصفهاني)
تصنيف: الصفحات: 543
المشاهدات: 65253
تحميل: 3567


توضيحات:

الجزء 1 الجزء 2 الجزء 3
بحث داخل الكتاب
  • البداية
  • السابق
  • 543 /
  • التالي
  • النهاية
  •  
  • تحميل HTML
  • تحميل Word
  • تحميل PDF
  • المشاهدات: 65253 / تحميل: 3567
الحجم الحجم الحجم
تهذيب المقال في تنقيح كتاب الرجال النجاشي

تهذيب المقال في تنقيح كتاب الرجال النجاشي الجزء 3

مؤلف:
العربية

هذا الكتاب نشر الكترونيا وأخرج فنيّا برعاية وإشراف شبكة الإمامين الحسنين (عليهما السلام) وتولَّى العمل عليه ضبطاً وتصحيحاً وترقيماً قسم اللجنة العلمية في الشبكة

تهذيب المقال في تنقيح كتاب الرجال

الشيخ أبي العباس احمد النجاشي

المجلد الثالث

السيد محمّد الأبطحي

١

هذا الكتاب

طبع ونشر إليكترونياً وأخرج فنِّياً برعاية وإشراف

شبكة الإمامين الحسنين (عليهما‌السلام ) للتراث والفكر الإسلامي

وتولَّى العمل عليه ضبطاً وتصحيحاً وترقيماً

قسم اللجنة العلمية في الشبكة

٢

تهذيب المقال بتنقيح كتاب الرجال

للشيخ الجليل ابى العباس احمد بن على بن احمد بن العباس النجاشى

المولود سنة ٣٧٢ ه‍ـ

تأليف السيد محمد على الموحد الابطحى الاصفهانى

الجزء الثالث

٣

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلوة والسلام على سيدنا محمد وآله الطاهرين ربنا اغفر لنا ولاخواننا الذين سبقونا بالايمان ولا تجعل في قلوبنا غلا للذين آمنوا، ربنا انك رؤف رحيم

(٤ ومن هذا الباب: اسحاق)(١)

١٦٧ - اسحاق بن عمار بن حيان

مولى بنى تغلب ابو يعقوب الصيرفى(٢)

____________________

(١) اى: ومن باب الالف. ثم انهرحمه‌الله وان قال في ديباجة الكتاب: وقد جعلت للاسماء ابوابا على الحروف ليهون على الملتمس لاسم مخصوص.. الا انه لم يرتب الابواب على الحروف كما انه لم يرتب اسماء كل باب ايضا على الحروف جدا، بل اعتبر بتقديم الاسم شرفا او لكثرة المسمين به وغير ذلك من المرجحات للتقدم على ما هو المتعارف عند قدماء أصحاب التراجم من أصحابنا وغيرهم.ولعله لذلك قدم باب الحسن والحسين على هذا الباب وما بعده.

(٢) كان اسحاق بن عمار من مشاهير من روى الحديث، ذكره اصحاب التراجم ورجال الحديث من اصحابنا وغيرهم فقال ابن حجر في لسان الميزان ج ١ ٣٦٧: اسحاق بن عمار بن يزيد بن (حيان خ ل ص) ابويعقوب الصيرفى الكوفى.ذكره الطوسى في رجال الصادق وولده موسى بن جعفرعليهما‌السلام .وذكره ابن عقدة في رجال الشيعة، وقال: له مصنف، وكان ثقة، روى عنه غياث بن كلوب بن قيس البجلى، والحسن بن محبوب، وعبدالله بن المغيرة، وغيرهم. انتهى.نسبه: كان ابوه عمار بن حيان من اصحاب ابى عبداللهعليه‌السلام ذكرناه في طبقات اصحابهعليه‌السلام وان لم يذكره البرقى والشيخ واضرابهما. وروى الكلينى في البر بالوالدين من اصول الكافى ج ٢ ص ١٦١ ١٢٦ عن محمد بن يحيى عن احمد بن محمد بن عيسى عن على بن الحكم، وعدة من اصحابنا عن احمد بن ابى عبدالله عن اسماعيل بن مهران جميعا عن سيف بن عميرة عن عبدالله بن مسكان عن عمار بن حيان قال: خبرت ابا عبداللهعليه‌السلام ببر اسماعيل ابنى بى، فقال: لقد كنت احبه، وقد ازددت له حبا الحديث.قلت: والاسناد إلى عمار صحيح. وما في لسان الميزان: عمار بن يزيد فهو مصحف كما صحح في الطبعة الثانية: عمار بن حيان.وقال الصدوق ره في مشيخة الفقيه إلى أخيه يونس (رقم ١٨٩): ابوالحسن يونس بن عمار بن الفيض الصيرفى التغلبى الكوفى، وهو أخو اسحاق بن عمار.قلت: مع ظهور اتحاد اسحاق بن عمار فلعل نسبة عمار إلى الفيض من النسبة إلى الجد، او ان النسبة إلى حيان كما في المتن او إلى يزيد كما في الميزان من النسبة إلى الجد كما انه كذلك بنائا على اتحاده مع اسحاق بن عمار بن موسى الساباطى كما يأتى. ولم أقف على ترجمة حيان او الفيض في التراجم والرجال.ثم ان ظاهر الاخبار وصريح الماتن ان اسحاق كان من بيت كبير من الشيعة يأتى ذكر جماعة منهم وذكر الماتن: في ترجمة ابنه: محمد بن اسحاق بن عمار بن حيان التغلبى الصيرفى ثقة، عين الخ.نسبته: الظاهر انه لم يكن عربيا صميما حيث قال الماتن هنا وفى ترجمة ابنه: مولى بنى تغلب.وقال البرقى في اصحاب الصادقعليه‌السلام (٢٨): اسحاق بن عمار الصيرفى مولى بنى تغلب، كوفى. ونحوه في اصحاب الكاظمعليه‌السلام منه(٤٧). وقد وصفه الصدوق في المشيخة كما تقدم بالتغلبى.=

٤

____________________

=كما وصف الشيخ في رجاله(٣٣٧) اخاه يونس بالتغلبى. ولاينا في ذلك تصريح البرقى والصدوق وغيرهما بكونه كوفيا وكذا تصريح الشيخ بكون ابنه واخوته كوفيين. الا ان يقال ان التصريح بكونه كوفيا يقتضى كونه عربيا مسكنه الكوفة وبالولاء لبنى تغلب يقتضى عدم كونه عربيا رأسا كما حققناه في محل آخر. كنيته: كناه النجاشى وغيره بابنه يعقوب الاتى ذكره وذكر اولاده إلى سنة ٣٣٢ لكن في أحكام الجماعة من التهذيب ج ٣ ص ٣٨ ٤٥ في حديث طويل عن اسحاق بن عمار في حضوره جماعة جيرانه المخالفين في مسجدهم، قال في اخره: فاذا خسمة او ستة من جيرانى قد قاموا إلى من المخزوميين والامويين فأقعدونى ثم قالوا يا أبا هاشم جزاك الله عن نفسك خيرا الحديث. ولا بعد في تعدد الكنية كما ذكر الماتن لجماعة كنى متعددة منهم عمار بن ابى معاوية فكناه في ترجمة ابنه معاوية بأبى معاوية وابى القاسم وابى حكيم.هذا مع ان الانسب تكنيته بابنه محمد الذى قال ابوعبداللهعليه‌السلام فيه لاسحاق بن عمار لما اخبره بولادة غلام له: ألا سميته محمدا؟ قال قلت قد فعلت، قال فلا تضرب محمدا ولاتبه، جعله الله قرة عين لك في حياتك وخلف صدق من بعدك الحديث. رواه في الكافى ج ١ ص ٣٦٠ والشيخ في التهذيب ج ٦ ص ٣٦١ والاستبصار ج ٢ ص ٦٢ والصدوق في العلل ص ٥٣٠.

تجارته

اتفق النجاشى والصدوق والبرقى على انه كان تاجرا صيرفيا، بل يظهر من الاخبار ان بنى حيان كانوا صيارفة، لكن نهاه ابو عبداللهعليه‌السلام ان يجعل ابنه محمدا صيرفيا، كما في الكافى ج ١ ص ٣٦٠ ويب ج ٦ ص ٣٦١، وصا ج ٣ ص ٦٢ والعلل ص ٥٣٠.بل دلت الاخبار على ان اسحاق بن عمار كان مليا موسرا.

١ - فمنها ما في حج الكافى ج ١ ٣٣٥، والفقيه ج ٢ ١٤٠ ويأتى في مدحه.

٢ - ومنها ما رواه الكشى في ترجمته (٢٥٧) في الصحيح عن على ابن اسماعيل عن اسحاق بن عمار قال قلت لابى عبداللهعليه‌السلام : ان لنا اموالا ونحن نعامل الناس، واخاف ان حدث ان يفرق اموالنا، قال: اجمع اموالكم في كل شهر ربيع. قال على بن اسماعيل: فمات اسحاق في شهر ربيع.

٣ - ومنها ما رواه ايضا باسناده عن سليمان الديلمى قال قال اسحاق بن عمار: لما كثر ما لى أجلست على بابى بوابا يرد عنى فقراء الشيعه، قال: فخرجت إلى مكة في تلك السنة الحديث ويأتى تمامه.

٤ - ومنها ما رواه باسناده عن القندى ويأتى انشاء الله. (*)

٥

شيخ من اصحابنا(١)

____________________

مذهبه

(١) قد صرح الماتن بانه شيخ من اصحابنا فلا يكون فطحيا كما قيل، بناء‌ا على اتحاده مع اسحاق بن عمار الساباطى الذى ذكره الشيخ في الفهرست(١٥) وقال: وكان فطحيا الا انه ثقة، وأصله معتمد عليه.. (*)

٦

ثقة(١)

____________________

منزلته عند الائمة والشيعة

(١) منزلته: قد وثقه الماتن والشيخ في اصحاب الكاظم (ع) قائلا: ثقة له كتاب.

كما تقدم حكاية توثيقه ايضا عن ابن عقدة. ويدل على مدح اسحاق بن عمار روايات:

١ - منها ما في الكشى(٢٥٨): محمد بن مسعود قال حدثنى محمد بن نصير قال حدثنى محمد بن عيسى عن زياد القندى قال كان ابوعبداللهعليه‌السلام اذا رأى اسحاق بن عمار، واسماعيل بن عمار قال: وقد يجمعها عنقهما الاقوام، يعنى الدنيا والاخرة. (وفى نسخة: وقد يجمعهما الله لاقوام).قلت: في سنده اشكال بمحمد بن نصير المشترك بين الثقة وغيره، وبزياد القندى كما يأتى في ترجمته.

٢ - ومنها ما في الكافى ج ١ ٢٣٥ على عن ابيه عن حماد بن عيسى عن يحيى بن عمر بن كليع عن اسحاق بن عمار قال قلت لابى عبداللهعليه‌السلام : انى قد وطنت نفسى على لزوم الحج كل عام بنفسى أو برجل من اهل بيتى، بمالى، فقال: وقد عزمت على ذلك؟ قال قلت: نعم. قال: ان فعلت فأيقن (فأبشر خ ل) بكثرة المال.ورواه الصدوق في الفقيه ج ٢ ص ٤٠ باسناده عنه.قلت: سند المدح ينتهى اليه، على ان في طريق الكافى يحيى بن عمر فلم يذكر بشئ.نعم روى عنه حماد من اصحاب الاجماع. وسند الفقيه فيه على بن اسماعيل كما يأتى.

٣ - ومنها ما في كامل الزيارات لابن قولويه ١١٥ باب زيارة الملائكة الحسينعليه‌السلام باسناد حسن: عن القاسم بن محمد بن على بن ابراهيم عن أبيه عن جده عن عبدالله بن حماد الانصارى عن اسحاق بن عمار قال قلت لابى عبداللهعليه‌السلام : جعلت فداك يا بن رسول الله كنت في الحيرة ليلة عرفة، فرأيت نحوا من ثلاثة آلاف او اربعة آلاف رجل جميلة وجوههم، طيبة ريحهم، شديدة بياض ثيابهم يصلون الليل اجمع، فلقد كنت أريد ان آتى قبر الحسينعليه‌السلام واقبله وادعو بدعواتى فما كنت أصل اليه من كثرة الخلق، فلما طلع الفجر سجدت سجدة فرفعت رأسى فلم ار منهم أحدا. فقال لى أبوعبداللهعليه‌السلام : أتدرى من هؤلاء؟ قلت: لا جعلت فداك، فقال: اخبرنى أبى عن أبيه قال مر بالحسينعليه‌السلام اربعة آلاف ملك وهو يقتل فعرجوا إلى السماء فأوحى الله اليهم يا معشر الملائكة مررتم بابن حبيبى وصفيى محمدصلى‌الله‌عليه‌وآله وهو يقتل ويضطهد مظلوما فلم تنصروه فانزلوا إلى الارض إلى قبره فابكوه شعثا غبرا إلى يوم القيامة. فهم عنده إلى ان تقوم القيامة. ثم رواه باسناد آخر عنه مع تفاوت، والسند فيها منته إلى اسحاق نفسه.

٤ - ومنها ما رواه الكشى ص ٢٥٨ عن جعفر بن معروف عن ابى الحسن الرازى عن اسماعيل بن مهران عن سليمان الديلمى قال قال اسحاق بن عمار: لما كثر مالى أجلست على بابى بوابا يرد عنى فقراء الشيعه، قال: فخرجت إلى مكة في تلك السنة، فسلمت على أبى عبداللهعليه‌السلام فرد على بوجه غير مسرور، فقلت: جعلت فداك ! وما الذى غير حالى عندك؟ قال: الذى غيرك للمؤمنين، قلت: جعلت فداك ! والله انى لاعلم أنهم على دين الله، ولكن خشيت الشهرة على نفسى، قال: يا اسحاق أما علمت ان المؤمنين اذا التقيا فتصافحا بين ابهاميهما مائة رحمة، تسعة وتسعون منها لاشدهما حبا لصاحبه، فاذا اعتنقا غمرتهما الرحمة، فاذا التئما لا يريدان بذلك الا وجه الله، قيل لهما: غفر الله لكما، فاذا جلسا يتسائلان قالت الحفظة بعضها لبعض: اعتزلوا بنا عنهما فان لهما سترا، وقد ستر الله عليهما، قلت: جعلت فداك ويسمع الحفظة قولهما ولا يكتبه، وقد قال الله عزوجل: (ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد)؟ ! قال: فنكس رأسه طويلا ثم رفعه وقد فاضت دموعه على لحيته، وهو يقول: يا اسحاق ان كانت الحفظة لا تسمعه ولا يكتبه، فقد يسمعه ويعلمه الذى يعلم السر واخفى. يا اسحاق خف الله كأنك تراه، فان شككت في انه يراك فقد كفرت، فان تيقنت انه يراك ثم برزت له بالمعصية فقد جعلته في حد أهون الناظرين اليك. (*)

٧

٨

واخوته(١) : يونس(٢) ،

____________________

(١) اى اخوته ثقات ومن شيوخ اصحابنا بناء‌ا على كون (و) للعطف.

(٢) ذكره الصدوق في المشيخة اليه(١٨٩) قائلا: وما كان فيه عن يونس بن عمار فقد رويته... عن مالك بن عطية عن ابى الحسن يونس بن عمار بن الفيض الصيرفى التغلبى الكوفى، وهو أخو اسحاق بن عمار.

وذكر الشيخ في اصحاب الصادقعليه‌السلام (٣٣٧ ٦٧): يونس بن عمار الصيرفى التغلبى كوفى.

ويشير إلى وجاهته عنده ما رواه في الكافى ج ١ ص ٩٠: محمد بن يحيى عن احمد بن محمد عن على بن الحكم عن مالك بنعطية عن يونس بن عمار قال قلت لابى عبداللهعليه‌السلام : جعلت فداك هذا الذى ظهر بوجهى يزعم الناس ان الله لم يبتل به عبدا له فيه حاجة، فقال: لا، قد كان مؤمن آل فرعون مكنع الاصابع فكان يقول هكذا ومديده ويقول: (يا قوم اتبعوا المرسلين). قال ثم قال لى اذا كان الثلث الاخر من الليل في أوله فتوضأ ثم قم إلى صلاتك التى تصليها، فاذا كنت في السجدة الاخيرة من الركعتين الاوليين فقل وأنت ساجد يا على يا عظيم (وذكر الدعاء) وألح في الدعاء، قال: ففعلت، فما وصلت إلى الكوفة حتى اذهب الله عنى كله.

وروى جماعة من اصحاب الصادق والكاظمعليهما‌السلام عن يونس بن عمار عن ابى عبداللهعليه‌السلام مثل الحسن بن محبوب، والعلاء بن رزين، ومالك بن عطية، وابراهيم بن السندى، وابن رباط، ويونس بن عبدالرحمان، وبهلول بن مسلم وغيرهم ممن ذكرناهم في طبقات اصحابهماعليهما‌السلام . (*)

٩

ويوسف(١) ، وقيس(٢) واسماعيل(٣)

____________________

(١) وقد وثقه العلامة، وابن داود والمتأخرون تبعا للنجاشى.

(٢) قال ابن داود: قيس بن عمار بن حيان قريب الامر.

(٣) قال الشيخ في اصحاب الصادقعليه‌السلام ١٤٨ ١٢٥: اسماعيل بن عمار الصيرفى الكوفى.

وروى الكلينى في البر بالوالدين من اصول الكافى ج ١: ١٦١ ١٢٠ باسناد صحيح عن عبدالله بن مسكان عن عمار بن حيان قال: خبرت ابا عبداللهعليه‌السلام بخبر اسماعيل ابنى بى، فقالعليه‌السلام : لقد كنت أحبه وقد ازددت له حبا الحديث. وتقدم مدحه عن الكشى مع اخيه اسحاق بسند قاصر.

وروى عن أبى عبداللهعليه‌السلام ، ذكرناه في طبقات من روى عنهعليه‌السلام .

وروى عنه عنهعليه‌السلام جعفر بن المثنى الخطيب كما في اصول الكافى ج ١ ٤٥٢ باب الاشراف على قبر النبىصلى‌الله‌عليه‌وآله ، وهارون بن الجهم كما في اصول الكافى ج ٢ ١٩٣.

ويظهر من الشيخ ان له أخا خامسا وهو بشر وانه من اصحاب الصادقعليه‌السلام .

قال في اصحاب الصادق ١٤٢ ٣: احمد بن بشر بن عمار الصيرفى. (*)

١٠

وهو في بيت كبير من الشيعة(١)

____________________

(١) وهم حملة العلم ورواة الحديث واصحاب الائمة عليهم الصلوة والسلام فولد هو واخوته مثل عمار بن حيان من اصحاب الصادقعليه‌السلام في بيت العلم وكذا أبناء‌هم وهكذا واليك بذكر بعضهم، وهم عامتهم من اصحاب الصادقعليه‌السلام وادرك بعضهم ابا الحسن موسىعليه‌السلام :

١ - ابراهيم بن معقل بن قيس اخو اسحاق من اصحاب الصادقعليه‌السلام .

٢ - احمد بن بشر بن عمار الصيرفى.

٣ - اسحاق بن عمار.

٤ - اسماعيل بن عمار ٥ بشر بن اسماعيل بن عمار.

٦ - جعفر بن حيان الصيرفى.

٧ - الحسين بن عمار الكوفى من اصحاب الصادقعليه‌السلام .

٨ - على بن اسماعيل بن عمار.

٩ - على بن محمد بن يعقوب بن اسحاق بن عمار الصيرفى الكسائى الكوفى العجلى.

١٠ - قيس بن عمار بن حيان.

١١ - قيس اخو عمار الساباطى قيس بن موسى الساباطى.

١٢ - محمد بن احمد بن يعقوب بن اسحاق بن عمار.

١٣ - محمد بن اسحاق بن عمار بن حيان التغلبى الصيرفى.

١٤ - محمد بن الحسن بن عمار ١٥ محمد بن عمار الكوفى.

١٦ - يحيى بن اسحاق الصيرفى الكوفى.

١٧ - يوسف بن عمار بن حيان.

١٨ - يونس بن عمار بن الفيض الصيرفى التغلبى ابوالحسن الكوفى.

١٩ - يعقوب بن اسحاق بن عمار.

وكان ابنه محمد بن اسحاق بن عمار بن حيان التغلبى ثقة وعينا. روى عن ابى الحسن موسىعليه‌السلام له كتاب كثير الرواة. هكذا ذكره الماتن في ترجمته. كما ان ابنه الاخر يعقوب لعله الذى ذكره الشيخ في اصحاب الهادىعليه‌السلام ٤٢٦ ٦. وكان حفيده محمد بن احمد بن يعقوب بن اسحاق من رواة الحديث. روى عن على بن الحسن بن فضال، روى عنه عبدالواحد بن عبدالله بن يونس كما يأتى رواية النجاشى عنه كتاب حنان بن سدير. وكان ابنه على بن محمد من مشايخ الحديث والاجازة ذكره الشيخ فيمن لم يرو عنهم من رجاله(٤٨٠).

قال: على بن محمد بن يعقوب بن اسحاق بن عمار الصيرفى الكسائى الكوفى العجلى، روى عنه التلعكبرى وسمع منه سنة خمس وعشرين وثلثمائة، وله منه اجازة، مات سنة اثنتين وثلاثين وثلثمائة. (*)

١١

١٢

وابنا أخيه: على بن اسماعيل(١) وبشير بن اسماعيل كانا من وجوه من روى الحديث(٢) .

____________________

(١) قال البرقى في اصحاب الكاظمعليه‌السلام (٥٠): على بن اسماعيل بن عمار وروى في التهذيب ج ٥ ٣٠٧ فيما يجب على المحرم اجتنابه باسناده عن جعفر بن موسى عن مهران بن ابى نصر، وعلى بن اسماعيل بن عمار عن ابى الحسنعليه‌السلام . وروى على بن اسماعيل بن عمار بن اسحاق بن عمار كما في الكشى(٢٥٧)، والتهذيب ج ٨ ٢٨٩.

(٢) قال الشيخ في اصحاب الصادقعليه‌السلام ١٥٥ ١٢: بشر بن اسماعيل الكوفى.

قلت: ذكرنا في اصحاب الكاظمعليه‌السلام بشر بن اسماعيل بن عمار الصيرفى، وذكرنا من روى عنه عن ابى الحسن موسىعليه‌السلام . ويظهر وجاهته من رواية ابراهيم بن ابى البلاد من وجوه الشيعة ومن اصحاب الصادق والكاظم والرضاعليه‌السلام عنه، ومما هيأه من المسائل الثلثين لان يبعثها إلى أبى الحسن موسىعليه‌السلام ، ومما اخبر به اسماعيل بن عمار الصيرفى عنهعليه‌السلام كما في التهذيب ج ٥ ٤٣٩. (*)

١٣

روى اسحاق عن ابى عبدالله(١) عليه‌السلام

____________________

(١) بل روى عن ابى جعفرعليه‌السلام ايضا لما روى في التهذيب ج ١٠ ٨٨ عن الصفار عن الحسن بن موسى الخشاب عن غياث بن كلوب عن اسحاق بن عمار عن ابى جعفرعليه‌السلام في الحد في الفرية.

وبهذا الاسناد عنهعليه‌السلام في الحد في السرقة ص ١٢٨. وذكره في اصحابهعليه‌السلام الشيخ ١٤٩ ١٣٥ قائلا: اسحاق بن عمار الكوفى الصيرفى. والبرقى(٢٨) قائلا: اسحاق بن عمار الصيرفى مولى بنى تغلب كوفى. وتقدم عن ابن عقدة ذكره بتصنيفه في رجال الشيعة من اصحابه.

وروى عن أبى عبداللهعليه‌السلام كثيرا جدا، روى عنه عنهعليه‌السلام جماعة كثيرة وفيهم من أعيان الطائفة وثقاتهم من اصحاب الصادق والكاظم والرضاعليه‌السلام جماعة كثيرة، ذكرناهم في ترجمته في الطبقات، منهم: ابان بن عثمان، وابراهيم بن عمر اليمانى، وابراهيم بن ناجية، وحماد، والحسن بن محبوب، ومحمد بن ابى عمير، والبزنطى، وصفوان بن يحيى، ومحمد بن عذافر، ومنصور بن يونس، وسعدان بن مسلم، ويونس بن عبدالرحمان، والحجال، ومحمد بن سنان، ومحمد بن وضاح، وسيف بن عميرة، وعبدالرحمان بن سالم، وعلى بن اسماعيل بن عمار، وعبدالله بن جبلة، وعبدالله بن المغيرة وعثمان بن عيسى، وجعفر بن عثمان، ومحمد بن الحسن بن علان، ومحمد بن الفضيل، وغياث بن كلوب بن فيهس البجلى، وسلمة صاحب السابرى، وخلف بن حماد، والحكم بن مسكين، وسليمان بن محمد الخثعمى، وعبدالله بن مسكان وثعلبة بن ميمون، وجعفر بن المثنى الخطيب، وعبدالملك بن عتبة، وغياث بن ابراهيم، وداود بن النعمان، وزكريا المؤمن، وأبوجميلة، وابوالمعزا، وأبوعبدالله المؤمن، وعلى بن النعمان، ومحمد بن أسلم، والحسن بن على بن فضال، والحسن بن موسى الخشاب، وسليمان بن ابى زينبة، والوليد بن مدرك، والحسين بن عثمان، والحسين الجمال، ويحيى بن ابى العلاء، وابن رباط، وابن عديس، ويحيى بن المبارك، وزكريا بن محمد، وحفص بن البخترى، والحكم الاعشى، ويحيى بن عمر بن كليع، وعلى بن الحسن بن حماد بن ميمون، وعبدالله بن أبى يعفور، ومثنى، وعلى بن ميسرة ومحمد بن مسكين، والحسين بن خالد، وعمر بن ابى زياد، وسليم مولى طربال وعقبة بن محمد، وعبدالله بن حبيب، وغيرهم ممن ذكرناهم في الطبقات. (*)

١٤

وابى الحسنعليه‌السلام (١)

____________________

(١) وذكره في اصحاب الكاظمعليه‌السلام البرقى(٤٧) قائلا: اسحاق بن عمار ثقة، له كتاب.

قلت: وقد روى اسحاق عن ابى الحسن الكاظمعليه‌السلام كثيرا، روى عنه عنهعليه‌السلام جماعة كثيرة فيهم جماعة من أعيان الطائفة وثقاتهم من اصحاب الصادق والكاظمعليهما‌السلام منهم: عبدالله بن سنان، وعبدالله بن المغيرة، وعبدالله بن جبلة، وعبدالله الكنانى، وحماد بن عثمان، والحسن بن محبوب، ومحمد بن ابى عمير، وصفوان بن يحيى، واحمد بن محمد، وأبان بن عثمان، وحماد بن عيسى، وعبدالله بن مسكان، ويونس بن عبدالرحمان، والحسين الرواسى، ومحمد بن ابى حمزة، وزكريا المؤمن، والحسين بن ابى العلاء، و محمد بن أسلم، وعبدالصمد بن بشير، ومحمد بن سنان، ومحمد بن بكر، ومحمد بن وضاح، وعلى بن سيف، وعلى بن رباط، وعلى بن عثمان، وعبدالله بن عتبة وعبدالملك بن عتبة، وصباح الحذا، وسيف بن عميرة، وابوالمعزا. وغيرهم ممن روى عن اسحاق بن عمار عن أبى عبداللهعليه‌السلام . وقد اخرجناهم مع اشارة إلى رواياتهم في طبقات اصحابهعليه‌السلام . (*)

١٥

ذكر ذلك أحمد بن محمد بن سعيد في رجاله(١)

____________________

(١) لا مجال للترديد والشك في رواية اسحاق بن عمار عن ابى عبدالله وابى الحسنعليهما‌السلام ولا يحتمل خلاف في ذلك كى يكون القول بها عولا على احمد بن محمد بن سعيد ابى العباس بن عقدة في رجاله، الا ان يكون باعتبار مجموع ما ذكره. كيف وهذه الروايات مع كثرتها جدا وصحة أسانيد كثير منها؟ هادات وروايات متواترة على صحة روايته عنهماعليهما‌السلام ، وفيمن روى عنه عنهماعليهما‌السلام جماعة كثيرة من اعلام الطائفة وثقاتهم وعيونهم وفقهائهم، وفيهم أصحاب الاجماع جميعا ومن لا يروى الا عن ثقة ومن لا يطعن في حديثه بشيئ. وقد عرفت تصريح أعلام الطائفة كالبرقى والشيخ بكونه من أصحابهما.

وكون أبيه عمار من أصحاب الصادقعليه‌السلام لاينا في كون اسحاق من اصحابه ايضا، فقد كثر من كان هو وأبوه من اصحاب امام واحد كزرارة وأبناء‌ه. كما أن رواية غياث بن كلوب الذى عد ممن لم يرو عن الائمة عن اسحاق غير مرة لا يوجب النظر والتأمل في رواية اسحاق عنهماعليهما‌السلام . اذ عدم الوقوف على رواية غياث بن كلوب عن امام لا يدل على تأخر زمانه عنه بحيث لا تصح روايته عن اسحاق، وليس ذكر الشيخ غياث بن كلوب فيمن لم يرو عنهم دليلا على عدم امكان روايته عنهم ولا على تأخر زمانه عن زمانهم، فقد اكثررحمه‌الله من ذكره جماعة فيمن لم يرو عنهمعليه‌السلام مع انه أيضا ذكرهم في اصحابهمعليه‌السلام وتحقيق ذلك في غير المقام.

وقد تقدم رواية ابراهيم بن هاشم القمى عن اصحاب الصادق والكاظمعليهما‌السلام . وبعد ما صحت رواية غياث عن اسحاق عن ابى عبداللهعليهما‌السلام وامكن لقائهما فمجرد الاستبعاد لا يعبأ به. وقد روى أصحاب الجواد والهادى والعسكرىعليه‌السلام منهم محمد بن الحسين بن ابى الخطاب عن الحسن بن موسى الخشاب عن غياث بن كلوب عن اسحاق بن عمار. (*)

١٦

له كتاب نوادر(١) ، يرويه عنه عدة من أصحابنا(٢) .

____________________

(١) وتقدم عن الشيخ في اصحاب الكاظمعليه‌السلام قوله: له كتاب.

(٢) روى عن اسحاق بن عمار جماعة كثيرة جدا حسب ما أشرنا اليهم، وروى المشايخ بطرق كثيرة عنه.

وطريق الصدوق اليه في المشيخة(٣): أبوه عن عبدالله بن جعفر الحميرى عن على بن اسماعيل عن صفوان بن يحيى عنه. قلت: طريقه كالصحيح بعلى بن اسماعيل على ما يأتى. وروى عنه في الفقيه بطرق مختلفة ومنها الحسن بن موسى الخشاب عن غياث بن كلوب عن اسحاق بن عمار كما في ج ٤ ٢٨٥. (*)

١٧

أخبرنا محمد بن على قال حدثنا احمد بن محمد بن يحيى قال حدثنا سعد عن محمد بن الحسين قال حدثنا غياث بن كلوب بن قيس البجلى عن اسحاق به.(١)

____________________

(١) طريق النجاشى إلى كتابه وان كان فيه اشكال بغياث الذى ذكره الشيخ في العدة من العامه، الا انه ممن عملت الطائفة مع هذا بأخباره كما ان الكلام ايضا بأحمد مدفوع بما حققناه في محله.

(تعقيق حول اتحاد اسحاق الصيرفى الكوفى والساباطى) قال الشيخ في الفهرست(١٥): اسحاق بن عمار الساباطى، له أصل، و كان فطحيا الا انه ثقة، وأصله معتمد عليه، اخبرنا به الشيخ ابوعبدالله المفيدرضي‌الله‌عنه والحسين بن عبيد الله عن أبى جعفر محمد بن على بن الحسين بن بابويه عن محمد بن الحسن بن الوليد عن محمد بن الحسن الصفار عن محمد بن الحسين بن ابى الخطاب عن ابن ابى عمير عن اسحاق هذا.

قلت: الطريق صحيح.

وقوله هذا يدل على ان الموجود في الطريق اسحاق بن عمار الساباطى لا بلا تمييز. وهنا كلام وخلاف بين المتأخرين في اتحاده مع اسحاق بن عمار بن حيان المذكور في المتن وكذا اسحاق بن عمار الصيرفى المذكور في اصحاب الصادق والكاظمعليهما‌السلام وكذا اسحاق المذكور في الكشى.

فالمحكى عن ابن طاوس عند ذكر خبر الكشى المتقدم في اسحاق وأخيه اسماعيل استبعاد ورود المدح المذكور في اسحاق اذ كان فطحيا بل قال: و بالجملة فالمشهور انه فطحى كما أسلفت.. واما المحقق ره فهو وان اعتمد كثيرا على روايات اسحاق بن عمار و استدل بها واستند اليها في مواضع كثيرة من المعتبر وكتابه (نكت النهاية) الا انه قال في المعتبر في مسألة اعتبار البلوغ في امام الجماعة ص ٢٤٣ في مقام علاج التعارض بين رواية اسحاق ورواية طلحة بن زيد: لكن الاولى العمل برواية اسحاق لعدالته وضعف طلحة.

وقال في الطلاق من كتاب نكت النهاية(٤٨) في رجل اشترى جارية حبلى فوطئها قبل انقضاء عدتها بعد ذكر روايات منها رواية اسحاق بن عمار عن ابى الحسنعليه‌السلام : لكن الاحاديث المذكورة ضعيفة لان في اسحاق طعنا بطريق انه كان واقفيا.

قلت: لعله مصحف (كان فطحيا) اذ لم أعهد بقائل بكونه واقفيا.

وقال العلامة في الخلاصة(٢٠٠) اسحاق بن عمار بن حيان مولى بنى تغلب ابويعقوب الصيرفى كان شيخا من اصحابنا ثقة وروى عن الصادق والكاظمعليهما‌السلام ، وكان فطحيا.

قال الشيخ: الا انه ثقة وأصله معتمد عليه، وكذا قال النجاشى. والاولى عندى التوقف فيما ينفرد به..

وقال ابن داود الحلى ره(٥٢): اسحاق بن عمار بن حيان مولى بنى تغلب ابويعقوب الصيرفى م (جش، كش) ثقة هو، واخوته. (ست): فطحى ولكنه ثقة معتمد عليه. وقال ايضا في القسم الثانى(٤٢٦): اسحاق بن عمار ق، م (ست): فطحى الا انه معتمد عليه.

وقد اختار جماعة كثيرة ممن تأخر عنهم القول بالتعدد وأن اسحاق بن عمار رجلان: عدل امامى ذكره النجاشى وغيره، وموثق فطحى ذكره في الفهرست، فمال اليه المقدس الاردبيلى وحكم به الشيخ البهائى، بل قيل ان اول من تنبه للمغايرة شيخنا المحقق البهائى ره وتبعه جماعة كثيرة ذكروهم في المطولات.

قلت: لم يتميز اسحاق بن عمار في الروايات فيما وقفنا عليه بنسب ولا بنسبة ولا بكنية ولا بعمل =

١٨

____________________

= نعم روى في التهذيب ج ٣ ٣٨ ٤٥ باب احكام الجماعة عن اسحاق بن عمار حديثا في امر أبى عبداللهعليه‌السلام اياه بالدخول في جماعة المخالفين واعتداده بصلاتهم وفى آخره: فاذا خمسة او ستة من جيرانى قد قاموا إلى، من المخزوميين والامويين، فأقعدونى ثم قالوا: يا أبا هاشم جزاك الله عن نفسك خيرا فقد والله رأينا خلاف ما ظننا بك وما قيل فيك، فقلت واى شيئ ذلك قالوا: اتبعناك حين قمت إلى الصلاة ونحن نرى انك لا تقتدى بالصلاة معنا فقد وجدناك قد اعتددت بالصلاة معنا وصليت بصلاتنا، فرضى الله عنك، وجزاك خيرا.

قال فقلت لهم: سبحان الله ألمثلى يقال هذا؟ ! قال: فعلمت ان ابا عبداللهعليه‌السلام لم يأمرنى الا وهو يخاف على هذا وشبهه. وحيث انه قد وقع الخلاف شديدا بين اصحابنا في اتحاد اسحاق بن عمار بن حيان الصيرفى، واسحاق بن عمار بن موسى الساباطى، حتى بدا خلافهم في نسبه، ونسبته، وكنيته، وعمله، ومذهبه، وروايته، وكتابه. وقد عرفت ان النجاشى ذكر ان جده حيان، ولم اجد ذكرا له في كتب اصحابنا ولا في كتب غيرهم، كما ان ابن حجر ذكر انه يزيد وهو غير متميز.

وقال الصدوقرحمه‌الله في المشيخة إلى أخيه يونس رقم(١٨٩): ابوالحسن يونس بن عمار بن الفيض الصيرفى التغلبى الكوفى، وهو أخو اسحاق بن عمار. فلا بد لنا في تحقيق ذلك من النظر في ادلة القائلين بالتعدد حسب ما يقتضيه المقام فنقول وبالله الاعتصام: ان الجمود على امور قد ألجأ اكثر المتأخرين إلى القول بالتعدد مع ان الموجود في اكثر الاخبار هو اسحاق بن عمار بلا تميز وهى: احدها: الاختلاف في الجد: حيان، موسى، الفيض، ويزيد. ولكنه لا يخلو عن النظر، فان النسبة إلى الاب، والجد، وجد الاب غير عزيزة.

ثانيها: اختلاف البلد، فهذا كوفى. وذاك ساباطى، بل قد وصف ايضا اخواه: صباح وقيس بالساباطى. نعم لم يوصف أحد من بيت عمار بن حيان بالساباطى. بل وصفوا بالكوفية. والتغلبية. وفى ذلك ايضا نظر، فلعل السبب انهم جميعا كوفيون. لكن لما نزل عمار وأخواه: صباح وقيس ساباط مدائن نسبوا به، ولذا لم ينسب اليه غيرهم.

قال الشيخ في اصحاب الكاظمعليه‌السلام ٣٥٤ ١٥: عمار بن موسى الساباطى كوفى. سكن المدائن، روى عن أبى عبداللهعليه‌السلام . وقال ايضا في اصحاب الصادقعليه‌السلام (٢٥٠): عمار بن موسى ابواليقظان الساباطى، واخوه صباح. واما ما في رجال البرقى(٤٨) في اصحاب الكاظمعليه‌السلام بعد ذكره: كوفى وأصله من المدائن، فالظاهر انه مصحف: كوفى أصله، سكن المدائن.

ويأتى من الماتن في ترجمة عمار قوله: عمار بن موسى الساباطى، ابوالفضل، مولى، وأخواه: قيس وصباح، رووا عن أبى عبدالله وأبى الحسنعليهما‌السلام ، وكانوا ثقات في الرواية. ودعوى انهما لم ينسبا إلى الكوفة، ساقطة، لان الشيخ كما تقدم قال في عمار الساباطى: كوفى، سكن المدائن. ولازمه كون اخويه كوفيين ايضا.

ثالثها: ان قيسا وصباحا لم يوصفا بالتغلبية.

قلت: مع ان قيسا وصباحا انما لم يوصفا بها لعدم استقلالهما بالترجمة، انه قد عرفت قول الماتن: ابوالفضل مولى، واخواه: قيس وصباح، وقوله: في اسحاق: مولى بنى تغلب. اذ على تقدير الاتحاد فالثانى مفسر للاول.

رابعها: ظهور كلام النجاشى في ان اسحاق بن عمار بن حيان من بيت معروف من الشيعة، كما ان طائفة عمار الساباطى وبيتهم معروفون مشهورون ولا تدخل بيت في بيت ابدا.

قلت: ظهور كلامه في كون اسحاق من بيت معروف أمر لا ينكر واما ظهوره في شهرة بيت عمار الساباطى في قبال هذا البيت فلا شاهد عليه، على ان الظهور في شهرة البيت لا يستلزم التعدد اذ لم يذكر اسحاق بن عمار الساباطى ببيت مشهور بل انما ذكر عمارا وأخويه، وليس في كلامه اى شاهد على شهرتهم ببيتهم فضلا عن كون بيتهم بيتا مشهورا في قبال بيت اسحاق بن عمار. =

١٩

____________________

= خامسها: ان الطبقة لا تساعد على كون اسحاق التغلبى الصيرفى الكوفى هو ابن عمار الساباطى الفطحى، اذ من البعيد كون الابن مع الاب في طبقة من اصحاب الصادق والكاظم كما عرفت. بل قد عد ايضا محمد بن اسحاق بن عمار بن حيان من اصحاب الكاظمعليه‌السلام كما ان عمار الساباطى من اصحابه، وايضا ذكر الشيخ في اصحاب الصادقعليه‌السلام احمد بن بشير بن عمار الصيرفى، فكيف يتحد طبقة ابن ابن عمار مع جده عمار من اصحابهعليه‌السلام .

وايضا ان اسماعيل ويونس قد ذكرا من اصحاب الصادقعليه‌السلام ، وعمار عد من اصحاب الكاظمعليه‌السلام . وايضا رواية زياد القندى وسليمان الديلمى لا تلائم كونه ابن عمار بن موسى الساباطى.

قلت: وفى ذلك ايضا نظر اذ لا اشكال في كون عمار بن حيان وعمار بن موسى الساباطى من اصحاب الصادقعليه‌السلام على ما تقدم، وان عمار بن موسى الساباطى قد بقى إلى زمان الكاظمعليه‌السلام وعد في اصحابه وروى عنه، بل يظهر من بعض الروايات انه بقى إلى أيام الامام الرضاعليه‌السلام كما حققناه في طبقات اصحابه وتأتى الاشارة اليها في ترجمة عمار انشاء الله. لكن لا اثر في اخبارنا ولا في كلام ائمة الرجال حسب ما وقفنا عليه من ذكر عمار بن حيان في أصحابهما.

هذا كله على فرض التعدد. كما لا اشكال في كون اسحاق بن عمار بن حيان الصيرفى او اسحاق بن عمار الصيرفى التغلبى الكوفى على ما تقدم في كلامهم من اصحاب الصادق والكاظمعليهما‌السلام .ولا ينبغى الاشكال والتأمل في امكان اتحاد الاب والابن بحسب الادراك لزمان امام والرواية عنه، فقد كثر في أعلا؟ رواة الحديث امثاله كزرارة و ابنائه وسنان وابنه عبدالله مما لا يخفى على الخبير بالرجال. بل لا ينبغى استبعاد ذكر ابن الابن احمد بن بشر بن عمار، ومحمد بن اسحاق بن عمار مع أبيه وجده في اصحاب امام، بل وفيمن روى عنه بعد امكانه بل وقوع نظيره: وكم في الرواة من ادرك ثلاثا او اربعا من الائمةعليه‌السلام بل روى عنهم.

فهذا حنان بن سدير بن حكيم بن صهيب ابوالفضل الكوفى الصيرفى الواقفى قد عد في اصحاب الرضا والكاظم والصادقعليه‌السلام وروى عنهم كما ذكرناه في طبقات اصحابهم. بل روى عن أبى جعفرعليه‌السلام ، روى عنه عنهعليه‌السلام جماعة ذكرناهم في طبقات اصحابه مع ذكر مواضع رواياته عنهعليه‌السلام وأجبنا عما ذكره الكشى عن اشياخ حمدويه: انه لم يدرك أبا جعفرعليه‌السلام وكان يرتضى به شديدا.

وروى عن اصحاب امير المؤمنينعليه‌السلام مثل سويد بن غفلة كما ذكرنا في طبقات اصحابه.

وكل ذلك لانه عمر، قال النجاشى: عمر حنان عمرا طويلا. وهذا والده سدير بن حكيم بن صهيب الصيرفى، فقد ادرك أبا عبدالله واباه وجده السجادعليه‌السلام وروى عنهم، واجتمع هو وأبوه وجده صهيب وعمه مع أبى محمد على بن الحسين السجاد وولده الباقرعليهما‌السلام في حمام المدينة وروى عنهعليه‌السلام كما ذكرناه في طبقات اصحابه. وليست رواية القندى في اسحاق واسماعيل ابنى عمار عن أبى عبداللهعليه‌السلام ولا رواية سليمان الديلمى من اصحاب الصادقعليه‌السلام عن اسحاق بن عمار قرينة على التعدد بعد صحة روايتهما عمن كان من اصحاب الصادق والكاظمعليهما‌السلام بل كثرت رواية اصحاب امام عن امام متأخر بواسطة أصحابهعليه‌السلام ، وتحقيق ذلك في كتابنا في الطبقات.

سادسها: اختلافهما مذهبا فقد صرح الشيخ في الفهرست بأن اسحاق بن عمار (بن موسى) الساباطى فطحى.

وقد روى ان طائفة عمار الساباطى واصحابه بقوا على الفطحية. وذكر ذلك اصحاب الرجال ايضا. =

٢٠