شبكة الإمامين الحسنين عليهما السلام الثقافية

مفاهيم قرآنية

أسلوب قراءة القرآن الكريم

أسلوب قراءة القرآن الكريم

لقد قلنا مراراً: إن تلاوة القرآن بنحو ممتاز وصوت جميل ولحن بديع وصحيح، من الأسباب التي تعمل على تشجيع الناس في الإقبال على القرآن بقلوبهم وأرواحهم وأفكارهم، وهذا لا يعد تسلية أو عملاً زائداً، بل لو أدركنا ما نقوم به بعلمنا انه نشاط منطقي وراسخ في إشاعة فهم القرآن ومعرفته. واني إنما أتوجه بهذا الكلام إليكم أيها القرّاء الأعزاء بوصفكم جميعاً من المتعلّقين والمتمسكين بالقرآن تلاوة ونغمة

التفاصيل

الاستشراق والقرآن

الاستشراق والقرآن بدأت علاقة المستشرقين بالقرآن الكريم مُبكراً، ولكن قبل الخوض في تفاصيلها تجدر بنا الإشارة إلى أن تاريخ أول ترجمة لمعاني القرآن الكريم يعود إلى سلمان الفارسي، الصحابي الجليل، الذي “يُقال إنه ترجم القرآن الكريم إلى اللغة الفارسية في عهد الخلفاء الراشدين”، ومن بعدها تُرجم إلى معظم اللغات الآسيوية والأوروبية والأفريقية

التفاصيل

بدء نزول القرآن

بدء نزول القرآن لاشك أنّ القرآن نزل على رسول الله (ص) في ليلة القدر من شهر رمضان المبارك، لقوله تعالى:( شَهْر رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ ) (۱) .وقوله:( إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُّبَارَكَةٍ ) (۲) . وقوله: ( إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ ) (۳) . وليلة القدر – عندنا- مرددة بين ليلتين في العشر الأخير من شهر رمضان المبارك: إحدى وعشرين أم ثالثة وعشرين؟ والأرجح أنّها الثانية، لحديث الجهني (۴)

التفاصيل

رفع السموات بلا أعمدة أو بأعمدة غير مرئية

رفع السموات بلا أعمدة أو بأعمدة غير مرئية اختلف المفسرون والباحثون في تفسير قوله تعالى (بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا) الرعد: ۲ ولقمان: ۱۰٫ بين من يرى عدم وجود أعمدة أصلا ترفع السموات عن الأرض وأنه تعالى رفعها بقدرته دون وجود سبب ظاهر, وبين من ذهب إلى وجودة أعمدة غير مرئية ترفع السموات عن الأرض ونقل حديثا عن الإمام الرضا (ع) يشير إلى ذلك, ولم أجد, في حدود ما أطلعت عليه, مفسرا أو باحثا نقل الأحاديث التي تشير إلى عدم وجود أعمدة ترفع السموات عن الأرض رغم وجودها في كتب الحديث المختلفة.

التفاصيل

شروط فهم القرآن

شروط فهم القرآن لو لم تكن التزكية لما أمكن تعليم كتاب الحكمة. يجب تزكية النفوس وتطهيرها من جميع الأدران، وأعظم الأدران هي النفس الإنسانية والأهواء النفسية. فما دام الإنسان في حجاب نفسه؛ فإنه لا يستطيع أن يدرك القرآن الذي هو نور، كما يعبر القرآن عن نفسه. فالذين يقفون خلف حجب عديدة لا يمكنهم أن يدركوا النور

التفاصيل

عشرة حقائق كونية كشفها القرآن الكريم

عشرة حقائق كونية كشفها القرآن الكريم يتميز عصرنا الحديث بأنه عصر الفضاء، حيث تمكن الإنسان من كشف أسرار الكون والوصول إلى حقائق مذهلة غيرت نظرتنا إلى العالم من حولنا والعجيب أن نجد هذه الحقائق جلية واضحة في كتاب أنزل قبل أكثر من ۱۴۰۰ سنة في زمن كانت علوم الفضاء عبارة عن شعوذة ودجل وخرافات وأساطير!

التفاصيل

عروش الطغاة تتهاوى تحت أقدام الشعوب

عروش الطغاة تتهاوى تحت أقدام الشعوب ها هي عروش الطغاة تتهاوى تحت أقدام الشعوب الثائرة،والجماهير الغاضبة، التي عانت طويلاً من الظلم والاضطهاد، ومصادرة الحريات، وامتهان الكرامات، وها هم حكام العرب يركعون أو سيركعون أذلاء ساغرين لإرادة شعوبهم، التي اختارت العزة والكرامة على الذل والهوان، والخضوع والاستسلام

التفاصيل

فقلنا اضرب بعصاك الحجر

فقلنا اضرب بعصاك الحجر الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خير خلقه ومظهر لطفه وأشرف بريته محمد وأهل بيته الطيبين الطاهرين الذين علاهم بتعليته وسمى بهم إلى رتبته ولعنة الله على أعدائهم ومخالفيهم وغاصبي حقوقهم الذين هم شر خليقته. وبعد فيقول الأحقر الفاني ( علي بن موسى الحائري ) عفى الله عن آثامه وجعل مستقبله خير أيامه. أن في أوان توجهي إلى زيارة سيدي ومولاي أبي عبد الله الحسين عليه السلام لدرك فضيلة نصف شعبان تحت قبته

التفاصيل

القرآن الكريم وتحديات العلمنة

القرآن الكريم وتحديات العلمنة يلتقي القرآن مع العلمنة في قضايا الاهتمام المشترك مما يتصل بمساحة الشأن الدنيوي بوجه عام، بملاحظة أن النص القرآني لا يرى في الفكر العقلاني والعلمي خطرا على مشروعه الديني، ذلك أن هذا الرصيد الهائل من الكشوف العلمية التي استطاعت تسخير الطبيعة لإرادة الإنسان، تمثل من وجهة نظر عميقة ـ استجابة غير مقصودة ـ لهدف القرآن ودعوته،

التفاصيل

معجزة القرآن الكريم

معجزة القرآن الكريم أكتشف د. طارق السويدان معجزة إلهية داخل آيات القرآن الكريم وذلك من خلال الربط بين علم الأرقام ومعانيها مثل تلك التي تخبرنا عن التساوي بين الرجل والمرآة من حيث عدد مرات تكرار كلمة “الرجل” و “المرآة” حيث تكرر ذكر كل منهما ۲۴ مرة. وقد أمكنه الربط بين معنى التساوي في كل موضوع لجنسن بعدد مرات تكرارهما. وفيما يلي أمثلة أخرى عن الربط بين تكرار المفردة في آيات القرآن الكريم والمعنى التي تتحدث عنه تلك الأيات: ۱) “الدنيا” وردت ۱۱۵ مرة مقابل ۱۱۵ مرة لـ “الأخرة”.

التفاصيل

مستشرق بحث عن عيوب القرآن فانظروا ماذا وجد

مستشرق بحث عن عيوب القرآن فانظروا ماذا وجد مستشرق أراد ان يبحث عن عيوب في القرآن الكريم فأنظروا ماذا وجدهذا المستشرق وهو الدكتور غاري ملير أستاذ الرياضيات والمنطق في جامعة تورنتو كندي الجنسية كان من المبشرين النشطين جداً في الدعوة الى النصرانية وايضاً هو من الذين لديهم علم غزير بالكتاب المقدس , هذا الرجل يحب الرياضيات بشكل كبير …

التفاصيل

بركة القرآن الكريم

بركة القرآن الكريم قال محمد بن أبي بكر الرازي (ت 721 هـ) في مختار الصحاح:  (برك  البعير من باب دخل أي استناخ …. و  البركة  كالحوض والجمع  البرك  قيل سميت بذلك لإقامة الماء فيها وكل شيء ثبت وأقام فقد * برك * و * البركة * النماء والزيادة و * التبريك * الدعاء بالبركة)

التفاصيل

أمثال لقمان الحكيم القرآنية

أمثال لقمان الحكيم القرآنية اختلفت الأقوال في شخصية لقمان الحكيم، روى ابن عمر، قال: سمعت رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) يقول: (لم يكن لقمان نبيّاً ، ولكن كان عبداً كثير التفكّر حسن اليقين، أحبّ الله فأحبّه و منّ عليه بالحكمة) (1) . وقد بلغ سموُّ كلامه إلى حدّ نقل سبحانه وتعالى شيئاً من حِكمه في القرآن الكريم، وأنزل سورة باسمه، كما قام غير واحد من العلماء بجمع حِكمه المبثوثة في الكتب.

التفاصيل

في رحاب مفهوم اللعن والسب في القرآن الكريم والسنة النبوية

في رحاب مفهوم اللعن والسب في القرآن الكريم والسنة النبوية اُتّهم الشيعة قديماً وحديثاً بسبّ الصحابة ولعنهم، وجرت عليهم بسبب هذه التهمة محن وآلام كثيرة، بعدما حكم عليهم بالكفر. الأمر الذي يجعل اللعن والتلاعن بين المسلمين ظاهرة تلفت نظر الكثيرين، وتجعلهم يتساءلون عن حقيقة اللعن من الناحية الشرعية، وحكمته وأبعاده المختلفة.

التفاصيل

أسلوب القرآن البديع

أسلوب القرآن البديع الأسلوب: بِداعة المنهج وغرابة السبك الأساليب السائدة في كلام العرب عصر نزول القرآن، كانت تتردد بين أسلوب المحاورة، وأسلوب الخطابة، وأسلوب الشعر، وأسلوب السجع المتكلف الموجود في كلام العرّافين والكُهّان. فالأسلوب المحاوري، هو الأسلوب المتداول في المكالمات اليومية في رفع الحوائج، وتيسير الأمور المعيشية. وهذا الأسلوب دارج في كل لغة، ولم يكن في العرب بدعاً منهم

التفاصيل

فصاحة القرآن الكريم

فصاحة القرآن الكريم اعتمد علماء المعاني والبيان في تعريف فن الفصاحة على أمور، وقد عرفت في المقدمة السابقة ـ نصوصهم على تلك الأمور. لكن المهم في الفصاحة، كون الكلمة عذبة مألوفة الإستعمال، جامعة لنعوت الجودة وصفات الجمال، كما أنّ المهم في فصاحة الكلام تلاؤم الكلمات في الجمل، فإنّ التلاؤم يوجب حسن الكلام في السمع، وسهولته في اللفظ، وتقبل النفس معناه بوجه مطبوع، لما يرد عليها المعنى بصورة حسنة ودلالة واضحة.

التفاصيل

من شواهد إعجاز القرآن :الاخبار عن الغيب

من شواهد إعجاز القرآن :الاخبار عن الغيب الغيب في اللغة العربية يقابل الحضور، ويضاد الشهود. قال سبحانه: ﴿ عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ ﴾ (الرعد:9) . وفي الحديث النبوي: " لِيُبلّغ الشاهدُ الغائبَ " 1 . وفي كلام علي عليه السَّلام: " وَنَصحتُ لكم فلم تقبلوا، أَشُهودٌ كغُيّاب، وعَبيدٌ كأَرباب " 2 . وأُصول المغيبات في القرآن ترجع إلى ثلاثة:

التفاصيل

عجز البشر عن الإتيان بمثل القرآن

عجز البشر عن الإتيان بمثل القرآن من المعروف أنّ الرسول الأكرم تحدّى العالمين أجمع على الإتيان بكتاب مثل القرآن، وتَنَزّل حتى تحدّاهم على الإتيان بعشر سُوَر، بل سورة من مثله. وإنّ تحليل التاريخ المسطور يكشف لنا عجز العرب أمام هذا التحدّي، وذلك أنّ النبي الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم، قد بقي يطالب العرب بالإتيان بمثل هذا القرآن مدّة عشرين سنة، مظهراً لهم النكير، زارياً على أديانهم، مسفّهاً آراءهم وأحلامَهم، وهم أهل البلاغة والفصاحة، وفيهم أساطينها وأركانها، ولكنهم مع ذلك لم ينبسوا ببنت شفة،

التفاصيل

تحليل إعجاز القرآن الكريم

تحليل إعجاز القرآن الكريم المتسالم عليه بين العلماء أنّ القرآن كتاب سماوي معجز، لا يقدر الإنسان "مهما عظمت طاقاته" على الإتيان بمثله. ولكن عندما يُتسَاءل عن سرّ إعجازه، يتوقف الكثير منهم في ذلك ولا يأتون بكلمة شافية تغني السائل. فمنهم من ذهب إلى أنّ شأن الإعجاز عجيب، يُدْرَك ولا يمكن وصفه، كاستقامة الوزن، تُدرك ولا يمكن وصفها، وكالملاحة. وأضافوا: "إنّ مدرك الإعجاز هو الذوق ليس إلاّ، وطريق اكتساب الذوق، طول خدمة علمَيْ المعاني والبيان. نعم،

التفاصيل

مذهب الصَّرْفة

مذهب الصَّرْفة اهتمّ المسلمون من الصدر الأول بالبحث عن وجه إعجاز القرآن، وكان الرأي السائد بينهم في إعجازه هو كونه في الطبقة العليا من الفصاحة، والدرجة القُصْوى من البلاغة، مع ماله من النَّظم الفريد، والأسلوب البديع. وهذه الأُمور الأربعة أضْفَتْ على القرآن وصف الإعجاز حتى صار معجزة القرون والأعصار.

التفاصيل

أضف تعليقك

تعليقات القراء

ليس هناك تعليقات
*
*

شبكة الإمامين الحسنين عليهما السلام الثقافية