نفحات الأزهار في خلاصة عبقات الأنوار الجزء ١٨

نفحات الأزهار في خلاصة عبقات الأنوار0%

نفحات الأزهار في خلاصة عبقات الأنوار مؤلف:
تصنيف: مكتبة العقائد
الصفحات: 421

نفحات الأزهار في خلاصة عبقات الأنوار

هذا الكتاب نشر الكترونيا وأخرج فنيّا برعاية وإشراف شبكة الإمامين الحسنين (عليهما السلام) وتولَّى العمل عليه ضبطاً وتصحيحاً وترقيماً قسم اللجنة العلمية في الشبكة

مؤلف: السيد علي الحسيني الميلاني
تصنيف: الصفحات: 421
المشاهدات: 157075
تحميل: 2797


توضيحات:

الجزء 1 الجزء 2 الجزء 3 الجزء 4 الجزء 5 الجزء 6 الجزء 7 الجزء 8 الجزء 9 الجزء 10 الجزء 11 الجزء 12 الجزء 13 الجزء 14 الجزء 15 الجزء 16 الجزء 17 الجزء 18 الجزء 19 الجزء 20
بحث داخل الكتاب
  • البداية
  • السابق
  • 421 /
  • التالي
  • النهاية
  •  
  • تحميل HTML
  • تحميل Word
  • تحميل PDF
  • المشاهدات: 157075 / تحميل: 2797
الحجم الحجم الحجم
نفحات الأزهار في خلاصة عبقات الأنوار

نفحات الأزهار في خلاصة عبقات الأنوار الجزء 18

مؤلف:
العربية

هذا الكتاب نشر الكترونيا وأخرج فنيّا برعاية وإشراف شبكة الإمامين الحسنين (عليهما السلام) وتولَّى العمل عليه ضبطاً وتصحيحاً وترقيماً قسم اللجنة العلمية في الشبكة

١٧ - المولوي محمّد مبين الكهنوي.

١٨ - حسن علي المحدّث الكهنوي.

رواية أحمد بن حنبل

قال المتقي الهندي: « مسند زيد بن أبي أوفى: لمـّا آخى النبي صلّى الله عليه وسلّم بين أصحابه قال علي: لقد ذهب روحي وانقطع ظهري حين رأيتك فعلت بأصحابك ما فعلت غيري، فإنْ كل من سخطٍ عَلَيَّ فلك العتبى والكرامة، فقال رسول الله - صلّى الله عليه وسلّم - والذي بعثني بالحقّ ما أخّرتك إلّا لنفسي وأنت منّي بمنزلة هارون من موسى غير أنّه لا نبي بعدي، وأنت أخي ووارثي، قال: وما أرث منك يا رسول الله؟ قال: ما ورثت الأنبياء من قبلي. قال: وما ورثت الأنبياء من قبلك؟ قال: كتاب ربّهم وسنّة نبيّهم، وأنت معي في قصري في الجنّة مع فاطمة ابنتي وأنت أخي ورفيقي.

حم. في كتاب مناقب علي »(١) .

رواية عبدالله بن أحمد

ورواه عبدالله بن أحمد، فقد جاء في المناقب لوالده: « حدّنا الحسن قال: حدّثنا أبو عبدالله الحسين بن راشد الطّفاوي والصبّاح بن عبدالله بن بشر - والخبران متقاربان في اللّفظ يزيد أحدهما على صاحبه - قال: حدّثنا قيس بن الربيع قال: حدّثنا سعد الخفاف، عن عطية، عن محدوج ابن يزيد الهذلي:

إن رسول الله - صلّى الله عليه وسلّم - آخى بين المسلمين ثم قال: يا علي أنت أخي بمنزلة هارون من موسى غير أنّه لا نبي بعدي، أما علمت - يا علي -

___________________

(١). كنز العمال ٩ / ١٦٧ رقم ٢٥٥٥٤ و ١٣ / ١٠٥ رقم ٣٦٣٤٥.

٣٢١

أن أول من يدعى يوم القيامة بي وأقوم عين يمين العرش، فاُكسى حلّة خضراء من حلل الجنة، ثم يدعى بالنبيين بعضهم على أثر بعضهم، فيقومون سماطين على يمين العرش، يكسون حللاً خضراً من حلل الجنة، ألا وإني اخبرك - يا علي - أن امتي أول الاُمم يحاسبون يوم القيامة.

ثم أنت أول من يدعى بك، لقرابتك ومنزلتك عندي، ويدفع إليك لوائي وهو لواء الحمد، تسير به بين السماطين، آدم وجميع خلق الله يستظلّون بظلّ لوائي، وطوله مسيرة ألف سنة، سنانه ياقوتة حمراء، له ثلاثة ذوائب من نور، ذؤابة في المشرق وذؤابة في المغرب والثالثة وسط الدنيا، مكتوب عليه ثلاثة أسطر: الأول: بسم الله الرحمن الرحيم، والثاني: الحمد لله رب العالمين، الثالث: لا إله إلّا الله ومحمد رسول الله، طول كل سطر ألف سنة وعرضة ألف سنة، وتسير باللواء، والحسن عن يمنك والحسين عن يسارك، حتى تقف بيني وبين إبراهيم في ظلّ العرش، ثمّ تكسى حلة خضراء من الجنة، ثم ينادى منادٍ من تحت العرش، نعم الأب أبوك إبراهيم، ونعم الأخ أخوك علي، أبشر يا علي، إنك تكسى إذا كسيت، وتدعى إذا دعيت، وتحيى إذا حييت »(١) .

رواية أبي الشيخ الإصفهاني

ورواية أبي الشيخ تعلم من رواية شهاب الدين في توضيح الدلائل.

رواية الطبراني

ورواية أبي القاسم الطبراني أوردها المتقي الهندي، وهي هذه:

« قم، فما صلحت أنْ تكون إلاّ أبا تراب، أغضبت عَلَيَّ حين وآخيت بين

___________________

(١). مناقب أمير المؤمين لأحمد بن حنبل: ١٧٩ رقم ٢٥٢.

٣٢٢

المهاجرين والأنصار ولم أواخ بينك وبين أحدٍ منهم؟ أما ترضى أنْ تكون منّي بمنزلة هارون من موسى إلّا أنه ليس بعدي نبي؟ ألا من أحبّك حفّ بالأمن والإيمان، ومن أبغضك أماته الله ميتة الجاهلية وحوسب بعمله في الإسلام.

طب. عن ابن عبّاس »(١) .

رواية الخطيب البغدادي

ورواية الخطيب البغدادي أوردها السيد شهاب الدين في توضيح الدلائل كما ستعلم.

رواية ابن المغازلي

وروى الفقيه الشافعي ابن المغازلي الواسطي هذا الحديث بقوله:

« أخبرنا أبو الحسن أحمد بن المظفر العطار قال: أخبرنا أبو محمد ابن السقّا، أخبرنا أبو الحسن علي بن عبدالله بن القصاب البيّع الواسطي - فيما أذن لي في روايته عنه - أنه قال: حدّثني أبو بكر محمّد بن الحسن بن محمّد البياسري قال: حدّثني أبو الحسن علي بن محمّد بن الحسن الجوهري، قال: حدّثني محمّد بن زكريا بن دريد العبدي قال: حدّثني حميد الطويل، عن أنس قال:

لمـّا كان يوم المباهلة، وآخى النبي - صلّى الله عليه وسلّم - بين المهاجرين والأنصار، وعلي واقف يراه ويعرف مكانه، لم يواخ بينه وبين أحد، فانصرف علي باكي العين، فافتقده النبي - صلّى الله وسلّم - فقال: ما فعل أبو الحسن؟ قالوا: إنصرف باكي العين يا رسول الله. قال: يا بلال إذهب فأْتني

___________________

(١). كنز العمال ١١ / ٦٠٧ رقم ٣٢٩٣٥.

٣٢٣

به، فمضى بلال إلى علي - وقد دخل منزله باكي العين، وقالت فاطمة: ما يبكيك لا أبكى عينيك؟ قال: يا فاطمة، آخى النبي بين المهاجرين والأنصار وأنا واقف يراني ويعرف مكاني، ولم يواخ بيني وبين أحدٍ. قالت: لا يحزنك الله، لعلّه إنّما ادّخرك لنفسه -.

فقال بلال: يا علي أجب النبي - صلّى الله عليه وسلّم -.

فأتى علي النبيّ.

فقال النبي صلّى الله عليه وسلّم: ما يبكيك يا أبا الحسن؟

قال: آخيت بين المهاجرين والأنصار يا رسول الله وأنا واقف تراني وتعرف مكاني ولم تواخ بيني وبين أحدٍ.

قال: إنما ادخرتك لنفسي، ألا يسرّك أن تكون أخا نبيك؟

قال: بلى يا رسول الله، أنّى لي بذلك، فأخذ بيده وأرقاه المنبر فقال:

اللهم هذا منّي وأنا منه، ألا إنه منّي بمنزلة هارون من موسى، ألا من كنت مولاه فهذا علي مولاه.

قال: فانصرف علي قرير العين، فاتبعه عمر بن الخطاب، فقال: بخ بخ يا أبا الحسن أصبحت مولاي ومولى كلّ مسلم »(١) .

رواية الموفّق بن أحمد الخوارزمي

ورواه الخطيب الخوارزمي قائلاً: « أنبأني سيد القرّاء أبو العلاء الحسن بن أحمد العطّار الهمداني قال: أخبرنا الحسن بن أحمد المقري: أخبرنا أحمد بن عبدالله الحافظ: حدّثنا سليمان بن أحمد الطبراني: حدّثنا محمود بن

___________________

(١). المناقب لابن المغازلي: ٤٢.

٣٢٤

محمّد المروزي قال : حدّثنا حامد بن آدم المروزي: حدّثنا حريز، عن ليث، عن مجاهد.

عن ابن عباس قال: لمـّا آخى النبيّ -صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم - بين أصحابه وبين المهاجرين والأنصار، ولم يواخ بين علي بن أبي طالب وبين أحدٍ منهم، خرج علي مغضباً، حتى أتى جدولاً من الأرض، فتوسّد ذراعه [ واتّكى ] وسفت عليه الريح، فطلبه النبي -صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم - حتى وجده، فوكزه برجله وقال له: قم، فما صلحت أنْ تكون إلّا أبا تراب، أغضبت عَلَيَّ حين وآخيت بين المهاجرين والأنصار، ولم أواخ بينك وبين أحدٍ منهم؟

أما ترضى أنْ تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلّا أنه ليس بعدي نبي؟، ألا من أحبّط حفّ بالأمن والإيمان، ومن أبغضك أماته الله ميتة جاهلية، وحوسب بعمله في الإسلام »(١) .

ورواه مرةً اخرى باللّفظ المتقدّم، عن عبدالله بن أحمد بن حنبل(٢) .

ورواية أبي محمّد حامد بن محمود الصالحاني تعرف من عبارة الشهاب أحمد.

رواية الزرندي

وقال محمّد بن يوسف الزرندي: « روي عن عمر -رضي‌الله‌عنه - أنّ النبي - صلّى الله عليه وسلّم - آخى بين أصحابه ولم يؤاخ بين علي وبين أحدٍ، فجاء علي تدمع عيناه، فقال: يا نبي الله مالك لم تؤاخ بيني وبين أحد؟ فقال: أنت أخي في الدنيا والآخرة، وفي روايةٍ: إنه قال: يا رسول الله ذهب روحي

___________________

(١). المناقب للخوارزمى: ٣٩.

(٢). المصدر: ٣٩.

٣٢٥

وانقطع ظهري حين رأيتك فعلت بأصحابك ما فعلت، غيري، فإنْ كان من سخطك عَلَي فلك العتبى والكرامة.

فقال النبي - صلّى الله عليه وسلّم - والذي بعثني بالحق ما أخّرتك إلّا لنفسي، أنت منّي بمنزلة هارون من موسى غير أنّه لا نبي بعدي، وأنت أخي ووارثي. فقال: يا رسول الله: ما أرث منك؟ فقال: ما ورّث الأنبياء قبلي. قال: ما ورّث الأنبياء قبلك؟ قال: كتاب ربّهم وسنّة نبيّهم، وأنت معي في قصري في الجنة مع ابنتي فاطمة، وأنت أخي ورفيقي. ثم تلا رسول الله - صلّى الله عليه وسلّم - هذه الآية:( إِخْواناً عَلى سُرُرٍ مُتَقابِلِينَ ) أخلّاء في الله ينظر بعضهم إلى بعض»(١) .

رواية ابن الصبّاغ المالكي

وروى نور الدين ابن الصبّاغ المالكي: « عن مناقب ضياء الدين الخوارزمي عن ابن عباس قال: لمـّا آخى رسول الله - صلّى الله عليه وسلّم - بين أصحابه من المهاجرين والأنصار، وهو أنه ( ص ) آخى بين أبي بكر وعمر، وآخى بين عثمان وعبد الرحمن بن عوف، وآخى بين طلحة والزبير، وآخى بين أبي ذر الغفاري والمقداد، ولم يؤاخ بين علي بن أبي طالب وبين أحد منهم. خرج علي مغضباً حتى أتى جدولاً من الأرض وتوسّد ذراعه ونام فيه تسفي الريح عليه التراب، فطلبه النبي - صلّى الله عليه وسلّم - فوجده على تلك الصفة، فوكزه برجله وقال له: قم، فما صلحت أنْ تكون إلّا أبا تراب، غضبت حين آخيت بين المهاجرين والأنصار ولم أواخ بينك وبين أحدٍ منهم!

أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلّا أنه لا نبي بعدي، ألا

___________________

(١). نظم درر السمطين: ٩٤ - ٩٥.

٣٢٦

من أحبّك فقد خفّ بالأمن والإيمان، ومن أبغضك أماته الله ميتة جاهلية »(١) .

رواية الجلال السيوطي

وتعلم رواية جلال الدين السّيوطي من رواية المتقي في ( كنز العمال )، لأن هذا الكتاب تبويت لكتاب ( جمع الجوامع ) للسيوطي كما هو معلوم.

ورواه إبراهيم الوصّابي اليمني عن الطبراني في الكبير، باللفظ المتقدم عن ابن عباس(٢) .

رواية الجمال المحدّث الشيرازي

ورواه جمال الدين المحدّثن الشيرازي في ( أربعينه ): « عن يعلى بن مرة قال: آخرى رسول الله بين المسلمين، وجعل يخلّف عليّاً حتى بقي في آخرهم، وليس مع أخ له، فقال له علي: آخيت بين المسلمين وتركتني! إنما تركتك لنفسي، أنت أخي في الدنيا والآخرة، وأنا أخوك. وفي رواية: ما أخّرتك إلّا لنفسي، أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلّا أنه لا نبي بعدي، وأنت معي في قصري في الجنة مع ابنتي فاطمة، وأنت أخي ورفيقي، ثم تلا رسول الله - صلّى الله عليه وسلّم - هذه الآية:( إِخْواناً عَلى سُرُرٍ مُتَقابِلِينَ ) الأخلاّء في الله ينظر بعضهم إلى بعض. ثم قال له النبي: إنْ ذاكرك أحد فقل: أنا عبدالله وأخو رسوله ولا يدّعيها بعدي إلّا كذاب مفتر »(٣) .

___________________

(١). الفصول المهمة: ٣٨.

(٢). الاكتفاء في فضل الأربعة الخلفاء - مخطوط.

(٣). الأربعين - الحديث ١٤.

٣٢٧

رواية السيد شهاب الدين أحمد

وهذه عبارة رواية السيد شهاب الدين أحمد عن الخطيب والصالحاني:

« عن زيد بن أبي أوفى - رضي الله تعالى عنه - قال: دخلت على رسول الله -صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم وبارك وسلّم - فذكر المؤاخاة بين أصحابه، قال فقام علي كرم الله تعالى وجهه للنبي فقال: لقد ذهبت روحي وانقطع ظهري حين رأيتك فعلت ما فعلت بغيري، فإنْ كان هذا من سخطةٍ عليَّ فلك العتبى والكرامة!

فقال صلى ‌الله‌ عليه ‌وآله‌ وسلم : والذي بعثني ما أخّرتك إلّا لنفسي، وأنت مني بمنزلة هارون من موسى إلّا أنه لا نبي بعدي، وأنت وارثي. قال: ما أرث منك يا نبي الله؟ قال: ما ورث الأنبياء من قبلي. قال: وما ورث الأنبياء من قبلك؟ قال: كتاب الله وسنّة نبيّهم، وأنت معي في قصري في الجنة مع فاطمة ابنتي، وأنت أخي ورفيقي. ثم قال رسول الله( إِخْواناً عَلى سُرُرٍ مُتَقابِلِينَ ) المتحابين في الله ينظر بعضهم إلى بعض.

رواه الإمام الحافظ أبو بكر الخطيب، والصالحاني باسناده إلى أبي الشيخ بإسناده مرفوعاً، والزرندي، باختلاف يسير وقال: الأخلاء بدل المتحابّين »(١) .

أقول:

في هذا الحديث دلالة على أنّ حديث المنزلة يثبت تقديم وترجيح أمير المؤمنينعليه‌السلام على سائر الأصحاب، ويوجب نهاية قربه واختصاصه وجلالة قدره عند رسول الله -صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم -. لأنّه ذكر هذا الحديث

___________________

(١). توضيح الدلائل - مخطوط.

٣٢٨

بعد قولهصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم : « ما أخّرتك إلّا لنفسي » وإلّا لم يكن لذكره في هذا المقام مناسبة.

ويوجد في بعض ألفاظ الحديث حرف « الفاء » الدالّ على التعليل، حيث ذكر فيه: « فقال صلّى الله عيله وسلّم: والذي بعثني بالحق ما أخّرتك إلّا لنفسي فأنت منّي بمنزلة هارون من موسى » ويدلّ ذلك على أنّ السبب في اختصاصه بالأخوة كونه منه بمنزلة هارون من موسى.

وقولهصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم - في بعض الألفاظ - « أنت أول من يدعى بك، لقرابتك ومنزلتك عندي » - حيث قال بأنّ الإمامعليه‌السلام أول من يدعى للحساب، وعلّل ذلك بقرابته منه ومنزلته عنده - دليل قاطع على أفضليتهعليه‌السلام .

وكذلك اختصاصهعليه‌السلام بلواء الحمد الدال على تقدّمه وأرجحيّته على غيره مطلقاً، ووقوفه بين النبي وإبراهيم - عليهما الصلاة والسلام - إلى غير ذلك من الخصوصيات المذكورة في الخبر كل ذلك من أدلّة أفضليته وأكرميّته من غيره عند الله ورسوله.

فحديث المنزلة المذكور في تلك السياقات من أوضح البراهين على أفضليته وأقربيته واختصاصه بما يستلزم تعيّنه للإمامة والخلافة العامة بلا فصل.

فأيّ تشكيك في دلالة الحديث يستحق الإصغاء؟!

٣٢٩

(٣٣)

حديث المنزلة يوم خيبر

ومن موارد قول رسول الله -صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم -: أما ترضى أنْ تكون مني بمنزلة هارون هو يوم خيبر في سياق فضائل ومناقب خاصة بأمير المؤمنينعليه‌السلام ، لا يشاركه فيها أحد من الصحابة، تستلزم الإمامة والخلافة العامة بلا فصل

وممّن روى ذلك:

١ - عبد الملك بن محمد الخركوشي.

٢ - علي بن محمّد الجلّابي - ابن المغازلي.

٣ - الموفق بن أحمد المكي - أخطب خوارزم.

٤ - عمر بن محمّد بن خضر الأردبيلي - الملّا.

٥ - سليمان بن موسى البلنسي - ابن سبع.

٦ - محمّد بن يوسف الكنجي الشافعي.

٧ - إبراهيم بن عبدالله اليمني.

٨ - شهاب الدين أحمد.

٩ - محمّد بن إسماعيل الأمير

رواية ابن المغازلي

قال الفقيه ابن المغازلي: « قولهعليه‌السلام لما قدم بفتح خيبر:

أخبرنا أبو الحسن علي بن عبيدالله بن القصاب البيّع رحمه‌ الله تعالى، ثنا

٣٣٠

أبو بكر محمّد بن أحمد بن يعقوب المفيد الجرجرائي، حدّثنا أبو الحسن علي بن سلمان بن يحيى، حدّثنا عبد الكريم بن علي، حدّثنا جعفر بن محمّد بن ربيعة البجلي، حدّثنا الحسن بن الحسين العرني، حدّثنا كادح بن جعفر، [ عن عبدالله بن لهيعة عن عبد الرحمن بن زياد ] عن مسلم بن يسار.

عن جابر بن عبدالله قال: لمـّا قدم علي بن أبي طالب بفتح خيبر قال له النبي - صلّى لله عليه وآله -: يا علي، لولا أنْ تقول طائفة من اُمتي ما قالت النصارى في عيسى بن مريم، لقلت فيك مقالاً لا تمرّ ملأ من المسلمين إلّا أخذوا التراب من تحت رجليك وفضل طهورك يستشفون بهما.

ولكن حسبك أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى غير أنه لا نبي بعدي، وأنت تبرء ذمّتي وتستر عورتي وتقاتل على سنّتي، وأنت غداً في الآخرة أقرب الخلق مني، وأنت على الحوض خليفتي، وأنّ شيعتك على منابر من نورٍ مبيضّةً وجوههم حولي، أشفع لهم، ويكونون في الجنّة جيراني، وإنّ حربك حربي وسلمك سلمي وسريرتك سريرتي، [ وعلانيتك علانيتي ] وأنّ ولدك ولدي، وأنت تقضي ديني وأنت تنجز وعدي، وأنّ الحق على لسانك وفي قلبك ومعك وبين يديك ونصب عينيك، الإيمان مخالط لحمك ودمك كما خالط لحمي ودمي، لا يرد على الحوض مبغض لك ولا يغيب عنه محب لك.

فخرّ عليعليه‌السلام ساجداً وقال: الحمد لله الذي منّ عَلَيّ بالإسلام، وعلّمني القرآن، وحبّبني إلى خير البرية، وأعزّ الخليفة، وأكرم أهل السماوات والأرض على ربّه، وخاتم النبيين، وسيد المرسلين، وصفوة الله في جميع العالمين، إحساناً من الله وتفضّلاً منه عَلَيّ.

فقال النبي - صلّى الله عليه وسلّم -: لولا أنت يا علي ما عرف المؤمنون بعدي، لقد جعل الله جلّ وعزّ نسل كل نبي من صلبه وجعل نسلي من صلبك، يا علي، فأنت أعزّ الخلق وأكرمهم عَلَيّ وأعزهم عندي، ومحبّك أكرم من يرد عَلَيّ

٣٣١

من اُمتي »(١) .

رواية الخطيب الخوارزمي

وقال الموفق بن أحمد المكي: « حدثنا سيد الحفاظ أبو منصور شهردار ابن شهرويه بن شهردار الديلمي - فيما كتب إليّ من همدان - أخبرنا أبو الفتح عبدوس بن عبدالله بن عبدوس الهمداني كتابةً، حدّثنا الشيخ أبو طاهر الحسين بن علي بن سلمة -رضي‌الله‌عنه - من مسند زيد بن علي ، حدّثنا الفضل بن الفضل بن العباس، حدّثنا أبو عبدالله محمّد بن سهل، حدّثنا محمّد بن عبدالله البلوي، حدثني إبراهيم بن عبيدالله بن العلاء، حدّثني أبي، عن زيد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالبعليه‌السلام ، عن أبيه عن جده.

عن علي بن أبي طالب قال قال رسول الله -صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم - يوم فتحت خيبر: لولا أن تقول فيك طوائف من اُمتي ما قالت النصارى في عيس بن مريم، لقلت اليوم فيك مقالاً لا تمرّ على ملأ من المسسلمين إلّا أخذوا من تراب رجليك وفضل طهورك يستشفون به.

ولكن حسبك أن تكون منّي وأنا منك، ترثني وأرثك، وأنت منّي بمنزلة هارون من موسى إلّا أنّه لا نبي بعدي، وأنت تؤدّي ديني وتقاتل على سنّتي، وأنت في الآخرة أقرب الناس مني، وأنك غداً على الحوض خليفتي، تذود عنه المنافقين، وأنت أول من يرد عَلَيّ الحوض، وأنت أول داخل الجنة من اُمتي، وشيعتك على منابر من نور، مروّون، مبيضّة وجوههم حولي، أشفع لهم فيكونون غداً في الجنة جيراني، وأن عدوّك غداً ظماء مظمئين مسودّة وجوههم مقمحين.

___________________

(١). المناقب لابن المغازلي: ٢٣٧ ح ٢٨٥.

٣٣٢

حربك حربي وسلمك سلمي، وسرّك سرّي وعلانيتك علانيتي، وسريرة صدرك كسريرة صدري، وأنت باب علمي، وأن ولدك ولدي، ولحمك لحمي ودمك دمي، وأن الحق معك والحق على لسانك وفي قلبك وبين عينيك، والإيمان مخالط لحمك ودمك كما خالط لحمي ودمي، وأنّ الله عزّوجلّ أمرني أنْ اُبشّرك أنك وعترتك [ وعترتي ] في الجنّة، وأن عدوك في النار، لا يرد الحوض عَلَيّ مبغض لك ولا يغيب عنه محب لك.

قال: فخررت له سبحانه وتعالى ساجداً، وحمدته على ما أنعم به عَلَيّ من الإسلام والقرآن، وحبّبني إلى خاتم النبيّين وسيد المرسلينصلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم »(١) .

قال الخوارزمي: « روى الناصر للحق بإسناده في حديثٍ طويل قال: لمـّا قدم علي على رسول الله -صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم - بفتح خير قال رسول الله -صلى‌الله‌عليه‌وآله‌وسلم -: لولا أنْ تقول فيك طائفة من اُمتي ما قالت النصارى في المسيح، لقلت اليوم فيك مقالاً لا تمرّ بملأ إلّا أخذوا التراب من تحت قدميك ومن فضل ظهورك يستشفون به.

لكن حسبك أن تكون منّي وأنا منك، وترثني وأرثك، وأنت مني بمنزلة هارون من موسى إلّا أنه لا نبي بعدي، وأنك تبرىء ذمّتي، وتقاتل على سنتي، وأنك غداً في الآخرة أقرب الناس مني، وأنك أول من يرد عَلَيّ الحوض، وأول من يكسى معي، وأول داخل في الجنة من اُمتي، وأن شيعتك على منابر من نور، وأن الحق على لسانك وفي قلبك وبين عينيك »(٢) .

___________________

(١). المناقب للخوارزمي: ١٢٨ رقم ١٤٣.

(٢). المناقب للخوارزمي: ١٥٨ رقم ١٨٨.

٣٣٣

رواية عمر الملاّ

وقال عمر بن محمّد الملّا: « إن النبي صلّى الله عليه وسلّم قال لعلي لمـّا قدم عليه يوم فتح خيبر: يا علي لولا أخاف أن يقول فيك طوائف من اُمتي ولكن حسبك أن تكون مني كهارون من موسى إلّا أنه لا نبي بعدي، وأنك تبرىء ذمّتي وتقاتل على سنّتي، وأنك في الآخرة معي ...»(١) .

رواية الكنجي

وقال محمّد بن يوسف الكنجي: « أخبرني أبو إسحاق إبراهيم بن يوسف ابن بركة الكتبي، أخبرنا الحافظ أبو العلاء الهمداني، أخبرنا أبو الفتح عبدالله بن عبدوس بن عبدالله الهمداني، حدّثنا أبو طاهر الحسين بن سلمة بن علي -رضي‌الله‌عنه -، عن مسند زيد بن عليعليه‌السلام ، حدّثنا الفضل بن الفضل بن العباس، حدّثنا أبو عبدالله محمّد بن سهل، حدّثنا محمّد بن عبدالله البلوي، حدّثني إبراهيم بن عبدالله بن العلاء قال: حدّثني أبي، عن زيد بن علي عن أبيه عن جدّه.

عن علي بن أبي طالبعليه‌السلام قال قال رسول الله - صلّى الله عليه وسلّم - يوم فتحت خيبر: لولا أن تقول فيك طوائف من اُمتي ما قالت النصارى: ولكن حسبك أن تكون مني وأنا منك، ترثني وأرثك، وأنت مني بمنزلة هارون من موسى إلّا أنه لا نبي بعدي، أنت تؤدّي ديني وتقاتل على سنتي، وأنت في الآخرة أقرب الناس منّي، وأنك غداً على الحوض »(٢) .

___________________

(١). وسيلة المتعبدين ٥ / ١٦٨.

(٢). كفاية الطالب: ٢٦٤.

٣٣٤

رواية أبي الربيع ابن سبع الكلاعي

ورواه إبراهيم بن عبدالله اليمني الوصابي الشافعي، عن أمير المؤمنينعليه‌السلام ، كما تقدم. وقال: « أخرجه ابن سبع الأندلسي في كتاب الشفاء »(١) .

ترجمة أبي الربيع الكلاعي

وكتاب ( الشفاء ) ذكره ( كاشف الظنون ) بقوله: « شفاء الصدور لابن السبع الإمام الخطيب أبي الربيع سليمان البلنسي »(٢) .

ومؤلفه أبو الربيع من كبار الحفاظ الأثبات:

قال الشامي في بيان رموز كتابه ( سبل الهدى والرشاد ): « أو أبا الربيع. فالثقة الثبت سليمان بن سالم الكلاعي ».

وترجم له الذهبي بقوله « أبو الربيع الكلاعي سليمان بن موسى بن سالم البلنسي الحافظ الكبير صاحب التصانيف وبقيّة أعلام الأثر بالأندلس. ولد سنة ٥٦٥ سمع أبا بكر بن الجد، وأبا عبدالله بن زرقون وطبقتهما. قال الأبار: كان بصيراً بالحديث حافظاً حافلاً عارفاً بالجرح والتعديل، ذاكراً للمواليد والوفيات، يتقدم أهل زمانه في ذلك، خصوصاً من تأخّر زمانه، ولا نظر له في الإتقان والضبط مع الإستبحار في الأدب والبلاغة، كان فرداً في إنشاء الرسائل، مجيداً في النظم، خطيباً مفوهاً مدركاً، حسن السّرد والمساق، مع الشارة الأنيقة، وهو كان المتكلّم عن الملوك في مجالسهم، والمبين لما يريدون على المنبر في المحافل، ولي خطابة بلنسة، وله تصانيف في عدة فنون. استشهد

___________________

(١). الاكتفاء في فضل الأربعة الخلفاء - مخوط.

(٢). كشف الظنون ٢ / ١٠٥٠.

٣٣٥

بكائنة أنيشة بقرب بلنسة مقبلاً غير مدبر، في ذي الحجة »(١) .

وذكره في ( تذكرة الحفاظ ): « الكلاعي، الإمام العالم الحافظ البارع، محدث الأندلس وبليغها قال أبو عبدالله الابار عني أتم عناية بالتقييد والرواية، وكان إماماً في صناعة الحديث، بصيراً به، حافظ حافلاً، عارفاً بالجرح والتعديل، وقال ابن مسدي: لم ألقَ مثله جلالةً ونبلاً ورياسة وفضلاً، وكان إماماً مبرّزاً في فنون قال الحافظ المنذري: توفي شهيداً بيد العدو ...»(٢) .

وترجم له اليافعي أيضاً ونقل كلام الأبار(٣) .

وكذلك صاحب ( نفح الطيب ) ترجم له ترجمةً حافلة، ذكر مقلته وبعض ما قيل في رثائه، ثمّ أسماء مصنّفاته ووصفه بالحافظ(٤) .

رواية شهاب الدين أحمد

ورواه السيد شهاب الدين أحمد، عن زيد بن علي بن الحسين، عن أبيه، عن جده عن أمير المؤمنين كما تقدم، ثم قال:

« رواه الإمام الحافظ الصالحاني وقال: أخبرنا محمّد بن إسماعيل بن أبي نصر يعرف بدانكفاد بقراءتي عليه قال: حدّثنا الحسن بن أحمد قال: أخبرنا الإمام الحافظ العالم الرباني أبو نعيم أحمد بن عبدالله الإصفهاني بسنده إلى زيد ابن علي. فذكر سنده.

ورواه أيضاً الإمام أبو سعد في شرف النبوة، بتغيير يسير في اللفظ

___________________

(١). العبر - حوادث ٦٣٤، ٣ / ٢١٩.

(٢). تذكرة الحفاظ ٤ / ١٤١٧ - ١٤١٨.

(٣). مرآة الجنان حوادث ٦٣٤، ٤ / ٨٥-٨٦.

(٤). نفح الطيب من غصن الأندلس الرطيب ٢ / ٥٨٦.

٣٣٦

أقول: هذا حديث جامع، يدخل فيه أشتات أبواب المناقب، ويشتمل أسباب خصائص الفضائل وعلو المراتب، قد رواه أجلّة الثقات من أهل السنّة وعناة الأدلّة التقات، ولله الفضل والمنة»(١) .

رواية الأمير الصنعاني

ورواه محمد بن إسماعيل الأمير في ( الروضة الندية ) عن المنصور بالله بسنده من طريق الفقيه ابن المغازلي الشافعي من حديث جابر ثم قال: « قلت: وفصول هذا الحديث لها شواهد من كتب الحديث تأتي مفرّقة إن شاء الله تعالى ».

أقول:

لا يخفى على المنصف الخبير أنّ كلّ فصلٍ من فصول هذا الحديث الشريف يدل على شرفٍ ومقام جليل، لا يشاركه بل لا يدانيه في شيءٍ منها أحد من الصّحابة.

وقد جاء فيه عن رسول الله عليه وآله الصلاة والسلام أنه خاطب أمير المؤمنين بأنْ « حسبك أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى » بعد أن ذكر أنّه يخاف أن تقول فيه طوائف من الاُمة ما قالته النصارى في عيسى، وإلّا لقال فيه ومعنى ذلك أنه جعل حديث المنزلة قائماً مقام ذلك القول الذي لم يقله وهل يبقى بعد هذا مجال لتشكيك مشكّك في دلالة الحديث على الأفضلية المطلقة؟ وهل يخامر الناظر شك في شناعة تأويلات المتأوّلين وبطلان خرافات المعاندين؟

___________________

(١). توضيح الدلائل - مخطوط.

٣٣٧

(٣٤)

حديث المنزلة في احتجاج المأمون على الفقهاء

وقد احتجّ المأمون العباسي، وهو من اُمراء المؤمنين وخلفاء المسلمين - في اعتقاد القوم - بحديث المنزلة فيما احتجّ به على الفقهاء في مجلسه، تلك الإحتجاجات التي لم يجد يحيى بن أكثم وغيره من الأعلام الحاضرين بدّاً من الإعتراف بصحّتها، والموافقة على أفضليّة أمير المؤمنينعليه‌السلام كما استدل المأمون

وقد أورد خبر هذا المجلس العلّامة ابن عبد ربّه في كتاب ( العقد الفريد )

ونحن نذكر مقدّمة الخبر، ثم القدر المتعلّق بحديث المنزلة.

قال ابن عبد ربه: « احتجاج المأمون على الفقهاء في فضل علي.

إسحاق بن إبراهيم بن إسماعيل، عن حماد بن زيد قال: بعث إليّ يحيى ابن أكثم وإلى عدةٍ من أصحابي، وهو يومئد قاضي القضاة، فقال: إنّ أمير المؤمنين أمرني أن احضر معي غداً مع الفجر أربعين رجلاً، كلّهم فقيه يفقه ما يقال له ويحسن الجواب، فسمّوا من تظنّونه يصلح لما يطلب أمير المؤمنين، فسمّينا له عدةً وذكر هو عدّةً حتى تم العدد الذي أراد، وكتب تسمية القوم، وأمر بالبكور في السّحر، وبعث إلى من لم يحضر فأمره بذلك، فغدونا عليه قبل طلوع الفجر، فوجدناه قد لبس ثيابه وهو جالس ينتظرنا، فركب وركبنا معه حتى صار إلى الباب، فإذا بخادم واقف، فلما نظر إلينا قال: يا أبا محمّد، أمير المؤمنين ينتظرك

٣٣٨

فأدخلنا فوقفنا وسلّمنا فردّ السلام أمر لنا بالجلوس ».

« ثم قال إن أمير المؤمنين أراد مناظرتكم في مذهبه الذي هو عليه ودينهُ يدين الله به، قلنا: فليفعل أمير المؤمنين وفّقه الله. فقال: إنّ أمير المؤمنين يدين الله على أن علي بن أبي طالب خير خلف الله بعد رسوله صلّى الله عليه وسلّم، وأولى الناس بالخلافة.

قال إسحاق: قلت: يا أمير المؤمنين، إن فينا من لا يعرف ما ذكر أمير المؤمنين في علي، وقد دعانا أمير المؤمنين للمناظرة من أين قال أمير المؤمنين: إن علي بن أبي طالب أفضل الناس بعد رسول الله وأحقّهم بالخلافة ؟ ».

قال: « يا إسحاق أتروي حديث أنت مني بمنزلة هارون من موسى؟

قلت: نعم يا أمير المؤمنين، قد سمعته وسمعت من صحّحه وجحده.

فقال: فمن أوثق عندك؟ من سمعت منه فصحّحه أو من جحده؟

قلت: من صحّحه.

قال: فهل يمكن أن يكون الرسول صلّى الله عليه وسلّم مزج بهذا القول؟

قلت: أعوذ بالله.

قال: فقال قولاً لا معنى له، فلا يوقف عليه.

قلت: أعوذ بالله.

قال: أفما تعلم أن هارون كان أخا موسى لأبيه وامّه؟

قلت: بلى.

قال: فعلي أخو رسول الله لأبيه واُمه؟

قلت: لا.

قال: أوليس هارون كان نبيّاً وعلي غير نبي؟

قلت: بلى.

٣٣٩

قال: فهذان الحالان معدومان في علي وقد كانا في هارون، فما معنى قوله: أنت مني بمنزلة هارون من موسى؟

قلت له: إنما أراد أن يطيّب بذلك نفس علي لمـّا قال المنافقون: إنه خلّفه استثقالاً له.

قال: فأراد أن يطيب نفسه بقولٍ لا معنى له؟

قال: فأطرقت.

قال: يا إسحاق، له معنىً في كتاب الله بيّن.

قلت: وما هو يا أمير المؤمنين؟

قال: قوله عزّوجلّ حكايةً عن موسى إنه قال لأخيه هارون:( اخْلُفْنِي فِي قَوْمِي وَأَصْلِحْ وَلا تَتَّبِعْ سَبِيلَ الْمُفْسِدِينَ ) .

قلت: يا أمير المؤمنين، إن موسى خلّف هارون في قومه وهو حي ومضى إلى ربه، وإن رسول الله خلّف عليّاً كذلك حين خرج إلى غزاته.

قال: كلّا ليس كما قلت، أخبرني عن موسى حين خلّف هارون هل كان معه حين ذهب إليه ربّه أحد من أصحابه أو أحد من بني إسرائيل؟

قلت: لا.

قال: أوليس استخلفه على جماعتهم؟

قال: فأخبرني عن رسول الله حين خرج إلى غزاته هل خلّف إلّا الضعفاء والنساء والصبيان؟ فأنّى يكون مثل ذلك؟ وله عندي تأويل آخر من كتاب الله، يدل على استخلافه إيّاه، لا يقدر أحد أن يحتجّ فيه، ولا أعلم أحداً احتجّ به، وأرجو أن يكون توفيقاً من الله.

قلت: وما هو يا أمير المؤمنين؟

قال: قوله عزّوجلّ حين حكى عن موسى قوله:( وَاجْعَلْ لِي وَزِيراً مِنْ

٣٤٠