شبكة الإمامين الحسنين عليهما السلام الثقافية

الأخلاق

الناس لا يقرؤون لأنّهم أعداء ما جهلوا

الناس لا يقرؤون لأنّهم أعداء ما جهلوا

لماذا لا نقرأ؟ لو سألنا هذا السؤال لمواطن «عربي» عادةً؛ لتفاجأ وربما ابتسم ابتسامة عريضة لأنه يتوقع أن تسأله: أين ستسافر؟ أو ماذا تشاهد من مُسلسلات؟ أو أي فريق رياضي تشجع؟ وغير ذلك من أسئلة يحسبها تدخل في قائمة أولوياته. ولو توجهت بنفس السؤال لمواطن «غربي»؛ لتفاجأ وربما ابتسم ابتسامة عريضة أيضاً ليعقبها بضحكة مدوية؛ لأنه يمارس القراءة

التفاصيل

الموت أفضل من الحياة

الموت أفضل من الحياة ولا يمكن له تصور بالضبط ماذا بعد الموت إلا لمن مات…؟! من حكمة رائعة تحدث بها أحد روائع الزمان الفيلسوف والروائي الروسي ليو تولستوي يقول: (الشخص الذي لديه فكرة خاطئة عن الحياة ستكون لديه دوماً فكرة خاطئة عن الموت). حاول مخرجو هوليوود تصوير الموت أنه مرعب فوظفوه في أفلام رعبهم بأبشع ما يكون حتى كره كل من شاهد تلك الأفلام الموت

التفاصيل

الهداية الطريق والهدف

الهداية الطريق والهدف (( وَأَنَّ هَذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيمًا فَاتَّبِعُوهُ وَلاَ تَتَّبِعُواْ السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَن سَبِيلِهِ ذَلِكُمْ وَصَّاكُم بِهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ )) {الأنعام / ۱۵۳} قبل ان نعيش في أجواء الأهداف التي تبنتها الآية لا بأس بالتمهيد بمقدّمة ان الإنسـان ولد على الفطرة وهي تدعوه إلى الخير والحق وتشوقه إلى القيم وتردعه عن المعاصي والإنحرافـات فهي قوة أودعت في الإنسان كي يستعين بها لتحصيل الكمالات المناسبة له كما وأودع في نفس الإنسـان محكمة مصغّرة تسمى بلغة القرآن

التفاصيل

النية وتأثيرها وثوابها

النية وتأثيرها وثوابها النية: هي القصد والإرادة المحركة للإنسان نحو الفعل، وليس الغرض من البحث عنه في المقام مجرد إثبات صدور الفعل عنها، فإنه لا إشكال في ذلك في الأفعال الاختيارية، بل يرجع البحث هنا إلى ملاحظتها من جهة عللها ومعاليلها اعني: مناشئ صدورها من إقتضاء العقل والايمان والغرائز وآثارها وكيفية تأثيرها في أعمال العباد وأنفسهم في الدنيا ويوم القيامة

التفاصيل

النظرية الاسلامية لتفسير ظاهرة الانحراف

النظرية الاسلامية لتفسير ظاهرة الانحراف لا تقتصر النظرية الإسلامية على تحليل أسباب ودوافع الإجرام فحسب، بل تقدم علاجًا لمشكلة الانحراف في المجتمع الإنساني، يختلف اختلافًا جوهريًا عن العلاجات التي قدمتها النظريات الغربية الأربع التي ذكرناها سابقاً. فنظرية «الانتقال الانحرافي» تفشل في معالجة الانحراف بسبب إيمانها بأن الانحراف ليس إلا ظاهرة اجتماعية طبيعية يصعب ضبطها والسيطرة عليها

التفاصيل

النظام الروحاني

النظام الروحاني قد يقول قائل : كيف لنا أن نصلي صلاة الليل، وهي أحد عشر ركعة، وإنها تحتاج إلى وقت طويل. الحقيقة أن صلاة الليل هي ثلاث ركعات، ركعتين لوحدهما وتسمى الشفع، وركعة واحدة لوحدها تسمى الوتر تصلى بقيام واحد يقرأ فيها ثلاث مرات قل هو الله أحد ، ومرة قل أعوذ برب الفلق ،وقل أعوذ برب الناس

التفاصيل

من منازل المجاهدة التفكر

من منازل المجاهدة التفكر إن أفضل علاج لدفع المفاسد الأخلاقيّة الّتي تصيب الإنسان، وبحسب ما ذكر علماء الأخلاق وأهل السلوك، هو تحديد هذه الملكات القبيحة الّتي يراها في نفسه، ثم يأخذ كلّ واحدة منها ويعالجها بعزم من خلال مخالفة النفس مدّة من الزمن فيعمل عكس ما تتطلبه منه تلك الملكة الرذيلة.‏

التفاصيل

من دخله كان آمناً

من دخله كان آمناً الأمن في مكة ليس خاصة تكوينية لها، بمعنى أنه تستعصي المعصية والجريمة فيها، ولا يمكن أن يقع فيها القتل والدمار والرعب والخوف، ذلك لأن الأحداث التاريخية التي وقعت في مكة تكذب ذلك. لقد تعرضت الكعبة المشرفة للهدم بالمنجنيق، واحترق جزء منها وتهدم،

التفاصيل

الوحدة الإسلامية عصمة التعدد

الوحدة الإسلامية عصمة التعدد قَالَ تَعَالى ﴿ وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعًا وَلاَ تَفَرَّقُواْ وَاذْكُرُواْ نِعْمَةَ اللّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاء فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنتُمْ عَلَىَ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ ﴾ سورة آل عمران، آية ۱۰۳٫ ربما يخيل للبعض حينما يتلوا الآيات ويقرأ الروايات الآمرة بالوحدة والناهية عن التفرق، أن المراد منها الرفض المطلق للتعدد والتنوع في المجتمع الإسلامي ومؤسساته،

التفاصيل

هل قرأت هذا الكتاب؟

هل قرأت هذا الكتاب؟ إنه الكتاب الذي يعبد لك طريق السعادة الأبدية ويفتح أمامك بوابة الرحمة نحو الآخرة، يجمع بين دفتيه كنوزاً من الحكم والمعارف، جواهر ثمينة تصقل الأخلاق وتزكي النفس وتطهر القلب، جامعة أخلاقية ترفد من فصولها أخلاق أهل البيت عليهم السلام ومنطلقات علمية في معالجة نفس الانسان على أسس قرآنية مشرعة من الخالق عز وجل ففرويد أو غيره من علماء الغرب لم يبلوروا الا نظريات شاذة في سياق تجارب ناقصة تناقض نفسها بعد فترة من الزمن فتفشل فشلاً ذريعاً

التفاصيل

هل نحزن على الآخرة كما نحزن على الدنيا

هل نحزن على الآخرة كما نحزن على الدنيا الحزن… أ هو مرض أم حالة نفسية تصيب الإنسان في أوقات خاصة؟! انه قد يكون مرضاً يصيب اشخاصاً فيذيب أجسادهم ويغير أخلاقهم ويهدم نفوسهم، بينما يكون عند أفراد آخرين حالة نفسية تتصل بشخصيتهم الإيمانية، فهم يحزنون على ما فرطوا في جنب الله من ارتكاب الذنوب والتقصير في العمل، فهذا حزنهم حتى وإن أضعف أبدانهم فهو ممدوح لأنه يساعدهم على الإرتفاع والصعود

التفاصيل

ورقة مفتاحية حول حقوق الإنسان في الإسلام

ورقة مفتاحية حول حقوق الإنسان في الإسلام موضوعة حقوق الإنسان في الإسلام من أكبر الموضوعات الإشكالية التي يواجهها الفكر الإسلامي الحديث والمعاصر، موضوعة شكّلت اليوم أزمةً للفكر الديني من جهة، وللأنظمة الدينية من جهة ثانية، وصارت جزءاً من الأوراق السياسية الخطرة التي تحرّك ـ ولو ظاهرياً ـ الحروبَ ومظاهر الغزو، وتبرّر الأنشطة العسكرية.

التفاصيل

وصايا الشهداء كلمات من نور

وصايا الشهداء كلمات من نور عندما تتحدث عن الشهداء، تتواضع الأقلام ويجف مدادها خجلاً أمام عظمتهم. عندما تبحر في متون وصاياهم ومفرداتها تنساب ريح هادئة من عالم آخر عرفوه حق المعرفة، ولا مكان فيه للزيف أو الرياء. كلمات صادقة خُطت بدمهم القاني، ليست بحاجة إلى دليل عن صدقيتها، إذ إنهم كمن كشف له الغطاء فأصبح بصرهم حديدا.

التفاصيل

نداء الإيمان

نداء الإيمان تأتي الدعوة من جديد الى التربية الإيمانية ، في زمن لم يعد أمام إنساننا أي خيار ، حيث فقد نفسه المتطهرة ولبسته نفس كلها آثام. في زمن يشعر فيه المرء أحياناً بالتوبة والطهر ، ويتلمس نفسه الخيرة الذاهبة تعود إليه في بعض الأحيان ، ولكنها لا تلبث أن تهرب ويحاول أن يتشبث بها ولكن لا ينجح . أحياناً يطلع علينا نور الإيمان

التفاصيل

نصائح ذهبية

نصائح ذهبية آداب الكفاح في الحياة من عندما تخسر جولة في رحلة الحياة .. لا تخسر التجربة ! وانهض فوراً مستبشراً … فتلك هي أولى درجات النجاح ! من آداب الحديث في الهاتف عندما يرن الهاتف ابتسم و أنت تتلقى السماعة .. فإن محدثك على الطرف الآخر سيرى ابتسامتك من خلال نبرات صوتك

التفاصيل

نهج القيادة النبوية

نهج القيادة النبوية لرسول الله منهجية عظيمة في القيادة، يحتاجها كل قائد في أي موقع من مواقع القيادة، كالزعيم في جماعة، والحاكم في شعب، والأب في أسرته. فكيف كان يمارس القيادة في أمته ومجتمعه؟ هناك منهجان بارزان يتخذهما القائد ليكسب طاعة من حوله، ويضمن انسجامهم وتآلفهم معه، وهما منهج الفرض، ومنهج الإقناع والجذب

التفاصيل

من هم الصادقون في التوبة؟

من هم الصادقون في التوبة؟ { لَقَدْ تَابَ اللَّهُ عَلَى النَّبِيِّ وَالْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنْصَارِ الَّذِينَ اتَّبَعُوهُ فِي سَاعَةِ الْعُسْرَةِ مِنْ بَعْدِ مَا كَادَ يَزِيغُ قُلُوبُ فَرِيقٍ مِنْهُمْ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ إِنَّهُ بِهِمْ رَؤُوفٌ رَحِيمٌ * وَعَلَى الثَّلاثَةِ الَّذِينَ خُلِّفُوا حَتَّى إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الْأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ أَنْفُسُهُمْ وَظَنُّوا أَنْ لا مَلْجَأَ مِنَ اللَّهِ إِلَّا إِلَيْهِ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ لِيَتُوبُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ }. إن هذه الآيات من الآيات التي تعطينا درسا بليغا في كيفية التوبة إلى الله عز وجل..

التفاصيل

موانع التأهيل لضيافة الله تعالى

موانع التأهيل لضيافة الله تعالى نحن مُقبلون- إن شاء الله تعالى- على شهرٍ دُعينا فيه إلى ضيافة الله -عزَّ اسمه وتقدّس-، وقد وعدنا رسول الله (ص) بأنَّ أنفاسَنا فيه تسبيح، وبأنَّ نومَنا فيه عبادة، وبأنَّ أعمالَنا فيه مُضاعفة

التفاصيل

نام وذنوبه لم تنم

نام وذنوبه لم تنم نام وذنوبه لم تنم!!! ناس ماتوا..وما زالت الآثام تأتيهم !!! فأحذر أن تكون واحداً منهم! من العنوان يتبين هول الأمر وخطره..إنهم قوم رحلوا عن هذه الدنيا.. ولكن ما زالت سيئاتُ تأتيهم في قبورهم! فلا إله إلا الله.. ولا حول ولا قوّة إلا باللهْ!! طوبى لمن مات فماتت معه ذنوبه! ويا حسرة على من مات ولم تمت ذنوبه معه!!

التفاصيل

سر من أسرار الوحدة الاسلامیة

سر من أسرار الوحدة الاسلامیة إلی دعاة الوحدة الإسلامیة: إن الوحدة یقابلها الكثرة و التعدد و الإختلاف والتفاوت وما شابه ذلك وقد قسّم العلماء الوحدة إلی أقسام ومنها تقسیم الوحدة إلى وحدة رحمانية ووحدة شيطانية، وذلك حسب المفهوم المتجلّى فيهما، فإنّها لو كانت بطابع إلهي، ويُسند إلى الله سبحانه وإلى السماء، فإنّها وحدة رحمانيّة، كالوحدة الدينيّة

التفاصيل

أضف تعليقك

تعليقات القراء

ليس هناك تعليقات
*
*

شبكة الإمامين الحسنين عليهما السلام الثقافية