شبكة الإمامين الحسنين عليهما السلام الثقافية

الإمامة

لماذا لم ينص الله على أصل الإمامة؟

لماذا لم ينص الله على أصل الإمامة؟

يعلم الجميع أنّ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قد بعث في زمن كان الناس يرون فيه أن تعظيم الرب والفخر به هو بجعل بيت نارهم أكبر من بيوت النار الأخرى أو بيت أصنامهم أكثر فخامة وأصنامهم أكبر، أو بصنعهم الأصنام من المعادن الأثمن. وهكذا فمن كان ربّه من ذهب فمكانته أكبر وأهميته أكثر من غيره، حتى أنّ الناس كانوا يحملون أربابهم في العربات إلى الحروب، كما فعل أهل مكة عندما أتوا بهُبَلْ في حربهم مع المسلمين. في مثل تلك الأيام أرسل الله نبي الإسلام، وكانت دعوته الأولى للبشر أن يحطموا هذه الآلهة التي صنعوها وأن يبلغوا الفلاح بتوحيد الله (قولوا لا إله إلا الله تفلحوا)، ثم أتى بالقوانين السماوية التي ترتكز جميعها على أساس العقل وبلّغها إلى البشر بالتدريج ورمى الأفكار الجاهلية وما ابتدعه الناس من أنفسهم وشكّل حكومة عادلة ترتكز على شريعة السماء.

التفاصيل

يؤتى بجاحد حق علي وولايته يوم القيامة أصم وأبكم وأعمى

يؤتى بجاحد حق علي وولايته يوم القيامة أصم وأبكم وأعمى إن كلمة الولاية مشتق من (و،ل،ي)، وهو بمعنى المتصرف والحاكم والمتسلط، ولِيَ على يَلِي، وِلايةً ووَلايةً، فهو والٍ، والمفعول مَوْليّ ولِي البلدَ: حكمه وتسلَّط عليه ولِي فلانًا: أحبَّه ولِي الشّيءَ ولِي على الشّيء: مَلَك أمرَه وقام به ولِي فلانًا، ولِي على فلان: أي نَصَره. والوَلِيُّ: كل مَن وَلِيَ أَمرًا أَو قام به. وقد جاءت كلمة الوِلاَيةُ بمعان مختلفة منها: القَرابة، الخِطَّةُ والإِمارة، السُّلطانُ. وقيل هُمْ عَلَى وَلاَيَةٍ: أَيْ يَدٌ وَاحِدَةٌ، مُجْتَمِعُونَ على أمر واحد. القومُ عليه وَلاَيةٌ: يَدٌ واحدةٌ يجتمعون في أمر واحد. ولاية الإمامة‏: أي تولي أمرها ومهامها.

التفاصيل

معركة بين الحق والباطل

معركة بين الحق والباطل قال الله عزّ وجل في كتابه الكريم: {كَتَبَ اللهُ لأَغْلِبَنَّ أَنَا وَرُسُلِي إِنَّ اللهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ}.(المجادلة:21) قبل ألف وثلاثمائة وستة وسبعين عاما للهجرة من الآن وقعت معركة قصيرة من حيث الزمن في منطقة لم يكن الناس يعرفونها من قبل؛ بين مجموعة من القرى الصغيرة على شاطئ نهر صغير. والمعركة لم تستغرق إلا نصف نهار بين جيش لجب أقل ما قيل فيه أنه كان قوامه 30 ألفاً من الرجال المقاتلين، وبين عائلة فيهم الطفل الصغير والشيخ الكبير والمرأة والرجل، والعبد والأمة.

التفاصيل

قتلة الإمام الحسين عليه السلام .. شيعة آل أبي سفيان

قتلة الإمام الحسين عليه السلام .. شيعة آل أبي سفيان إنّ الواقع خلاف ذلك، فإنّ الذين قتلوه عليه السلام هم شيعة آل أبي سفيان، بدليل خطاب الإمام الحسين عليه السلام إليهم يوم عاشوراء: «وَيْلَكُمْ يَا شِيعَةَ آلِ أَبِي سُفْيَانَ إِنْ لَمْ يَكُنْ لَكُمْ دِينٌ وَكُنْتُمْ لاَ تَخَافُونَ الْمَعَادَ فَكُونُوا أَحْرَاراً فِي دُنْيَاكُمْ هَذِهِ وَارْجِعُوا إِلَى أَحْسَابِكُمْ إِنْ كُنْتُمْ عَرَباً كَمَا تَزْعُمُون».(اللهوف على قتلى الطفوف:١٢٠)‏

التفاصيل

التقصير في معرفة الإمام عليه السلام

التقصير في معرفة الإمام عليه السلام روي في مصباح الزائر للسيد ابن طاووس أعلى الله مقامه في زيارة الإمام الحجة عج: «الْحَمْدُ للهِ الَّذِي هَدانا لِهذا وَعَرَّفْنَا أَوْلِيَاءَهُ وَأَعْدَاءَهُ، وَوَفَّقَنَا لِزِيَارَةِ أَئِمَّتِنَا، وَلَمْ تَجْعَلْنَا مِنَ الْمُعَانِدِينَ النَّاصِبِينَ، وَلاَ مِنَ الْغُلاَةِ الْمُفَوِّضِينَ، وَلاَ مِنَ الْمُرْتَابِينَ الْمُقَصِّرِينَ».(المزار الكبير:٦٥٧) وورد في الزيارة الجامعة: «فَالرَّاغِبُ عَنْكُمْ مَارِقٌ وَاللاَّزِمُ لَكُمْ لاَحِقٌ وَالْمُقَصِّرُ فِي حَقِّكُمْ زَاهِق».(من لا يحضره الفقيه:٢/٦١٢) وفي زيارة عاشوراء المعروفة قال عليه السلام تعليماً للزائر: «…وَلَعَنَ اللهُ أُمَّةً دَفَعَتْكُمْ عَنْ مَقَامِكُمْ وَأَزَالَتْكُمْ عَنْ مَرَاتِبِكُمُ الَّتِي رَتَّبَكُمُ اللهُ فِيهَا…».

التفاصيل

الحكمة من فعل المعصوم

الحكمة من فعل المعصوم نحن عندما ننظر إلى أي أمر معقد أو مرتبط بالحكمة الإلهية أو بتصرف المعصوم من قول أو فعل أو أحد الراسخين في العلم، فسوف نواجه وعرة في السيرة وصعوبة في الرؤية إلى حد قد يكون أحياناً نجد الباب مغلقاً أمامنا تماماً للصعود الذي نطمع الوصول إليه في هذا السبيل. هناك بعض الأمور لو لاحظنا فيها لكشف هذا الغطاء عن أعيننا ولأصبحت الرؤية واضحة وجلية في اختيار المعصوم وقوله وفعله.

التفاصيل

حوار مع حديث الغدير

حوار مع حديث الغدير وحيداً في عالم لا يعرف للوحدة وجهاً إلاّ وجهي أنا، فريداً ليس يرى مثلي أنا، وموسوعياً اكتنف في جعبتي كل الحقائق! نعم إنّه أنا (حديث الغدير).. الأصل الذي لا أصل مثله والفرع الذي لا فرع مثله والدين الذي لا دين مثله إنّه ديننا ومعتقدنا ومبدأ عملنا وأساس فكرنا ومحور تفكيرنا، إنَّه المضمون الذي يكشف عن كل المضامين! إنَّه حديث الغدير.. واليوم سيكون حديثنا مع هذا الصرح الشامخ وأوّل ما نبدأ به حوارنا مع هذا النص الجوهري هو السؤال عن مصدره وعن هويته؟ يقول النص: أما مصدري فإنّ لي موسوعة كبيرة باسمي وهي موسوعة الغدير فمسألة السؤال عن مصدري وعن هوية تعريفي كمسألة من يسأل عن الشمس في وسط النهار.

التفاصيل

المنكر للغدير خالد في النار

المنكر للغدير خالد في النار السنة العاشرة من الهجرة أخبر رسول الله صلى الله عليه وآله بصورة رسمية وعامة ولأول مرة النفير للحج، حيث أن يحضر من يستطيع إلى تلك المراسم, وسميت هذه السفرة بـ(حجة الوداع، أو حجّة الإسلام، أو حجّة البلاغ، أو حجّة الكمال، أو حجّة التمام).(موسوعة الغدير:١/٩) وكان الهدف الأهم من هذه السفرة بيان أعظم ركن في الإسلام حتى يتَمم بها تبليغ الرسالة وهي الإمامة والولاية من بعده, حيث خرج من استطاع من المسلمين إلى الحج وأدّوا مناسكهم بتعليم مباشر من الرسول صلى الله عليه وآله, وبعد الانتهاء من المناسك أمر الرسول صلى الله عليه وآله بلال الحبشي أن ينادي بالناس (لا يبقى غداً أحد إلاّ خرج إلى غدير خم).

التفاصيل

الإلحاد.. ظاهرة تعاود الظهور

الإلحاد.. ظاهرة تعاود الظهور بعد أن ابتعد المسلمون عن القرآن وهديه, وتركوا سيرة نبيهم ونهجه, عصفت عليهم عواصف الجهل والشبهات، وحاطتهم من كل الجهات، حتى تاه منهم قومٌ، فارتدَّوا عن الملَّةِ وتركوا الأثر. عندما بُعثَ الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله كان الجهلُ سائداً على القوم، والانحرافُ الفكري متشبعاً بأفكارهم كالنوم، فقد كانوا يجهلون ولا يتفكرون حتَّى، بعظمة الخلق ودقة إيجاده، ليَرشُدُوا إلى سبيل الهداية والسداد. إنَّ عظمة صنع الخالق وإدراك وجوده، تُنالُ بدليلين، أولهما الدليل العقلي أو ما يُسمى بالبرهان، وثانيهما الدليل النقلي وهو متمثل بالآيات والروايات.

التفاصيل

من أسرار مناجاة التائبين

من أسرار مناجاة التائبين مدرسة أهل البيت عليهم السلام فيها علوم جمّة لا تعد ولا تحصى، فمن غير الممكن الإحاطة بعلومهم الغفيرة، فكل معصوم صلوات الله وسلام عليه جاء بما يناسب الظروف المحيطة به في زمانه، وتكفّل أهل البيت عليهم السلام في الحقب الزمنية التي عاصروها بجانب خاص من جوانب الحياة البشرية قد تختلف نوعاً ما عن المعصوم الآخر، مع توحيد الهدف لديهم جميعاً. إحدى العلوم الخاصة علّمنا الإمام السجاد علي بن الحسين عليهما السلام زين العابدين، وهو الدعاء والمناجاة، وهذه الوسيلة هي لتقريب الإنسان إلى الله تبارك وتعالى أكثر.

التفاصيل

الأمر لمن من بعد النبيّ صلّى الله عليه وآله؟

الأمر لمن من بعد النبيّ صلّى الله عليه وآله؟ فيما يتعلق بسورة التحريم {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ لِمَ تُحَرِّمُ مَا أَحَلَّ اللهُ لَكَ تَبتَغِي مَرضَاتَ أَزوَاجِكَ وَاللهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ}، ورد عن بعض الخطباء أنّ رسول الله صلى الله عليه وآله قال لإحدى زوجاته: إنّ الله أوحى إليّ يقول إنّ الأمر بعدي يليه أبو بكر ثم من بعده أبوكِ، هذا ما أخبرتني به السماء لكن هذا سر إذا حدّثتِ به برئت منكِ ذمة الله، فهل هناك روايات صحيحة بالذي قاله رسول الله صلى الله عليه وآله؟

التفاصيل

خروج الإمام الرضا(ع) لصلاة عيد الفطر

خروج الإمام الرضا(ع) لصلاة عيد الفطر لمّا رفض الإمام الرضا(عليه السلام) طلب المأمون العبّاسي ـ الحاكم الإسلامي آنذاك ـ أن يتقلّد خلافة المسلمين، طلب منه المأمون أن يتولّى ولاية العهد، فرفض(عليه السلام) ذلك، ولكنّ المأمون أصرّ عليه بالقبول، فقبلها(عليه السلام) بشروط، جاء منها في كتابه للمأمون: «إنّي داخل في ولاية العهد على أن لا آمر ولا أنهى، ولا أفتي ولا أقضي، ولا أولّي ولا أعزل، ولا أغيّر شيئاً ممّا هو قائم، وتعفيني من ذلك كلّه»(۱)، فأجابه المأمون إلى ذلك كلّه.

التفاصيل

سر الاعتقاد بالإمامة

سر الاعتقاد بالإمامة إن تحقيق الهدف من خلق الإنسان مرتبط بهدايته بواسطة الوحي ، وقد اقتضت الحكمة الإلهية بعث أنبياء يعلِّمون البشر طريق السعادة في الدنيا والآخرة ، والاستجابة لحاجاتهم ، وكذلك تربية الأفراد المؤهلين ، وإيصالهم لأرقى مراتب الكمال . ويتم القيام بتنفيذ الأحكام والتشريعات الدينية والاجتماعية، فيما لو توفرت الظروف الاجتماعية المناسبة لذلك. فإن الإسلام دين عالمي وخالد ، لا يُنسخ ولا يأتي بعد نبي الإسلام محمد ( صلى الله عليه وآله ) نبي آخر . وإنما يتوافق ختم النبوة مع الحكمة من بعثة الأنبياء فيما لو كانت الشريعة السماوية مستجيبة لجميع الاحتياجات البشرية ،

التفاصيل

حديث المنزلة هو أحد أدلة الإمامة

حديث المنزلة هو أحد أدلة الإمامة نعلمكم أنّ النبيّ(صلى الله عليه وآله) لم يقل حديث المنزلة مرّة واحدة ـ وذلك في غزوة تبوك ـ حتّى يرد الإشكال، بل قاله عدّة مرّات، وكرّره في عدّة مواطن، ومن تلك المواطن: ۱ـ عند مؤاخاة نفسه لأمير المؤمنين(عليه السلام)(۱). ۲ـ في خطبة غدير خم(۲). ۳ـ في قضية فاطمة ابنة حمزة سيّد الشهداء(۳). ۴ـ وجاء في حديث عن جابر في مسجد رسول الله(صلى الله عليه وآله) (۴).

التفاصيل

خلافة الإمام علي(ع) في كتب السنة

خلافة الإمام علي(ع) في كتب السنة ما أخرجه النسائي عن عمران بن حصين ، قال : بعث رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) سَريَّة واستعمل عليهم علي بن أبي طالب ، فاصطفَى لِنفسه جارية ، فأنكروا ذلك عليه ، وتعاقد أربعة منهم على شِكَايته إلى النبي . فلما قدموا قام أحد الأربعة فقال : يا رسول الله ، ألم تر أن علياً صنع كذا وكذا . فأعرض عنه ، فقام الثاني فقال مثل ذلك ، فأعرض عنه ، وقام الثالث فقال مثل ما قال صاحباه ، فأعرض عنه .

التفاصيل

أحقية الإمام علي(ع) بالخلافة

أحقية الإمام علي(ع) بالخلافة إن الباحث المنصف – كائناً من كان – لابد أن ينتابه الذهول ، ويعتريه الاستغراب وهو يتفحص بإمعان وتَأَنٍّ ما حَفلَتْ به كتب السير ومصادر الأحاديث ، التي يُشَار إليها بالبَنَان ، وتُحَاط بهالات من التبجيل والتقديس ، من روايات ، وأحاديث ، وأحداث ، كيف أن أصابع التحريف والتشويه تركت فيها آثاراً لا تُخفى ، وشواهد لا تُوارَى ، أخذت من هذا الدين الحنيف مَأخَذاً كبيراً ، وفَتَحت لِذَوِي المَآرِب المُنحرفة باباً كبيراً .

التفاصيل

نص الإمام الكاظم(ع) على إمامة الرضا(ع)

نص الإمام الكاظم(ع) على إمامة الرضا(ع) نصّب الإمام الكاظم ( عليه السلام ) ولده الإمام الرضا ( عليه السلام ) علماً لشيعته ، ومرجعاً لأمته ، وقد خرجت من السجن عِدة ألواح كُتب فيها : ( عَهدي إلى وَلَدي الأكبر ) . وقد أهتمّ الإمام الكاظم ( عليه السلام ) بتعيين ولدِه الرضا ( عليه السلام ) إماماً من بعده ، وعهد بذلك إلى جَمْهَرَة كبيرة من أعلام شيعته ، كان من بينهم : ۱ – محمد بن إسماعيل الهاشمي قال : دخلت على أبي الحسن موسى بن جعفر ( عليهما السلام ) وقد اشتكى شكاة شديدة ، فقلت له : أسأل الله أن لا يريناه – أي : لا يرينا فَقدَك – فإلى من ؟

التفاصيل

إمامة الإمام الحسين(ع)

إمامة الإمام الحسين(ع) صَرَّح رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) بالنص على إمامة الإمام الحسين وإمامة أخيه الحسن ( عليهما السلام ) من قَبله ، بقوله ( صلى الله عليه وآله ) : ( اِبناي هَذَان إمَامان قامَا أو قَعدا ) . ودلَّت وصيَّة الحسن ( عليه السلام ) إليه على إمامته ، كما دلَّت وصية الإمام علي ( عليه السلام ) على إمامته ، بحسب ما دلَّت وصية رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) إلى أمير المؤمنين ( عليه السلام ) على إمامته من بعد النبي ( صلى الله عليه وآله ) .

التفاصيل

إمامة الإمام المهدي(ع) المبكرة

إمامة الإمام المهدي(ع) المبكرة إن الإمام المهدي ( عليه السلام ) خلف أباه في إمامة المسلمين ، وهذا يعني أنه كان إماماً بكل ما في الإمامة من محتوىً فكري وروحي ، في وقت مبكر جداً من حياته الشريفة . والإمامة المبكرة ظاهرة سبقهُ إليها عددٌ من آبائه ( عليهم السلام ) ، فالإمام محمد الجواد ( عليه السلام ) تولَّى الإمامة وهو في الثامنة من عمره . والإمام علي الهادي ( عليه السلام ) تولَّى الإمامة وهو في التاسعة من عمره ، والإمام الحسن العسكري ( عليه السلام ) تولَّى الإمامة وهو في الثانية والعشرين من عمره .

التفاصيل

رسالة الإمام الحسن العسكري(ع) حول أهمية الإمامة

رسالة الإمام الحسن العسكري(ع) حول أهمية الإمامة أرسل الإمام الحسن العسكري ( عليه السلام ) رسالة إلى إسحاق بن إسماعيل النيسابوري ـ أحد أصحابه الثقاة ـ بيّن فيها ( عليه السلام ) مدى أهمّية الإمامة ، جاء فيها : ( سترنا الله وإيّاك بستره ، وتولاّك في جميع أمورك بصنعه ، فهمت كتابك يرحمك الله ، ونحن بحمد الله ونعمته ، أهل بيت نرق على أوليائنا ، ونسرُّ بتتابع إحسان الله إليهم ، وفضله لديهم ، ونعتدّ بكل نعمة ينعمها الله تبارك وتعالى عليهم . فأتم الله عليك يا إسحاق وعلى من كان مثلك – ممّن قد رحمه الله وبصّره بصيرتك – نعمته وقدر تمام نعمته دخول الجنّة ،

التفاصيل

أضف تعليقك

تعليقات القراء

ليس هناك تعليقات
*
*

شبكة الإمامين الحسنين عليهما السلام الثقافية