نفحات الأزهار في خلاصة عبقات الأنوار الجزء ٥

نفحات الأزهار في خلاصة عبقات الأنوار0%

نفحات الأزهار في خلاصة عبقات الأنوار مؤلف:
تصنيف: مكتبة العقائد
الصفحات: 383

نفحات الأزهار في خلاصة عبقات الأنوار

هذا الكتاب نشر الكترونيا وأخرج فنيّا برعاية وإشراف شبكة الإمامين الحسنين (عليهما السلام) وتولَّى العمل عليه ضبطاً وتصحيحاً وترقيماً قسم اللجنة العلمية في الشبكة

مؤلف: السيد علي الحسيني الميلاني
تصنيف: الصفحات: 383
المشاهدات: 228445
تحميل: 5452


توضيحات:

الجزء 1 الجزء 2 الجزء 3 الجزء 4 الجزء 5 الجزء 6 الجزء 7 الجزء 8 الجزء 9 الجزء 10 الجزء 11 الجزء 12 الجزء 13 الجزء 14 الجزء 15 الجزء 16 الجزء 17 الجزء 18 الجزء 19 الجزء 20
بحث داخل الكتاب
  • البداية
  • السابق
  • 383 /
  • التالي
  • النهاية
  •  
  • تحميل HTML
  • تحميل Word
  • تحميل PDF
  • المشاهدات: 228445 / تحميل: 5452
الحجم الحجم الحجم
نفحات الأزهار في خلاصة عبقات الأنوار

نفحات الأزهار في خلاصة عبقات الأنوار الجزء 5

مؤلف:
العربية

هذا الكتاب نشر الكترونيا وأخرج فنيّا برعاية وإشراف شبكة الإمامين الحسنين (عليهما السلام) وتولَّى العمل عليه ضبطاً وتصحيحاً وترقيماً قسم اللجنة العلمية في الشبكة

رواية الجيلاني اللاهيجي

رواه في ( شرح گلشن راز ) بعد عدّة أحاديث في فضل أمير المؤمنينعليه‌السلام وهي « إن علياً مني وأنا منه وهو ولي كلّ مؤمن. وأيضاً: لكلّ نبي وصي ووارث وإن علياً وصيي ووارثي. وأيضاً: أنا أقاتل على تنزيل القرآن وعلي يقاتل على تأويل القرآن. وأيضاً: يا أبا بكر كفي وكف علي في العدل سواء. وأيضاً: أنا مدينة العلم وعلي بابها فمن أراد العلم فليأت الباب. وأيضاً أنا وعلي من شجرة واحدة والناس من أشجار شتى. وأيضاً: قسّمت الحكمة عشرة أجزاء فأعطي علي تسعة والناس جزء واحداً. وأيضاً: أوصي من آمن بي وصدّقني بولاية علي بن أبي طالب فمن تولّاه فقد تولّاني ومن تولّاني فقد تولى الله. وأيضاً: لما أسري بي ليلة المعراج فاجتمع عليّ الأنبياء في السماء. فأوحى الله تعالى إليّ سلهم يا محمّد بما ذا بعثتم؟ فقالوا: بعثنا على شهادة أن لا إله إلّا الله وعلى الاقرار بنبوتك والولاية لعلي بن أبي طالب ».

رواية البدخشاني

رواه عن عبد الرزاق الرسعني عن ابن مسعود(١) .

٢ - حديث عرض ولاية علي على إبراهيم

ومنها: حديث عرض ولاية علي على ابراهيمعليهما‌السلام ، وقد رواه البدخشاني عن الحافظ ابن مردويه حيث قال: « أخرج ابن مردويه عن أبي عبد الله

____________________

(١). مفتاح النجا - مخطوط. ومنه علم رواية الرسعني.

٢٦١

جعفر بن محمّد الصادق رضي‌الله‌عنه في قوله تعالى:( وَاجْعَلْ لِي لِسانَ صِدْقٍ فِي الْآخِرِينَ ) قال: هو علي بن أبي طالب عرضت ولايته على ابراهيمعليه‌السلام فقال: اللهم اجعله من ذريّتي، ففعل الله ذلك »(١) .

وفيه من الفضل الذي لم يحزه أحد ما لا يخفى.

٣ - حديث أخذ الله ميثاق إمارة علي من الملائكة

ومنها: ما رواه:

١ - شيرويه بن شهردار الديلمي عن حذيفة حيث قال:

« حذيفة: لو علم الناس متى سمّي علي أمير المؤمنين ما أنكروا فضله، سمي أمير المؤمنين وآدم بين الروح والجسد، قال الله تعالى:( وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِنْ بَنِي آدَمَ مِنْ ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلى أَنْفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ ) قالت الملائكة بلى. فقال: أنا ربكم ومحمّد نبيكم وعلي أميركم »(٢) .

إذن، كل ما ثبت للنبيصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم ثابت لعلي، وهو أفضل من الملائكة أيضاً كالنبي.

وإذا كان أفضل من الأنبياء - عدا النبي - ومن الملائكة فهو أفضل من سائر الخلق، الصحابة وغيرهم فهو الخليفة من بعد الرسولصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم لا غيره، وهو الأمير وليس غيره

الديلمي وفردوس الأخبار

وشيرويه الديلمي من أكابر حفاظ أهل السنة، فقد ترجم له بكلّ إطراء

____________________

(١). مفتاح النجا - مخطوط.

(٢). فردوس الاخبار: ٣ / ٣٩٩.

٢٦٢

وتبجيل في المعاجم الرجالية وغيرها ومن ذلك:

١ - تذكرة الحافظ للذهبي ٤ / ٥٣.

٢ - العبر له أيضاً ٤ / ١٨.

٣ - طبقات الشافعية للسبكي ٧ / ١١١.

٤ - طبقات الشافعية للاسدي.

٥ - طبقات الشافعية للاسنوي.

٦ - طبقات الحفاظ للسيوطي ٤٥٧.

٧ - فيض القدير للمناوي ١ / ٢٨.

كما يعتمد عليه ( الدهلوي ) وينقل عنه في مواضع من ( التحفة ).

وقد وصف الديلمي نفسه وولده شهردار في ( مسند الفردوس ) والهمداني في ( روضة الفردوس ) كتاب ( فردوس الأخبار ) بأوصاف جليلة، قال شهردار ما ملخصه:

« وهو كتاب نفيس، عزيز الوجود، مفتون به، جامع للغرر والدرر النبوية والفوائد الجمة والمحاسن الكثيرة، قد طنّت به الآفاق، وتنافست في تحفظه الرفاق، لم يصنّف في الإسلام مثله تفصيلاً وتبويباً، وكم ضمنهرحمه‌الله من عجائب الأخبار وغرائب الأحاديث مما لا يوجد في كثير من الكتب، فهو في الحقيقة كالفردوس.

فأمّا اليوم فقد تكثرت نسخه في البلاد بحيث لم تبق بلدة من بلاد العراق ولا كورة من أقطار الآفاق، إلّا وعلماؤها مثابرون على تحصيله، و